الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 433 كلمة )

عيد المصور العراقي 1972/7/25 / سمير مزبان

الجزء الاول

وقفة امام ومضات كانت  منيرة   وانجازات كبيرة في تأريخ الجمعية العراقية للتصوير - 

المقدمة 

نستذكر مناسبة عيد المصور العراقي في الخامس والعشرين من تموز  في كل عام   بفخر واعتزاز  في هذا اليوم العزيز على قلوب المصورين العراقيين وأصدقائهم  وهو يوم تأسيس (جمعية الفوتوغرافيين العراقيين) سابقاً وتسمى اليوم( الجمعية العراقية للتصوير)

 في هذا اليوم  نعيد الذكرى للزملاء الذين  زرعوا النواة الاولى في تاسيس الجمعية ، و نقدم  لهم  كل الشكر والتقدير  والعرفان  والى كافة الزملاء الذين كان لهم دور كبير في العمل في رئاسة وعضوية الهيئات الإدارية  للجمعية و رؤساء الفروع  واللجان المتعاقبة  وأعضاء الهيئة العامة لدعمهم  المستمر خلال السنوات الماضية من  تأريخ تأسيس الجمعية..

ومن واجبي المهني  والأخلاقي منذ انتسابي للجمعية في منتصف السبعينيات  من القرن الماضي بصفة ( مصور هاوي) شاركت  في كافة نشاطاتها الفنية والثقافية والاجتماعية،  عملت في كافة لجانها اكتسبت خبرة فنية وإدارية مما أهلني للعمل كعضو في  الهيئات الإدارية وأمين سر الجمعية لعدة سنوات اضافة إلى مشاركتي الصحفية  محرر صفحة فوتوغراف في مجلة المصور العربي .. 

هنا لابد لي ان اكتب بما أسعفتني ذاكرتي وبمساعدة الزملاء  الأساتذة زهير شعوني والاستاذ عبدالله حسون  من مؤسسي الجمعية  . الف شكر وتقدير لهم في مساعدتي في كتابة هذا البحث الوثائقي .. 

أتمنى ان يطلع عليه كل المصورين والباحثين والباحرين  في شؤون التصوير العراقي  والمصورين والجيل الجديد من شبابنا الفوتوغرافيين  الرائع..

فكرة التأسيس..

فكرة تاسيس الجمعية كما ارسلها لنا الاستاذ زهير شعوني ...

 -عام ١٩٧١. كنت ابحث عن عمل بعد تسريحي من أداء خدمة   العلم وكنت أنذاك طالبا في السنة الثانية معهد الفنون الجميلة فرع الرسم  فأخبرني صديقي سمير حنا الذي كان يعمل محرر  في مجلة   صوت الطلبة انهم بحاجة لمصور في المجلة وكان رشح اسمي .

بعد أيام ابلغني  الحضور للمجلة للمقابلة. 

-ذهبت في اليوم التالي الى مقرالمجلة والتقيت بسكرتيرالتحرير   آنذاك الدكتور صباح ياسين . 

وبعد الحديث طلب من  عامل الخدمة في  المجلة ان يدعو الزميل  سامي النصرواوي  وجاء الزميل  سامي النصراوي رحمه الله والتقيت به لأول مرة رحب بي وقال للاستاذ صباح ياسين  هو الفائز  الأول في مسابقة  وزارة الشباب  للتصوير  الفوتوغرافي وقال له  الاستاذ صباح ياسين ان  اختيارنا كان جيدا سيعمل معك شكرنااستاذ صباح ياسين ..

وذهبنا الى غرفة التصوير  التي كانت في الطابق. الأرضي في المجلة . 

. بدأت العمل مع  المرحوم سامي   فترة ليست بالطويلة   ربما ٣  اشهر او اكثر لا ادري  وحينها طلبت منه أن يرشدني لبعض الامور في الصحافة واقصد التصوير الصحفي   وخلال فترة العمل سادت بيننا  صداقة جيدة مبنية على احترام متبادل وكان العمل معه  متعه بقدر  حدود العمل  الى ان طرح علي ذات يوم فكرة تاسيس الجمعية انا رحبت بالفكرة  وهذا الامر شجاعة اكثر فقال لي لنعمل وفعلا بدأنا .  

لكن في البدء قلت له انا  لا اعرف  احد من المصورين  قال لي انتبه ساعرفك بناس فنانين ...

من العجائب: غدا يوم وطني للأيس كريم / محسن حسين
ليدز يونايتد العائد إلى دوري الأضواء يحقق لقب الدر

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 30 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 18 تموز 2020
  294 زيارة

اخر التعليقات

زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...

مقالات ذات علاقة

عراةُ الخطيئةِ عراةُ الحزنِ ... للدنيا أتينا رداؤنا طيبةُ الطينِ وبسمةُ ماءٍ من الرافدينِ
40 زيارة 0 تعليقات
حبيب الروح .. يا نسمة البوح ضمني .. جردني من الجروح اكتب على جسدي عشقا لم يكتب في كل لوح أ
64 زيارة 0 تعليقات
من هيأة  تحرير مجلة  ( ظلال الخيمة ) ، وصلني .. إهداءً .. العدد 44  تموز 2020 من المجلة.  
49 زيارة 0 تعليقات
وبما أن الشجاعة في العمل لا تُستدل على الرغبة في الفهم، فإن الفكر المعقد يجمع الأسباب مع م
50 زيارة 0 تعليقات
أنتِ غاليتي حتى آخر الزمان انتِ حبيبة الروح و الوجدان يا مَن تطوقين لبلابي بالحنان أشتاق أ
55 زيارة 0 تعليقات
كأني دخلت هذا المكان سابقاًكل ركن فيه يعرفني ،ستائره،أثاثهجدرانه ،تُذَكِّرني بأحاديثي القد
64 زيارة 0 تعليقات
رواية محبوكة بين الصدفة والتخطيط لتتشابه فيها الأقدار قبل الأسماء.رواية لو تركت لبطليها فق
43 زيارة 0 تعليقات
كان لقائي الاول بالشاعرة حياة الشمري في دمشق قبل نحو عشر سنوات ، حين فازت بجائزة الشعر الت
92 زيارة 0 تعليقات
تُرَى أهى سطورى ما أقرأه بعيْنَيْك..؟ أم المَىّ الأصْفر مَهْد النِنّى قُطيْرات مَحْبَرتى..
45 زيارة 0 تعليقات
بعد سنوات الغربة عدت الى الوطننظرت في المرآةفلم أجد نفسي٢سألت عن اصدقائي الشبابأشاروا إلى
41 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال