الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 256 كلمة )

الصين تطمح إلى دور منقذة العالم من العدوى

جاء في المقال: بالنسبة للصين والولايات المتحدة، أصبح الفيروس التاجي أداة للصراع على قيادة العالم. تقول بكين إن بنية الدولة الصينية هي التي مكّنت من التعامل مع العدوى بنجاح، وجميع الافتراضات عن إخفاء معلومات عن حجم الانتشار محض خيال.

وتحت ضغط من الصين، خفف الاتحاد الأوروبي من انتقاداته لبكين في الإعلام. لكن واشنطن لا تتخلى عن اتهاماتها لبكين. علاوة على ذلك، فقد قرر الحزب الجمهوري وضع تعرية السياسة الصينية في قلب استراتيجيته الانتخابية.

وعلى العموم، تفعل واشنطن كل ما تستطيعه لإقناع العالم والأمريكيين أنفسهم بمسؤولية بكين عن مآسيهم.

وفي الصدد، قال كبير باحثي معهد الولايات المتحدة وكندا التابع لأكاديمية العلوم الروسية، فلاديمير باتيوك، لـ"نيزافيسيمايا غازيتا": "من أربعة أشهر، كانوا يتوقعون نصرا مظفرا لترامب في الانتخابات. كان الاقتصاد مزدهرا والبطالة آخذة في الانخفاض. وهنا، جاءت مفاجأة فيروس كورونا، والأزمة الاقتصادية، وانهيار أسعار النفط، الذي ضرب الاقتصاد الأمريكي أيضا. يمكن أن يكون لهذه العاصفة برمّتها أسوأ العواقب السلبية على الرئيس الأمريكي الحالي. فلا يبقى سوى اتهام الصين بكل شيء".

بكين، بدورها، لا تترك للدعاية الأمريكية أن تهدأ. فسفراء الصين في الخارج، يشاركون في الهجمات المضادة بشكل متزايد. فعلى سبيل المثال، حذر السفير الصيني في السويد الصحافة المحلية من تناول الأطروحة الأمريكية، قائلا: "خذوا بعين الاعتبار أنّ من يرفع حجرا علينا، فسوف يسقط على قدميه".

من الواضح أنها لغة غير دبلوماسية، لكن بكين تمكنت في بعض الأحيان من التأثير في منتقديها الغربيين. وكما أفادت صحيفة Hill، كان الاتحاد الأوروبي على وشك إصدار بيان قاس بشأن التضليل المزعوم الذي نشرته بكين، فهددت الصين بخفض الرعاية الطبية لأوروبا، وتم تخفيف نص بيان الاتحاد الأوروبي.

أوروبا تستفيق بحذر من كابوس كورونا خوفا من هجمته ث
لوموند: كورونا سينهي زعامة أمريكا المترنحة للعالم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 26 تشرين2 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 04 أيار 2020
  496 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Martin Davidson الدولار المجمد.. تجارة مزدهرة لغسيل الأموال / حيدر الاجودي
25 تشرين2 2020
مرحبا!!! هل تريد أن تكون عضوًا في المتنورين وتبدأ في تلقي 50000000 دول...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - نشرت "أوراسيا ديلي" مقالا حول ما يسميه المقال مبالغة و
547 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تطورات مثيرة تتوالى تباعا في بلد تعقدت به المشاهد والأ
1535 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قال الأمين العام لحزب الله اللبناني لا يزال لدينا شهدا
3735 زيارة 0 تعليقات
كشف علماء المستقبل عما قد يبدو عليه العالم بمجرد انتهاء أزمة فيروس كورونا الجديد. وتحدّث م
521 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قال روبرت مالي، الذي شغل منصب مساعد الرئيس الأمريكي لش
582 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - "الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في الطريق إلى حرب كبرى"، تح
3551 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - دعا السفير البريطاني الأسبق في سوريا، أندريو غرين، بار
1875 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ظهر المفكر الفرنسي برنار هنري ليفي الاثنين في فيديو نش
5033 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - سألت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الخبراء عمَّ تخفيه ت
6100 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - على الرغم من أن ملكة بريطانيا ما زالت على قيد الحياة،
6030 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال