الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 597 كلمة )

الكويت .. ماذا ستأخذ بعد ..!!!

الكويت وما ادراك مالكويت وما هو الدور الخطير الذي لعبته وتلعبه هذه الدولة التي كانت الى عهد قريب قضاء تابع الى محافظة البصرة .. في تخريب الاقتصاد العراقي والبنية التحتية وتمزيق المجتمع العراقي والاستيلاء على اراضي العراق وموانئه وانهاره والاهم من ذلك اباره النفطية في حقل الرميلة الجنوبي ومزارع الفلاحين وشواطيء الصياديين العراقيين . واليوم تزحف على االجزء الشمالي من حقل الرميلة وبقية الابار ..

 لايخفى على احد ان الكويت لعبت دورا خطيرا في المساعدة على تخريب الاقتصاد العراقي عبر محاربة اية محاولة جادة او مبادرة لرفع الديون عن العراق او تطوير حقوله او تصدير نفطه خوفا من انتعاشه اقتصاديا ثانية ولايخفى على حصيف ايضا انها هي التي شجعت صدام حسين في حربه مع ايران وكانوا يقولون له وكل الخليجيين منك الرجال ومنا المال ومنحوه من المال والدعم مالايصدق حتى صدّ ق الرجل انهم يدعموه اخويا باعتبار انه اخذ على عاتقه الدفاع عنهم وعن بوابتهم الشرقية امام المد الايراني المزعوم .. وما ان وضعت الحرب اوزاها وراح ضحيتها خيرة شبان العراق وافتقر هذا البلد وفرغت خزائنه من كل مال واصبح مديونا بعد ان كان الفائض النقدي عندة مايزيد عن ستين مليار انذاك وهو رقم كبير جدا في وقته حتى اداروا له ظهر المجن وطالبوه بالديون والفوائد مما اعجزه .. كما انهم ضايقوه بشكل خانق بحيث منعوه من تصدير النفط بحجة هذه الديون وحاصروه  من كل جانب ليدفعوه دفعا الى الحرب معهم وغزوهم .. ولااظن او اي مطلع على السياسة او محلل ولو مبتديء ان الكويت تصرفت بكل ذلك من وحي خيالها وتفكيرها الذي لايتعدى العقال  على رؤوسهم والمانع لتفكيرهم و بل كان بتخطيط وتدبير محكم من امريكا واعوانها تمهيدا لغزو العراق وتدميره وتقسيمه وقائد الاوركسترا المهرج في هده الجوقة هي الكويت ..

الكويت كانت كل مديونيتها التي عصبتها براس العراقيين لاتزيد عن عشرة مليارات  دولار كيف اصبحت بقدرة قادر 500 مليار .. وحتى لو افترضنا ان صدام الذي يتباكون عليه الان قد نهب من الكويت بعض الباصات الخردة والسيارات القديمة والاثاث القديمة واحدث بعض الاضرار هل يعقل ان يصبح مايطالبون به هذا المبلغ الخرافي .. ثم وان العراق مند زمن صدام من نهاية الثمانينات والى يومنا هذا يدفع لهم مبالغ وفوائد فكيف مازلوا يطالبون بالمزيد ..!!

وهل يعقل ان امريكا التي رتبت لكل هذا الامر لتغزو العراق هي واسرائيل لاتستطيع ان تامر محمياتها الخليجية والكويت على وجه الخصوص ان تطفيء الديون وتنسى الامر وتفتح صفحة جديدة!! .. ولكن امريكا واسرائيل هم من يشجع الكويت على هذا العنت والعجرفة والمبالغة في المطالب والاصرار على عدم اخراج العراق من البند السابع وانهاء ملف التعويضات والديون لان الهدف النهائي في كل المسالة هو انتزاع ابار النفط من العراق واعطائها الى ايدي امينة على مصالح امريكا واسرائيل وليس هناك افضل من الكويت والخليح ليقوموا بهذه المهمة على اكمل وجه ..

من المعروف ان الكويت وبعد غزو العراق دمرت الوزارات العراقية واحرقت الوثائق وساعدت في نهب وتخريب المتحف العراقي ليبقى العراق بلا جدور ولاتاريخ .. وشجعت الارهابيين ليعبثوا بأمن وحياة العراقيين  وانطلقت الجيوش الغازية من اراضيها لتغزونا .. واستعانت بالامم المتحدة ( الامريكية) لترسيم الحدود بشكل احادي وبدون راي العراقيين على هواها فاستولت بموجبها على اغلب ابار النفط العراقية حقل الرميلة الجنوبي كله وونصف ميناء ام قصر واجزاء كبيرة من الفاو والبصرة وصفوان وشوطيء ومزارع ..واليوم وكانها لم تكتف بما نهبته من قبل اتفق الطرفان وياللمهزلة ان ينسحب كل من الطرفين خمسمائة متر داخل اراضيه ..  والامر بالطبع لايعني الكويتيين بل سينسحب العراقيين خمسمائة متر اخرى داخل الاراضي العراقية ليتيحوا الفرصة للكويت لتستولي على بقية ابار النفط العراقية وتسحب النفط براحتها ودون مشاكل  .. ماذا ستأخذ الكويت بعد الديون والفوائد والتعويضات وام قصر وابار النفط .. هل ستأخد البصرة كلها ام العراق كله  ام عظام العراقيين الذين جلدهم بؤس الديون والتعويضات والفوائد الوهمية التي عصبت برأسهم ..؟؟؟!!

د. ناهدة التميمي

صوت الحرية

الإرهاب والمخدرات من عائلة واحدة في العراق
غدير خم واقعة بناء دولة الانسان
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 17 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال