الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 605 كلمة )

العراق .. الى أين ؟ / محمد السعدي

لم يغب عن بال العراقيين وممن حرموا من رؤية وطنهم لسنوات طويلة ومضنية من بطش الدكتاتورية , صورة ومكانة وطنهم , كما كان مرسوماً في ذاكرتهم , ولم يفكوا عن تلك الصورة المضيئة في ذاكرتهم , الا بحنينهم الى بغداد … بغداد قلب العراق النابض كما مضى , باتت اليوم رمزاً للقبح والذبح الطائفي والفساد. تغير كل شيء فيه بعد عام ٢٠٠٣ منذ اليوم الأول من أحتلاله والدوس على مقدساته وتراثه ونسف مؤسساته المدنية وهدم بنيته التحية ليحولوه الى هياكل هامشية تتحكم به العشيرة والقبيلة والدين . اليوم وما تجري على ساحاته في أختيار كابينة وزرائه على الحصص والمحاصصات الطائفية . أستوقفني تصريح لنائب عصائبي من أهل عصائب الحق . حول النية في تسنمهم وزارة الثقافة . قال عبد الأمير عتيبان ( وزارة الثقافة أستحقاق لنا , ونحن من علمنا الناس والعالم الثقافة ). يمر العراق بمرحلة خطيرة من التشظي , قد نفتقده كوطن وكيان نحن المهوسيين بحبه , وضحينا من أجله . نفر من كان يراوده بصيص أمل برق بعيد بعد مخاضات الانتخابات الاخيرة والتي لم تولد الأ فأراً . تعززت المحاصصة بأعلى تجلياتها البشعة على كل المستويات من رئيس الجمهورية الى رئاسة الوزراء وكابينته الوزارية الى رئيس مجلس النواب ومحاصصة نوابه . طيلة الفترة الزمنية الماضية لم تتشكل حكومة بمعنى دولة مؤسسات ودستور وقوانيين بل شهدنا مرحلة سلطة يتقاسمها رؤساء طوائف وميليشيات . عندما تحررت فرنسا وعاد قائدها الماريشال شارل ديغول من لندن , عندما أعلن من هناك ( نحن خسرنا المعركة لكننا لم نخسر الحرب ) . كان يعني ماذا يقول . في أول خطوة عندما عاد الى باريس شكل حكومة على مستوى عالي من التكنوقراط والكفاءات . أصبح الاديب أندريه مالرو وزيراً للثقافة . وعندما أندلعت مظاهرات الطلبة في باريس والمدن الاخرى عام ١٩٦٨ ضد الأداء الحكومي الفرنسي في زمن شارل ديغول . تصدر الفيلسوف والمفكر الكبير جان بول سارتر الرافض لجائزة نوبل للاداب تلك التظاهرات , فطلب مستشاريه ( ديغول ) العسكريين بأعتقاله , كان رده عليهم تريدون نضع كل الفرنسيين في السجن أنطلاقاً من وعيه لاهمية الثقافة والمثقفين في بناء البلدان . وعندما مات المارشال ( بيتان ) . الذي تعاون مع القوات النازية التي أحتلت باريس محاولة دفن جثته في مقبرة العظماء . أعترض ديغول قائلا كيف تدفنون خائن مع الرموز الوطنية الفرنسية .
هل يعد لنا وطنناً .. أسمه العراق ؟.
لم تعد مخفيه على الأخرين وممن يتابعون أخباره عملة الامريكان الشنيعة وممن تعاونوا معه في أحتلاله وتدميره من دول جوار وأقليمية وعملاء . فالذين أتوا بهم المحتلين , كانوا منتقاة بعناية لدورهم المشبوه بتدمير العراق أرضاً وشعباً وحجراً . ومازال العراق مسرحاً للدماء والدمار والتقسيم , وأن لم يعلن رسمياً على تقسيمه , لكن جملة أحداث تؤكد أنه ماشي بهذا الاتجاه . لم يعد للعراق هيبه حتى من شعبه , ولا أقل مستوى من الحرص كي يدفعون في مساهمة بنائه والحفاظ على أرثه وتاريخه .
عام ٢٠٠٩ في زمن ولاية المبجل وسيادة الرئيس المملوكي . أحتلت أيران حقل فكه النفطي في جنوب العراق ورفعت العلم الايراني فوقه , لم يشهد العراق كما هو تاريخه الوطني الموغل في المواقف والمظاهرات لا موقف رسمي ولاشعبي شهده العراق أحتجاجاً على التعدي السافر على أرض العراق الوطنية . وأخيراً وليس أخراً . وفد عراقي رفيع المستوى يمثل شبكة الاعلام العراقي للمشاركة في مونديال القاهرة للاعلام في دورته السابعة ٢٠١٨ . ورغم كل التأشيرات الرسمية والدعوات يحجز داخل مطار القاهرة ويهان ويعاد الى بغداد , بينما سلطة الطوائف في العراق تعيش صفقات توزيع الحصص الطائفية للوزارات , ولم نسمع موقف رسمي ولاحتى شعبي ولا حتى من المؤسسات الثقافية التي باتت جزء من دمار العملية السياسية الفاسدة . أما طلت محمود المشهداني الأخيرة رئيس البرلمان العراقي السابق على شاشة التلفزة وحديثه حول ( كياتنا وكياتهم ) . يؤكد عمق الفساد والخراب في العراق . والتي باتت جزء من ثقافة مجتمع .
محمد السعدي

قال، فعل، صدق، هل سينجح؟ / حيدر حسين سويري
حسين قائيدي: نعمل ليلا ونهارا من اجل تحرير المختطف

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 26 تشرين2 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 18 تشرين2 2018
  1054 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Martin Davidson الدولار المجمد.. تجارة مزدهرة لغسيل الأموال / حيدر الاجودي
25 تشرين2 2020
مرحبا!!! هل تريد أن تكون عضوًا في المتنورين وتبدأ في تلقي 50000000 دول...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
559 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
607 زيارة 0 تعليقات
النظام السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية شديد التعقيد قائم على أساس التحالفات وتقاطع ا
172 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1592 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
4869 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
1076 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
1743 زيارة 0 تعليقات
لم يعد قيس يجن جنونه بـ " ليلى" ، كما يبدو، ولم يعد يهتم بأخبارها، بعد وباء كورونا ،الذي ش
399 زيارة 0 تعليقات
أدى الانفجار الهائل الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 4/ 8/ 2020 إلى
274 زيارة 0 تعليقات
توطئة/ وقد أدركتُ مبكراً أنّ من الممكن لفظ هؤلاء الطارئين على التأريخ بيد أنّ الحق لا يعطى
1822 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال