الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

دليل الكلمات

دليل الكلمات

علي الامارة ..افضل اديب لعام 2016 .. البصرة تفخر بشاعرها الكبير / عبدالامير الديراوي

عبدالامير الديراوي البصرة - مكتب شبكة الاعلام في الدانمارك:  ليس غريبا ان يحصل الشاعر الكبير علي الامارة على شهادة خاصة باعتباره افضل اديب لعام 2016 فهو رمز من رموز الشعر العراقي الذي حصد العديد من الجوائز وحمل اكثر من وسام فالامارة شاعرموهوب منح الشعر كل حياته وتهيأ لان يحصل على هذه المكانة المرموقة بين مجايليه من الشعراء فابدع كشاعر واديب وناقد ودارس لشؤون المعرفة الادبية باشكالها المختلفة . ومناسبة هذا الحديث هو ان جائزة افضل اديب لعام 2016 هي التي سعت
متابعة القراءة
  6815 زيارة
  0 تعليقات
6815 زيارة
0 تعليقات

انا والصحافة والبصرة .. / عبدالامير الديراوي

الصحافة كما يقول عنها سلامة موسى "حرفة ورسالة" واذ نحتفل اليوم بعيد الصحافة البصرية فاننا نحتفي بالقيم التي وضعها لنا اسلافنا ممن سبقونا الى هذه المهنة الشريفة التي لابد وان نلتزم باخلاقياتهاومهنيتها لان ذلك التزاما بنبل اهدافها السامية .ولجت عالم الصحافة وانا ما زلت صبيا فقد استهوتني قيمها ورسالتها النبيلة وتوجهاتها الراقية التي تهذب النفس وترتقي بها الى سمو التهذيب والنقاء وعرفت اني امام جلال عظمتها وكبرياء القها فاخترت الاقتران بها لتصبح بعد اذ معبودتي الساحرة التي لم اغادر حبها ولو
متابعة القراءة
  6753 زيارة
  2 تعليقات
آخر التعليقات على هذه المدونة
شبكة الاعلام في الدانمارك
مبروك للصحفيين في البصرة نتمنى لهم عام مليئ بالافراح والمسرات
الثلاثاء، 24 كانون2 2017 18:40
شبكة الاعلام في الدانمارك
الف مبروك لك استاذ عبد الامير الديراوي والى اهالي البصرة الطيبين وكل عام وانتم والصحفيين بالف خير
الثلاثاء، 24 كانون2 2017 18:28
6753 زيارة
2 تعليقات

البصرة عاصمة إقتصادية بمؤهلات وتاريخ / واثق الجابري

بدأ مجلس النواب العراقي؛ بمناقشة قانون البصرة عاصمة إقتصادية؛ بعد توقف منذ القراءة الأولى في تموز 2012م؛ لسحبه من الحكومة أنذاك، وكغيره من القوانيين والقرارات؛ خضعت تأخير إقراره لمزايدة؛ تمانع من إقرار فائدة تنعكس على واقع العراق برمته، ولو أُقرّ حينها؛ لكان من أهم أدوات مواجهة الأزمة الإقتصادية؛ من المدينة قطعت كثيراً من جسدها لإطعام العراقين، وتغفو أقصى الجنوب تحت ألسنة الماء المالح والحرمان، وتنتظر عطفاً، وخيراتها تضيع تحت الأقدام.كانت القراءة الأولى للقانون في 27 تموز 2012م، ويعود البرلمان للقراءة في
متابعة القراءة
  4655 زيارة
  0 تعليقات
4655 زيارة
0 تعليقات