الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 542 كلمة )

البحرين تقول: تم تضليل أوباما بشأن شيعة البحرين!

لم يكن الخطاب الحكومي البحريني الرسمي بخصوص الأحداث التي مرت ولم تطوها الذكرى البشرية، مُقنْعا للمتابع بل وبعيد جدا عن الواقعية عندما تكون الوقائع والحقائق الدولية لا العربية هي الادلة الدامغة بوجود تزييف. ومن جملة الأدلة اللاجنائية والجنائية التي تدين ممارسات الحكومة البحرينية تجاه مواطني شعبها هو موقف الرئيس الامريكي من قصة البحرين عندما توغل فيها بتفاصيل لم يستطع العديد من العرب ان يتطرق لها خوفا من حضور ارواح الجن العربي! الطائفية!! فل تقو دول كالعراق على قولها والاشارة لها تلميحا بل اوباما كان أقسى على حكومة صديقة جدا بأن وصف تهديم مساجد الشيعة البحارنة غير مقبول وكانت كلماته المُنتقاة بدقة تحضيرات البرنامج الفضائي ومسباراته ومركباته الاستطلاعية، تدل على دراية عميقة لاسطحية بواقع الانتهاكات الحكومية البحرينية!فكانت كلماته صدمة لاتُصّدق في نعش النفي البحريني لكل روايات المتضريين الضاربين في اطناب صبرهم من معاناة قاسية نالت منهم في الارواح وقطع الارزاق وطرد الموظفين والرياضيين ومداهمة المدارس ومحاصرة الاطباء والممرضيين وتغييب وقتل نساء واطفال بصورة بشعة. وبعد أن استفاقت الحكومة البحرينية من الصدمة الاوبامية الصاعقة الكهربائية سكتت على مضض فقد تحركت اخيرا بدبلوماسية غريبة جدا بأن تمّر على المتابعين مرور التصديق.. فقد أستقبل النائب الأول لرئيس مجلس النواب البحريني القائم بالأعمال الامريكي في البحرين السيدة ستيفني ويليماز ولااعلم؟ لم تصّر الإدارات الجمهورية والديمقراطية المتعاقبة على ان يكون السفراء في المنطقة العربية من النساء؟ ليس انتقاصا من دورهن الدبلوماسي المكوكي الميكانيكي بل؟.... المهم تم خبريا بحث العلاقات بين البلدين الصديقين اللاجارين وهي صيغ لاتعكس وقائع المباحثات المضني بعد تقريع الرئيس اوباما وإقراره بإنتهاكات كبرى لحقوق شعب البحرين من المذهب المعروف!

لاتهمني التفاصيل التي نشرتها وكالة البحرين الحكومية والمُنتقاة بدقة بلاغية وسياسية تبعث على السرور ان هناك هدوءا عظيما في المملكة ومناخ سياسي يشبه مناخ اسبانيا في الصيف!وان الساسة كلهم متفقون وأن الأزمة الأخيرة التي مرت بها البحرين استلزمت
فرض الأمن والاستقرار للوطن والمواطنين والوافدين وللحفاظ على مكتسبات ومقدرات الدولة، وقد خرجت البحرين منها أكثر قوة وصلابة وتماسك، بفضل حكمة القيادة الرشيدة ووحدة الصف للشعب المخلص وتضامن ودعم الدولة الخليجية والدول الشقيقة والصديقة. على إن الاغرب؟! هو قول الدوسري للسفيرة((أن خطاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن مملكة البحرين نقل معلومات غير دقيقة، ومن واجبنا تصحيحها وتوضيحها، ومتمنيا من مسئولي السفارة الأمريكية في البحرين المساهمة في نقل المعلومات الصحيحة والدقيقة، والحقائق الموضوعية، مع أهمية تأكيد دعم غالبية الشعب البحريني المخلص لقيادته، وعدم إقصاء رأي ومواقف هذه الغالبية على حساب الآخرين.))

هل من المعقول على الدولة التي كشفت وثائق ويكليكس الشهيرة عنها مالايصدق من مليارات المعلومات والوثائق والفضائح أن يكون الرئيس أوباما تلفّظ بوقائع خدعته؟ أو معلومات مُضللّة؟! يعني بهية العرادي لم تُقتل؟ والطفل احمد شمس لم يموت والخواجة لم يُعتقل ونسمة الشعر البحريني آيات القرمزي خارج السجون؟ والمعارضة لم تستقل من البرلمان الخالي منها؟ والمساجد الشيعية بالعشرات لم تّهدُم!! لماذا يخدع اوباما العالم بهذه المعلومات!!! وخطابه منقول حتى لسكان الفضاء؟! وكلماته نقلتها مليار إذاعة وفضائية بالمفهوم التضخيمي للحدث؟!هل صار شيعيا؟ ام تعاطف مع الشيعة البحارنة في محنتهم؟ ام قال كلمة الحق بحق صديق لايروق له قول صديقه؟

هل رأيتم جواب السفيرة أو القائم بالأعمال الامريكي؟ طبعا هي موجة مُستقبلة!! والنائب موجة بثّ!! كان الجواب في الصورة الحكومية التي رأيتها ونشرتها وكالة البحرين الرسمية هو {{إبتسامة}}!!! صدقوني إبتسامة!! وهي تختصر الكثير الكثير من الجواب الحكومي بان او باما نُقلت إليه معلومات غير دقيقة!! والأغرب؟ ان السفيرة ابتسمت للكاميرا ووجها نحو المصور والنائب الكريم ينظر للؤلؤية أسنانها!!وشقراوية شعرها الدبلوماسي محاولا إقناعها بأن اوباما

قال مايؤذينا ونريد تصحيح الموقف!والإجابة إبتسامة !!!

الاستعراض السلمي المدني الإسلامي
(ستار أكاديمي) ... هوية اللا ثقافة

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 17 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 26 أيار 2011
  5508 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
2430 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
601 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5731 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
2429 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
2518 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
971 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
2137 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
6075 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5676 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
652 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال