الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 330 كلمة )

احبتي ..لا تجعلوا الدين او الفن شماعة لارائكم المتطرفة / إنعام عطيوي

ساطرح عليكم موضوع واتمنى تكون الإجابة بدون تجاوز ليكون حوار بناء تحترم فيه كل الاراء.. الموضوع:- قبل ايام أعيدت لوحة اثرية مسروقة لاحد الوزارات العراقية عام 2003 طبعا الوزير مشكور عمل لاستعادة اللوحة استقبال لاستلامها. ودعا ما يقارب 4مسؤولين بالوزارة لاستلام اللوحة وبحضور اعلام كل مسؤول وعرضت اللوحة أمام المختصين لفحصها اذا كانت اصلية أو مقلدة ومدى الإضرار التي طالتها بسبب سرقتها من المتحف. وأعلن الوزير إعادتها إلى المتحف أمام كل الاعلام الحاضر وايضا مشكور على هذا العمل وتم نشر الخبر لكن اللوحة لم تظهر صورتها كاملة بالخبر لانها تحمل صورة لامرأة عارية فتحرجت الجهات الاعلامية من نشرها احتراما للذوق العام فبكل الأحوال هي ستكون بالمتحف ومن احب مشاهدتها يذهب لزيارة المتحف ويطلع على الموجودات الاثرية.. بعد ان نشر الخبر قامت احد الاعلاميات بتاجيج حوار ان الوزارة رفضت نشر صورة اللوحة لانها مرسوم فيها امرأة عارية، وصل غضب الجمهور بكلام بذيء على الاسلام ،والدين وتاجج حوار المجتمع المدني ،وحقوق المرأة ،وحقوق الفن ،والتطور الثقافي ،واسلمة الثقافة، والغطاء الديني وما إلى ذلك. وكأن الجمال والفن والثقافة لا تكتمل إلا بالعري ونشر العري بشكل واضح أمام الجمهور دون احترام للاذواق الاخرى.. واذا كانوا اصحاب الفن يقدسون العري لهذا الحد فلتبح كل الوزارات طباعة المجلات الاباحية باسم التطور والحرية المدنية والثقافة والفن.. احبتي نياتردال عندما تطور اكتشف الملابس وستر عورته وادم عليه السلام في القرآن الكريم قال فيه الله (فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سؤاتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة) ومريم العذراء عليها السلام كل موجوداتها في الكنائس من رسوم وتماثيل تستر فيها بملابس.. وكل المتاحف تحترم الموجودات الاثرية بتاريخها وتراثها وذوقها سواء كانت عارية ام غير عارية ومعروضة كما هي. فلماذا توقدون الفتنة باسم الحرية والفن والتطور فلندع الخلق للخالق من اراد العري المتحف موجود ومن اراد الخبر فالخبر منشور ومن اراد العري مع الخبر فهناك مجلات متخصصة بهذا الأمر ترضي ذوقكم. وليس له داعي فرض نشر العري من أجل إثبات أن الجمال فن مكتمل..وانما الكمال الحقيقي للفن ان يظهر بجمال ولا يتسبب بنشر التطرف والتمييز بين طرف واخر.. ملخص الحوار .. ان الله جميل يحب الجمال ..ولم يقل يحب العري.

المهدي يحصل على الدرع الأول لمراسلون وقنوات / إنعا
المُلاية.... مهنة الأفراح والأحزان تحقيق/ إنعام ع
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 25 تشرين2 2016
  4638 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال