الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 275 كلمة )

بين إيران والولايات المتحدة: العراق يحصل على حكومة جديدة

تحت العنوان أعلاه، كتب أليكسي بوبلافسكي، في "غازيتا رو"، حول ترحيب كل من طهران وواشنطن بالحكومة العراقية الجديدة، والتحديات الصعبة أمامها.

وجاء في المقال: وافق البرلمان العراقي على تشكيل حكومة رئيس الوزراء الجديد رئيس المخابرات الوطنية، مصطفى الكاظمي. حصل جميع الوزراء المقترحين على تصويت بالثقة، ولم يرفض النواب سوى المرشحين لحقائب التجارة والزراعة والهجرة.

استغرق البحث عن رئيس وزراء جديد قادر على تشكيل الحكومة أكثر من خمسة أشهر. فبالإضافة إلى الكاظمي، حاول مرشحان آخران تشكيل حكومة، هما وزير الاتصالات السابق توفيق علاوي والنائب عن تحالف النصر، عدنان الزرفي.

وبحسب النائب، فإنه لم يحاول تشكيل حكومة لتجنب الانقسام في البلاد. فيما أكد الزرفي أن عددا من "العوامل الداخلية والخارجية" حالت دون تشكيله الحكومة.

وفيما يتعلق بالمشاكل الداخلية، واجه النواب من ائتلاف النصر، أثناء تشكيل الحكومة، ضرورة الحصول على موافقة القوى الكردية والسنية والشيعية.

ظهرت مشاكل مماثلة لدى رئيس الوزراء الجديد، الكاظمي، لكنه تمكن من إيجاد حل وسط في المفاوضات مع القوى السياسية العراقية.

كما أن عوامل الضغط الخارجية على البلاد، وكذلك على المرشحين لرئاسة الحكومة، معروفة أيضا. فالولايات المتحدة وإيران تمارسان نفوذهما في العراق؛ وكادت المواجهة بينهما تؤدي إلى حرب مفتوحة، العام الماضي.

بشكل عام، حظي تكليف الكاظمي بموافقة كلا الجانبين. مع العلم بأن تأثير اللاعبين الأجانب ليس مشكلة الكاظمي الوحيدة. فسوف يتعين على رئيس الوزراء الجديد إيجاد مخرج من الأزمة الاقتصادية، التي أصبحت السبب الأول للاحتجاجات.

وهكذا، يأتي الكاظمي إلى السلطة في فترة صعبة على العراق. وعلى قراراته، سيوقف ما إذا كان بإمكان البلاد الخروج من الأزمة وتلافي اضطرابات شعبية جديدة. إلى ذلك، فقد يعرقل استمرار المواجهة بين الولايات المتحدة وإيران جهود الحكومة، فحتى الآن، لا تلاحظ مقدمات لتخفيف التوتر.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

الاتحاد الأوروبي يعلن دعمه لحكومة الكاظمي
على الرغم من كورونا.. كردستان العراق يقرر فتح المس

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 26 تشرين2 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 08 أيار 2020
  493 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Martin Davidson الدولار المجمد.. تجارة مزدهرة لغسيل الأموال / حيدر الاجودي
25 تشرين2 2020
مرحبا!!! هل تريد أن تكون عضوًا في المتنورين وتبدأ في تلقي 50000000 دول...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

كتب إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول اقتراب ساعة الصفر في ليبيا، وكون ما بعدها
269 زيارة 0 تعليقات
تحت العنوان أعلاه، كتب إيفان أباكوموف في "فزغلياد"، حول أفق تطور الاحتجاجات بعد انتقالها م
394 زيارة 0 تعليقات
يستقبل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ناجين من ميدان تيانانمن الصيني في وقت تشهد فيه ب
391 زيارة 0 تعليقات
جاء في المقال: بالنسبة للصين والولايات المتحدة، أصبح الفيروس التاجي أداة للصراع على قيادة
496 زيارة 0 تعليقات
كتب دانيلا مويسييف، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول نية البيت الأبيض فرض فيتو على طلب إيران
514 زيارة 0 تعليقات
تحت العنوان أعلاه، كتب إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول الشكوك بتحضير البنتاغو
509 زيارة 0 تعليقات
كشف علماء المستقبل عما قد يبدو عليه العالم بمجرد انتهاء أزمة فيروس كورونا الجديد. وتحدّث م
521 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تحت العنوان أعلاه، كتب فلاديمير نيجدانوف، في "أوراسيا
522 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تحت العنوان أعلاه، كتبت أوكسانا بوريسوفا وإيفان أباكوم
593 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تحت العنوان أعلاه، كتب رافيل مصطفين، في "نيزافيسيمايا
599 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال