الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الانتخابات الأمريكية.. النتائج الأولية

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ذكرت وسائل إعلام أن المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون انتزعت الصدارة من منافسها المرشح الجمهوري دونالد ترامب في ولاية فلوريدا بعد فرز 70% من أصوات الناخبين.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أعلنت في وقت سابق، تفوق ترامب على كلينتون، في كنتاكي ونيوهامبشير وإنديانا، فيما ذكرت مصادر إعلامية أن المعطيات الأولية تفيد بحصول كلينتون على 38% من أصوات الناخبين، فيما حصل ترامب على 32%.

وذكرت قناة "فوكس نيوز" الأمريكية أن هناك مؤشرات على تقدم ، كلينتون على ترامب في ولايتي فرجينيا وبنسلفانيا.

وكانت صحيفة Slate الإلكترونية أفادت في وقت سابق، بناء على حساباتها بتقدم ترامب على كلينتون، في ولاية بنسيلفانيا التي تعد معقل الديمقراطيين، مستندة إلى المعطيات الأولية للتصويت المبكر.

فيما أشارت التوقعات إلى تفوق كلينتون على ترامب في 4 ولايات حاسمة، وهي فلوريدا ونيفادا وأوهايو وكولورادو.

وافتتح أول مركز للتصويت في الساعة الخامسة الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني بالتوقيت المحلي (العاشرة بتوقيت غرينتش) في ولاية فيرمونت الأمريكية، وستفتتح المراكز الأخرى في الولايات الأمريكية الشرقية (بما فيها نيويورك وأوهايو وجورجيا وفلوريدا وغيرها) في الساعة السادسة والسابعة بالتوقيت المحلي.

وستغلق آخر مراكز التصويت أبوابها في غرب الولايات المتحدة وفي ولاية ألاسكا في منتصف الليل بالتوقيت المحلي (في الساعة 4:00 و5:00 الأربعاء بتوقيت غرينتش).

وأفادت قناة "USA Today" الأمريكية بأن مرشح الحزب الجمهوري الأمريكي دونالد ترامب يتقدم في انتخابات الرئاسة في ثلاث بلدات بولاية نيوهامبشير في شمال شرق الولايات المتحدة، وحصل ترامب على 32 صوتا من أصوات الناخبين في ثلاث قرى بالولاية، بينما حصلت منافسته مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون على 25 صوتا.

وكانت تقارير إعلامية قد أفادت في وقت سابق الثلاثاء بأن كلينتون فازت في أول بلدة أمريكية جرت فيها عملية التصويت لانتخابات الرئاسة، الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن سكان بلدة ديكسفيل نوتش في ولاية نيوهامبشير يتمتعون منذ عام 1960 بحق التصويت في انتخابات الرئاسة الأمريكية في منتصف الليل بالتوقيت المحلي، أي قبل ساعات من افتتاح مراكز التصويت في المناطق الأخرى.

ويفتح مركز التصويت في ديكسفيل نوتش أبوابه للناخبين رسميا في منتصف الليل ويغلق بعد إدلاء جميع الناخبين بأصواتهم.

وسجل في مركز التصويت بتلك البلدة سبعة ناخبين فقط، وأضيف ناخب آخر إليهم في الدقائق الأخيرة قبل انطلاق عملية التصويت.

وصوت أربعة من الناخبين لصالح كلينتون، بينما صوت اثنان آخران لمنافسها مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب، وصوت ناخب واحد لمرشح الحزب الليبرتاري غاري جونسون.

كما أدلى ناخب ثامن بصوته للجمهوري ميت رومني، الذي لا يشارك أصلا في السباق الرئاسي الحالي، إلا أن القانون الانتخابي الأمريكي يسمح للمواطنين بالتصويت لصالح سياسيين لا يشاركون في الانتخابات.

المصدر: وكالات

مصدر عسكري: صواريخ "كاليبر" ستضرب الإرهابيين على م
رَبّى.. إنّه حَبِيبى.. سَامِحْنِى..؟ / أحمد الغربا
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 09 تشرين2 2016
  4342 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال