Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 13 أيلول 2017
  535 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

كان للعوامل الخارجية تأثير كبير في بروز وإستفحال الأزمة السورية التي أريد لها أن تضرب في الصميم
1977 زيارة
 بالتعاون مع جامعة بغداد :احتضنت قاعة الموتيل السياحي في متنزه الزوراء ندوة تاريخية تراثية
1822 زيارة
لبست قُفازاً .. لأُخفيَّ طبع اصابعيلكنهم عرفوا بأني سومري ولي ذنبٌ بمعرفة الكتابةوأبي .. قد باع
446 زيارة
محرر
12 تموز 2016
أجرى اللقاء الأديبة د.سناء الشعلان/ الأردنالعلامة محمد ثناء الله الندوي: هو الأستاذ الدكتور للأ
1831 زيارة
ها هي السنة الخامسة من دوامة الدمار الكبير, التي تجتاح المدن السورية, ولا حلول بالأفق, نتيجة ال
2162 زيارة
بين أزمة واخرى تلم بنا ، ينبري بعض اعضاء مجلس النواب الى اعلان انسحابهم من جلسات المجلس او تقدي
2313 زيارة
إمرأة ريفية, بسيطة‚ فرحة‚ وجدت دجاجتها البكر، قد باضت بيضتها الأولى، وهذا ما سيُفرح أطفالها الص
374 زيارة
رعد اليوسف
02 تشرين2 2016
ناوله مبلغا ًمن المال وانصرف ، دس المبلغ في جيبه وتمتم ، ظننت انه يحدثني ..وقبل ان أسأله نظرت ا
2155 زيارة
محرر
12 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -حذر رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، من مخاطر تهدد
518 زيارة
عدنان الصالحي
06 كانون2 2014
أحداث مهمة تصاعدت تدريجياً، انطلقت شرارتها الاولى بمقتل الجنرال في الجيش العراقي قائد الفرقة ال
2318 زيارة

مرة اخرى الاكراد يخطئون التقدير ! / د.حميد عبدالله

خمس دول كردية انهارت في القرن العشرين وهي لما تزل في طور التأسيس!
كل تجربة فشلت تحتاج ،من القادة الكرد، وقفة تامل عميقة ، والى فحص دقيق يكشف بوضوح مقومات تاسيس الدولة الكردية ومقوضاتها !
لنستعرض بعجالة اهم التجارب الكردية في الاستقلال واسباب فشلها:
اولا : مملكة كردستان
اقامها الشيخ محمود الحفيد في مدينة السليمانية عام ، 1922وعاشت سنتين فقط قبل ان تزحف القوات العراقية مدعومة من بريطانيا لاجهاضها، وبرغم نجاح الحفيد في استعادة ( دولته) من قبضة القوات الحكومية الا ان بريطانيا ادركت ، بعد اكتشاف النفط في كركوك، ان وجود دولة كردية غير منضبطة سيشكل تهديدا لمصالحها فاسقطت دولة الحفيد ونفته الى خارجج العراق عام 1926
ثانيا: كردستان الحمراء
تاسست عام 1923 واستمرت حتى عام 1929 واتخذت من منطقة ناغورنو كاراباخ وطنا لها وهي منطقة هامة تقع بين أرمينيا وأذربيجان.
لقد استهدف الدعم الأذري للأكراد خلق حلف للضغط على أرمينيا، في إطار الصراع بين الأرمن والأذريين لكن التحالفات الإقليمية والدولية نجحت في إنهاء تلك الدولة الوليدة، و جاء عام 1935 ليشهد تهجير الأكراد من أذربيجان وأرمينيا وجورجيا والشيشان وأبخازيا وداغستان نحو أقاصي روسيا وسيبيريا. 
ثالثا: جمهورية لاجين
تاسست عام 1992 برئاسة وكيل مصطفاييف، ولكن لم يكتب لها النجاح وانهارت بسرعة فلجأ مصطفاييف إلى إيطاليا.
رابعا جمهورية مهاباد
اسستها المعارضة الكردية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية مستغلة ضعف الحكومة الايرانية ودعم الاتحاد السوفيتي للاكراد
انهارت مهاباد سريعا بفعل تحالفات الشاه مع بريطانيا والولايات المتحدة وتخلي ستالين عن الاكراد مقابل صفقة نفط مع الشاه فغرقت مهاباد في بحر المصالح الدولية المتشابكة من غير ان تجد دولة واحدة تقدم لها طوافة النجاة
خامسا جمهورية آرارات
انها اقرب الى الثورة منها الى الدولة حيث اعلن احسان نوري باشا ثورة في مناطق جبال آرارات التركية عام 1930 باسم "ثورة آغري ثم اسس حزباً سياسياً كردياً باسم "خويبون" ليقود ثورة عارمة في وجه الدولة التركية، ليؤسس لاحقا دولة كردية في مناطق جبال آرارات
نجح احسان باشا في الحاق خسائر كبيرة في الجيش التركي في بداية الثورة الا ان الاتراك اعلنوا النفير العام وجهزوا الجيوش الجرارة وحاصروا الدولة الكردية ماضطر احسان باشا الى الهرب الى ايران كما فعل مصطفى البارزاني بعد 45 عاما
تلك التجارب المرة والمريرة كانت دروسا تفرض على القيادات الكردية ان تستفيد منها قبل ان تقدم على اية تجربة تحمل من مقوضات الزوال اكثر من مقومات الديمومة والبقاء.
غير ان القادة الكرد ظلوا يغمضون اعينهم عن تجارب الفشل ويتطلعون الى ( حلم الدولة) بصرف النظر عن فرص نجاحها واستمرارها
معظم القيادات الكردية العراقية اقرت بان مشروع الحكم الذاتي الذي ولد بعد مفاوضات عسيرة بين صدام حسين ومصطفى البارزاني عام 1970 كان يجسد الحلم بالنسبة للاكراد العراقيين ، لكن تمسك البارزاني وفريقه السياسي بجزئيات صغيرة بدد هذا الحلم وحوله الى كابوس
منطق الاشياء ، وهرم الاولويات يفرض على السياسي الحصيف ان يتمسك بحلم منقوص او مثلوم اذا كان الخيار الآخر يمثل عودة الى نقطة الصفر ، كان على اكراد العراق ان يستلهوا شيئا من حصافة الرئيس التونسي الحبيب بوركيبه فياخذون المتاح ليطالبوا بما هو ابعد منه.. الم يكن قانون (خذ وطالب) هو الاصح في لحظات معينة من التاريخ الانساني ؟!
دخل اكراد العراق في مشتجرات ومعارك غير محسوبة مع جميع الحكومات العراقية وفي جميع العهود ، حتى نظام الرئيس عبد الرحمن عارف الاكثر هدوءا وتفهما في التعامل مع التحديات الداخلية بعيدا عن لغة العنف والتطرف لم ينجح بان يجنب نفسه المواجهة العسكرية مع الكرد !
راهن الاكراد العراقيون في موجهاتهم السياسية والعسكرية مع بغداد على حلفاء احترفوا مهنة البيع والشراء بقضايا الشعوب وكان شاه ايران نموذجا لذلك!
روى لي قيادي كردي انه كان في طهران ضمن وفد كردي رفيع برئاسة الملا مصطفى البارزاني في آذار 1975
كانت المعارك مستعرة بين الجيش العراقي والقوات الكردية بعد فشل تطبيق قانون الحكم الذاتي المقرر تنفيذه في آذار 1974
الوفد الكردي طلب مقابلة الشاه الذي كان يقدم للاكراد الدعم بكل اشكاله ومستوياته نكاية بنظام البعث الذي يأوي الامام الخميني غريم الشاه وخصمة التقليدي اللدود.
مكتب الشاه اخبر اعضاء الوفد الكردي ان جلالة الشاه اجل الاجتماع بهم لحين عودته من زيارة قصيرة الى الجزائر
وها هو الامبراطور الايراني يعود من الجزائر ظافرا بمعاهدة تنازل فيها العراق عن نصف شط العرب لايران ليستقبل الوفد الكردي في طهران ولكن بوجه آخر ولغة اخرى مختلفة تماما عن اللغة الناعمة المشحونة بالعهود والوعود
كان الشاه ينظر من زاوية عينه الى مصطفى البارزاني ورفاقه ليقول لهم بتجاهل: نحن وقعنا اتفاقية مع صدام وهذه الاتفاقية تضعكم امام ثلاثة خيارات
• ان تلقوا السلاح وتسلموا انفسكم لحكومة بغداد ونحن نضمن لكم مصيرا آمنا
• ان تستمروا بالقتال من غير دعم ايران وبعيدا عن اراضيها وحدودها
• ان تنتقلوا الى الى الاراضي الايرانية لاجئين من غير سلاح
بهذه الخيارات تبددت احلام الكرد بحكم ذاتي منصف ، وانتهت آمالهم بارغام بغداد على تحقيق اي مطلب مهما كانت مشروعيته!
فشلت الثورة الكردية بطريقة دراماتيكية غير مسبوقة ورغم ذلك لم يستفد القادة الكرد من تلك التجربة المرة
اليوم ، وبعد كل تلك المحطات الموجعة والمؤلمة والمخيبة يعود القادة الكرد لينسجوا حلما لافرصة لتحقيقه حتى على الورق!
نعم ثمة تحديات كبيرة تواجه الفريق الكردي الحاكم في اربيل والسيمانية ودهوك ، هناك احتقان شعبي في كردستان لا احد يعرف متى ينتهي الى انفجار مدو لكن نافذة الهروب من الازمات لاتنحصر بالضرورة باللجوء الى تحشيد الشارع الكردي حول حلم قومي وجداني 
المواطن الكردي الجائع العاطل عن العمل المهمش سيندفع وراء حلم الدولة الكردية بكل قواه ظنا انه سيكون الحلم الوردي الامثل لكن اذا نسف الواقع الشائك هذا الحلم ،وسينسفه، فان ردة الفعل ستكون ادهى وامر واكثر هولا!
الجبال اتعظت من تجارب الماضي فهل سيتعظ ساكنوها؟!

قيم هذه المدونة:
0
د. شعبان يغني الاحد لأبي كَاطع ! / زيد الحلي
دروس الحرب / شامل عبد القادر

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 24 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 سيحل الباحث
ملتقى الثقافات حوار ثقافي وموسيقى مساء الجمعة 11/4/2014 وعلى موقعه في منطقة سلوسن/ستوكهولم, وبالتعاو
بدعوة رسميّة من صحيفة "مصر المستقبل" المصرية السياسية الشهيرة شاركت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان
برعاية وزير الصناعة والتجارة التشيكي، يان ملادك، نُظم في براغ لقاء اقتصادي-اجتماعي حول العراق، حضره