الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 412 كلمة )

استجواب وزير الدفاع السابق خالد العبيدي باختصار / فاروق عبدالوهاب العجاج

حصل في مثل هذا اليوم 

وزير الدفاع خالد العبيدي في مجلس النواب
حضر يوم امس لغرض استجوابه وفق جدول اعمال مجلس النواب بناءا على طلب عدد من اعضاء المجلس وكان الاستجواب يشوبه كثير من علامات الاستفهام والاستفسار وهي تنطلق من ان الاستجواب ليس في وقته المناسب والقوات المسلحة تخوض حربا شرسة ضد داعش وهي تحقق الانتصارات الرائعة في الانبار وصلاح الدين وهي تتقدم باتجاه تحرير مدينة الموصل وهي اخر معقل للارهابين ومن هنا كان الاجدر من مجلس النواب ان يراعي هذه الظروف الحرجة بدلا من اشغال وزير الدفاع في عمليات استجوابات ممكن ارجاءها الى وقت اخر لحماية ودعم انتصارات القوات المسلحة ومعها كافة الصنوف الاخرى الوطنية المسلحة المقاتلة معها في كافة المعارك وكان الاجدر تقدير حجم التضحيات التي قدمت من شهداء وجرحى في اداء الواجب الوطني المقدس ؟ ولكن كما بدا للشعب ان عملية الاستجواب كانت سياسية اكثر مما كانوا يزعمون في اسبابها تستهدف بالاصل حجم تلك الانتصارات التي تحققت من قبل القوات العسكرية البطلة وامن منتسبيها الابطال الشجعان وكانت تستهدف شخص وزير الدفاع بذاته لكي لاتكون تحقق هذه الانتصارات في زمنه وبهدف ازاحته من الخوض المعركة الاخير الخاصة بتحرير الموصل. لقد خاب ظنهم بما كانوا يستهدفونه من غايات لاتمت باي مصلحة عامة او وطنية سوى غايات سيئة رخبصة للتغطية عن اعمالهم السيئة التي سببت في دخول داعش واحتلاله المحافظات الغربية منها الموصل والانبار وصباح الدين وبعض من مناطق كركوك وديالى وما صاحبها من هزيمة اغلب الفرق العسكرية المتواجدة فيها انذاك وهروب قادتها العسكريين مع الاسف الشديد .
كما اعلن وزير الدفاع بيانا هاما لم يتوقعوا ان يسمعوا من مثله من قبل خلاصته .
كان الاجدر بكم قبل ان تستوجبوني ان تطهروا انفسكم من رجس الفاسدين الذين يتواجدون بينكم وتتعايشون معهم رغم نجاستهم ؟
وكان الاجدر بكم ان تستجوبوهم قبل ان تستجوبوني وتشككوا في اخلاص من معي من القادة العسكريين الابطال الشجعان المخلصين ان كنتم فغلا صادفيين بنزاهة اعمالكم ؟
وكان الاجدر بكم ان تهتموا بانتصارات القوات المسلحة البطلة وهي تحقق الانتصارلاات على قلول داعش المهزومة امامه في كل المعارك ان كنتم صادقين في اخلاصكم لوطنكم؟
كان هذا الاعلان الجريء الشحاع من قبل وزير الدفاع بمثابة انقلاب عسكري من طراز خاص لم يحصل مثله من قبل ومن غير تردد او مساومة ووضع النقاط على الحروف ووضع الامور السياسية في المسار الصحيح لاجراء التغيير والاصلاح وتطهير الفاسدين ابتداءا من مجلس النواب وهو العصب الرئيسي المسؤول الاول عن المشوار الجديد في العملية السياسية, انقلب السحر على الساحر وخاب ظنهم واخذ بعضهم يتهم البعض الاخر وبغضهم يلوم الاخر بما حصل وبما سيحصل الكثير وتخرج قضاياهم العفنة الى الملئ بكل
تفاصيلها الحقيقية وان الصبح لناظره لقريب .

هاشم العقابي .. عربة فارغه .. يملؤها الضجيج / محمد
العراق .. ومستقبل السيد مصطفى الكاظمي / د. مأمون

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 28 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا

مقالات ذات علاقة

ربما لم يحقق أي رئيس وزراء إسرائيلي إنجازا كبيرا لإسرائيل ، مثلما حققه رئيس الوزراء الحالي
30 زيارة 0 تعليقات
في العراق نخلط كثيرا بين اللعبة السياسية والوطنية، أي ان البعض يمارسها وغيرها من التكتيكات
27 زيارة 0 تعليقات
الــــــــــــواو: إنه فاتحة ((وباء)) أو بالتأكيد تلك جائحة كورونية ؛ لاتهم التسمية ؛ مادا
29 زيارة 0 تعليقات
هذا الرجل غريب في اقواله ، تصرفاته، ادعاءاته، بل انه يتحدث عن السلام والديمقراطية ومحاربة
30 زيارة 0 تعليقات
قصتي مع المحكمة والقاضي رائد جوحي   ان وحدة الحق في سلطة علي بن ابي طالب شملت الناس عامة ،
44 زيارة 0 تعليقات
ما زالت العشائر العراقية تلعب دورا موازيا للدولة وذلك من خلال تبادل الأدوار، فكلما ضعفت سل
60 زيارة 0 تعليقات
كان ينوي الزواج من فتاة جميلة ومثقفة, فقرر لقاء اخوها للاتفاق على ترتيبات الزواج, وحصل الل
34 زيارة 0 تعليقات
جرى الحديث ما بعد 2003 مقترنا بتساؤلات مشروعة هل هناك دولة في العراق, واذا كانت هناك دولة
45 زيارة 0 تعليقات
يتزامن ما يجري في المنطقة من معاهدات للتطبيع مع الكيان الصهيوني مع ذكرى محاولة الإغتيال ال
56 زيارة 0 تعليقات
إن بناء الدولة الوطنية لا يستقيم بجهد طرف واحد مهما بلغت قيمة هذا الجهد وهذا ما أكد عليه ا
41 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال