الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

جميع الاقسام
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

 مؤيد عباس الغريباوي / خاص شبكة اعلام الدانمارك صدر عن دار الرافد للمطبوعات ببغداد كتاب " مسند التابعي سعيد بن جبير" لمؤلفه العلامة المحقق السيد ناظم الصافي الموسوي والذي تناول اهم وابرز الروايات التي يعود اسنادها لجهبذ العلماء " سعيد بن جبير الاسدي " أحد اتباع الامام علي بن ابي طالب " ع" واحد تلامذة الامام علي بن الحسين السجاد عليهما السلام وبعض أصحاب النبي "ص" والذي قتل على يد الأمير الاموي الحجاج بن يوسف الثقفي سنة ٩٥ هـ ودفن بمدينة الحي
متابعة القراءة
على نارٍ أهدأُ منْ هادئةْ كأنّها متّقدةً منذ عصورٍ بائدةْ , تتربّعُ على النّارِ رَكوة الركوةُ ملاى دونَ نِصفها بأقوى قهوة تتولّى تسكين الأعصاب حتى في شريعة الغاب .! وسْطَ سكونٍ تنعسُ منه عُيون كالبركان , بلغت القهوةُ درجة الغليان نحوَ اعالي العلاُ ارتفعتْ الرغوةْ هاطلةً في اجتياحٍ لأوراقي , تأمّلتُ خطوطَ انتشار هذا الفوران وما حلَّ بأوراقي من غَثَيان , لكني اكتشفتُ " خارطةَ طريق " لإبتعادٍ قليلٍ عن الحريق في العراق الغريق .!
متابعة القراءة
عندما سألوني عنهما،مفهومي الصدق والمجاملة لملمت انفاسي ابتهاجا للحديث و للحوار عن تلك السمات الشامخة ، لكنني توقفت ببداية الحديث ، تملكت مني خصائل التركيز بتدقيق و بِقوة ، هل كلاهما يمثل نفس الأهمية بالمساواة و بالتوازي ، أم في حدود معينة التعامل مع كل منهما .. بدايةأشرت على مفهوم ومدلول وأهميةو ماهية و مغزى الصدق ، حيث أنه يعتبر من الصفات الجميلة التي يتحلى بها الشخص ومن الأمور الواجبةالتي حثتنا عليها الأديان السماوية ... حيث أنه يُعد من أجمل ال
متابعة القراءة
عليك عجبيكيف تضحيماذا تجنيأنا وحديوحدك وطني بنت الجبلتراقص الأرضتنظر للسماءتعشق وتحبتنبت الأزهار روح العيون الحبفلسفة نبض القلبما بعد خير وشيءرواية عمر القيدتجربة طفل العشق عندما تبكي الحروف تطير فينا الطيورتحاكي هجرة الروحلسبب غير المطروح لكنها ذكرى القلوب لكل مهاجر حديثيتحدث فيه ويخرجحكمة الحياة والامل باننا سننتصر يومااكتفينا واكتوينا لا احد يسأل علينا لن تهمنا تلك الخسارةلا يوجد لنا ما يبكيناما يشفع لنا هي رسالةتجمعنا الهوية بفكرنا خير الوعي
متابعة القراءة
" لا يضيع العقل من خلال التفكير" تمهيد: لكلمة العقل معانٍ متعددة، لأنها تحدد ملكة العقل التي تتيح لنا التمييز بين الحقيقي والباطل (أن نكون عقلانيين)، والخير من الشر (ليكون معقولاً)، هذه القوة التي يؤكد ديكارت أنها كذلك "الشيء الأكثر عدلا وتوزيعا بين الناس". تؤكد العقلانية أن المعرفة المستمدة من العقل فقط هي الصحيحة، وهذا حتى في المجالات التي تتجاوز الخبرة، مثل الروحانية والميتافيزيقية. فماذا نعني بالعقل؟ وماهي مكانته في الفلسفة؟ ومتى ظهر؟ وهل هو
متابعة القراءة
سيدتي العصرية عندما تكون للذكريات أنين، أحزان ، ألام ، حياة عندما ينكروا عليك صهوة حصانك الشعري وإبداعك الترابي الفطري بين جبالك وعشقك وصدى المناجاة عندما يغتال جمالك بسمتك ، حتى دمعتك بين الرغبات والخرافات عندما يغتال كيانك ويكتم صوتك بألوان الكمامات كيف تسمو روحك وصدى أوديتك تناديك بالآهات وحصانك مقيدا ينتظرك فوق قمم العذابات ..؟ ********* سيدتي نرحل بعيدا لعالم بريء بلا حقد بلا أنانية ، بلا خيانة بلا ظلم جائر بلا إقصاء ، بلا تناقضات ، بلا موعد
متابعة القراءة
عزفك على اوتار قلبي بأناملك الماسية.. سمفونية عشق بعيد الحب ازلية يترنم القلب بك غزلا ...تعلو من نبضه القافية... يا جميل العينين... حبك مازال لغز واحجية كيف اصفك... أي حرف يكون لك أغنية طاووس عشق أنت... علا بجناحيه في سمائي.. فأمطرت ألوان زاهية سبحان من صورك.... وجعل مع طينتك كل صفات الرجولية.. بانت من انفاسك المتعالية ويردد قلبي للحديث بقية سألقي على مشارف شفتيك التحية.. وعلى وجنتك ارسم قبلة .. اذوب شوقا كقطعة ثلج بين ذراعيك الندية اقطف لك من نب
متابعة القراءة
صدر للأديب جاسم محمد صالح كتاب جديد بعنوان ( اساسيات الكتابة في مسرح الاطفال)، مسرحية اصدقاء الشمس تطبيقا يتحدث صالح في هذه الكتاب عن تجربته الشخصية في اختيار وكتابة مسرحياته، حيث يتناول الاديب جاسم محمد صالح في مقدمة الكتاب، تجربته الذاتية في الكتابة والإبداع في مجال قصص الأطفال ، مبينا ان الكتابة للطفل من خلال تجربته في تدوين التجربة الذاتية تعد من أصعب الأعمال التي يواجهها الكاتب، لأنه من الصعب على الكاتب أن يتمكن من ذلك مهما كانت قدرته وإبداع
متابعة القراءة
على صهوةِ الخيالِ  إليكَ  آتِي  بصُحبةِ أشواقي  ونبضِ قلبي وقمرٌ شاردٌ هناك  ينيرُ دربي فالنجيماتُ الحبيباتُ  تفتحُ أبوابَها في جنَّـةٍ مزدانةٍ في الحُبِّ أنا القادمةُ من أرضِ الغياب يلفُّ هامَتي كدرٌ واضطراب أصبو إلى مَنْ يُلملمُني فنبضُ  الحُبِّ لا يُدركهُ  إلاّ من به صبابةٌ ووجعٌ على الربابةِ يُغنـِّي ليغوصَ في أروقةِ الخيالِ هانئَ النفسِ ، مُطمئنَّـاً يشدّهُ حلمٌ جميلٌ به يتشبثُ قبلَ الرحيلِ ما لهُ والخيالُ نعمةٌ في الفضاءِ حرّاً يطيرُ  وحيثُما يكونُ القلبُ سعيداً  هكذا خُلقنا ، نرسمُ الأحلامَ على رمالٍ من خيال
متابعة القراءة
ما أجملها إمرأة ناعمة ، ذات كيان راقي و في شتى المشاعرصادقة ، تبغى الستر و الأمان و العشق والسكن والمودة،من زواج يحتويها فكرياً و معنوياً و يحقق معظم متطلباتها الزوجية المتعددة، يفتخر بها الجميع كأمٍ وأخت و ابنة و حبيبة و زوجة مخلصة .. و مِن هنا تبدأ مناجاةتلك المرأة،إلى بداية حياة سعيدة،مناديةوحالمة بدفء و هدوء و سكينة الرومانسية .. مئات من علامات الإستفهام و الأسئلة ، إلى حينئذ فيإنتظار الحلول والأجوبة .. بداية تتساءل عن الفرق بين الارتباطين ال
متابعة القراءة
لم تكفيه الغربة التي احاط بها نفسه، إكتظت جميع الفضاءات التي هام على وجهه بين ثقوبها ومساماتها الضيقة، أوعز الى أقدام أن تطأ كل الحدود حتى تتجاوزها عنوة، فالعالم الذي يعيش لا يحترم خطوط الطول والعرض أو مساحات دول، قِيَم سَمِع عنها بأن الدين قد وضعها كعهود ومواثيق يحترمها بنو البشر الذين صنعوا من أفلاك السماوات بطانة تحميهم من جراد حثيث يصل الى ما لا يستطعيون حمايته، يأكل الأخضر واليابس تسابقوا معه لأكل اليابس وإطلاق يده على الأخضر.. فاقوا الحشرات
متابعة القراءة
قِـلادَةُ الجِّـيـدِ، مـهـما الـِتّـبْـرُ زَيَّـنَهـا فَـعِـفّـةُ الجِـيـدِ، مِــعْـيـارٌ و تَــقـيـيـمُ مَـراتِــبُ الـعِـزِّ، بـالأفـعـالِ خــالِـدَةٌ والــفخرُ فـي زائفِ الأقوالِ، تعْـتـيمُ شــمسُ الكفاءةِ، تـزهـو فـــي تألقِـها ولِـلطـُمُوح، مَـراســــيمٌ وتَـرْسِــــيـمُ حُـبُ الـعُـلا، طـبْعُ مَنْ تَعْلو نفوسُهُمُ وهـالـةُ المَـجْـدِ ، إشـــراقٌ وتـقـويـمُ إنّ الأصالــةَ مِـعْـوانٌ، لِــذي هَــدَفٍ يـسعى الـيـه بـخَـيْـرٍ، فـيـه تـعـمــيـمُ
متابعة القراءة
اسمع جلمتي.....وكوم بهداي. ضليت محد.........يلعب وياي.بقلم : الشاعر سيف علي لمن اذكرك.........اغص بالماي. طولك غصن......وينكط افياي. متنكبه.......الضحكات بالعيد. ومجودره بوجهي.....التجاعيد. منتظرك وما.......كتلي شتريد. مو حدبة.......اضهور المواعيد نمت ابغرفتك.....بويه حسيت. من كل كتر.......يتراجف البيت. لشبكة اوليدك.....ما اشتاكيت. خربت كشختك.......بالتوابيت. بالمكبره ياهو............اليدفيك. انته بصورك..........وانه اغطيك. بالطيف سير.........خل
متابعة القراءة
 اذكروا محمود في كل سجودوانشروا في الذكر باقات الورودأثر الصمت فاختار اللحودرقنت احساسه عند الجمودوتوارى عن صدى ايامناوسراب احتوت منه كنوديا ربيب الهم والعيش الزهيدوحياة عندنا لا لا تعودليت شعري ان تعي ايامناليت شعري ان ترى هذا الجحودياكل الطير على راس اليتيمونديم الكأس نكر في الوعودمن دنى دلوه صارت ملكهكلفة الشيطان رعيا للقروداثقلوا الأرض وجاروا فوقهالبسوا اكفانهم فوق النقودنزعة الشوق تحرت في الصدور ودموع كسرت كل القيوديا طبيبا حين تعصى دائ
متابعة القراءة
 الصباحُ الذي يأتي بوجهِ أمي يشبهُ الجنةَ كثيراً يشبهُ نعيمَها وأمنَها وأمانَها حتى أن لأمي جَنتان واحدةٌ تَحت أقدامِهاوأُخرى في قلبِها أُمّي صَلاةٌ وطمأنينةٌ في محرابِ روحي عاكفة ونبضُ قَلبي يُرتِل اسمَها ترتيلاًأمي يا نورَ الهدى والتُّقى والعَفاف لمّا تَبتسمُ أمي تَشرقُ الشمسُمن نورِ ضحَكتِها والحياةُ تَكون أجمَل والأملُ يكبرُ في العالم أُمّي يا جسرَ الحبِّ الصاعدَ بي للجنّة عيدُك وديانٌ من البرَكة ونهرٌ من رضا الرَحمن فأَنت وحدُكِ زَمزمُ
متابعة القراءة
حين امعنُ النظر في اقوال وحوارات ومقابلات  من يظنون أنفسهم  إنهم من " علية " القوم في السياسة والثقافة والمجتمع ، اجد ان روح الاساءة لبعضهم البعض هي السائدة ، ولغة الثأر تتحكم بمشاعرهم ، وروح التسامح مفقودة ، وذكر الحسنات والاشادة بأفعال الخير غائبة تماما ، واحسُ ان نبرة (الغرور) هي في رواج لافت ، ناسين ان الغرور ربما  يزهر فترة ، لكنه لا يثمر ابدا ! ان هذه الظاهرة المؤسفة ، طغت على سماء المجتمع ، وبتنا نلمسها بوضوح 
متابعة القراءة
ضباب ... ... ... ضباب  ... ... ... ضباب خراب...  ...  ... خراب  ... ... ... خراب        ما أعجبَ  سطوة الجيوب!              مَن علّمَ الأجفان الخنوع...؟                    وهل أضحى                             الضباب إدمان الشعور؟؟؟   بحّت ْربابة عمياء وهي  تنشجُ                             
متابعة القراءة
فتاتي هيفاءُ كلون الوردِ حسناء كأنها من لؤلؤٍ وزمردِ اذا لامستني اشتعلُ كالنار في الموقدِ أراها كل يومٍ بين المخدةِ والزندِ اهيم في حبها وأنام على ثنايا الخدِ اعود كما الصبا ولذة الجسدِ العشق في عينيها والشوق لم يخمدِ وهي كالقطاة في غدوها وان تعدِ عيونها من زمردِ وعسجدِ لم تعشق ولم تهب حباً لأحدِ عندها يقف الهوى اسيراً كالعبدِ جمالها كألوان الفجر والوردِ أموت بين يديها حباً ولم أزدِ والعمر يجري وهي لا تدري بسهدِ
متابعة القراءة
ميراث جنان بيوت دون مات جشع طاغوت طمع ونزوات مات والدي .. والدك والدتي ... والدتك على نقالة شهدت الزور أمام المنصات وضعت يدك على القرآن بعت ضميرك إنسانيتك أصبحت قرينا للحيوانات ...!! ميراث استغل عقلك قلبك إحساسك جبروتك ظلمك دخلت محراب الظلمات لا دين يردعك ..لا صلة رحم ترجعك هذيان من ال .. أنا .. صرخات هل تكفيك حفنة تراب ...؟ قماش مطوي بين أيدي الأغراب لحد يعود وتُرمى بين الحجرات يسألك الملك سرقت ،زورت أكلت مال اليتيم وفرحت تركت خلفك عظمة الحياة م
متابعة القراءة
في ظلام الليل الدامس، تجد نفسك مستيقظاً من سُباتك العميق تقرأ ما تيسّر من المعرفة البشرية التي لا تتوقف في ظلّ الثورة المعلوماتية ، تحثّ نفسك بأن يَعِيَ عقلك ولو بضع حين، أن يمتلك شيئاً من رائحة الورود التي لم تصادفها بعد، لكنّ التثاؤب يغلب طاقتك، أن تتوقف للغد القادم وهو المستقبل المجهول في نوافذه المغلقة، تغلق كلَّ شيء، الإضاءة مع النافذة الكونية"اللاب توب"، تنظر إلى مخدعك حين ترمي جثتك على أطراف السرير محاولًا أن توقف تلك التحليلات الباطنية وا
متابعة القراءة
أمي .. أمي .. يا صوت الروح يهمس في الأحشاء يرد نبض القلب صداها يا مسك الفردوس أكرمها الله جنة تحت قدماها يا سبل النجاة في الحياة كل وهن بلمسة يديك أحياها أمي وآه يا أمي تعجز القواميس أن تصف كل حنانك تبك الحروف من ذكراها سألني الصمت لمن تشتاق كل الشوق في رؤياها كل حنيني يجول في أطياف الدنيا وما كان لي حنين لولاها ************ أين بيتنا العتيق ؟ أين خبزك الرقيق ؟ أين فجرك الجميل والندى على ورق الورد تبث شذاها ؟ أين الشاي ؟ على جمرات يغلي ومن جوعنا
متابعة القراءة
عيون أميلا تشبه أي عيونكانت ترسم لنا الطريقمن دموع الروياتكبرنا ونحن نسألكيف ننسى الذكرياتوهي الوطن المكتوبميلاد هجرة الروحللطفلة الصغيرة التي تحولت للأمأنجبت عائلة كبيرةكأنها تتحدى المحتلوتقول له لن أترككتعبث كما فعلت قبلحتما لك يوما أسودكأسك ما زال في يديتجرعت به تاريخ أحمققتل وشرد وشتت ومزقلكننا هنا و لك ما تتخيلتنتظرنا شمس ولها شروقجذور الأرض لن تموت فينامهما مات وودع الأقربوننعود من جينات المعرفة لنكتب ونسطر بدمنا نزفاستدفع ثمنه رغما عنك وكل
متابعة القراءة
(صفحة من كتابي عن ابنتي سماء الأمير)  وحين نظر الربّ الى قلبها ، قال : ماهذا القلب الذي خلقته ؟ من حبّ عجيب صنعته ، يحفر في صخر الوجع أملاً ، ويعلّق على جدران العناد غايته ، وفي دمع الفقدان ظنّ أني تركته يغرق ، بينما كان ينتظر الرحمة وهو يلاحق طيفاً في الفضاءات والجدران والسقوف والأبواب والنوافذ والأشجار والسنادين وبتلات الورد وقطرات الندى وغيمات النهار وأشعة الشمس ونجوم الليل. أعرفُ أيّ سرّ فيه .. وأي معجزة ينتظر .. فأنا الخالق .. وضعتُ سرّ
متابعة القراءة
أوجز حياته بتلك العبارة التي قرأها مرة في مكان ما لم يتذكر أين؟ لكنها ظلت راسخة في ذهنه وعقله وفي اعتقاده انها أطرت كل ايامه فلم يجد وسيلة غير ان يكون محاط بكل حروفها بدقة، عشرون عاما دون خلاص الوحدة قضمت أظافره، اخذت تنال من لحم أصابعه لم يعد لظهره من يحكه له، لكنه يدرك جيدا ان ما حك ظهرك مثل ظفرك... كيف وقد قضمها حسرة على أيام ساقته لأن يكون شاهد عيان على سلطة فاسدة؟ الجور الدكتاتورية فيها كتابة رأس السطر بدل البسملة، لم يكن أحد تلك الوجوه التي
متابعة القراءة
 أَلم أَقُل لَكَ حِينَهالا تَذهبْ هُناكَ بَعْيداًفَأنَسْاكَ هو أَنا في سَّرابِ هذا العَدَمسَتَضيعُ مِنْكَ الأَيام عَين الحَياة هو أَنا وإن ذَهَبتَ مُغاضِبا عَني وَ مْني مائَةِ أَلفِّ عْام إنَّكَ راجِع إليَّ لا مَحالَة وإن مَرجعُكَ الأَخير هو أَنا أَلم أَقُل لَكَ مِراراً وأَنتَ لا تَرضى بِنقوشِ الدُنيا لأَن سِرُ رِضّاكَ هو أَنا أَلَم أَقُل لَك إني أَنا المُحِيط الغَامرُ والكَاسِروإنَّكَ حُوت َفي هَذا المُحيطلا تَذهَب إلى اليابِسَة فَبحَر صَفا
متابعة القراءة
 كشخة طولي....باكو من المرايات.من يمشون....بيهم كشخة خيالي.كلك حطبه.....انته سوالفك دخان.انا طلعت...صيتك من كلت غالي.ترى الغربيل من يركص طيح خفاف.وبس الخشن....يركد بالهوى العالي.طحت مثل الدلو بالبير من عافوك.وجنت وياي.......كمره وكلك تلالي. رفيع الخيط....بس يسترفتوك ناس.ماخلالل..........حرمه مفرعه كبالي.وانته تسب مضيفي كبال المفرعات.وبحلكك.............بعده مرورة دلالي.عشت مثل الضوه المحبوس بالفانوص. متروك..................بكهف محد تعنالي.مام
متابعة القراءة
متنفَّس سياسي ما جرى كما سيجري وَكَفَى ، أما المهم سلَّط عليه مَن سلّط النِّسيان بالدهاء وعنه عَفَا ، فانسلخ كل مناضلٍ مُوَقّرٍ مِن جِلد تفاؤله واختار موقعاً داخله اعتكف ، عسى موسم الانتخابات المقبلة ربّما من البكاء على الأطلال السياسية بدونهم اكتَفَى ، وسبحان المُعطي والآخذ العالم بمَن فاز ومَن فشل حتى بمن عن التصويت تَخَلَّفَ ، مَن صَادَق بضميرهِ مؤدِّياً الواجب الوطني ومَن خالَف َ، مَن باع ذمَّته بدُرَيْهِمات وهو غير مسجَّل في القوائم الانتخاب
متابعة القراءة
يَجِدّان في السير، لحست الأرض بطن اقدامهما فصارت تشعر بهستيريا التحرشف، فالأرض التي يسيران عليها كانت من المرمر الذي لم يعتاداعليه، يعيشون الصحراء، التراب بالنسبة لهم هو محور الكون منه خلقا وعليه يسيران وتحته يدفنان... عباءته التي نفقت ضمت جانب واحد من كتفه، لثام غطى وجهه كما اعتاد له ان يلبسه.. يجر صبي بحبل قد ربطه في رقبته وحوله قطعة قماش باهتة الخضرة عن لونها، صبي شعث الشعر متيبس الشفاه كان كل شيء قد توقف فيه، فاغر فاه وعيناه لِما يراه أول مرة
متابعة القراءة
علقت في أذهاننا ونحن أطفال، أن الملائكة التي تتحدث عنها الكتب المقدسة، هم أجسام أنثوية ذات أجنحة، فكلما تناهى الى السمع اسم الملائكة استحضر الذهن إمرأة جميلة حنونة ذات أجنحة خفاقة، مثلما نستحضر في الذهن إمرأة ذات جمال خلاب بجذع سمكة رشيقة عندما يتناهى الى الذهن اسم "عروسة البحر". وهذا الفهم التراثي الإغريقي الجاهلي للمَلَك الأنثوي، نستحضره اليوم بقوة عندما نشير إلى العاملات في الشأن الصحي والطبي وبخاصة الممرضات اللواتي يقمن بخدمة المريض على مدار
متابعة القراءة
كلام يبيح لي أن أعاتب هل للحب صورة مشرقة لا تعاتب اشتاق إليك كأني اشتاق للمجهول وقلب غائب أي قلب تنادي وفيه نبض جريح في صمت العذابات صاخب كملاك رأيت ملامحك تجلت فطرتي قلبي المعنى الغاضب كأني في وهم يكذب عليا لم تكوني أنت بل وهم كاذب عنيدة لن تخرجي من ثوراتي من أوردتي وخيالي المعاتب هل تلعبي بمشاعري فأنا لست دمية تلعبين فيها بمهارة لاعب الحب جمال وروح وإحساس يزهر الدنيا في كل الجوانب نعم أنا فقير مجرد الثياب ألا يحق لي أحيا بلا حاجب ليس بين يدي سو
متابعة القراءة
هي احدى رائدات الحركة النسوية العراقية واول رئيسة لرابطة المراة العراقية ومناضلة سياسية تبوأت اعلى منصب في الحكم الجمهوري واصبحت اول وزيرة عراقية في تاريخ العراق والعالم العربي في حكومة الزعيم الشهيد ابو الفقراء عبد الكريم قاسم. ( رحمها الله ) وعملت عن كثب من اجل تحقيق اهداف ثورة 14 تموز. 1958 ) هي وزيرة البلديات والأشغال العامة حققت مكاسب للفقراء من خلال عملها عندما زارت. تل محمد بدايت عام ( 1960 وشاهدت منطقة ( آلاف دار) بيوت جديدة جاهزة من مكار
متابعة القراءة
استهلال: " يخدم تعدد المعاني للإنية فيما يتعلق بتعدد المعاني للآخرية، الذي يفعل في مواجهة نفسه، بمعنى الذات عينها. لكن، كيف يمكننا إيلاء العناية بعمل الآخرية في قلب الإنية؟"1[1] الذات البشرية غريبة الأطوار وغامضة الملامح وتظل تتحرك ضمن دائرة المجهول ومبنية للمغيوب وتزداد غربتها عن نفسها عندما تعتقد انها عرفت نفسها بطريقة بديهية وتكتشف في يوم ما انها تجهل نفسها ولما تصطدم بغرابة الآخرية أثناء محاولتها الانفتاح على المحيط الخارجي والخروج من القوقعة
متابعة القراءة
تُسائلُني الروحُ أيُّهما أشدُّ عليكِ وأخطرُ؟ صمتٌ طويلٌ اعتراني لحظاتٌ ولحظات وطويتُ صفحاتٍ وصفحات وعبرتُ كثيراً من المحطات والروحُ تُسايـرُني وفي كلِّ برهةٍ تـُومئُ لي الشرُّ هنا... جالسٌ خلفَ الكواليسِ والستائر حلوُ اللسانِ لبقٌ وقولُهُ تغريدُ طائر يغيِّرُ مجرى النهرِ ويغتالُ الوردَ ويَطعنُ بالحرائر يؤذيكَ من دونِ أن تشعرَ به وقلبُ البريءِ مندهشٌ حائر والزهرُ في غفوتِهِ يتلو الصلاةَ في محرابهِ نقيُّ السَّريرةِ طاهر
متابعة القراءة
يا أجمل امرأة في حياتي بحثت عنك في مسراتي في أحزاني وجنوني في صمتي ولوعتي وٱهاتي أعوام مرت على ميلادك كان بحثي تيه في مداراتي تجملي جمال على جمال فيك الجمال عز وبهاء ٱتي حضارات توسدت على يديك كم حضارة أنثى أزهرت حضاراتي أنا دونك يا امرأة صحراء خمدت براكينها من رحى ثوراتي حينما تعبت من البحث مولاتي وجدتك نورا يشع بين كلماتي +++++++ ميلادك بلسم الروح أشفى همومي وأحزاني دارت أجنحتك تسمو عاليا تخلد أمل أشجاني أنت يا سيدة الكون بتول أرغمت على تكوين بن
متابعة القراءة
كعادتها وقبل أن تبدا هي وأخيها أحمد عرضهما وبرنامجهما الخاص يشربان قهوة الصباح التي يحبان، لا تدري زينة لِمَ خطر ببالها ذكريات طفولتها عندما اخذت رشفة من شفاه فنجان القهوة التي شعرت بلسعتها الساخنة ثم تطلعت الى يدها التي عليها آثار حرق منذ طفولتها فاستعادت تلك الذكريات كأنها خيط دخان تصاعد مع دخان فنجان قهوتها، كان أحمد مشغولا عنها حينما نظرت إليه وهو يستعد متألقا... تذكرت نفسها في ذكريات من طفولتها .. فها هي ما أن تدخل البيت حتى تسارع الى دُمَاه
متابعة القراءة
توطئة /إن صانعي القرن العشرين ( كثيرون ) منهم هتلر ستالين بيكاسو أنشتاين أنور السادات نجيب محفوظ وأم كلثوم وإلى " جورج أورويل " ولكن قلّة هم من عبروا عن ضمير القرن العشرين وعلى رأسهم الروائي والكاتب والمفكر" جورج أورويل " مقتبس من كتاب شخصيات لها تأريخ للكاتب السوري جلال أمين . فعلا فتح لنا هذا الكتاب مقاربات تأريخية ببصمات قامات سياسية وأدبية وثقافية وفنية في السفر العربي والعالمي وبخط وأنفاس كاتب ومؤلف يحمل من الوطنية وعشق الأنسنة والحرية والكل
متابعة القراءة
رافِــدُ الصّـبـرِ ، للغُصون نَماءُ ولِـنَـيْـلِ الـعُـلا، سـَــنَاً وسـَـنـاءُ رِحْـلَــةُ الـمَجْـدِ، عِــزّةٌ وخُـلـودٌ فــإذا زانَـهــا العَـفـافُ، بَـهــاءُ يَـرتـقـي سُــلَّـمَ الـنّــجـومِ، كَـفُـوءٌ فـي خُطاه، الأخلاقُ نَهْـجٌ مُضاءُ مَن تساوى يــوماه قـد نالَ غُبْــناً حِــكمَـةُ، صاغَ تِـبْـرَهاالـبُـلَغـاءُ إنّ مَــن يَـعـشـقُ الجَـمالَ بِـنُـبْـلٍ يَـتــولّـى أهــدافَــه ، الإرتــقــاءُ هَـمْـسَةُ الحُـبّ اِنْ تَـجـلّتْ بصدقٍ يَـشهَـد
متابعة القراءة
 لا تحجي عليهن..........ذن بنات بيوت. باجر هم خواتك..........ينحجي عليهن. شكد ذميتهن.........جي مامشن وياك. جا صارن ضلوعك.......لو اامحاجيهن. لبعض طلعن شعرهن كلت مو زينات. يل عدهن مواقف..........ما مسويهن. المايطن وجه تطي.....بشرفهن ليش. بنات ولايتك.........هيبه افتخر بيهن. حلات العشك....من يصير بي حلقات. مو يم الغرب....تحجي اعله ماضيهن. أريدك من يحشمن سيف كوّن تصير. واتكصهه اللسن....لتجيب اساميهن. ماريدك تكول.........افلانه وي افلان. ابطيحت
متابعة القراءة
 جُنونٌ مُدَمِّرٌوصُورَةٌ حَميمِيَّةٌ لِمِحنَةٍتَرَجَّحَ احتِضارُ هَمسِهاالعالمُ يَنهارُ نستَجدي النِّسيانَ يَستحيلُنُجَرجِرُ الحَياةَ عِبئًا نصطدِمُ باللّامبالاةِظِلُّنا الوَحيدُ يقرأُ وَحدَتَنا بِصوتٍ جَهورِيٍّوالظّلامُ لامَرئِيٌّننتَظِرُ بِلا أَمَلٍ وطنًاتَجُرُّهُ قَصيدَةٌ جريئَةٌتعالَت على الهزائمِتُحدِّثُنا الحياةُ: أَنّا أَفضَلُ مِن كثيريْنَوالحُزْنُ سَهمٌ يختَرِقُ الصَّميمَسَوفَ لَنْ يبقى مِنَّا سِوى علامَةِ تَعَجُّبٍتَجثو ضار
متابعة القراءة
جمال ثورة المرأة أكبر مما يكتبوأكثر مما يقاللن تجد الصفحاتلتوفيها لحقهاوحقيقتها تدرسفي عيون الأطفالوفي بريق الرجالتاريخ من العطاءوسرد من التضحياتإن ذكرت النضال تجدها على الجدارمن الأرض للسماءوحي الأرواح هيتسير تطير تحلممنها الانسان يتجذركما الجذور للأشجار وثمارها خير الأسراريتذوقها طعم اللسان وحدة الشعور للانسانوما أجملها للأوطانسرها كينونتها تجذبتعطر تملأ الكون سعادةويختلف عبر الزمان من صغرها لمكبرهايزداد بها الجماليرسم رونق الحياةوما العيد من غ
متابعة القراءة
اذا جن الليل كنتِ حواليّ قمر يشع بين عينيّ وردةٌ حمراء بين يديّ وهمسة حبٍ بين شفتيّ والكون يصير اغنية لديّ مهلاً على قلبي يا صبيه تشتعل اوصالي واوراقي الورديه كلما افتربت انفاسكِ الناريه افرُ افتش عنكِ بين السطور النديه زهرةٌ اصابها الندى فصارت جوريه ماذا اقول وهي لا تدري ما بيه والعمر يجري والجراحات شقيه تعالي نطير كطائرين على القباب الذهبيه
متابعة القراءة
تناول الأدباء والكتّاب مواضيع الأوبئة والصحة في نتاجاتهم الأدبية المختلفة كثيمة رئيسية أو فرعية عبر المجاز أو الواقع. ومن هذه الأعمال رواية العمى (١٩٩٥) للكاتب البرتغالي خوزيه ساراماغو (١٩٢٢-٢٠١٠) موضوعها وباء العمى الذي انتشر بين أفراد المجتمع وأدّى فشل الدولة بنظاميها السياسي والصحي من احتواء الوباء إلى توقف الخدمات الحكومية وازدياد العزل الاجتماعي واتّخذت إجراءات القسوة.الوباء على أرض الواقع حدث في فترات مختلفة في دول عديدة من العالم، في آسيا
متابعة القراءة
مرات عديدة ، اسأل نفسي : لماذا خفتت الاسماء التي تتجذر في وجدان الشعب  في السنوات الاخيرة ، بينما كانت حقبة الثلاثينيات  وحتى الثمانينيات ، ملآى بأسماء ثقافية وفنية وشعرية واقتصادية وصحفية وطبية  ، اشببها بشموع مضيئة .. فلو سألنا اي شاب وشابة ، عن مثلهما الأعلى  في الرياضة لقالا فورا ( عمو بابا ) وعن ابرز مسلسل تلفازي ، فستسمع كلمة ( تحت موس الحلاق ) وعن الشاعر المهم ، فيبرز اسم ( الجواهري والسياب ) وعن التمثيل ( يوسف
متابعة القراءة
كذبوا  اذ  قالوا                ان  نبع الدمع …… العيون  !           أنا روحي أغرقتني دموع                           حين حطّت حمامةبيضاء قرب   أور                           رأيت الشهداء  يرتّلون   بشتّى  اللغات                     ولدهشتي كان الدرب ممهداً والزقورة ترفل بالضوء!    ثمّ نثّت الروح  مطراً    
متابعة القراءة
نهاية شهر حزيران من عام 1992 كنا (الزميل الصحفي عادل العرداوي وأنا) في زيارة لمدينة السماوة. ومساء يوم 25/ 6/ 1992 اقيمت امسية ادبية في تلك المدينة، القى فيها الباحث عادل العرداوي محاضرة بعنوان: (الصحافة العراقية والادب الشعبي) . وادار الامسية الصحفي والشاعر ناظم السماوي. وقتها تدفق نهر الوطنية شعراً جميلاً، اذ قال السماوي في مطلع قصيدة له:  بچه نهر الفرات امننقصف جسره وبچه نخل السماوة الطرته السمرة مع  (العرداوي) و (السماوي) كنت على منصة الحديث، احاول الطيران بصعوبة ضمن سرب
متابعة القراءة
الموج عاتي والسفينة خالية الصواري دُسُرها متآكلة تُبحر بربان كسيح الى الجزيرة المفقودة، كل من عليها يضمر شيئا فهم في عالم المباغتة وإن تشاركوا في مائدة واحدة فلا حرمة لملح وزاد، فعملهم يكثر فيه لواط الألسن حين يأتي الحق عاريا حتى بدون فتنة، والأغرب أنهم يبيعون غايات دون وسيلة فَهمِهم الذين ينشدون مع من يرافقهم فيه الشيطان ذلك الذي أمسك بالتفاحة وتحول الى دودة كي ينخرها ثم يسممها بأفكار شياطين، أما البذرة فقد أستمنى عليها لغرض فيما لو زرعت يكون ال
متابعة القراءة
بابا هل أكتب فيك شعرا أم أعزف على جراحات ويبابا ؟ هل أفرش ورودا وبلاطا أحمر أم أبوح بما في القلب إضرابا ..؟ تستقبلك المواكب وصوت الطبول وطبول الحرب تركت لنا سرابا العاديات أقبلت من وراء الحدود أرهبت الرضع والشيوخ والشبابا تهجر المسيح ومحمد والطوائف والبتول عبرت البحار مع الصحابا ضجت أفواه الرجال والنساء صراخا حينما فقدوا بين الأمواج صوابا *********** اغتربوا بين البلدان والبنيان تاهت نظراتهم بين الأمان اغترابا لجئوا بعد قسوة المناصب بحثا عن حرية
متابعة القراءة
 استيقظت في احد الايام على رنين جرس الهاتف النقال وانا الذي كنت قدخلدت إلى النوم للحظات أو دقائق قليلة قبله فكانت على الخط صديقة فلسطينية تقيم في احدى الولايات الأمريكية ،قالت لي بعد السلام والتحية انت مهتم هذه الأيام بكتابة قصائد حب جميلة جدا لابد وأن تكون موجهة لحبيبة معينة حبيبة شغلت كل احساسك ومشاعرك فهل لي أن أعرفها ؟ لانها حولتكلماتك الجميلة كلها لصالحها أتمنى أن أعرف اسمها وكيف ارتقت الى هذه المكانة في عالمك واردفت لقد اعجبني قولك لها
متابعة القراءة
 فِي هْذا المَّساءيَتصَدر القَمَرُ أُفْقِي العُلْويقَمَرٌ شبّهُ مُكْتَمل كَبيرٌ وَقَريبٌ وأَخْاذ بأَلوانهِ الذَهَبية مَمزوجَةٌ بأَلوّان جِبالُ الثَّلج فِي قُطْبِي الشمْاليّ الخَاص بِكعنْدَما يأَتي ذَلكَ المَسْاء وَنُجوم الليَّل تَتَناثَر وتُنِيرُ أُفُقِي السَّمْاوي أَسأَلُ الليَّل عَنْ نَّجْمِي مَتَى نَّجْمِي يَظْهَر بَعْدَ التَمَنُع والغِيّابإنَّهُ مُلكَ فُؤادي دُونَ حَّول وَ لا قوة فَمْا أَزْهى وأَبْهى الفُؤادُ وَهو فِي حَضْرَتِهيا لَذّة ا
متابعة القراءة
قال لي ناصِحٌ ما لَكَ ووجع الرأس هذا قرف لا تقترب منه فتتلطخ ب(خيسته) اشغل وقتك في نفث الدخان يتلاشى عبثاً في ليل الأحزان كيف استمروا وهم فاسدون؟! ورغم قبحهم يتجملون؟! لو بقي الدخان لبقوا سيتلاشى انفث دخانك يا منسي فغداً لا يُنبئ بالخير لا يراك لا يسمعك حضيرة (المستحمرين) جعلوا في أذنيه وقرا يُكثرون بزيف المديح لدفع ريحته (الخرا) مُجسّم لا يسمع ولا يرى لكنه كثير النهيق في الطريق قال لي عابر سبيل إن طريق الحق طويل لن يصلوا اليك في الطرقات علامات م
متابعة القراءة
 ما أمنت كلمة مرت سابقا إلا و صدقتها بِمشاعر وجدانيما أدركت مقاصد الجوى إن مست بالسياط صفاءأقلاميلكني أبحرت عنهم هاربة مسافرةإلى حبيب أنار سماءيفحاربوا ترنيمات غرامنا بين روايات سنديان الإحساسكم من حكايات صادفتها حصدت سنابل الآه من جلبابيفتمايلت على أغصان الربا أرتشف البكاءمن علقم مساءيقالوا من تكونين يا فاتنة مٓنْ أنتِ مِن بينهن تلك النساءِقُلت:أنا الربيع أميرةالندى بين الورود ياسمينة المحرابآتاني بالغرام والفرح مهللا هي السندريلا اكسيرة ال
متابعة القراءة
تثيرني أكثر حينما تمسك بي عارية، لا أدري!!؟ ينتابني شعور يجعلني أنتشي كما الملائكة التي كثيرا ما روادني سؤال عنها، هل الملائكة عارية؟ هههههههه وإلا كيف يحملون تلك الشفافية والهالة العظيمة من الترف والجمال الم يقل الله جوار ذوات أفنان، وخضر عبقري حسان، أظنك تحسبني مجنونة!؟ لا أبدا ولكني اشعر بأنوثة حواء عندما خلقها الله عارية ولم يسترها سوى ما خصفت نفسها من ورقة توت، ألم يُذكر ذلك في كتب وأسفار الأولين؟ إذن أنا لم آتي بجديد كبشر حتى نضع المعايير ب
متابعة القراءة
من خلال هذا الوباء، أصبح معنى مجتمعاتنا وأنماط حياتنا التقنية موضع تساؤل." "في هذا النص مع صدى هيدجري ، يسترجع ماتيو دافيو تاريخ فلسفة التقنية من أجل فك شفرة المنطق التقني في العمل في ظل الجائحة الحالية ويحاول رسم نموذج بديل للمستقبل بعد انتشار الكوفيد19 واستفحال الازمة الاقتصادية الاتية والتغيرات المناخية الدراماتيكية. مقدمة "منذ عدة أسابيع، كانت البلدان في جميع أنحاء العالم أو تقريبًا تتساءل كيف يمكن أن تتطور حالات قليلة من فيروس جديد ظهر في ال
متابعة القراءة
كـُلُّ حُـبٍ ، تَحـلو بـــه الأنْـســـامُ فــي رياضٍ ، بها الـنقـاءُ وِســـامُ لغـةُ الـصدقِ والـوفـاءِ ، سَبيــــلٌ نحْـوَ أُفـقٍ يـطـيــبُ فيــه المـقــامُ واذا الغَـرْسُ طـابَ نَـبْعـاً وأصْلاً يَـرتـقـي صَوْبَ مَـوْقـعٍ لا يُضـامُ سـامِـقٌ كالـنخيــل ، طَلْقُ الـمُحيّا مُـشــرِقاتٌ فــــي سَـــيْـرِه الأيـّامُ عَـبَـقُ الــودّ فــي رِداءٍ عــفـيــفٍ هـالــةٌ يَـسـتـنـيـرُ فيــــها الـظـلامُ تَـتَــدلـى مــعَ الــثمـارِ غُـــصـونٌ وشُــمـُـــو
متابعة القراءة
قصّة النايّ؛ هي قصة الأنسان : وقصة الأنسان: هي قصة الناي يقول صوت الغيب : [بشنو أز نىّ جون حكايت ميكند] أز جدائيها شكايت ميكنـــــــــــــــد يا قارئي: إسمع من (النايّ) هذه المرة .. لا منيّ أنا: أين كنا؟ أين نحن الآن؟ مذ إنقطعنا عن الأصل تِهنا في هذه المدينة المُحزنة هي حكاية الوصال بعد الفراق : أنهُ يأمل كلّ آن ألعودة للأصل : نحن نعيش الآن ألفراق, بعد ما كنا مُتّحدين في عالم الوصال متّحدين .. لا فراق و لا مشكلة ولا أذى و لا حسد ولا سحر ولا جبر و
متابعة القراءة
وجه السراب من نزف البحار كتبت لهاهي ترحل وتسكن هناك عجبوانا اسأل القدر لماذااخترتني واخترتها عمدالم يقنع سبب لن ينقذ أحد أنا لم أحب إمراة قدر ما أحببت وطنفتح نوافد النساءعين لا تعشق غيرهاوحدت بها جود وجها كلما سمعت باسمكيرتجف دمع عينييترك قلبي ليكتبكوأنا جالس مكانيأفكر لأرحل و أحيا غازلت الطعام بكِقرأت شفاه الحياةأفتش عن مفر طريقيأخد لذات الذكرى أين أنتِ بعد عذاب يا لقسوة الحضوروهو يحضرني معكطريقان لا يلتقيانكم نحتاج نحن اللقاءلنفسر حق الاشياء كا
متابعة القراءة
مررتُ قبل مدة من امام محلات "جقماقجي" الشهيرة في عالم الموسيقى والغناء ،  في بداية شارع الرشيد من جهة الباب الشرقي، فوجدتها تحولت الى محلات لبيع الملابس.. صدمت ،  طفرت مني دمعة، لم استطع منعها ، لأن الدموع هي مطافئ الحزن الكبير ، وهي وطن الأرواح المرهقة ! لقد لاحت لي صورة البهاء والادراك العراقي المبكر بالثقافة الموسيقية ، ففي وقت كان فيه العالم، يلملم جراح الحرب العالمية الاولى، حيث لم تمضِ على انتهائها سوى ايام (انتهت في 11 تشرين الثاني
متابعة القراءة
في الوقت الذي تدعونا منظمات الصحة والجهات ذات العلاقة، إلى التباعد الاجتماعي حفاظا على أرواحنا وأرواح الآخرين من نقل العدوى لفايروس كورونا الخطير، فإنها لا تقصد أن نتباعد اجتماعيا، ونجفف ينابيع المودة ونغلق أبواب محبتنا لبعضنا. وفي الوقت الذي نحرص فيه على الوقاية من الإصابة بالعدوى، أصبحنا مرتعا وأرضا خصبة لنمو العديد من الأمراض الاجتماعية التي يتسيّد عليها العنف بكل أشكاله، وفي ساحات نزال مختلفة، منها وسائل التواصل الاجتماعي.  أما الأمراض أو الظواهر الأخرى التي تبنيناها في ظل التباعد الاجتماعي، فهي
متابعة القراءة
في غرفتي اوراقٌ مبعثرة،  وملابس على الارض،  وصحن فواكه قد تعفن، وبدأت تلك الديدان السعيدة  تسعى إلى قوتها بلا انفجارات تهددها. سعيدٌ وأنا ارى هذا المنظر اليوميَّ، ولا أحتجّ إن مشى الدود على فراشي  لأنني لست ملكاً.  في اولى لحظات الاستيقاظ بعد مسيرةٍ مضنية من احلام ليس لها جدوى، أحاول ترتيب اليوم، فأجدكِ تفترشين السماء  وتدخنين اشجار المدينة.  أفتح نافذتي، واتناول كأس الماء هامّاً بشربهِ،  فأغصُّ بالضوء المنبعث من السماء. انظر الى مكتبتي فأجد مالك بن الريب  يداعب الأفعى بكل حب... 
متابعة القراءة
ثمن العار سألوني ما هو ثمن العار ..? بحثت عنه وجدته بيننا كالهواء كالبخار أفواه بين القمامة يبحثون عن لقمة بين شروخ الانهيار ثمن العار بين حيرة الأرامل وبكاء الثكالى وصرخة اليتامى بين جدار وجدار بين دمعة طفل مشرد وطفلة يانعة اغتصبت بين الأسوار ثمن العار خراب وتيه ،سراب أطلال ،ضياع ودمار هجرة ولجوء جوع صمت ينفجر بين ضلوع تنهار يبحث عن الأمان والسلام ولوعة في الروح للديار ثمن العار لا عدالة في الميزان لا تسوية في المكان تهدأ حلم الأحرار لا تربية سل
متابعة القراءة
أوحَشَتها عُتمة الليلِ المُتلبدِ، تَحتَ عَباءة الضَباب، فَفَزِعَتْ لا تَرجو مَضجَعَاً ولا تأنسُ فِراشاً، فَقد رَحَلَ الوَسَنُ عَنْها فُجأةً، حِينَما طَارَ قَلبُها، وحَلَقَ بعيداً نَحوَ فَضاءٍ مَجهولٍ، يَحملُ بَينَ جَناحيهِ إحساساً غَريباً، جَمَعَ بَينَ الفَرحةِ والحَزَنِ، جَعَلَ نَبَضَاتهُ تَتَسارعَ، كأنْها تَرفُسُ أضلاعَ صَدرَهَا، المتهالكِ مِن ْغَزواتِ الحياةِ، لكنَّها لّمْ تسطع لَها كسراً أو نَقبا، فكأنْها قُضبانُ سِجنٍ أُوصدتْ، مَالها مِنْ فَ
متابعة القراءة
كمن يسابق القَمل الذي يخرج من شعر رأسه ليصل الى ما شرعوا رواد حاويات القاذورات أن يصنعوا له منها منصة من بقاية قطع كرتون ومقوى وغيرها من تلك الأصناف التي ما ان يتم إستفراغها حتى يكون مصيرها حاويات الطرقات المليئة بالكثير من قصص وأحاديث من خلفها... كان التجمهر الذي حضر لا يعي ماهو سبب التجمع؟ فقط إبلغوا انصاحبهم الأجل سيطلق العنان لبقية عناوين جديدة ستحاط بهالة من قاذورات مستوردة لذا وجب الوقوف على رؤوس أزقة وشوارع وبيوتات والعمل على لملمة قاذورات
متابعة القراءة
 طال الالم واحتضر الشوق بين الجفون منتفض بالدمع سيول على الجفن منتحر تأملت في الوجوه فلم اجد طيفك بين البشر وفي غياب الامل مات الاحساس منكسر سل الوريد عن جرح الفؤاد ورعشة الشوق في الوتر وكيف يشتاق دم الوتين لقبلة تأتي من ماضي مندثر وعدت نفسي اني سأجعل السعادة لقلبي وطن فلا تحاول عبث فانا عرفت طباعك تساق بالقهر فمعذرة يا رجل فانا جمعت نفسي من حطام وضجر وأعدمت حلما يوما يداك تشابك يدي وقلبي منبهر من يحبك يمشي بين الالغام والرصاص ويراها مطر .&n
متابعة القراءة
 قليلون هم الذين تمكنوا من تغيير التاريخ ومنهم الاتماني فريدريك هيغيل، انه من هؤلاء القلة من خلال تأثيره على الفكرة الوطنية الألمانية. وبشكل غير مباشر عن طريق ابتداع نظام اجتماعي جديد ، ومن أبرز طلابه كارل ماركس، وما نعيشه اليوم من ظروف بخيرها وشرها ما هي إلا انعكاس لأفكار هيغيل. حيث أن نظرته الثاقبة ودراسته للتاريخ بطريقة لم تكن مألوفة من قبل، فقد غيرت الهدف من دراسة التاريخ نفسه. وأصبحت فلسفته لاحقا أداة في متناول الكثيرين، ليصنعوا منها أي
متابعة القراءة
ماتفحس لا تختار الآنوما تحتار مع الزمانكن أنت فكر تروى بآوانصوتك وحده هو لنا الضمانعد بذاكرتك وتذكر الأوطانكيف تبني من الحياة فرسانوقعنا بين المطرقة والسندانعشنا تجربة لم تعيشها الجرذانحرمنا وأضعنا بهم بوصلة الفقدان قرر كيفما تشاء إياك تعيد النسيانلن يرحمك التاريخ واعلم هنا طريقان يتفرع منهم أوراق ساقطة من الحسبانفتحسب عليهم شعبنا من مرارة الأحزان تهنا في هذا الإزدحام برائحة الألوانهنا عقاب هناك عقاب حير عدل الميزانكيف نرجح الكفة دون إعادتنا للفل
متابعة القراءة
لتكونِ اميرةٌ في قلعةِ ..هذا عشقً ام تجسرٌ .. من انتِ ... ؟لكي اشبهُ بكِ سارقٌ ..راحةَ العينين المتعبتين الساهرتين ..والاحلامُ باكيةً حداداً عليكِ ..من انتِ ... ؟من انتِ .... ؟لتكون بحراً في دموع الشوق ..مرضيةً لجروحي ..وحبر القلم منكِ متجرآ ليس بخاشعٍ .. من انتِ ... ؟لتبين لي بحروفك بأن جمالك فاق شموخي ..وأن تنظر بلون العينين شاحبةً رؤيتكِ بحمروتين ..من انتِ .. ؟لتجبرِ قلبي في خط الاحاسيسي وغنوة الاغاني ..وسماع اغنية في ذاكرتي .. تخلط الجرح بالش
متابعة القراءة
كان الميدان يعج بالناس ذهابا و إيابا، ِو في الوسط توجد قهوة بلدي,وكانت من أكثر المناطق ازدحاما بالبشر، و بالقرب منها مكتب البريد و الصحة، والمدرسة. صاحب المقهى يقال عنه أنه طيب القلب خدوم, فهو رجل فاضل طويل القامة ذو بطن عريض، أسمر الوجه، حاد العينين يرتدي جلبابا بلديا فاخرا. عينه على الجميع، الداخل و الخارج , فهو يعرف كل سكان الحي. كل يوم يمر كئيبا في فصل الصيف الحار ذي النهار الطويل الممُل تتشابه، الأيام بشكل روتيني، هكذا حال الحي طوال أيام الس
متابعة القراءة
كنت طوال سنوات غربتي وحتى اللحظة احن لاشياء كثيرة في دمشق أولها والدي رحمه الله لانه  يعيش في روحي ويسير معي باي مكان وكل زمان ذات يوم كلفت  لتغطية إعلامية لمسلسل سوري سيصور في امارة الشارقة ولم اكن على علم باي اسم من الفنانين الذين سيشاركون في ذلك العمل الا اسم الفندق الذي يتواجدون به الممثلين  وصلت فندق انتركونتنتال في امارة الشارقة  وعند الاستقبال أظهرت لهم بطاقتي الصحافية وطلبت كشف بأسماء الفنانين فتقدم الفنان عبد الرحمن بنفس اللحظة لاستلام غرفته نظرت
متابعة القراءة
هَرِمَ الكلبُ فقالوا: فليُحال على التقاعدْ فأحالوه وجاءوا بحمارْ ثم قالوا: إنَّ هذا الكلبَ كان خيرَ ساعدْ اننا أحسنا فيه الاختيارْ رشحوه في انتخابات ففيه الحس صاعدْ فهو (لوگيٌ) مطيع للكبارْ وسيبقى لاهثا والطبع حاقدْ على شعبٍ يفتقد حسن الجوارْ على شعبٍ يطلب العالم ثارْ على شعبٍ حول الثروة نارْ على شعبٍ بين مجرور وجارْ على شعبٍ عاملوه باحتقارْ فانتفض وهو ينادْ " يا صدام شيل ايدك جيش وشعب ميريدك " أُنبئكم ماذا جرى يا ساسة العصر الجديد؟ قطعوا السنةً
متابعة القراءة
اهتمام و عناية و رعاية ... دنيا تجمع بين الواقع و الخيال ، مشاركة و استماع ... تبادل آراء و حوار و وفاق ... عشق لا نهاية له ، ليس فقط بأوقات الفراغ ... إنسانية و شفافية و احترامحقوق و واجبات و التزامات و رغبات ... إلتزام بالكلمة و الوعد و الميثاق ... ليس إجبار على أمر محال ... ليس التخلي عن انسان بمعنى الكمال ... تعديل و تصحيح الذات ... بالقيم و ب المباديء و بالوفاء و بالإخلاص ... أن تفرح بنجاحه ، لن تتعمد تحطيمه أو إذلاله بالثناء ... أن تعتز و ت
متابعة القراءة
في دوْحَةِ الصدقِ حُبُّ المرءِ يُخـتَبَرُ وعِـفَّـةُ الوَجْـدِ فيها الوَصْلُ يزدَهِـــرُ حُـسْـنُ النوايا إذا ما الحَـزْمُرافَـقَها مَـنــازِلُ الـعِــزِّ تـأويــهــا، وتـفـتخرُ ما رفْعَـةُ الـشأن، فــي ثوبٍ وقُبـَّعَـةٍ الشأنُ فــي جَوْهرِ الأفـعالِ يــُعْـتَــبَرُ مَن يَـعْــتلي السّـرْجَ في عَينٍ مُعَطَلةٍ يهوي بـه الوهْـمُ، لا سَرْجٌ ولاظَـفَــرُ إنّ المُـباهاة : نـَقصُ المرءِ يَـسْـكُــبُه وكــلُّ فـِـعـلٍيَــليـهِ الـــردُّ والأثـَـــرُ مَن
متابعة القراءة
 لا يمكنك أن تختار غرفة ولادتك ولا كفّي القابلة ولا لون القماط ولا حجم الصدر الذي سيرضعك. وأبدا لن تتمكن من اختيار لون بشرة والدك ولا دخله الشهري ولا المنزل الذي ستقضي فيه سنوات طفولتك. ويقينا، لن تستطيع أن ترفض بؤس طفولتك أو رقة حال أسرتك أو فقر الجوار أو قسوة الوالدين والرفاق. لكنك حين تكبر، سيكون باستطاعتك أن تراوغ بؤسك لتصنع من خيوطه الملتفة حول معصميك شالا تتدفأ به في ليالي واقعك الباردة، أو أن تحكم تلافيفه حول خصرك وساعديك، حتى تصل إلى
متابعة القراءة
في انتظارِ اللاشَيْء تَسرَحُ أَخيِلَةُ المفتونين لا شَأنَ لي بِهِم حيثُ يٌحَلِّقون خارِجَ أقبِيَةِ الزّمان ولا حيثُ تَسبَحُ أوهامُهُم في عوالِمِ قَحطِها إنَّهم مُستَسلِمون للُعبةِ قَتلِ الحلُمِ بالحلُم والوَقتُ يَمضي دونَهم... وبِلا أثَر. سَأمضي في مُواجَهَةِ الريح حيثُ قد لا أَرى السّهول.. ولَكِنّي أَعرِفُ الطريقَ إِلَيها وقَد أُذهَلُ عَن رُؤيَةِ الصّخور.. ولَكِني أتَمَسَّكُ بِعِشقِ تَسَلُّقِها وقَد تُحجَب عَني زرقة السماء ويَظَلُّ يَسكُنُني سِح
متابعة القراءة
توشك الشمس على المغيب ياتي مسرعا يفتح الباب الدار بدون ان يقرعها وهو يخلع بسطاله ذات قيطان طويل .. ينحني وهو يوزع القبل علينا وعلى اخواني ويدخل البيت ونحن خلفه تبقى عيوني تتطلع على البسطال المثقل بلاتربه .. وذلك العسكري الطويل القامة الذي مادخل الى البيت حتى تتعالى اصوات (ياهلا ابو ياسر )وانا مازلت نظراتي تتطلع بعناية بما حولي حتى .. اتفاجئ بشابة بثياب زاهيه وشعرها الطويل الاسود مضحكة تملئ وجهها المورد يالها من مفاجئة .. انها امي نعم هي امي اكاد
متابعة القراءة
أقبل يا ملاكي الأبيض تقبيلا أحمل قلبي بجمال وجميلا ارسم في محرابك أفكاري أتلو قصائدي ترتيلا لا تخش من زمن الغدر إن كان فيه قاتلا وقتيلا يا ملاك أنزل من عليائك رمم جراحات سيف القبيلا ضع في الرؤى عشقا وللحب نشيدا وسبيلا ****** أنت نرجس وانعام جميل ترف على الجميل جميلا أسعف قلبي ليكون حرا قولا بعد قيلا لا ينظم فيك شعرا بين العالمينمعسولا يا أيها الملاك الكريم أجلً مكانة وجليلا بين الكتب السماوية نور لجيل بعد جيلا لله درك ملاك يرحل في أرواح ترحيلا يش
متابعة القراءة
إن يوسف أدريس أكثر أقتراباً من القرية المصرية ، وبزغ نجمهُ في كتابة القصة القصيرة كما كان تشيخوف الكاتب الروسي والذي يعد من أبرز رواد القصة القصيرة ، قال : الكاتب الكبير "عبدالرحمن منيف " عن كتابات يوسف أدريس " أن عبقرية القاص يوسف أدريس بزغت من نظراته للأشياء العادية بنظرة غير عادية ولأن في كل عادي شيء غير عادي ، ومهمته الأساسية أكتشاف الغير عادي من العادي وتسليط الضوء عليه وصقله حتى تبرز دقته وقوّته وغير عاديته" ، وهنا تكمن براعة يوسف في تسليط
متابعة القراءة
آهٍ لو تمطرين فالحريق في العيون وأقداح الياسمين تصب فوق قلبي المسكين أكاد أختنق من كأسي الحزين وأشرب من ثغرها عسل الشفتين ثملٌ أطير بين اجواء البساتين أشم انفاسها التي تركتها على الغصون واصيح ملأ أنفاسي إلا تمطرين يا سيدة الحدائق والبساتين فالورد حلاوته من ندى النسرين وانا انتظر وجهها القمري والخدين يطل على مخدتي يحمل ازهار الرياحين فتستيقظ كل جراحاتي والانين ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ يا طارق القلب عبد صبر
متابعة القراءة
             تناولتُ كسرةَ خبزٍ وحفنةَ زبيبٍ أسودَ ولبناً رائباً كأيامِنا القديمةِ ثمّ كتبتُ مطلعَ قصيدةٍ جديدةٍ: أنا بصحبتكَ حتى عندما أكونُ وحيدةً.. أغلقتُ الحاسوبَ الأخرسَ.. نظرتُ لطفلتي وأوصيتها: لا تتأخّري ، السهرُ يجعلُ التجاعيدَ تفترسُ وجهَكِ الجميلَ ابتسمتْ وقالتْ: أُحبّكِ ماما اتصلتُ بالأولادِ وأخبرتُهم: أنّ الحياةَ فكرةٌ، لتكنْ فكرتكم عنها كما تحبّونَ. أشمُّ رائحةَ الموتى هذا المساءَ رائحةُ المسكِ بغترةِ أبي العنبرُ بثوبِ أمّي وشيلتها الجوريّ بطيلسانِ صديقتي "سهى" الرصاصُ بـ"يطقاتِ" الجنودِ الريحانُ بقمصانِ الشّهداءِ رائحةُ الموتى هذا المساءَ تَزكَم رئتي..
متابعة القراءة
من يشتري الترهات من بائع متجول كثير الحسرات، يحمل في جيبة رجوم لشياطين الانس من المزدلفة المليئة بالحجرات... هيا ضعوا رحلكم حولي فإن لي قصة تشبعكم ضحكا وبها الكثير من المنغصات .. اقسم لكم... أقسم لكم بأرباب دنيا العاهرات وأصنام العزة واللات، ألستم وما تعبدون بين أفخاذ تلك العاهرات نزعتم بطانة الحياء والخجل وبتم تتصنعون أنكم من أصحاب اللاقيود، أبحتم لأنفسكم ما لا تُبيحوه لراكبي العناوين والهتافات... هيا أعينوا عزيز قوم بلع كل ما تقولون خازوق فسق ب
متابعة القراءة
علي سلالم منزل الله .الكاتدرائية في ميدان" الدومو " في مدينة ميلانو شمال إيطاليا الفنان والمبدع《 دافنشي》 يشارك في مواجهة تفشي وباء الطاعون .بريشة فنان يرسم اسباب تفشي الوباء .وكأنه متخصص في جغرافية المدن .ليرسم ميدان وتمثال ورسام وحمام يطير فوق رؤوس العاشقين . .ويرسم ميدان .وشوارع واسعه ..لتواجه المدينه في العصر الحديث مصير تفشي وباء كورونا .الذي حصد أكبر عدد من الوفيات في العالم . زمن ردىء والآسوء منه المُناخ الذی أناخٰ کل قافلة- وعصّف بالکرة ال
متابعة القراءة
سناء البيسي وضعت صورتي الشخصية غلاف .. فرأيت نفسي في ميادين و شوارع القاهرة    قبل الغروب عدت من رحلة نهرية نيليه جميلة قضيتها لمدة ساعتين وانا على ظهر قارب سياحي وسط القاهرة الوقت كان قد حان لانطلق الى مبنى صحيفة الاهرام العريقة فقد كنت على موعد مع احد الزملاء الصحافيين الدكتور الإعلامي و الفنان التشكيلي محمد الناصر لاسجل حوارا معه استقليت تكس الى المقر الرئيسي في حي بولاق الذي اوصلني للمبنى صعدت الى مكتبه وشربنا الشاي والقهوه ونحن نتح
متابعة القراءة
 قد لانجد الامان في أوطانناوقد لانشعر بالسعادة مع انفسناوقد لانجد شيئاً من صقيع زمانناولكننا نجد الحلموالامان والراحة بعيون من نحببعض الحنين. يَسري بنا كالحمى يُعيدنا إلى الطرقات القديمة والمنازل القديمة والتفاصيل القديمة . والحكايات القديمةجميل ان نبتسمجميل ان نضحكجميل ان نسعدلكن الاجمل ان نحيا حياة لها معنىنعيش فيها الابتسامة ونتطلع لضحكة صادقة ونحلم بسعادة حقيقيةبالأمل نجدد الحياةونخلق من الألم بسمة.ومن الحزن سعادة.ما أجمل الحياة بالأملوم
متابعة القراءة
 سبحان الله والحمد للهنجد ونشاهد معوق موهوب مذهل من خلق اللهما من شيء يعيق المذهل الموهوب.هناك ثمة طرق وهبه الله للهدف. فالمخلوق الضعيف بحاجه للحاجهوالحاجه تذللها الموهبه والموهبه تولد الفعل وكل ما يفعله طاقه لا ندركها إلا بأستثمار الاراده ومكن فينا قوة التدبير والتفكير ومن يفكر بالمستحيل يفقد الممكن.فالمعوق الواثق من نفسه ينهل لقدح الطموح . الله الله ما اعظم عبد الله في بلوغ الصروحما أبهره في تخطي العوق والجنوح رغم هول العوق يعمل ويتزوج وين
متابعة القراءة
 حين التقيك هل لكِ ان تخبرينيسيدتيكيف يعالج هذا المعماري المهوس بكِهندسة .... زوايا شفتيكو كيف يدس انفهبين حُلمة الاذن و الياسمين في ذوئابتيك....الله ما اجملها اسكر بلا خمر حين اشمهاخال ...على مرمر ابيض رحيق ... امتصهُو آثار زرقة .... فمي .... اللعين تخفينها... (باللفحةِ)في اليوم التاليعن ناظريكاخبريني هل لريق النحلطعم من شفتيك احذري .... همجيتي !!يوماً ....ساقظمها حتماً الناضج دراقها دوماً .... كرزتيك
متابعة القراءة
أنا الغيابسجل من بداية الصفحةأكتب تاريخي وتمنىإياك أن تجلس صامتافي وجه الوحوش تمردكن حرا لا تأبه أحداجنودنا خيال متربصتكدس فيهم عدس الفقروالقادة تعد الغذاءتريد أكل اللحوم لم تشبع يوماكلما أكلت منا جاعتعظامنا لم تعد قادرةهشاشة الهرب سادت دفنت في رمال الحراكرياح قادمة من الغربحطت هنا واستقرت صدقراكمت تراب فوق ترابإختفت أثار المعاركبعد عام وقرن وأكثرعاد البعض يبحث عن الكنزأين هو كيف تحول لرمادمن حرق الأرض ورحل الأرواحسؤال غاب عن الجمع والطرحقال ورد
متابعة القراءة
هــالـــةُ الـحُـــبِّ عِـفّـةٌ، وأُصـولُ وارتِــقـاءٌ الــــى الـنَـقـاءِ، يـؤولُ هو أسْمى مـِن أنْ يُـشـيّـدَ صَرْحـاً أُسُّــهُ الـوَهْـمُ، حـيثُ مـالَ يـمــيلُ (مَــن يَـهُن، يسْـهلُ الهَوانُ عليه ) والــذي يسْـمو فـــي مَــداهُ يَصُولُ كـــلُّ مَـــن يَـحْتمي بجُـلبابِ زيْـفٍ لاتَـدَعْـهُ الأيــامُ، فيـــهـا يــجُــولُ بَصْمَةُ الصدقِ، فـي المواثيق تبقى قَـبَــسَـاً، يَـسْـتَـنيـرُ فيــهــا الـدَليــلُ كــلـمــا أوْغَـلَ الـمُـسِـئُ بــفِـعْ
متابعة القراءة
  الطبيعة الوجودية في فضاء انوار الروح المتأملة تفيض الأفكار والرؤى من أعمال الفنان العراقي المغترب "إياد الموسوي" معاني حميمية وذات فلسفة مكانية وزمانية لإبراز المعاني والمفردات البصرية وعلاقتها بتفاصيل اللوحة وقدرتها في تحقيق التفاعلات اللونية المترابطة زمنياً مع الحركة والخطوط ، في هذه المجموعة من الاعمال هناك التناص مع رباعيات جلال الدين الرومي شيخ المتصوفين ، وتشكلت رؤية الفنان التي تعكس معالم التراث الشرقي مستوحاة من عناصر الطبيعة والع
متابعة القراءة
نعم سأعترف أقسم بالنواميس إذا سحقت وديوثت، إقسم بالداعرات إذا تابت، إقسم بجميع المقدسات التي لا أعبد، إقسم بكل القوادين الذين باتوا دعاة دين، أقسم بمنابر الخطابة والدلس المنحوت عليها إني فعلت... لا أدري ماذا فعلت؟؟ لكني أقسم بأني سأوقع على كل ما ترغبون... لقد وصلت حالتي الى النزاع الأخير لم أعد أتحمل طمث وحيض نفاقكم بعد أن شرعتم بتمزيق رحم ومشيمة الوطن، بقرتوا بطن الحياة التي لم تلد سوى رياءكم وسفالتكم يا أولاد الزنا، أنا من أقمت عاصمة السلام، أن
متابعة القراءة
 حين التقينا كان لليل عتمة كان لقاؤنا ربما هو العاشر اتفقنا فيه ان كل واحد منا يات حاملا مؤلفاته جاء وهو يحمل الابنوسه البيضاء، الشمس في يوم غائم ، الشراع والعاصفة ، الثلج يات من النافذة ، القطاف ، المستنقع ، البحر والسفينة وهي، الياطر ، و حدث في بيتاخو، شرف قاطع ، عاهرة ونصف مجنون ، النار بين أصابع امراة .اما انا فقد جئته حاملة معي مؤلفاتي امومة وغربة ، الليل الأبيض ، شجرة التين ، زمن الصبر، شظايا نافذة ،حدائق النار، رسائل بحار ، عوشة والجد
متابعة القراءة
القراءة عن مختلف الموضوعات السابقة وربطها بالواقع الحالي،تؤدي إلى اتساع مدى أفقنا وقدرات الإستيعاب لدى أذهاننا تجاه شتى الأمور التي تتواجد معنا في حياتنا الدنيوية ...منها أيضا نستطيع التغلب على محاربة الجهل و المرض و الفقر ، بالعلم والمعرفة مع دوام الثقة بالذات والصبر والإصرار ، هذا هو النجاح و الوصول دائما إلى سماوات العلا ..يجب علينا اتباع حسن الخلق بالحديث و الأخذ بالموضوعية والصدق والاستماع الجيد للآخرين والتقبل إلى لغة النقاش و الحوار بلا تع
متابعة القراءة
 في غمرة الشوقِ ..نظرتْ عبرَ نافذتها تُطالع نجم سَعدِهاكأميرة تبسطُ أكفها بسمو روحها ..فإذا الحب يزهرُ في أوجّ الربوع العطشى وليعلن ولادة شقائق النعمان ..أرخت ضفائرها عند صخور شواطىء بحارها فكأنها أفروديت خرجت من قلب صدفة البحر .. تسقسقُ الضياء والجمال لمواسم الحياة فأرسلت حمامة لأبراج ذاك القصر القديم تحتضن قصاصة معطرة بتراتيل الوداد .. وخمائل الوجد ترتعش بين حروفها لم تكن من الجُهَّال .. فالذي أوقف أقدامها الشاردة هيبة ساورته
متابعة القراءة
تحية لنجيب محفوظ الذي وصفته جريدة لوموند الفرنسية الواسعة الأنتشار في ثمانينات القرن الماضي ، قائلة : { صباح الخير ----- ياملك الرواية } . فهو كاتب البورجوازية الصغيرة والفقيرة المعدمة والتي تكافح من أجل البقاء ، ولآجل أثبات وجودها ، فهو أكثر فهماً للطبقة الوسطى ، وأقدرهم تعبيراً عن مشاكلها ، وأستعراض دقائق حياتها ، وكشف واقعها وطبيعتها والظروف الحضارية والتأريخية وطبيعة القوى الأجتماعية وصراعاتها وحركتها التطورية في المجتمع المصري بالذات ، ووضع
متابعة القراءة
  حينَ تعشقُ الحبَ ولن تجدهُ وسنواتُ العمرِ تمضي باحثاً عنهُ وحينما تقولُ هو ذا والروحُ إليه مستبشرةً تصبو وإذا به ... بين أحضانِ غيركَ يغفو ثم تعودُ ثانيةًً وبأنهُ ها هنا والروحُ عطشى إليه تجري لكنَّ ويحى قلبٌ ما هزهُ لحنُ الغرامِ ولا استجابَ لعذوبةِ الهمسِ يوعدُ الروحَ في كلِّ فرصةٍ ثم ما يلبثَ أن يخلفَ الوعدُ وكم رجتهُ الروحُ أن يعشقَ مرةٌ ومع جنةِ الغرامِ  ينامُ ويصحو ولكن عبثاً ما شاءتْ مكتوبٌ عليها العشقَ بالتمني وعلى الأملِ أن تنامَ
متابعة القراءة
 ََأَراكَ بقَلبي وَفي كُل شَيء كَأَنكَ في هذهِ الأَرض كُل البَشر وَإنكَ دَربّي وَرحْلةَ عُمري بِغَير إنتهْاء كَأَنيّ خُلْقتُ لِهذا السفْر لذّا كنْتُ أَهْربُ منْكَ إليَّك فَقُل ليّ بِرَّبك أَين المَفَّر وَما كَان حُبَّكَ إلا صْدفَةً في دَربِّ حَيْاتي وَأَصبَح قْبلَةَ روحّي وَما كَان قَلبّي إلا عَبدٌ مُطْيع لأَمْركَ ونَهيك إلى المْستَحيليَظّل غَرامْي سْراً بَينَ الوَرَّق وقَلبّي الحَنّون عَلى مُقلَتيَكأَقرَأُك سَّطراً فَسَطراً وأَنتَ بَيْن الأ
متابعة القراءة
قطار الحروف يا صباح الأملالكل يبشر هنامن غزة للوطنجمال خير الخبريعانق مساء وأكثر افتقد ذاتي في بحر كلماتيثورة نبض يناجيلأجلك ولأجله ولأجليحلم رسالة تنتزع حريتي واكتشفت أنني لم أراهمكم كان الرهان خاسر بهمصباح مساء والخير السلاميتوسط فينا جمال الأحلاميرسل ما بعد الآن الحمام جاملتهم كي أصفع نفسيوأي حالة بي هي تدريما لها وما عليها ليفي رحلة العقل تعاتبنيوأنا لا أملك غير حروفي تخيل معي كيف لكتمتلك ورقة بيضاءتكتب وتسطر وتعزفوفجأة تحضر اشارةتحرق ما بين
متابعة القراءة
يا ديار مالك تبعدينا من الشوق والحب تشقينا إن مرت فينا لهفة إليك أدمعت وجنتانا ،وبالصمت بكينا رياح البعد هالكة تقتل الحلم الذي فينا آه ... يا أمي... أين أنت ..؟ جئت لقبرك أشكو ما فعل الغريب لابن شاهينا كلنا راحلون .... ولا ندري لماذا نتشبث بلظى تكوينا ..؟ يا ديار فوق التل أراك ينبض حنيني إليك فأكتم الحنينا فأقول لقلبي أنت مغترب كفى أنينا ..أني أسمع الأنينا أترى شجرة العنب والبرتقال مغروسة في الأرض هناك كجذوري كأنها سجينا أنت مسكين يا قلبي تحمل أل
متابعة القراءة
لسبب او لآخر ، وضعتُ برنامجاً لزيارة المدن القريبة من بغداد. ونفذت بعض فقرات البرنامج. زرت كربلاء وجامعتها. والرمادي وجامعة والانبار . وبعقوبة وجامعة ديالى. وعلى البرنامج : زيارة واسط وبابل. صباح الاثنين ، الخامس والعشرين من الشهر الجاري ، توجهتُ الى مدينة البرتقال: بعقوبة، لزيارتها وجامعة ديالى . هي الزيارة الثالثة بعد عام 2003. في الصباح الباكر من ذلك اليوم ، كنت في الباب المعظم . ولم اتاخر في المغادرة. كنت في التاكسي سريعاً . نودع بغداد التي استيقظت نشطة
متابعة القراءة
تزهو القوافي برَوْضٍ طابَ مَغْناهُ وحـرفُهـا يرتقـي فـي حُسْـنِ مَـبناهُ ماكـلُّ عَـزْفٍ يُـوافي ذوقَ سـامعِهِ إنْ لم يكن مِــن صميمِ القلبِ مَأتاهُ فالحبُ ليــس كُـليماتٍ يُــباحُ بـــها إنْ لـــم يـكن نـسْجُها بالـروح تلقاهُ يــاحاملَ الـوِدّ حـقِـقْ مانويـتَ بــه بـصِدقِ حَــرفٍ نـزيـهٍ طـابَ رَيّـاهُ (إني رأيـتُ ركـودَ الماء يُـفسِــدُهُ ) فاجعلْ حـَراكَكَ صوْبَ الخير مَرْساه إنّ التـصنّـعَ فــــي حُــبٍ يُـرادُ بـه خِــلافُ مايُـرْتَـجى ، بؤ
متابعة القراءة
 ستقرعك الحكاية!!هذا ما قالته أمي دون أن تبتسم، فقط رفعت حاجبيها عالياً كعادتها حين لا تعلن الدهشة بالكلمات، أو حين تستنكر شيئاً دون صوت.أمي شهرزاد التي لم تكمل حكاية قط.أمي التي تكتفي برمينا بأسماء أبطال وهميين لقصص لا نفلح في إقناعها بسردها لنا ولو في عجالة واختصار.ستقرعني الحكاية...ألأنني استعرت اسم شهرزاد؟ألأنني عبثت بمصائر الأبطال، وغيرت النهايات كما راق لي؟ لا ليس كما راق لي في الحقيقة، كما راق لواقع قاتم يتحدى الألوان العابثة في حكايا
متابعة القراءة
 ذات صيف جميل حزمت حقيبة سفري وطرت الى القاهرة كانت هي زيارتي الأولى لها في عام 2004 وهي السنة الثالثة فقط التي بدأت فيها الكتابة ومن خلال نافذة الطائرة رايت النيل العظيم لكنه كان بعيدا جدا بعد ان هبطتت الطائرة التقيت باصدقائي وصديقاتي معظمهم اعلاميين وكتاب وقررنا في اليوم الثاني الصعود للا هرامات بواسطة عربات تجرها خيول بنية اللون اما الخيول السوداء والرمادية فقد كانت حرة تسير دون عربات اخترت ان اصعد على احد تلك الخيول السوداء اللامعة الجمي
متابعة القراءة
يعتبر الكِتاب جزء أساسي من مسيرة و نمط و أسلوب حياتنا اليومية ، معنا دائما حينما يرحل الجميع عن دروبنا ، يطمئن مشاعرنا بأن الحياة ما زالت جميلة ، نحيا بها ومعها في يقظة و تفاؤل و أمل ، فالكتاب خير الأصدقاء ، وفاء لا اكتفاء منه أبدا ...الكِتاب به إغراء لا يقاوم ، يجعلنا لن نكتفيمن قراءته مرارا و تكرارا ، بل الإكثار من الإبحار في عالمه بالمتابعة و بالبحث عن المعرفة و المعلومة و عن أنواع الكُتب أكثر فأكثر ، كي نصل لإثراء معلوماتي أكثر إفادة ... كل ك
متابعة القراءة
عندما انهيتُ ما جئتُ من اجله في المكتبة المركزية لجامعة الانبار ، عمدتُ للاتصال هاتفياً بالدكتور احمد الراشد ، نقيب الصحفيين فرع الانبار. رحب الصديق الراشد ، وتفاجأ حين اعلمتُه انني في مكتبة الجامعة. اتفقنا على اللقاء في مقر الفرع. وزودني بالعنوان.   بعد دقائق قليلة ، عاد الدكتور احمد ، ليقول لي : ابق في مكانك..  الدكتور نعمان سيتوجه اليك ، ويصحبك الى حيث مقر الفرع.   مع الدكتور نعمان.. حوالي ربع ساعة ، امضيتُه في حوار ونقاش مع كادر
متابعة القراءة
 ألقلب ألمحب مثل الشجرة المورقة كلما أرتوت وأعتني بها كلما اينعت وظللت على من يحتمي بها وبالمقابل كلما اهملت كلما جفت وقست وتساقطت أوراقها ورقة بعد ورقة حتى لا يبقى منها إلا صلابة أغصانها وخشونة مظهرها ..الحب في عيني رسالةالسلام والأمان أصالة الجود والكرم براعة التسامح شجاعة التميز والإصرار علامة الابتسامة وحسن الكلام مهارة العفو عند المقدرة أمانةالإقدام وحسن التصرف شجاعة رعاية الرعية أمانة العدل والإحسان ديانةحفظ أسرار الصديق امانةالأخلاق ع
متابعة القراءة
في حداثة عمرها تحوفها عيون تراها تزهر وتينع تكبر هي تلك بداياتها عندما تفتح نافذة الأنوثة كفتاة رسمت بأناملها فارس أحلامها الذي لم تعطي وجهه معالم واضحة.. قد تكون جعلت فيه كل ما تتمناه كفارس تمتطي معه جواد رحلة الخلود فعكفت على الإتيان بأمنيات مقدرات إلهية بعدها تركت الأمر لإرادة السماء ان تقود لها بما تحلم به... لم يحظى بحياة سهلة عكرته السنون مذ كان طفلا، صاغت له عقدا فريدا في بعض جوانبه نتؤات توخزه كلما أراد أن يحركه، لمع بين أحضان عالم تمناه
متابعة القراءة
 فوق يقظة الرياح تتقافز أفراس الحب تغسل مرايا الفصول من وعثاء السفر عيون الأفق إقتربت من نداءات الهوىعند منحنى الغيوم تجلى الوجد أشجار الملح تنمو في تلال ذاكرتي بحبوحة هدأة تطل من شرفة السحاب تروي حكاية الأقمار الغارقة في بوح الوردخلوة الغيابجزيرة حنين نسيت أصابعها في فوانيس السماءفي لحظة سبات فجائية إنطفأت رئة الزمن أغلق الدفء جفونه جارة القمر تعافر بين كرات الثلج تخربش مرآة الشمس بوجع الكنارقلاع القلوب إنغرزت في الفقد وجوه العابرين تلاشت ف
متابعة القراءة
إن اتجاه التفكير السائد اليوم، في موضوع "التنمية" وقضاياها، يميل بوضوح إلى إعطاء نوع من الأولوية في الكثير من الامور وهي اصبحت من المفاهيم السائدة الدارجة في عصرنا، خصوصا منذ أن برزت مجموعة البلدان المستقلة حديثا التي وصفت بأنها بلدان "متخلفة" سابقاً، وتوصف الآن - بالبلدان "النامية" وهي تطلق على مجموعة الدول التي لم تحسن استغلال الثروة البشرية والطبيعية الموجودة فيها إلى أعلى حد ممكن في زمن ما، كما وتعاني البعض منها لحد الان من نقص في خدماتها الأ
متابعة القراءة
قراءة أولية في تقرير – موسوم " مسائل الذاكرة حول الاستدمار وحرب الجزائر"اعداد تقرير جانفي 2021 بنيامين ستورا. بطلب من رئيسه ماكرون * - يجب الإقرار أولا بموسوعية صاحب التقرير وقد اظهر ليس فقط تفوقه في تخصصه التاريخ وفي تاريخ الجزائر بالذات التي ولد بها وكتب عنها ربما اكثر من غيره , بل أبدى إلمامه بكل ما للأدب من صلة . فتجده يصدر المقدمة بكلمات للروائي - البار كامو - تليها مباشرة اقتباس للأديب مولود فرعون وفي الجزء الأول يقتبس من الفيلسوف بول ريكور
متابعة القراءة
شتاء وصخور وأشجار عارية تجردت من شروخ عاتية ليال طويلة وصمت رهيب حكايات مرت على التلال الراضية والحطب يستغبث من الجمرات كأنها ترقص في ملاهي ليلية أبحث عن زمن الجميل ببن الضباب والنجوم العالية أبحث عن دروب خضراء كانت ترسم جنان راقية كل الذكريات أبت أن تكون مجرد صفحات من الأعمار الفانية اقبل الشتاء تهب رياحه على العاشقين ويملأ أمطاره كؤوسا خالية الأرض عطشى رغم البرد يجمد عظام الهوى الخاوية والحب سليل الحالمين في كهوف كادت تكون على الجبال الغافية **
متابعة القراءة
لا تحاكموا الوطنكفاكم عبث البشرانتخبوا سر الأرضوحدها تشفي جراحثورة حق كي تعادبعيدا عن الاسماءوعن تلك الألواننحتاج ليوم وغديرسم بسمة الطفلليحلم ويصدق بكمبمعنى سيعود لكمبصمة خيار العمرتحيي فينا الزمنتبني تعمر لتشهدانك أمام الضميرمرآه تعكس الوجهاكثر من أي شعارسئمنا كذب المراركيفما تشاء الأقداردفعنا ثمن الأمراضمن تعصبنا الأحمققدسنا ما يشتتنانسينا تراب ينادييصرخ فينا توحدوالأجل ما ترك فيناعودوا لرشد الحياةفكر بما يراه عقلككيف تنقذ نفسك أنترسالتي ليس ل
متابعة القراءة
رغم ان معظم دواوينه ، تُرجمت الى عدد  كبير من اللغات الاجنبية ، لكن اللافت ان قصائده ، ظلت بعيدة عن الترجمة الى اللغة الكردية ، باستثناء بعضها ، وقد سعدتُ بقيام الشاعر والاديب الكردي عبد الله عباس بإعداد دراسة مطولة باللغة الكردية عن الشاعر الكبير حميد سعيد بعنوان (حميد سعيد.. شاعر هادئ في عالم صاخب) تضمنت ترجمة مراحل حياة الشاعر ، وجولة في عالمه الشعري ومعالمه المتميزة في مسيرة الشعر العراقي والعربي ، وترجمة نصوص مختارة لأشعاره باللغة الكردية ..
متابعة القراءة
 نهاية عام 1959 ، كانت زيارتي الاولى لها.. وعندما وصلتها مساءً ، كان باستقبالي ، التربوي الشاب عصام ملا حويش  ، صاحب مكتبة العروبة ، والطالب درع ظاهر السعد ، رئيس الاتحاد الطلابي في حينها.  وعام 1980 ، كانت زيارتي الثانية لها. كنت في تجوال لمتابعة توزيع المطبوعات العراقية ، وصولاً للقائم ، على الحدود السورية العراقية. وزرتها عام 1997.  ومرت احداث جسام. خطف الارهابُ المدينة.و.. بصعوبة وتضحيات جسيمة تم طرد الارهاب. ونهضت المدينة ، كالعنقاء ، من بين الركام.  
متابعة القراءة
 حارب الجندي للنهاية دون استسلام ومع كل حصار كان اشتباك يناديه الموت في كل مرة فمهما صعبت الحركة في نقطة الاحداثية تجده مغامر في داخل الاقليم و حدوده حتى بدون فريق تقوية كانوا يستميتون في المعركة برغم الاشتباكات المستمرة إلا انه عندما يتصل هاتفيا أسمع صوت الرصاص المدوي هامسا في أذني قائلا : أحبك إلى اخر انفاسي رغم أنه يعيش لحظات صعبة اشبه بالكابوس وفي كل كبوة يستجمع وفريقه " السيف " انفسهم لا وقت للراحة قبل تنظيف المكان حتى مركز العمليات يرا
متابعة القراءة
 إليْكَ حَبيبي أَبوحُ بِمَشاعريإشتَقتُ إليْكَ يا قَمَري الجَّميلهَلْ يا تُرى لِنورِ بَهجَتكفْي عُيوّني نَصيباً مِنكأَو طَريقً إليْكأَرجْوك لا تُبَدْد نُوركعَلى الخَلائْق يا قَمَري حَتَى تَعودَ ثَانية ًعَشقتُ إكْتِمالكَ وَخُسوفَك وأَفْراحَ نُوركَ تَحيلُ قَلبْي لِحقولِ أَشْواقٍ وَمَرحٍ تَسْري فْي المَساء ِلأَجْلـــكَ يا أَجْملَ ما فْي سَماءِ الوجوّد أَبْكَيتُ القَمَـــرفي لَيْلةٍ إشْتَقتُ إليكلـأَتحَدثُ إليكَ وَلِمُناجاتِك لِهَمسْكَ وَغَمزك لَ
متابعة القراءة
 العفوية هي ميزة قد لا يأخذها المرء بعين الاعتبار في الحياة اليومية ، لأنها تقدم كشوفات يقوم بها أفراد محددون . لن ينظر العديد من الناس عند تقديم هذه الفكرة إلى الرضا والمساواة عند مواجهة المواقف التي يختار فيها المرء مواصلة الرغبات نظراً لدوافعهم الداخلية المفاجئة ، فالأفراد الذين يظهرون عفويتهم في هذه الحالات الدائمة يكونون مثيرين للجدل بين المجتمع ، حيث إنَّ هؤلاء الاشخاص المحددين يجب أن يتحملوا المصاعب والتوقعات التي يمنحها المجتمع لهم .
متابعة القراءة
"الواقعية هي مجموعة من النظريات ذات الصلة بالعلاقات الدولية التي تؤكد على دور الدولة والمصلحة الوطنية والقوة العسكرية في السياسة العالمية. لقد هيمنت الواقعية على الدراسة الأكاديمية للعلاقات الدولية منذ نهاية الحرب العالمية الثانية. يدعي الواقعيون أنهم يقدمون كلاً من التفسير الأكثر دقة لسلوك الدولة ومجموعة من الوصفات السياسية (لا سيما توازن القوى بين الدول) لتحسين العناصر الكامنة المزعزعة للاستقرار في الشؤون الدولية. تركز الواقعية (بما في ذلك الوا
متابعة القراءة
وسط جمع غفير من رواد الأدب والفن والثقافة ، جرت على قاعة الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة والسياحة والاثار ، يوم الإثنينالثامن عشر من كانون الثاني 2021 ، مراسيم حفل توقيع الكتابالشعريالثاني ، للإعلامية والشاعرة المبدعة هند أحمد ( حوار مع الروح). وكان مقدم الحفل الفنان الكبير قاسم اسماعيل، قد إستعرض في بداية الاحتفالية منجزات ومواهب الشاعرة والاعلامية هند أحمد ، وما قدمته (أم تميم) عبر مسيرتها الاعلامية والثقافية من أعمال ثقافية ، ومنها الكتابين ال
متابعة القراءة
مَلئت الأخاديد وجهها، هالة من الوحشة تخيم عليه، سحنة الحزن والألم لم تفارق قلبها، هاهو إبنها البكر أستشهد تاركا أطفاله في بيت من الطين مساحة القبة إن كانت هكذا تسمى لا تتجاوز خندق في ساحة حرب.. ولدها الثاني أستشهد وإبنه لم يخرج الى الدنيا إلا ساعة موته كأنه أعطاه مساحة من العمر الذي فقده دفاعا عن عرض غير عرضه ومقدسات ليست مقدساته بل إنها للذين ركبوا الهودج كالنساء ليلة زفافهم على من راجت بين خصيانهم ايادي تلعب بمقدرات وطن وأمة... أما الثالث فقد ا
متابعة القراءة
 غضَ الطرفَ عني ما استطعتْ لأننيأزدادُ شوقا، أعومُ فرحا، ثم تغرقْ عيونيفهل سمعتَ عمنْ يبكي الحبَ من فرحٍها أنا ذا التزمُ الصمتَ لأشكى شجونيخلصوني عبادَ الله فتلكَ مصيبةٌ لا قرينَ لهاوأنا في الحبِ سهلٌ حنونِفإذا احتواني حبك بنظرة خاطفٍتضرعتُ إلى الله …… توسلتُ ... شكيتُ إليهأن يهديكَ ثم يهدينيعيونُك وحشيةٌ في أصولْفهل تسمحَ لي في بحرها أن أجولْأصارعُ الموجَ أو حتى أناضلْ
متابعة القراءة
كانت وستبقى شمس دمشق اول شمس شعرت بها في حياتي ولايمكن ان يشعر بها بشكل كبير الا من تسلق احد أشجارها في طفولتي التي غادرتها ولم تغادرني كنت اتسلق بعض الأشجار التي كانت تروق لي حتى اصل الى الأعلى بخفة لاعبة سيرك بهلوانية وابقى الى جانبها رغم ان اشعتها كانت تصل لكل البشر على الأرضلكن كان لي إحساس بها يختلف عن كل البشر كنت اخلع معطفي واعلقه في احد اغصانها لاتشبع من حرارتها وكنت في أحيانا كثيرة امدد جسدي واغمض عيني لا افكر بشيء ابدا الا بحرارتها وهي
متابعة القراءة
لماذا الصّمتُ يُشعلُ داخلي ضجيجاً وحرائقَ؟ لماذا الرّبيعُ يبدو زائفا؟ لماذا الشّيبُ تنصّلَ من عمري حائراً واجفا ؟ لماذا القمرُ ركلَ استدارتَهُ وبدا خلفَ النحيبِ خائفا؟ لماذا الزّهرُ نزفَ أريجهُ، وغدا باهتاً.. راعفا؟ لماذا الحبُّ يترجّلُ عن صهوةِ الأمنياتِ قبلَ تحقيقِها بثانيتينِ وكأنَّ كلَّ ما كانَ لهوٌ.. وعبثٌ  
متابعة القراءة
 وَأَدَرتَ ظَهرَكَ للحَوادِثِ والكَوارِثِ وَالمَخاطِرْورَشَفتَ آخِرَ جُرعَةٍ في كَأسِ صَبرِكَ وَالمَفاخِروصَرَختَ يا عُمري تَرَجَّل، قد تَعِبتَ الآنَ حاوِرهيَ آخرُ الفُرَصِ المُتاحَةِ فاغتَنِمها؛ لا تُحاذِرما فازَ باللذّاتِ غيرُ مُغامِرٍ... أَقبِلْ وغامِروابسُط يَدَيكَ لمَن أرادَ، وقد أَرَدتَ، وأَنتَ قادِروَقِّعْ لِتَمحُوَ صَفحَةَ الماضي، وَما بِالأَمسِ غابِرواندُب زَمانًا قد مَضى عَبَثًا وكانَ الحَظُّ عاثِروَافهَمْ... قَليلٌ مِن كَثيرٍ قَد
متابعة القراءة
يثير عنوان المجموعة القصصية ( ربما تصل معقوفة ) للناقد مؤيد عليوي الكثير من الاشكاليات الفنية واللغوية مثلما يثير الكثير من التأويلات التي يبحث عنها المتلقّي بين تلابيب النصوص القصصية التي ضمتها المجموعة الصادرة عن دار الصواف مؤخرا، كونه يعد المنطقة الأولى لفتح باب النصوص، ومعرفة تفاصيل تدوينها وحكايتها وثيمها المختلفة.. فـ (ربما ) الاستدراكية والاستفهامية والتركيبية لا تعني التأكيد الكامل، لكنها تأتي هنا بما يشبه التشكيك بالوصول السالم والآمن وا
متابعة القراءة
 وراء حشرجة الضباب رقراقة ناعمة غزيرة الأغاريد على دفوف اللؤلؤ الحليبي شخابيط الشوكولا كانت ترقص بين الشفتين غادة غراء كانت للربيع نورا لم تعش طويلا على وجه النسيم قبل ارتشاف العيون لذة عناق واحدة من وداعة المراهقة الخجولة جحافل اليباب عجنت الظلمات بالحرائق ورصفت عذراء الخميلة زقزقة الغميضة هجرتها العصافير سنابل الفقراء منذورة للحزن الغامق قرابين قدمها العوز للأشباج الخفيةذو اللحية الطويلة المهترئة بالجهلتدلدل فوق أسفاره وأوراقه سجن بحة البر
متابعة القراءة
كان ذلك في شهر مايس 2017 . كنا في زيارتها . الكاتب هاتف الثلج ، والباحث فاضل الغزي و..أنا . امضينا قرابة نصف ساعة بين آثار الخميسية..لم يكن المكان يدعونا للبقاء..فالجو حار..وثمة غبار. ولم نجد بشرا نتحدث معه ، او حيوانا نصوره.كان المكان طاردا بامتياز.. غادرنا بعد ان صورنا. ثم ان برنامجا طويلا بانتظارنا : .العكيكة والكرمة... والعودة الى بغداد.. وفي الطريق ونحن عائدون ،كنت اشحذ الذاكرة ، وعدت للمصادر.. وابدأ مما كتبه الباحث فاضل الغزي ، حين قال في تعقيب
متابعة القراءة
رحلةٌ قصيرةٌ دورةُ أوراقِ الشجر أوَّلُها أخضرُ بهيٌّ نضِرٌ يُسعدُ الكونَ والبشر فالأخضرُ بدلالٍ على السطحِ يتراقصُ كرقصِ فراشٍ حائمٍ حولَ تيجانِ الزهر حتى يأتيه الخريفُ حاملاً عِدَّتهُ وهي بالألوانِ زاهيةٌ تخلبُ الناظرَ إليها إذا نظَر فالأصفرُ البرَّاقُ مع الأحمرِ يتماوجانِ في غنَجٍ يتسامرانِ ويرقصانِ على سطحِ أوراقِ الشجَر يُنشدانِ أُنشودةَ الثوبَ الجديدِ في زفَّةِ اليومِ السعيدِ قبلَ أنْ يأتي إليهِما مُسرِعـاً حُكمُ القدَر وقبلَ توديعِ أغصانِ الشجَر
متابعة القراءة
تَـرنـيـمَـة الـودِّ فـي صِـدقٍ وفـــي ثِــقـةٍ لا يـبـتغي غـيرَ روْض القـلـب مأواهـــا الشِــعــرُ يـؤنــسُ مَــن فـــي لـيـلِـهِ أرِقٌ والعينُ تـرْصُدُ مَــن فــي القلب يرعاهـا إنّ التـأنيَ فــــي التـفـكـير يـَصْـبو الــى حُـسْـنِ العَـواقــبِ واسـتـئـناف مَـجْـراها طِيبُ النــوايـا ، نــقاءُ الأصلِ مَـصْدَرُها ويـسْـتَـبـيـنُ عـــلى العـيـنـيـن مـغـزاهـا مـراحِـلُ الصبـر لا تُـعـطــي نـتـائـجـَها مـا لـــم تُــتـابَـعإذا انـهارتْ ثــنـايـاهـا
متابعة القراءة
 اتركوني وشانيرسم الحشو على زجاج نافذة يوم من المطرجنون الجنون في كل مرة افقد فيها خيط الافكار الجيدةاتركوني وشانيكن غير صحيحااتنافس في عيوبىاغلق ابوابي، افتحها، افكهااتركوني وشانياكون حيث اريد ان اكونالارتفاع.استمع الي، استمع الي، استمع اليلا تصدق اي شيء، لا تريد اي شيءلا تتاكد من اي شيءاتركوني وشانيالغوص الى الهاوية لديفك صناديق البياض خاصتيترتيب اختفائي، بعثراتي.تجهيز كل حواسي الثابتةاعادة صياغة حقيقتىاشاهد حقيقتى تهرب منياتركوني وشانيلا
متابعة القراءة
* تركت الإشكالية الزمنية أثرها على الأدب العربي المعاصر* لكل زمن أدباؤه شعرا نثرا ما دام التجديد والتغير مستمرا* يبقى الشعر العمودي والحر التفعيلي له مكانة مميزة.* الأسلوب التجريدييخلو من الإيقاع الشعري* العنوان له قوة إيحائية ويقوم بمقام السؤال والنص بمقام الجواب* النقد يحاول أن يجد القاسم المشترك بين كل هذه الأعمال الأدبية* حينما يكون " أنا تعادل نحن " فهذا يعني الإيحاء السليم للآخر* لا يمكن وضع الأدب في عنق زجاجة والتشبث بأطر ضيقة  * سؤال
متابعة القراءة
" البيداغوجياهي دراسة طرق التدريس، بما في ذلك أهداف التعليم والطرق التي يمكن من خلالها تحقيق هذه الأهداف. يعتمد المجال بشكل كبير على علم النفس التربوي، والذي يشمل النظريات العلمية للتعلم، وإلى حد ما على فلسفة التعليم، التي تنظر في أهداف وقيمة التعليم من منظور فلسفي. طرق التدريس: المعلم والمتعلم في عملية التدريس، هناك طرفان (المعلم والمعلم) يعملان معًا في برنامج ما (الموضوع) مصمم لتعديل تجربة المتعلمين وفهمهم بطريقة ما. لذلك من الضروري البدء بملاح
متابعة القراءة
قال لي: أرحل لا تمكث هنا معي . قلت: لماذا الرحيل اليس لي مكان هنا؟ أستظل بجناحيك تحميني أفرد ظلال الحب تغمرني تمد يد العون تساندني أخاف يا أبي . البعد عنك فيه مذلتى قال لي : لا اليوم غير البارحة و الغد أشد القسوة من سابقه أرحل ابني و إِبني حاضرك قد تقسو الأيام و تسعدك و لكن عليك تشد من أزر ساعدك قم إخبر الأيام عن ماضيك و أعلمها كيف يكون مستقبلك لا لا أريد الرحيل إبقيني اليوم عندك و غدًا تجد في الأمر أمور أرحل بنى فهذا المكان ليس لك غب عني عمرًا ع
متابعة القراءة
سأقول ما لا سأقولفي حضرة الغياب عقولالجسد الهارب ألا معقول صلح ايهالي انت جاي تقول عليههو الوطن ده لعبة ولا ايه ما تحيرنيش معاكوخليك سياسي شيكمش افلاش بلاي باك دوري دوري يا حمامةالمثقف أسقط الرايةقال هيك بدها الحالة يا عيني على العربيلما يتقنعر ويشكي فكر الدلع المغنجخط سير للعقل يتأججفيك تفكر ليش جعجع عجج بحب اخاطب عقلكقبل ما يكتب عقلي لالكلازم تكون شاعر بقلبي وروحي معك الكتابة بحر القلق تحتاج منا صداقة الصدقأبشر حرف ستراني ثمرة الحق ماذا تعلم يا
متابعة القراءة
أنا عفرين عروسة الياسمين أنا عفرين صوت العاشقين أنا الأرض والجمال والحب والشوق والهوى والحنين أنا الأرض والجمال والحب والشوق والهوى والحنين ثوبي الأخضر رسول ينبض بالشوق والحب والرياحين أبوابي مشرعة طليقة رغم الحزن تعانق القادمين والراحلين أعانق المجد والتاريخ وحضارتي عشق في هوى المشتاقين طيفي يجمع ألوانا يا أميري المغترب في أراضي اللاجئين أرويك من ريقي العذب وعيون ماء الجبلية تشفيك من الحنين أحضنك شوقا رغم غربتك وشوقي كجبل هاوار رغم الأنين أنا نس
متابعة القراءة
في قرية غير آمنة، لا يأتيها رزقها إلا لماما ولا يعيش أهلها إلا على الكفاف، تجاور متسولان على رصيف الحاجة: أما أحدهما فكان كسيحا طريح العجز، وأما الآخر، فكان فاقد البصر. لم تجمع بين رفيقي الرصيف إلا الأكف المفرودة والدعوات المحفوظة لأصحاب المنة والفضل. لكن أحدهما لم يكن يحب الآخر، ولم يكن في صدر الآخر مثقال ذرة من ود لأحدهما. ومرت أيام التسول كسيحة بليدة. يبدأ اليوم ببسط الحصير ومد فراش مهترئ لا يسمن ولا يغني من برد، لينتهي بعد الدريهمات القليلة ا
متابعة القراءة
لم أتخيل يوما أني سأكون مصلوبا كالمسيح مشيرا الى الإتجاهات الأربع، جسدي متشظ يجري بداخلي وهم تحمله الديدان بمسيرة منتظمة حيث اصابع أقدامي وهي تردد يا لك من ساذج!! لا بل مغفل.. تريد ان تصنع لك وطنا حرا أو كما تسمية ديمقراطيا، هاهو وهم الحقيقة نستله من جوفك نحمله نعشا دون مشيعين فكثرة الموتى لن تجد من يشيع أوصالك التي ستتناثر بعد أن تتفسخ... كنت قبل تلك اللحظة أحمل شعارات الحرية يدفعنا رجالات الدين بأجراس كنائس ومآذن تحفزنا الى السير قدما الحرية هي
متابعة القراءة
في الثامن عشر من الشهر الماضي ، التقى عدد كبير من الاكاديميين والمثقفين ،تحت سقف جريدة الزمان، وكانت المناسبة: صدور كتاب الفيلسوف العراقي الدكتور طه جزاع ، الذي حمل عنوان : الصين مخالب التنين الناعمة.. وخلال تلك الاحتفالية ، تسلمتُ من الصديق طه ، نسخة من كتابه هذا ، اهداءً ، اعتز به . وفي تقديمه للكتاب ، كتب الدكتور عبدالحسين شعبان :  الكتاب جهد أكاديمي رصين ، كتب بلغة أنيقة وجمل رشيقة وفكرة عميقة ،  ، وتلك ميزة الكتاب المهمة
متابعة القراءة
جاءت روايات أيزابيلا ألليندي كي تعالج وتفند العديد من الآراء الخاطئة كي تتحول أعمالها إلى أكثر الروايات شعبية في العالم ، وأخذت النجومية والصدارة بين كتاب أمريكا اللاتينية ، ورواياتها الأدبية تعد من أهم أصوات الأدب والذي يسمى ب( جيل الواقعية للأرواح السحرية ) والتي عبر عنها الروائي غابريل غارسيا من خىلال رائعته " مائة عام من العزلة " . وهنا أنفردت " أيزابيلا بأطلالة حداثوية في عالم الأدب التي هي " الواقعية السحرية" بتوليفة الحبكة السردية مع أسطور
متابعة القراءة
 يشكل وضع الثقافة في صميم سياسة التنمية استثماراً أساسيا ً في مستقبل العالم وشرطاً مسبقاً لعملية عولمة ناجحة تأخذ بعين الأعتبار مباديء التنوع الثقافي، على قاعدة تكوين البشر أو ما يسمى بالمركب البيولوجي هو واحد متجانس ولكن العادات والتقاليد والقيم والأخلاق والدين وما يسمى "الثقافة " هي التي تفرق المجموعات البشرية في ما بينها وتميز بعضها عن بعض، وعبر عنه البيان الثالث لمنظمة اليونسكو حول العرق بتاريخ -18 اغسطس- 1964، يقول أن شعوب العالم تملك إ
متابعة القراءة
 أنخيدوانا (2350 ـ 2294ق. م) أميرة أكدية أبنة الملك سرجون الأكدي مؤسس الإمبراطورية الأكدية ، عمة الملك الأكدي "نرام سين" ، أمها الملكة "تاشلولتوم" سومرية من جنوب العراق ، وربما كانت كاهنة هي الأخرى . هي الكاهنة الأعلى للإله نانا إلهه القمر عند السومريين في مدينة أور ، وأول من حمل اللقب"كاهنة-آن"، وهو منصب ذو أهمية سياسية كبرى تشغله بنات من العائلة المالكة ، وهو تقليد بدأ بـ"أنخيدوانا" .أذن هي أكدية المولد وسومرية الثقافة لأنها عاشت معظم حيات
متابعة القراءة
وأنت جالس في كوخ الاعواد تنتظر أمّك أن تأتيك بقدرها الخاوي تنتظرها .. ... أن تفتَّ الخبزَ بمرقةٍ بائتةٍ منذ خمسين عجافاً وأنتَ تسألً نفسكَ.. كم مرة جئتها من غزوك تمرح بالجراح كم وطن يغار منك أن تحارب في صفه ويغروك بعيش الليالي الملاح على سواتر غربتك التي تشبه ضرطة في الهواء . وأنت تنتظر الايام .. ... تنتظرها أن تصفّ أعواد الكوخ صفا صفا لتمنع برد الشتاء عن قلبك المفعم بحرارة العشق لقبلة واحدة مِن أية أنثى ..، ولو كانت أتان جيرانكم الحمّار . ثم تجل
متابعة القراءة
 إشما تهت ببحور حبّجالگه ببحور القصايد سنبلهوآنه أحلم بالسنابلوادري ريحانج علهانتي ياعود الربيعالخضّر بوسط الفلهيارياحيني الغفت وسط السهولويا قناديل المحّبة المذهلهمن بساتين الورد تروي الشفاهوانه عطشان وشفاي مذّبلهجنت ادوّرلج عطور الياسمينلگيت گاعي مصّبخه وهم قاحلهروه كلشي البيج من ورد وخضارمن دمع عيني وحسرتي القاتلهوشفت بعيونج غوه وكلشي جديدوعني ابداً مالگيتج سائلهانت من شعري تعلّمتي الغناءاحفظتي مواله وحداه ونايلهما طحت يحليوه هذا انهشبابب
متابعة القراءة
اللهمّ إنْ أخّرتنى فمِنْ عَفْوك ورَحْمَتك.. تغشى فيوضاتهما طمع عَبْد مُذنب ومُقصّر.. وإنْ عجّلت وحَلّ المَوْعد؛ فأغفر لى.. وأعفُ.. فأنت عفوٌّ تُحِبّ العفو.. رُبّ يومًا صبرتُ على ألمٍ.. واستوطنى وجعٌ.. وأقرنتُ اسمك الأعلى بكُلّ ما رزقتنى مِنْ إخْلاص، فتمهّلتُ عَلىَّ قليلا؛ حتى أُكمل تنفيذ ما وعَدتك.. هكذا كان يُردّدُ عَبْدٌ.. يتصبّب مَيّا ساخنًا.. ويتقلّب جسدهُ السمّين؛ فارًا مِنْ مكالبِ موحشة النّزعِ.. وحديّة أنيْاب مُقبضة على فراش المَرْض.. ويحا
متابعة القراءة
 مسافرة في أصابع احتراقي مترمدة أقطع آلاف القصائد عائدة إلى وجهي مهزومة أخفي في سراديب انكساريشفافيات الموجة البتول كان حلمي إنجاب زوراق تؤاخي البحر السماء ملبدة بالجفاف الأحلام المنتفخة تحت الناب الأزرقراضخة تنزف المدن ونخاع الشجر خافقات الصدور مهجورة عزائي سرب أنين عشش في اختلاج شعوري صبارة لعقت عكارة شيخوخة في يوم الريح خرجت متهدلة الطرقاتتشيع شجرة محمولة على نعش العصف بكسرة ظل غمست أرق الدموع البكاء لم يأذن بطلوع الشمس من جرحي نشيد مولول
متابعة القراءة
لغات الشعوب هي مرآة حضارتها و هي المؤرخ لإنجازاتها و وعاء ثقافتها ، اللغة هي كائن حي تحيا على ألسنة الناس و يحيا بها الناس و في هذا المقال سننقل لكم بعض الكلمات التي طحنت في اللغة العربية حتى ظن الناس أنها عربية منها 1-أستاذ :كلمة أعجمية و الدليل على ذلك إجتماع السين و الذال فإنهما لا يجتمعان في لفظ عربي 2-سناب: درس مجمع اللغة العربية بمكة المكرمة تعريب كلمة سناب شات و تم إعتماد لفظ سِناب على وزن كلمة كتاب و شهاب 3-تلفزيون :مركب من tala اليونانية
متابعة القراءة
الى الجنوب من درب التبانة تسكن اسفار ،،،،تلك النجمة الساطعة ذات البريق الجميل .كنت أنظر إليها كل ليلة واقول مع نفسي :كأن موقفا جمعني مع هذه النجمة في يوم ما...ورحت أتساءل: لماذا أنظر لتلك النجمة من دون النجوم الأخريات.. ذات ليلة وكانت الساعة تشير إلى الثانية بعد منتصف الليل شاهدت بريقا قويا يصدر من هذه النجمة .وهذا البريق عبارة عن شعاع طويل وكأنه يتجه نحوي ،،قلت :يارب ما هذا؟؟؟جلست على فراشي بعد أن كنت مستلقيا لأرى ما سيحدث بعد ذلك ..كنت مشدود له
متابعة القراءة
يا عازف الناي اعزف على جراح أحزاني وارفع صوت الناي ليسمو عمري الفاني لحن الحزن لا يبكيك شجنا بل من عميق الشجو أبكاني يا عازف الناي بهمس تنوح ألما فثار ألمي ووجعي وأنيني تاهت أحلامي في سراب وأضعت بين الأطلال هويتي وعنواني يا عازف الناي قل للناي حكايتي سيولا من نزيف الجراحات تهواني **************** لا تذرف الدمع مع لحن العبرات فلم تعد الديار كما كانت ولا جيراني رحيل بعد رحيل ودعت قلوبا تلظت في الأعماق نيراني عنان الحزن هوى في محرابي تناثرت بين الأع
متابعة القراءة
وداعا رأس الهرم للعمالقة والعباقرةكان الأمر محير لي جداخبر وفاة حاتم عليلم أكتب له شيء ولم أرثيه رغم حزني عليهأعلم عندما يحدث ذلكيكون الأمر يستحق الانتظار مرحلة من الترقب مخيفة أكثرأجاب عنها رحيل وحيد حامد وخيم الصمت من جديد دعاني للسؤال المبكر هل سيتوقف الموت حقالمن أحببناهم وعشنا معهمبروحنا وصدقنا من أعمالهمتمرد القلم علي وغلبنيعلمت أنه القطار المفاجيءهناك طريق ما زالت مفتوحة ما بين الأرض والسماء صعدت فيها أجمل موسيقى رسمت اسم الياس الرحباني قل
متابعة القراءة
ابتعد ، بمسافة ما ، عن قراءة ما  هو رثائي. خاصة هذه الايام ، التي نتمسك بها باية لحظة فرح، مهما كانت محدودة الوقت والتاثير.  لكني توقفتُ طويلاً ، امام نص رثائي مؤثر جداً ، نشرته اديبة عراقية فجعت ، بفقدان ابنتها. اخال عبارات هذا النص ، قد قُدَّتْ من حجر  حزن عميق . بدءاً من العنوان. كان صحيحاً ودقيقاً.  عاطفياً .. وانسانياً. ويكفي ان الام بعثت بمشاعرها تحت عنوان : الى ان آتي اليك .   **       
متابعة القراءة
أما زلتَ... يا مُهجةَ الروحِ تهواني وتذكـرُ أيامَ اللقاءِ في جنونِ غيرتي وغنائي؟ وحينَ يُغريكَ كأسٌ تجالسُ طيفي على أملٍ في الحلمِ تلقاني أم تساوركَ الظنونُ في حبِّي فتثملُ من إغراءِ حُبٍّ لتنساهُ وتنساني؟ فروحي حولَكَ ترفرفُ وتجوبُ أروقةَ الذكرى في اشتياقٍ غامرٍ والحنينُ إليكَ كالإعصارِ يجتاحُ كياني يهزُّ جدائلَ وحدتي وفي سكونِ الليلِ يَطرقُ بابي ولأنِّي في الهوى مُتيَّمٌ يكونُ طيفُكَ الأخَّاذُ جالساً أمامي يسردُ حكاياتِ الغرامِ وما كان بينَنا فتذوبُ الروحُ شوقـاً في ثوانِ
متابعة القراءة
 أن ابتدأ بك كل أعوامي تلك سعادتي مثلما أكملتها لهذا العام لآخر يوم وساعة ونزهة معك وبك ،كم جميل هذا المساء بصحبتك، أنعمُ بأحلام ٍ وحكايات وردية أتبع السعادة ولحظات الشوق كالطفولة البريئه، هل هذا مكتوب ومرسومهل كُتب عليّ أن أهيم بسحرك كراهبة مشدودةإليك ، أشدو وأغني بكلماتي وإشعاريخلف ستائر الإدراك حيناً واللا إدراك أحياناًخلف ستائر أحلام اليقضه يبللها ماء الجنان ماء دجلة والفراتحين ترتسم الدنيا آيات وجد لا تنتهي لتسقي غربة القلب و الروح تختا
متابعة القراءة
فيرجيل هو واحد من أشهر شعراء الرومان الذين عُرفوا في عصور ما قبل الميلاد ، وقد أشتهرت كتاباتهُ الشعرية في تلك القصائد الطويلة التي عُرفت ب " الأنياذة " حيث سطرها في أثني عشر كتاباً والتي لا زالت تعتبر من أهم القطع التراثيىة الأدبية ، وفي الأنياذة سعى فيها إلى تجسيد طبيعة روما الألهية وحكاية الأمير الطروادي ، وتجسيد لبعض القيم الهامة التي عُرفتْ في العالم الروماني ، فهي حقاً تحفة أدبية غير مسبوقة حيث قام بتوضيح أهداف عصرهِ والتعبير عن مثلها العليا
متابعة القراءة
 القصخون القصخون هو من يحكي القصص لاهالي المحله في المقاهي . والاماكن التي يجتمعون فيها كان القصخون يأتي بقصص خياليه وخرافيه . وكان المستمعين له . يندهشون من قصصه . كان الناس على فطرتهم . لان في ذلك الوقت لم يظهر التلفاز في العراق . وعندما يعرفون ان القصخون له زياره في المحله يتهافت الناس للحصول على مقعد او مكان ليستمعوا الى قصصه .و عندما ينهي قصته . يترحم له الناس لانهم سيعيشون في خيال القصه . وبعد ظهور التلفاز وتقدم العلم في التكنلوجيه كال
متابعة القراءة
قَـلبي وأمنيتي تجـــوبُ مَـدى الصّــفا متـأمّـلة أصغي لهمسِ الرّوحِ يغسِلُ خافِقي، ما أجمَلَة أستَحضِرُ الحِسَّ البَديعَ من الرُّؤى المُستَنزَلَة فتهـيـمُ في بحر السّـــكينَةِ مهـجَتي متَبَتِّلَة أدنــوهُ، يدنـوني صفا قَبَـسِ العُــلا، ما أنبَـلَه فأحِسُّ أنَّ الخيرَ آتٍ ... والسعادةَ مُقبِلَة ::::: صالح أحمد (كناعنة)
متابعة القراءة
يَــزْهـو الـتـأمُـلُفــي ثـنايـا الخاطِـرِ بـرَفـيـفِ أجــنِـحَـة ِ البــيـانِ الـزّاهــرِ وإذا الـنَّـوايـــا بـالـمَـحاسِــنِ تُــوِّجَـتْ مَــدّتْ خُـــطاهــا نــحْـوَ أُفْـقٍ عــاطِـرِ (مَن رامَ وصْلَ الشمسِ حاكَ خُيوطَها) سَــــعْـياًلِـنَـيـلِتَــأَلُــقٍبِــتَــفـاخُــرِ والنَّـقْـصُيُـفصٍـحُ عن مَـكامِن عـيبهِ مهمــا تَصنَّـعَفــي اللـباسِالظـاهِـرِ الإرتــِقـاءُمــــــــــع الإرادةِتــوْأمٌ يـسْـمو بـــها لِيـَـسُــرَّ عـيـنَالنّـاظـر و
متابعة القراءة
بصوتٍ دافئ ، وعبارات أكثر دفئاً ، بعث الاديب .. ابن اعالي الفرات ، الصديق عمر الحديثي .. بعث تهنئته لنا بالعام الجديد .              الصديق الحديثي ، من اقامته في الغربة على شاطئ الاطلسي الغربي ، زود طائر الحمام الزاجل الذي حمل رسالته ، باحداثيات ضرورية . وكانت بوصلة لا تخطئ .        حامل الرسالة عبر محيطات وبحاراً وانهاراً، وحلق في سماوات جبال وسهول وغابات ، واجتاز حدوداً.. رغم ذلك ، لم يطلب
متابعة القراءة
‎الطبيعة تستمتع بهواء نقي، خالٍ من التلوث وما صنعت يد الإنسان، والطيور تحلق في السماء بأصنافها، بعيدة عن فوهة بندقية الصياد، والنبات يتنفس النقاء، ما خلق الله يعيش ويستمتع بعيدا عن عبث الإنسان، فالشوارع تسمع صداها، والخوف يخيم على الأبنية التي اختفى فيها بنو آدم، رعبا وخشية من مخلوق يكبره الإنسان بملايين المرات. ‎ اختفى الإنسان الذي خلقه الله فسواه فعدله، وبأية صورة شاء الله ركبه، تساوى مع الجميع بالهلع والفزع. ‎لحظة في المذياع كانت القشة التي كسرت ظهر الإنسان، والشرارة
متابعة القراءة
لم يدر في خلدي أن تهنئتي بقدوم السنة الميلادية الجديدة ، ستجعل من صديقي وزميلي الذي دامت ( عشرتنا ) اكثر من اربعين عاما ، شخصا فاقدا لهدوئه المعروف ، وتحول الى انسان مكفهر الوجه ، حيث استقبل تهنئتي ببرود يشبه الاستهجان ، وحين سألته عن  موقفه هذا ، قال بصوت مخنوق : انك تهنئني بغلق صفحة من حياتي ، واستقبال اخرى تقربني الى ما لا أريد ... اليس للإنسان عمراً محدداً ؟ وزاد في قوله : انا الان في عمر
متابعة القراءة
 عام جديد كل عام وكل العالم بخير يا ربعام جديد اعتدنا ان نتبادل التهنئه وكأنه عيد . لا ضير في ذلك وليكن كذلك.عام مضى ونحلم بعام احلىترى هل نكتف بالحلم ونأمل لعام أبهى؟هل نقتصر بالتهاني والتمني لعام ازهى؟هل نفكر بالجديد ونتخطى التقليد؟هل حققنا السؤدد الوطيد؟مضت أعوام جلها الآلام هل حققنا كل ما يرام؟هل جاوزنا منتقيات الوعود بالكلام ؟هل توارت إلاهات من سأم الأيام ؟عام مضى ازداد من عمرنا عامهل نزيده شأن ومقام؟هل نبقى على غفوة الأحلام ؟أسئله عديد
متابعة القراءة
 الالم يعصرنا تارةويبكيناوروح الوفاء التزامابديوالخروج من دائرةالصراعقضية اخرى وذاتاهميةمانشاهده من افعالمريبةتنهار القوى ويعجزاللسانلكن الصور الم اكثرقتلامن بشاعة بمنتهىالفضاعةاي ذنب ارتكبتياعراقليحل الدمار بكوشعبكالم تكن صاحب حضارةوشواهد التاريخموجودةنقص في اخلاقياتالبشرام العمالة المزدوجةحاليااو جهل متعمد اومرضهي محنة الصورالبشعةتنهار الامم وتصبحسجينةالنهوض بها الزاموطنيالمشاركة الجمعيةضرورةالدفاع عن ثرواتالوطنهي اجمل الصورعبد الامير الشم
متابعة القراءة
 تَتَسارعُ الأَيامعَامٌ جَديدٌ عَلى الأَبواب يأَتي مُحَملاً أَحْلامي الوَردية والسْحرية يأَتي كَنَسيم عْطرِ وردٍ أَحمَر يَغمْرُ قَلبي حُباً وَعَطاء المَّوجةُ العَاتيةيا هَذه المَّوجَةزَلزلينيهُزّي كَياني وَسكُونيأَتنَفسَ هَواءَ بَغْداد قَبلك ِلَكنّي تَنَفسْتُ مَلامحُكِ الشَارِدةيَداكَ سَاحِرتان حَكايا وَقصَصاً قَصيرَة .. يَداكِ يَفوحْان عِطراً وَ عَنْبروَعينَان شاخِصَتان حِيناًوَيذوبَان حِيناً ..عَسَليتان واسِعَتان كَما الأَفْق البَعيد قَدْ
متابعة القراءة
 المجد لله في العليوفي الارض السلام:عام مضىعذبته همومنا وتعذبنا من قسوتهوعام آتأأمل ان يحتوي فرحنا ويحقق امنياتناولكل زمانقصص وحكايات...........لانريدحزنا ... بل نريدبهجة تروي قصص الافراحوأمل يقض مضاجعنا:كل عاموأنتم في عمق الفرحفي عمقسعادة الحياةفي عمقالسؤدد والسرورسنة طيبة على الجميعوسلاماً ياعراق
متابعة القراءة
 انا رجل عراقيحبي وعشقي يعني حريتييعني ثقافتييعني عاداتي وتقاليدي انا رحالة لكل البلدانانا أصول واجول في الميدان عاشق للسلم والأمانفي كل الأزمانانا ابن دجلة الذي يروي العطشانانا شامخ كجبال كردستانعاشق للحياة كعشقي للعراق وديرتي أمنيتي أن نعيش سوية بأمانفي بلد يسوده الاطمئنان وان ادخل قواميس الترجمانواقرأ كتب الأديان واعشق كتاب الله القرآن هذا انا العراقي المنبع والأصل عربي الأطوار ريفي التقاليد والعادات
متابعة القراءة
ويفجؤنا المساء؛ أنك لم تعُد بَيْننا.. وليلٌ يلفُّ عباءته السّوداء خرقًا باليْة..فتستشطُ النفس لَوْعة قاسية..دَوّامات تستعرُ نارًا حُرْقة غَدّ.. يطفو بدموعٍ يمّ مالحة.. بغتةٌ تأكلُُ ألسنة النيران فتات روح.. صدى الفقد ذئاب عاويْة.. لا تقل - حبيبى - أنه انت.. ورحلت! اللهيبُ يطولُ يطولُ..ينفثُ سمومه المميتة بالشرايبن والأوردة.. ويعتصر الصدر وقودًاوحطبًا للهاوية.. أهو المَوْت حقًا..؟ وليس للمَوْتِ غَيْر وِجْهة واحدة..لايحيد عنك هدفًا.. ولا يتّخذ جِهة
متابعة القراءة
في الليل يتجلّى جمال الكون وتظهر الاشياء على حقيقتها ، حتى المشاعر التي يبدو أنها تنكمش تحت ضوء الشمس نهاراً فتعاود الظهور في الليل خلسةً .  الاعتياديون يمقتون الليل ويصفون من يجالسه بالانسان الفارغ وعديم المسؤولية ، ولكن حقيقة الأمر أن الليل مُصَممَّ لمن يعاني من وحدة الذات وضياع الغاية . في الصيف تكون الليالي أشبه بالحلم اللطيف الذي تريد اكماله حتى وإن كان من ابداعك الخاص ، سيما وقد استيقظت على صوت صرخات الأطفال  ، أو مرور صاحب عربة تعبئة
متابعة القراءة
معادلة مواكبة العصر والمحافظة على القيم والتراث في الوقت ذاته معادلة سهلة، يمكن تحقيقها عندما يكون الأمر مرتبطاً بالتربية منذ نعومة الأظافر، وقد تبدو قيمنا راسخة لأن منبعها ديني، لكن العادات والتقاليد منبعها المجتمع وهو نفس المجتمع الذي نراه يومياً ونعيش فيه و عندما يسأل الانسان عن الهوية يعني السؤال عن ماهية ذلك الشخص الذاتية والخصوصيةو اللغة أو اللهجة، هما من المكونات الرئيسية للهوية يأتي بعدها الفكر والثقافة وأسلوبَ حياة و جملة من الخصائص النف
متابعة القراءة
هل جفت بحيرة الكلمات ؟ و شح هطول النغم و لم يعد لهما أثر سحب و غيوم و ظلام طمس صفحة السماء ما أختفت أو هربت و لكن من المنابع جفت و أنت يا صاحب القلم صرت صامتًا مثل الصنم جامد المشاعر حجر كنت بالأمس أجول بالداخل عندك صدمتني جمود المشاعر و تعثرت روحى بقفار القلب جحرًا تلو الآخر و ظلمات العالم من حولك و بالداخل برودة تسري عندي رويدًا رويدًا لا تناغم لا سلام قلبًا هنا حائر يتساءل و لا جواب أمن بين الأموات أنت و لكن كيف ؟ أراك تضحك أراك تمشي أراك تغني
متابعة القراءة
الديمقراطية، بالمعنى الحرفي للكلمة، تحكم من قبل الشعب. المصطلح مشتق من الكلمة اليونانية dēmokratiā ، والتي تمت صياغتها من dēmos ("الشعب") و kratos ("السلطة") في منتصف القرن الخامس قبل الميلاد للإشارة إلى الأنظمة السياسية الموجودة آنذاك في بعض دول المدن اليونانية ، ولا سيما أثينا . أهم الأسئلة ما هي الديمقراطية؟ أين كانت الديمقراطية تمارس لأول مرة؟ كيف تكون الديمقراطية أفضل من أشكال الحكم الأخرى؟ لماذا تحتاج الديمقراطية إلى التعليم؟ الأسئلة الأساس
متابعة القراءة
بعد ان استيقظتُ ، توجهتُ لتصفح بريدي . اتجول بين حدائقه .. اقطف زهرة من هنا ، ووردة من هناك .             وليس مفاجئاً ، ان غيمة ماطرة كانت تجوب سماء رسائلي. هذه الغيمة اسمها : وداد الفرحان .. ففي اقصى الشرق ، اطلت الشمس، ناشرة الضوء والدفء .. ومعها استيقظت الحياة . لكن ايقونة الصحافة العراقية المقيمة في استراليا ، الصديقة الرائعة وداد الفرحان ، استيقظت هي الاخرى ، وكانت في سباق مع الشمس : من
متابعة القراءة
ليال ملكة العيدميلاد فرح التجديدخير نور القرب البعيدالحضن الحياة الأمل السعيدباركوا الطفلة وعائلة المجيدللعام للحاضر للمستقبل الفريدرسم البسمة والسعادة تحيي المزيدللانسان للوطن للروح تحليق يجمع ويعيد حق الحقوق نبض المكتوب يوحد قلب القلوب للعمر المديدعام يجمعنا بخير وحب وسلام والتهاني تحرر أرواح القيد وما الكلمة والحروف غير التنفس لنا ومع طفلتي سأهدي بعضي همس الخواطر العابرة لا تهرب من البكاءلا تلعن ذاك الحزنافرح كيفما تشاءلا شيء يحتمل الكلهكذا تم
متابعة القراءة
الذي شوقني وشدني للكتابة عن رواية "وكرالسلمان" للروائي شلال عنوز: تحدث الروائي قائلاً أستغرقتُ في كتابتها قرابة الخمس سنوات ، ومشكورا وهو يهديني ملف الرواية وأنا بعيدا عن وطني الأم ، وتأثرت حين يبدأ الرواية بالكلمة المعتادة : أهدي هذا الجهد المتواضع إلى ضحايا الحرب الذين خسروا أمانيهم ، إلى كل الذين أكتووا بنارها ، إلى الأنسانية المعذبة بسبب حماقات مشعليها، ولتكن روايتي شاهدة دموية الحرب في تعاسة البشرية وشيوع الجريمة على الأرض. وحقاً أن رواية "
متابعة القراءة
 من أزرقَ .. وأحمرَ .. وأخضرَ حَتى انتَهى الكَلامْ عَلقتُ حُبي لكَ والهِيامْ ولَم أَكن أَعرف يا حَبيبي أَن الهَوى يَطيرُ كَالحَمامْ ولَم أَكن أدركُ أَنكَ مُلهمي وأَنكَ الآياتُ في قَصائِدي وأَحرفٌ جَالت مَع الإيام لأَجل عَينيكَ عَشقتُ الليلوالقَمر تَلويحَتانِ من نَدى السَكون السَلامْأَضرمَت في قَلبي هوىً متوهجاً كَثائر يَركضُ في زَحمةِ الأَقدار لَكنّه أَتاكَ في إستسلامْخَتمتُ في عَينيكَ حُبّي أَبداًفَأنتَ بَدأي في الهَوى والختامْبقلم الشاعرة
متابعة القراءة
 تنكب بعض الأوساط الإعلامية العربية في السنوات الأخيرة على فتح قنوات في اليوتوب ! أخرها كانت للإعلامي " اسعد كمال " ورئيس تحرير شبكة الإعلام في الدانمرك المعرفة في الوطن العربي .والسؤال الافتراضي هنا هو : لماذا يلجئ الإعلاميين العرب الى هذه الطريقة ؟ بودنا قبل أن نجيب على هذا السؤال أن نشير الى حقيقة لا جدلا فيها وهي غياب حرية التعبير في الإعلام العربي الداخلي؟ والمؤسف حقا هو وجود بعض الأبواق في الداخل متمثلة في منظمات المجتمع المدني، وحقوق
متابعة القراءة
ويَخفتُ بريقُ العيون؛ إباء رحيل تعلّق الوَجْدِ غَصب عَنْ.. ويَخْمدُ جَرس الحَيْاة لهو وجنون.. وماعادت الأفْرَاخ تتلألأ على سفح ضَوءِ الشّمْسِ ليلة عُرْس؛ وهى تتوارى وبقايْا ظلال لَهْوَها وعبثها خلف الأشْجار التى تمتدّ عاليا بروىّ قطيْرات عرقها.. وماعاد النبض يروحُ ويجىء عند رؤيتها.. ويتراخى الوتين دون رعشة.. ينجذب إلى الأسفل دهشة وبأس.. هل يحلّ خريفُ العُمْر نبوءة رحيل..؟ وغدت النوارس جافّة الحضور.. صاخبة الكرّ والفرّ.. تهاجرُ نحو المَثْوَى الأخي
متابعة القراءة
يا عام الدمى أدركي الثارات إن نامت فيك الرؤى والجراحات اقطعي الخيوط التي لامست وهناً نومنا اختيارنا لامست جسد الحياة ********** أيتها الدمى العاتية تظن إنها راضية لا ترضى بالخطوة الحالمة المصلية تحلم إنها في درجة عالية مستعلية تسير كالجبال ولا تنظر إلى الأحذية ترسم خريطة وجود كأنها جنة محمية تلعب بألفاظ وقوافي كقصيدة مستوفية تثير زوبعة هائجة كعروس في أمسية مغرية راقصة ماجنة والكأس عارية كالبنايات والشوارع والجنان الزاهية لكنها أجساد منفية والهاما
متابعة القراءة
 ضوء بريء سارح في سنبلتي همس لعصفورتي البلور أنت فوق الحب بحياتين ومضى كالبروق ترك ضلوعي في لذاذة الحريق شوكة تبكي في قلبي انتفضت أجنحتي البيض هل أفتح نافذة ابتسامتي ؟ انشق نهر حنين أسمع خرير الحب يمشي في كوثري عشق في يوم النوى عند منتصف الربع الخالي أعلى يساري جفن يجذب شفة تحيى صخرتي حبلى بحديقتين فل .. ونور أُورق الليل وجداً إلى أين يا قلبي ؟ ليس لك اليوم من عاصم غير التيه إنه يحبني من أصابع غيمة عصية انفلتت فاتنة الربيع أيرقص البحر على حر
متابعة القراءة
 في تقديمه لواحدة من قصائده ، كتب السيد الراحل مصطفى جمال الدين :ارادت ان تطرزَ له شيئاً ، لكنها تساءلتْ بأي شيئ ياتُرى تطرز النجوم..؟وفي القصيدة ، يقول السيد ابو ابراهيم :طرزيها بسحر عينيك يا ليلى..بما تحويان من اسرار.. ******* هذه القصيدة ، تذكرتُها وانا اقرأتعليقاً من الصديقين السومريين :جمال العتابي..ابو فرات..و..گاني ياسين..ابو عمّار....حول منشوري عن لقائي مع الاعلامية الصينية مينغ .. هيناوالصديق ابو فرات علمني اول مفردات اللغة الصينية
متابعة القراءة
 أن أهم تحول في بنية سرد القصة القصيرة في النجف ضمن الشكل والمضمون، هو تغيير بوصلة السرد القصصي الى القصة القصيرة جداً هذا الجنس الادبي المهم – الذي ثمة إشكالية في نشأته وترجمته الى اللغة العربية- فتكون الكتابة التالية عن هذه الاشكالية من الضرورة وبما يتصل بالكتابة عن تحولات السرد القصصي لهذا الجنس الادبي وتأريخه في النجف، باتجاه كتابة القصة القصيرة جداً فيها : "إشكالية نشأة القصة القصيرة جداً/ والترجمة الى اللغة العربية"(نشأت القصةُ القصيرة
متابعة القراءة
بين الفينةِ والأخرى ينتابُنا شوقٌ كبيرٌ لطرقِ أبوابِ الماضي وتقليبِ صفحاتِهِ وطويلا ، طويلا يستوقفُنا نبضُ الأنين وحسرةٌ من الأعماقِ تأتي نُطأطئُ الرأسَ في جلسةٍ تليقُ بعذاباتِ السنين ولآلئُ الدمعِ حاضرةٌ مع القلبِ تعزفُ لحناً حزين فنحنُ قومٌ نستذكرُ الأحزانَ بنشوةٍ ونقيمُ لها عرساً جليلاً كأنَّ الأفراحَ ما مرتْ على العمرِ يوماً ولا نسائمُها في كلِّ حين ولا زهرُها البراقُ في كلِّ مرَّةٍ يُنقذُنا مِن سطوةِ الحزنِ اللعين فكمْ من فرحٍ مرَّ علينا كنسيمِ صُبحٍ يمحو حزناً وقهراً وآهاتِ السنين !
متابعة القراءة
نَيْلُ العُلا بالتمنّي ، مَحْضُ تَسْليةٍ إنْ فارَقَتْهُ الخُطى والعَزْمُ والهِمَمُ تَسْمو النفوسُ اذا كــان النّقاءُ بها والصِّدقُ دَيْدَنُها والعِــزُّ والكَــرَمُ أنّى يكــونُ لِقَلْبٍ أن يــَــرى أَلَقــاً ودافِعُ التّوْقِ صَوْبَ الشمس مُنْعَدِمُ والجَهْلُ إن سادَ تَسْوَدُّ الوُجُوهُ بـــه والعِلمُ انّى تسامى في خُطاه ، فَـــمُ ( ومـا انتفاعُ أخـي الدنيــا بناظِـــرِه إذا استوتْ عندهُ الأنـــــوارُ والظُلَمُ ) مَنْيَحْجُب السّمْعَ عن نُصْحٍ وَ
متابعة القراءة
 في ليلة كثر صقيعها واختفى الدفء في جيوب المعاطف السميكة التي ابت الخروج إلى الشوارع التي خلت إلا من المشردين والمجانين والسائرين بلا هدى أمثالي والتي استطالت حتى بدت كأنها العمر كله تسرب البرد إلى أطراف الأصابع ثم تمطى إلى المفاصل وما بين الضلوع لكني لازلت أمارس السير في تلك الشوارع الموحشة من غير هدف اريد الوصول إليه أو غاية اصبو لها . في احد المنعطفات سمعت سعالا يتعالى فتوقفت بحثا عن مصدره فدعاني صوت مبحوح للجلوس اقتربت منه ورميت التحية ب
متابعة القراءة
بسم الله الرحمن الرحيم إلى الذيل الذي تحرش بأهل الناصرية نصرة لأهلنا في الناصرية    قذف الغثى في سكرة ووقارعر ترعرع للخنا وجناحوخداع مرسوم على جلبابهليس التقى في مرية وطلاحالصدق كذب جر في قاموسه كفر القلى في مكمن الاحساسشيخ هنا قد طاف في قرانهوهناك كأس مترع بالراحيا من قذفت الناس في إشرافهقد لف فيك مراتع السحاحفي الناصرية مجد كل مسافر للطف فيه صورة للباس هم سطروا سفر الوجود ملاحما لبس العراق خيارهم كوشاح من اين انت ترتقي لشريفهم إذ انت
متابعة القراءة
 الفنان العراقي المغترب "إياد الموسوي" يرسم الحقيقة الإنسانية في لوحات تشكيلية تعبر بمجموعة من التراكيب ومعالجات بصرية عن الوجداني والحسي لحالة إجتماعية وإنسانية عامة تخص البشر جميعاً، وبمختلف الحالات الانفعالية ، وفي التواصل المستمر للأحداث والتغيرات التي تستجيب لها أنامل الفنان في رسم معالم الوضع المعاش وانعكاساتة النفسية والعاطفية وتشفير اللوحة الصاخبة بالأضواء والملامح البشرية المتوجسة والتي يراها بدقة متناهية، حيث يتدفق منها السؤال والا
متابعة القراءة
 في أحد الزيارات لإحدى الدول سألوني من أين أنت فقلت :سالوني من اين انتنطق لساني بصوت عالي بصراحته المعهودة عراقـــــــــــي عربي مسلم واعيش حرمع كل الأطياف والقوميات والدياناتالعراق بلدي عشقي وانتمائي فخري وعزتي وعنوانينسبي واصليمطلبي ومراديفيه مستقبليومستقبل اولادي واحفاديبلادي الحبيبة محروسة من عين الاعاديومن كيد الطامعين وخبث المندسين واللصوص المارقين يبقى العراق شامخكشموخ نخيلهعلى تربك يا وطني تحققت احلامي انا واخواني واصدقائي وكل ابنائك
متابعة القراءة
متى ستعلم أخي العربي أنني الخير الفلسطينيوليس الشر الإعرابي .!متى ستعلمأنني دافعت بما أملكلم أنتظرك يوما تحررواسأل التاريخ عني.!متى ستعلمقل لي خيرني إن أحببتهل تريدني كما هو أنتسألت نفسك عن الحرية.!متى ستعلم أننا في قارب مهدد مياه تتسرب وتغرقوأنت في عقلك تجهلمتى ستعلملنا ما لنا وعلينا ما علينا والجينات فينا واحدمتى ستعلم ترتيبنا في القاع مؤخرة الأمم بنا تتسيدنتقدم فقط لقتل حلمنامتى ستعلمنحن مجرد لعبة من ورقفي النهاية نعاتب القدرقطار العمر يمرر قل
متابعة القراءة
اللغة هي اساس بيان وجود ودعم الهوية الوطنية بالعلم والمعرفة الرصينة الهادفة الى تحسين احوال المجتمع الروحية والمعنوية والمادية منطلقة من ثقافة رصينة ومتماسكة بلفة الضاد لغة المشاعر الصادقة والنفوس المؤمنة بقضية شعوبها وعدالة مطالبها الانسانية ' ومنع وتحصين المجتمعات العربية بمختلف مكوناتهم واصنافهم وتقاليدهم من دخول ثققافات اجنبية غريبة مضادة بتحديها قيم ومبادئ واخلاقيات الامة امة الضاد والرسالات السماوية والحضارية وبلغة القران كتاب الله الكريم ا
متابعة القراءة
مرت علينا في الخامس عشر من شهر كانون أول / ديسيمبر 2020 ، الذكرى الثانية والعشرين لرحيل المؤرخ الجليل زبير بلال اسماعيل (1938-1998) ، فقد أختطفه الموت وهو في أوج نضوجه الفكري وعطاءه العلمي , والمعروف ان الفقيد أسهم على نحو فاعل في تدوين تاريخ الكرد وكردستان طوال ثلاثين عاماً, وتمتاز مؤلفاته التاريخية بالموضوعية والحياد العلمي بعيدا عن الاهواء والتحيز والاراء المسبقة , رحل عنا بجسده لكنه سوف يظل حيا في قلب وضمير كل مثقف كردي شريف يدرك أهمية الدور
متابعة القراءة
  تأخّرَ الضّياءُ هذا العام الظّلامُ يتسلّـقُ لبلابَ العمرِ ويتبختـرُ الرّوحُ عاشقةٌ يتيمةٌ تتسلّلُ من نوافذِ العينينِ لتطرقَ بابَكَ الموصدَ هلا تفتحُهُ في العامِ القادمِ؟ فأنا أقوى من خشبةِ سفينتِكَ أضعفُ من قشّةِ ضوئِكَ أقطعُ من سيفِ هجرِكَ أنا صوتُ حبٍّ هادرٌ سعفةٌ تنحني ليمامةِ الصّبحِ ضحكةٌ تشبهُ لونَ السّنابلِ تأخّرَ السّلامُ هذا العام تأخّرَ كثيراً سيرحلُ ديسمبرُ وتفرغُ الحاناتُ من مدمني كؤوسِ النّسيانِ ستتذكُّرُ فناجينُ المقاهي  شفاهَ العاشقاتِ وأنا سأنتظرُكَ عامًا آخرَ تقولُ العرّافةُ: سنتركُ ملامحَنا قبلَ أن نقرأَ تلويحةَ
متابعة القراءة
عندي سؤال .. هل وجودك حلم محال أم أحيا في كرى عميق ... وأتشبث بقشة حال ..؟ عندي سؤال .... من قتل الحب بلا قتال ..؟ من أبكى العيون ... بين الأحلام والآمال ..؟ من لا يسمع المساكين في دجى الظلال ..؟ *********** عندي سؤال ... من علمنا الركوع ..؟ من علمنا الفقر الحيرة الجهل الجوع ..؟ من يبيح لنا النفاق ... ويضحك علينا في خشوع ..؟ من علمنا الصبر ... وقال اتبعوني بلا رجوع وفي النهاية نذرف .... على التراب الدموع ..؟ ************ عندي سؤال .... من شرب دما
متابعة القراءة
 دمعتي البكر غاب عنها طالع النخل ظلت نسيا منسيا عالقة بسعف الأجفانيا لرطب الطفولة تمددت الشيخوخة في أوصاله عطب يتأرجح على شرود الليل والنهارداخل ظلي المكسور رأيتها عند مقعد همس أليف تناظرني قطفت سناها عصرته خمراصببت براءتها في كأس الذكرى عل يومي الأخرس المشقوق بالجفاف يرتشف من لمع أندائي بسمة يا ساقي السمار دمعتي تعرف أنك ما زالت هنا أراك منحنيا تبكي في ثقب ضوء تتلصص على وجومي وعشبة أسراري لن ألعق كأس الأحلام المرة لن أنتظر صباحا من فجري الع
متابعة القراءة
سُـهـادُ الـلـيـلِ يَـحْـجِـبـُه الـوِئـامُ ويـنمـو الــودُّ إنْ عَـفَّ الـمَـرامُ سُـوَيْـعاتُ التـأمُّـلِ فــي النـوايـا سـبـيـلٌ صَوْبَ عـيْـشٍ لايـُضامُ إضـاءاتُ الـنـزاهةِ ليس تَخفى مـتى بـزَغَـتْ يُـبـاركـها الأَنـامُ نَـقـاءُ الـقـولِ تَـعْـزِفُـهُ السَــجايا اذا سُــرُرُ الـوفـاءِ لــه تُــقـامُ مـنازلُ إنْ ثَـوى الإيمانُ فــيها يُـلاقـي حـتْـفَـهُ المَـكْـرُ الـزؤامُ إذا نالتْ سِـماتُ الوصْلِ صِدْقا فــلا زَيْـفٌ يـــدومُ ولاخِـصـامُ حدي
متابعة القراءة
بعد دخوله... صفق الباب خلفه بقوة، إلا أن لهاثه وروعه غطيا على صوت إغلاقه، خاصة انه كان مواربا، لم يكن مغلقا، نظر إلى يديه المرتجفتين وهي ملطخة ببقع من الدم، وقد انتشرت عليه بسبب تساقط قطرات المطر عن رأسه ووجهه المبتلين من غزارته، همس في نفسه: يا إلهي!!! كيف حدث ذلك؟ وراح يسترجع الأحداث... حتى صرخ لا يمكن!! فجأة وضع يده على فمه ليخنق صوته، تذوق طعم الدم دون إرادته، شهق يا الله؟!! هل من المعقول أن أكون باردا ودون إحساس لهذا الحد؟ حتى أراني أتذوق طع
متابعة القراءة
ما إن توغلت في مطبوعه القصصي الجديد : (الخطأ الذهبي) ، حتى تخيلت أنني أمام كاتب فيلسوف عميق الرؤية ، دخل الفلسفة هذه المرة من أوسع أبوابها ، بعد إن كانت مداخلته معها عبر روايته: الساخر العظيم ،وروايات ومجاميع قصصية أخرى ، لكنه هذه المرة ، أراد أن يتحول من كاتب روائي او قصصي الى فيلسوف، يرتب لنا أفكاره ورؤاه ، عبر فك رموز وطلاسم الزمن ، ويكشف عن متناقضاته وأحواله، وكيف تتقلب أحوال الدنيا من حال الى حال!! الكاتب اللامع أمجد توفيق عاصر كل تقلبات الز
متابعة القراءة
القصيدة الحديثة هي نص مفتوح يموج بالرؤى ، ويمخر عباب المخيلة ، لأنه يشع بالغموض ، ويسكب أهداب الوعي من اللاوعي ، والشاعر حين يتجرع ترف الشعر تتمخض عنه العملية الإبداعية ؛ ما يجعله يترجم إدراكاته ترجمةً جمالية فنية " ويقيناً أنَّ إدراكاته تلك تبدأ حية ، ثم تترقى إلى خيالية ثم تنتهي ذهنية يرافقها – وهذه سمة الإدراك الجمالي – إدراكات وجدانية عاطفية - فالعملية الإبداعية هي عملية قراءة جديدة للموجودات ، تجمع وتضم الشيء إلى الشيء من جهة ، وتضم الذات ال
متابعة القراءة
في تجربتها الفكرية بعد تجربتها الدينية الخاصة تنتهي كارين آرمسترونغ الى ان الله حقيقة ذاتية وليس حقيقة موضوعية كما تصورها الأديانالتوحيديةأو بالأحرى المدارس اللاهوتية ذات الطريقة الأرثذوكسة في بيان الحقيقة الموضوعية لله في هذه الأديانمما يدعها ان تستحضر من داخل هذه الأديانالتجارب الكبرى للمتألهينفي داخل هذه الأديان لتؤكد خلاصة تجربتها أن الله حقيقة ذاتية وليس موضوعيةانها حقيقة وجودية بشريةلكن آرمسترونغ تكتفي بأنها حقيقة بشريةويبدو أن الوجودية تحي
متابعة القراءة
لأنَّ هذا المعرض ليس نتاجاً لوزارة او دائرة حكومية , وغير محسوب على الدولة , حيث اقامته " مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون " المرتبطة بالحزب الشيوعي العراقي , وهي مؤسسة ثريّة طالما اقامت معارضاً اخرى في اربيل واسليمانية , وكان لها سابقاً وكالة انباء واذاعة , ولا تزال صحيفة " المدى " اليومية واسعة الإنتشار .. كان مقرّ المؤسسة في دمشق قبل الأحتلال وجاءت الى بغداد بعد 2003 . < ودونما انجرارٍ للتشكيك , فإنّ الموارد المالية لهذه المؤسسة مجهولة
متابعة القراءة
جنون الشتاءفي ليلة غريبة فتحت نافذة الحياةوددت الاستمتاع صوت المطر يناديخيرني وقالأنظر يا كرمأنا مرآه السماءأعلم بك وأشعر لا تفقد ما تؤمن بههو معك لا ينساكقدرك أكبر منكوأنت تحملت الأكثرلأجل إسعاد الغيرتتمرد تكتم حزنكصبرت بما فيه حقاحان لك الوقت لتفرح صامت في تعجبي لكن الدموع غلبتني رسمت مشهد العناقشعرت في غصن الزيتون يتمايل بطريقة سحريةيسمعنا و يرقص طربانور القمر يظهر فجأةلم يكن من قبل حاضرالونه مختلف جدا لم أعتاد عليه عدت للخلف خائفاأراقب المشهد
متابعة القراءة
أحلامنا ما من بين الميلاد و القادم ، من بين ذكريات ماضينا و الحاضر ، منذ طفولتنا حتى أبناء عصرنا الحالي ...نسافر بالخيال و بالواقع معا إلى أسس التربية و التعليم و التنشئة السليمة ، إثراء مفاهيم الرؤى و النظريات و القيم و الثوابت ....أجيال متتبعة لِمسارات وخطوات أجيال أخرى ، يسيرون على نفس خطى مفاهيمهم السابقة تجاه التعليم و إرشاد الأبناء ...أم هذه الأجيال تتخذ منهم فقط الصواب المتوافق مع أساليب التهيئه والتجهيز إلى تنمية الذات ....الأبناء رسالة ،
متابعة القراءة
فلسفة الدين، نسق يهتم بالتقييم الفلسفي للمواقف الدينية البشرية وللأشياء الحقيقية أو المتخيلة لتلك المواقف، الله أو الآلهة. فلسفة الدين هي جزء لا يتجزأ من الفلسفة على هذا النحو وتحتضن القضايا المركزية المتعلقة بطبيعة ومدى المعرفة البشرية، والطابع النهائي للواقع، وأسس الأخلاق. التطور التاريخي: أصول قديمة يمكن القول إن الاهتمام الفلسفي بالدين نشأ في الغرب مع الإغريق القدماء. تم تناول العديد من الأسئلة الدائمة في فلسفة الدين لأول مرة من قبلهم، وكانت
متابعة القراءة
رَغَـدُ العيْــشِ فـي صفاء النَّوايا ودوامُ الـرُّقـِيِّ ، حُسْـنُ السَّجايـا ووِسـامٌ يَـعْـلـو الصُّـدورَ بـزَهْـوٍ ليس يُـجْـدي إنْ رافَـقَتْه الخطايا كـلُّ عَـوْنٍ بـمِـنَّـةٍ ، فيــه ضـَيْـمٌ يتَـمَـنى – مَـنْ احْتَواه – المنايا يتباهى مَـنْ يحْتَوي المالَ كُرْها يحْسَبُ الأمرَ خافيـا فـي البَرايا خُـطوَةٌ فـــي جَـلاءِ هَـمٍّ بــحقٍ يَـرْتَـقي أجْـرُها بأسمى المـَزايا يـارَهِـيـنَ المـزاج دون التـأنّـي سـتُـلاقي مـا تَـحْـتَـويـه الخـَفايـا
متابعة القراءة
  حين تمسكني اللحظة الشعرية وتقبض على خناق الروح ، يعاودني ذلك الحنين إلى جحيم منتظر آخر! كان ذلك منذ زمن حين كنت اخشى إحساسا هجريا كالطعنة وحين اخلع قناع الشعر ، يلطمني احساس قاس ، فاكاد اوقن انني كمن يخوض لعبة امتحانية تبدو في ظاهرها مقنعة لكنني وحين اتوسط لعبة الأصدقاء ابدو كالنغمة(النشاز) في هارمون حياتي منفلت لا سيما حين اطرح نظريتي (الفلكية) في الكون وانا أتحدث بثقل خاص ، فاقارن بين ذاتي( البالونية) وبين ما يجري في الساحة العقلية واتسا
متابعة القراءة
 يا صاح فرض عليك الطواف بالحرمالأغر ..ولا تغفل الطواف بالفقير وتنهر الفقر..-اعمل بالقسط وحرر صفد معصمه من كرب العسر . - هيأ له عملاً يبلغ به منسوب اليسر...- ولا تستحوذ شيء يطفِ فوق ركام الدهر. - ولا تستكثر رذاذاً يرتوي به من ندى الفجر.- ولا تستأثر قطرةً من جدائل المطر - ولا تفتِ الهوى حلالاً او حراما فالشرع يبغض فتوى الغدر . - ولا تفخر بمالاً وجاهاً وتغفل تضور الفقيربالفقر... - ولا تتبختر بالرياء وتفتقر الأسحار بالذكر. - ولا تأوى صرحاً فارها
متابعة القراءة

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال