الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 300 كلمة )

القوات الجوفضائية الروسية أوقفت العملية التركية في إدلب

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

تحت العنوان أعلاه، كتبت أوكسانا بوريسوفا وإيفان أباكوموف، في "فزغلياد"، حول اقتراحات لتلافي حرب كبرى في إدلب، واحتمال أن تتعرض القواعد الروسية في سوريا لهجمات.

وجاء في المقال: يبدو أن أنقرة بدأت هجومها الموعود في إدلب. ففي النيرب، تعرضت القوات الحكومية السورية لهجوم من قبل مسلحين تابعين لتركيا، بدعم من القوات الخاصة والمدفعية التركية. وبدورها، أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن طائرات سو 24 وجهت ضربات لإرهابيين في إدلب. بعد قصف الطائرات الروسية، أوقفت تركيا الهجوم على مواقع القوات السورية.

يستبعد الخبراء في شؤون الشرق الأوسط أن يغامر الزعيم التركي بحرب كبرى، قد تنقلب في النهاية ضده. وحتى في حالة شن عملية عسكرية، فإن خطر الهجوم على القواعد الروسية يبقى ضئيلا، كما يرى كبير الباحثين في مركز دراسات الشرقين الأدنى والأوسط بمعهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، أندريه بولديريف.

فقال لـ"فزغلياد": "بعد حادثة إسقاط المقاتلة الروسية، نهاية العام 2015، فإن تركيا، حتى لو قررت مهاجمة أهداف سورية، فستقوم بذلك بأكبر قدر ممكن من الدقة. فعلى الأرجح لن يقدم أردوغان على تعميق تصعيد العلاقات مع روسيا. مع أن هذا ليس مستبعدا تماما".

أما بالنسبة للحملة العسكرية نفسها، فيتوقع ضيف الصحيفة عملية برية محدودة. "بالطبع، سوف تبدي القوات السورية مقاومة، لكن ضرباتها ستكون أقل قوة من هجوم الجيش التركي. وفي رأيي، ستشارك روسيا بشكل غير مباشر في المعركة، على المستوى الاستشاري والحد الأدنى من المساعدة التقنية".

ويرى الخبراء أن روسيا ستواصل البحث عن حل وسط مع أنقرة حول إدلب. وفي الصدد، يفترض رئيس مركز الدراسات الإسلامية بمعهد التنمية المبتكرة، كيريل سيمينوف، أن تعرض روسيا على أنقرة إنشاء شريط أمني ضيق في شمال إدلب، على طول الحدود، أي سحب القوات إلى ما "وراء الخطوط التي تحتلها الآن"، وإنشاء "غيتو للنازحين، يشبه تماما وضع قطاع غزة ".

وبحسب سيمينوف، يعني هذا الخيار بالنسبة لأردوغان فقدان ماء الوجه، لذلك يريد إبقاء الجزء الأكبر من المحافظة، وربما عاصمتها تحت سيطرته.

بارزاني: علاقة الأكراد مع بغداد ليست بالمستوى المط
بوتين يبحث مع رئيس بيلاروس بناء المحطة النووية في

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 26 تشرين2 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 22 شباط 2020
  592 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Martin Davidson الدولار المجمد.. تجارة مزدهرة لغسيل الأموال / حيدر الاجودي
25 تشرين2 2020
مرحبا!!! هل تريد أن تكون عضوًا في المتنورين وتبدأ في تلقي 50000000 دول...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

كتب إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول اقتراب ساعة الصفر في ليبيا، وكون ما بعدها
269 زيارة 0 تعليقات
تحت العنوان أعلاه، كتب إيفان أباكوموف في "فزغلياد"، حول أفق تطور الاحتجاجات بعد انتقالها م
394 زيارة 0 تعليقات
يستقبل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ناجين من ميدان تيانانمن الصيني في وقت تشهد فيه ب
390 زيارة 0 تعليقات
تحت العنوان أعلاه، كتب أليكسي بوبلافسكي، في "غازيتا رو"، حول ترحيب كل من طهران وواشنطن بال
493 زيارة 0 تعليقات
جاء في المقال: بالنسبة للصين والولايات المتحدة، أصبح الفيروس التاجي أداة للصراع على قيادة
496 زيارة 0 تعليقات
كتب دانيلا مويسييف، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول نية البيت الأبيض فرض فيتو على طلب إيران
514 زيارة 0 تعليقات
تحت العنوان أعلاه، كتب إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول الشكوك بتحضير البنتاغو
509 زيارة 0 تعليقات
كشف علماء المستقبل عما قد يبدو عليه العالم بمجرد انتهاء أزمة فيروس كورونا الجديد. وتحدّث م
521 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تحت العنوان أعلاه، كتب فلاديمير نيجدانوف، في "أوراسيا
522 زيارة 0 تعليقات
لقد تعلمت باکراً أن الحق  لایُعطي لمن یسکت عنة وأن علی المرء ۔أن یحدث الضجیج   حتي یحصل عل
779 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال