الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 470 كلمة )

اعلام كركوك يخاطب النازحين .. لقاء وردي تستخدم مأساتكم كدعاية انتخابية مبكره

 شبكة الاعلام في الدنمارك – عباس الصائغ

 نفت ادارة محافظة كركوك استصدارها اي قرار يقضي بأزالة الدور السكنية الغير مرخصة في في كركوك ..في حين اكدت احتفاظها بحقها القانوني في مواجهة الأصوات التي تتباكى على هزيمة داعش في كركوك  دون ان تذكر الدماء التي سالت دفاعا عن مواطني كركوك والنازحين بالمحافظة .

جاء ذلك في بيان صادر عن المكتب الأعلامي لمحافظ كركوك الدكتور نجم الدين كريم الخميس الموافق 27/10/2016  لقد ظهرت علينا مجددا النائب في البرلمان العراقي لقاء وردي عبر شاشة قناة الشرقية وهي تحمل سيل من التهم الباطلة والموجهة لأدارة كركوك واجهزتها الأمنية .. واتهامها بتبني الادارة لعمليات تهديم للدور واخراج قسري للنازحين ومحاولة لاثارة الفتن والاحقاد بين ابناء المحافظة والاساءه للاجهزه الامنية ..ونؤد هنا التوضيح لمواطنيا والرأي العام ان السيدة وردي ومنذ احداث حزيران العام 2014 لم تكلف نفسها متابعة وزيارة النازحين على الأقل التابعين لمحافظتها سوا مره واحده ولدقائق وظلت طوال الفتره الماضية تظهر عبر شاشات التلفاز وهي تتحدث بمعلومات مغلوطه واتهامات باطله  لا اساس لها في الواقع .

واكد البيان ان وردي اشارت ليلة امس عن تهديم دور وترحيل قسري للنازحين واساءه واضحة للاجهزه الامنية ولحزب الاتحاد الوطني الكردستاني ونقول لها ان ادارة كركوك لن يصدر عنها اي قرار يقضي بتهديم وترحيل للنازحين بل كانت منذ اللحظة الاولى عونا وسندا لهم حينما تخلى عنهم ممثليهم وكانوا ضحية لعصابات داعش الارهابي فكانت مواقف كركوك ومواطنيها ان تقاسموا طعامهم ومنازلهم مع النازحين وظلت ادارة كركوك ذلك الصوت المدافع عنهم والساعي لاعادتهم الأمنة لمناطقهم المحرره ..مبينا ان النائب لقاء وردي لم تقدم شيئا للنازحين او تزور مخيمات النزوح او تعيش لساعة واحدة اجواء الهروب من عصابات داعش وترويعهم للمدنيين  بل تسعى لاستخدام معاناة النازحين وتضحياتهم  كدعاية انتخابية مبكره .

واشار البيان ان ما قدمه ابناء كركوك منذ اكثر من عامين ونصف وقواتهم الامنية من البيشمركة والاسايش والشرطة والاجهزه المشتركة عبر تضحيات بدمائهم لحماية النازحين بل ضحى الكثير منهم بنيران قناصي داعش وهم يجازفون لانقاذ الاطفال والنساء وحماية الاعراض  فكان جزائهم هو الاصوات الشاذه التي تكيل التهم دون اي دليل ..موضحا ان وردي تكلمت بأسلوب رخيص وحملت تهم على حزب عريق هو حزب التضحيات والبطولات والشهداء الذي اسسة مام جلال طالباني والتي يبدو ان وردي قد توهمت مجددا باتهاماتها صوب كركوك فمواطني كركوك كان  قولهم وفعلهم وعملهم وصوتهم وتعاونهم اقوى سلاح يساند الاجهزه الامنية وهي تصطاد عصابات داعش منذ الجمعه الماضية  في اروع انتصار يتحقق والذي حينما تعرضت مدينتها لاقل من هذه الهجمة سقطت بيد عصابات الارهاب الداعشي .

ووجه المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك رسالته للنازحين الذين استقبلتهم كركوك ومازالت لاكثر من 600 الف نازح بالقول انتم احبتنا وضيوفنا وعليكم التنبه بان لقاء وردي وبعض الاصوات التي تتباكى على داعش وهزائمهم  ..هم انفسهم  يستخدمون مأساتكم للعوده مجددا للواجهة السياسية التي كانت سببا رئيسيا لما انتم به اليوم.. ونؤكد لكم ان كركوك التي فتحت ابوابها لكم ستبقى بعزيمة قواتها الامنية ومواطنيها راعية لضيوفها وحريصة على امنهم واعادتهم لمناطقهم المحرره بعيدا عن الاصوات التي لا تريد الخير والسلام للعراق  ونظامه السياسي .

إنني أهنيء المرجعية وعلى رأسها السيستاني / زكي رضا
دعوچي مجلسي لو تيار؟؟؟ / حسن حاتم المذكور
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 29 تشرين1 2016
  4132 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال