Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 07 أيلول 2017
  1584 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -      برعاية هيئة رعاية الطفولة /وزراة العمل والشؤون الاجتما
1028 زيارة
حيدر الصراف
16 أيار 2017
هاقد مرت سنين طويلة من تحقق امنيات الكثير من اولئك الذين تضرروا من سياسات النظام السابق ( نظام
1706 زيارة
 اصبح واضحا للكثير من المتتبعين للمشهد العراقي مدى تدخل او تورط كماي عبر عنه ثلاث دول وهي
2508 زيارة
علاء الخطيب
17 نيسان 2017
تمر الذكرى غضةً طرية  لم تبرد بعد ، فهي عصية على النسيان    وتأبى ان تغادر
1883 زيارة
محرر
26 تشرين1 2016
اليمن - حنان علي إستأنف يوم أمس الأربعاء، طلاب وطالبات، كليات الطب بجامعة الحديدة باليمن، أولى
2252 زيارة
حمزة مصطفى
25 آذار 2017
لا أحدَ يقول "لبن امي حامض" هذا المثل حفظناه ـ نحن ابناء القرى والارياف ـ عن ظهر نيات طيبة منذ
2826 زيارة
اذا كانت كل الموبقات و الآثام و الغرائب من الأمور و الأشياء كجهاد النكاح و فرض الجزية على غير ا
890 زيارة
علي فاهم
24 تشرين1 2015
في المؤتمر العلمي الاخير الذي اقامته جامعة الكوفة بالتعاون مع حزب الفضيلة الاسلامي في مدينة الن
2612 زيارة
تعيش مدن الشيعة في كل العالم والنجف الأشرف في العراق على وجه الخصوص منها تحضيرات "عيد الغدير" ا
900 زيارة
محرر
12 شباط 2016
الفلانتين هو الوقت الذي يغمر فيه الشوارع اللون الأحمر، سواء من خلال الورود، البالونات، الدباديب
2184 زيارة

اطباء الابدان واطباء الارواح / فراس الكرباسي

لكل واحد منا .. لديه طبيب خاص .. لاسنانه ولبطنه ولعينه وعظامه.. واذا ليس لديه طبيب فحينما يمرض يذهب لطبيب لكي يتعالج مما اصيب من مرض عضوي.
ولكن السؤال المهم وهو هل لدينا طبيب لامراضنا الروحية والنفسية .. كمرض تأخير الصلاة ومرض ترك صلاة الصبح ومرض الكذب ومرض النفاق ومرض كره الاخرين ومرض ايذاء الناس ومرض الخبث وغيرها من الامراض الباطنية التي نعاني منها يومياً..
فلابد مثلما نراجع اطباء الابدان حين مرضنا ونهتم بذلك.. ونصرف الاموال لكي نشفى منها ..
فمن الضروري علينا مراجعة اطباء الارواح والنفوس حين مرضنا بتلك الامراض الباطنية الروحية وما اكثرها ومصابين بها ولا نعالجها.. بينما هي لا تكلفنا الكثير من المال واحتمال يكون علاجها مجاني..
فاليوم دعوة لنا جميعاً .. بان نستثمر ايام العيد .. ونعود الى افضل طبيب بل انه طبيب الاطباء وهو الله تعالى ونعالج انفسنا المريضة بشتى الامراض المعنوية .. وبعده نتجه لاطباء النفوس والارواح وهم العلماء العاملين الصالحين .. ونراجع عندهم بين الحين والاخر لكي نضمن بقاء روحنا ونفسنا سليمة معافاة من الامراض المعنوية .. لنعيش حياة سعيدة مستقرة..
وكل عام ونفوسنا وارواحنا وابداننا بالف الف خير .. هي في طاعة الله ورضوانه.

قيم هذه المدونة:
1
زرعُت خيرآ فحصدت حبآ / علي كاظم
كربلاء تشهد انطلاق اعمال مؤتمر متحف الكفيل الدولي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 19 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

iraqidk
1 مشاركة
مروة الديب
1 مشاركة
راويه هاشم
2 مشاركة

مقالات ذات علاقة

جماهير النجف الاشرف وعمالها تنتخب الاصلح لهم أقيم في مطعم ومأكولات الوائلي المؤتمر الانتخابي الثاني
هو جواد عبد الكاظم ابو غنيم المولود في العام 1950 في النجف .. وشهرته الصحفية ومؤلف جواد ابو غنيم ..
بأي ذنب خلقت !!!بمثل هذا التوقيت قبل أكثر من ثلاث عقود أوجعت بطن أمي وركلت أحشائها لأخرج لهذا العالم
كانت الطائفية في الغابر البعيد محصورة بين أشخاص ومجاميع محدودة ، ثم صارت بين كتل طائفية متطرفة أكبر
لربما يتفق معي البعض ويشمئز مني الاخرون او يشتمني في داخله بخصوص ما يتعلق بالنقد الادبي والذي غاب وذ
مرت أكثر من أربع عشرة سنة، والعراق يرفل بفيض الحرية المزعومة، ومافتئ أبناؤه يتنعمون بسيل الديمقراطية