الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 535 كلمة )

عن الاستلام والتسليم .. أثيل نموذجا / علي علي

في السياقات الإدارية المعمول بها في نظام المؤسسات والشركات، هناك سياق متبع في تناقل المواد الثابتة من أثاث وأجهزة وتجهيزات وآلات وآليات، لاسيما في المؤسسات الحكومية، إذ المال (مو مال ابو واحد) وقطعا في حال كهذا يكون المال مال الجميع، والمسؤولية عليه تتضاعف والحفاظ عليه يأخذ منحى آخر، إذ أن ضياع القليل منه، يوازي ضياع الكل، من ناحية الحساب والمحاسبة في الدنيا والآخرة. فهناك مستند يعرف بمستند (استلام وتسليم) يعد وثيقة إدارية توثق على متنها المواد التي تسلم من موظف الى آخر او من جهة الى أخرى، وفي حال تغيير مابذمة موظف او مستخدم، عليه ان يحصيها ويكون للطرف المستلم الحق في فحصها وعدها، حيث الاستلام له شروط كما التسليم له مثلها.
   مادعاني الى سرد ماتقدم هو استذكاري لما حصل عام 2003، حين دخل الاحتلال الامريكي العراق، والجميع يعرف ان دخوله كان عن طريق الصحراء الممتدة من محافظات النجف وذي قار والمثنى حتى الحدود السعودية. يومها ظلت البصرة والناصرية والنجف والمثنى عصية على جنود الاحتلال، حيث اعترف قادة أمريكان بأنهم عانوا الأمرين، ولاقوا مالم يكن بحسبانهم في هذه المدن، بل ان مقاومتهم من قبل العراقيين ما كانوا يتوقعونها حتى في قراه وقصباته وأقضيته، كالذي حدث في مدينة أم قصر والمعارك الضروس التي دارت رحاها هناك.
   الذي حصل في الموصل في حزيران من عام 2014، يكاد يكون تطبيقا للعملية الإدارية التي أشرت اليها، فقد كان هناك (استلام وتسليم) او مانسميه بلهجتنا العامية؛ (سلم بلم). وقد تمت العملية بكل وقاحة وقباحة.. وصلافة على يد شخصية تتبوأ أعلى منصب في محافظتنا أم الربيعين، وكان قد ائتمن على مالها ومائها وأرضها وسمائها، ولا أظن أحدا من العراقيين ممن كان سمعه وبصره مشدودا على مواقع الأخبار المقروءة والمسموعة والمرئية على حد سواء، إلا واستنكر ماكانت تسير عليه الأحداث. وأخص بالذكر عملية الـ (استلام وتسليم) التي حصلت بين أثيل النجيفي وتنظيم داعش، والتي لم تتم بدم بارد فحسب..! بل بدم نجس يدل على النجاسة التي يحملها هذا المحافظ. فقد تخلى هذا الرجل عن كل مبادئ الرجولة، بل هو لم يتحلَّ حتى بضعف النساء -وهو خصلة حسنة لديهن-. وأظنه قد سجل في القرن الواحد وعشرين نفس ماسجله (ابو رغال) قبل أكثر من 1400 سنة، وستظل الأجيال تذكر خيانة اللاحق، كما هي اليوم تذكر خيانة السابق.
   وأظن من الطريف أن استذكر ما صرح به أثيل بعد انتخاب نوفل حمادي محافظا للموصل خلفه، إذ قال؛ "إنني لا اثق بمحافظ نينوى الجديد نوفل حمادي"..! وأظن أن آخر شخص يتلفظ بمفردة "الثقة" هو أثيلنا هذا، فقد سبق أن أولاه العراقيون والموصليون على وجه التحديد الثقة المطلقة، وسلموه إدارة محافظتهم الغالية أم الربيعين، فكان بئس الموثوق ونعم الخائن. كما أنه زاد في تصريحه شططا إذ قال؛ "أتوجس خيفة منه ولا أستطيع الوثوق به"..! فما الذي تتخوفه منه وأنت بتسليمك ما ائتمنت عليه من أرض ومال وعباد قد سجلت سبقا على الخونة والمتواطئين و (الناقصين) قاطبة..!
لايسعني اليوم إلا أن أذكر بيت دارمي لامرأة بحق رجل خانها، بعد أن وثقت به وسلمته الجمل بما حمل، فقالت له بمرارة:
لا ابن زنا ولاعار دگ دگتك هاي
    عالجسر لو مريت اتنگس الماي
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

سفارتنا في الصين أذن من طين وأخرى من عجين..! / د.
السيسي يدعم الجيش الأول / هادي جلو مرعي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 06 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 06 كانون1 2016
  4216 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
20249 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16139 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15703 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15434 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14874 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12378 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11487 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10763 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10548 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10538 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال