الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 289 كلمة )

حكومه العبادي والخيار الاصعب / د .عزيز الدفاعي

لازال البرلمان العراقي في حاله ارباك منذ ان علق عضاء ووزراء كتلة تحالف القوى العراقية والقائمة الوطنية بقياده علاوي لحضورهم بعد مصرع احد النواب السنه يوم 15 شباط لتنفجر امام رئيس الوزراء والتحالف الوطني قائمه المطالب الخمسه التي تهدد باسقاط الحكومه ووضع العراق امام مجهول ولعل مما ساهم في تعقيد المشهد ووضع العمليه السيا سيه برمتها على المحك موقف كل من تيار الاحرار والمجلس الاعلى تحت مبرر وحده الصف الوطني ومنع انهيار الامور
والمطالب الخمسه التي رفعت لرئيس الوزراء والتحالف الوطني هي الاتي :

تمرير جميع القوانين في البر لمان عبر التوافق فقط وليس وفق مبدا الاغلبيه والتشاور والحوار والنقاشات اي اجهاض معنى الديمقراطيه وصناديق الانتخابات والتمثيل الشعبي بمعنى ان مشروع قانون تدعمه اغلبيه برلمانيه تمثل اعلى نسبه من الناخبين لايمكن تمريره الا اذا وافق ممثلوا تحالف القوى وعلاوي .... اذا لم يتم اجراء انتخابات وما هي فائده البرلمان واعضاءه 325؟؟؟؟؟

حصر السلاح بيد الدوله وسن (قانون تحريم الميليشيات) في اشاره واضحه وصريحه لحل قوات الحشد الشعبي برمتها رغم انها تقاتل تحت علم الدوله وقيادات القوات الامنيه وتسليحهم وتجهيزهم .

تشريع قانون الحرس الوطني !!!!

الغاء قانون المساله والعداله !!!!

اصدار قانون العفو العام !!!!
طبعا تستحق كل فقره من هذه المطالب نقاشا عميقا يستند اولا على مدى تطابقها مع الدستور العراقي اولا وانعكاساتها على الصراع الحالي بين العراق وشعبه والارهاب ومن ثم مدى خدمتها للمصلحه العراقيه العليا وليس وحده شريحه معينه على حساب الاغلبيه والعداله وحرمه دماء الشهداء وتطبيق القانون .
قرار العبادي والتحالف الشيعي تجاه رفض او قبول هذه المطالب التعجيزيه سيضع العراق امام مفترق طرق خطير خاصه وان الاكراد لايعنيهم مثل هذه الامور الا بمقدار ما يقدم لهم كل طرف عربي من تنازلات تخدم مشروع دولتهم القوميه وبالتالي سنكون امام ازمه سياسية جديده ستكررنفس ما جرى لنوري المالكي ومن قبل للجعفري عندما كانا رئيسين للوزراء .

ذكرى يوم الغضب في بغداد/ احمد الدليمي
أعينوا العبادي على تنفيذ وعوده / سالم سمسم مهدي
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 17 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 27 شباط 2015
  5185 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال