الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 333 كلمة )

ظلٌّ هنا... وروحٌ هناك / صالح أحمد كناعنة

هي الحياة...
لا شيءَ فيها يُشبِهُها، إنها على دَرَجَةٍ مِنَ الوُضوحِ بِحيثُ أنّها لا تَقسو لِتَلين.. ولا تَلينُ لِتَقسو... هي لا تَقصِدُ اختِيارَ ضَحاياها... كما هُم يفعَلون!
***
لطالَما تَمَنَّيتُ لي بيتًا مَفتوحًا... كُلُّ شيءٍ فيهِ يَتَداخَلُ في أيِّ شيء.. بِتَمازُجٍ عَشوائِيٍّ يَبعَثُ على الألفَةِ والدِّفءِ...
لا أطيقُ الجُدرانَ... تَجعَلُني أبدو ظِلًّا هُنا وجَسَدًا هُناك.. حيثُ لا يَبقى للرّوحِ مَكانٌ... والنَّفسُ تُمارِسُ انشِطارَها بينَ هُنا الذي تَجِدُ، وهُناكَ الذي تَشتاقُ... والحَدُّ أنا!
***
كَم مِن خَيطٍ أبيَضَ تَسَلَّلَ عَبرَ سَوادِ غَفلَتِنا الذي ألِفناهُ مُنذُ أصبَحَ الوَقتُ مَلهاتَنا.. إذ لَم يَعُدِ لِروحِنا مَوطِئًا فيهِ.. وبِتنا ذاهِلينَ عَن حالِنا، نَبحَثُ عَن لَيلٍ لَهُ رائِحَةٌ تُشبِهُنا... وَكُلُّ ما تَحتاجُهُ أيّامُنا روحَ المَطر.
***
لَستُ أدري أهِيَ ذاكِرَتي المُثقَلَةُ... أم مَشاعِري المُرتَبِكَةُ... ما يَجعَلُني أتَّصِلُ بِأرواحِ أحبابي! سَواءً حينَ أفرحُ.. وحينَ أحزَنُ! ولا أملِك أن أدرِكَ في أيِّ الحالَينِ تَكونُ أرواحُهُم أكثَرَ شَفافِيَةً... وأكونُ مِنها أقرَب.
***
حينَ أرقُبُ بِعينِ روحي ما يَفعَلُهُ اختلاطُ المَطَرِ بِروحِ الأرضِ، أُدرِكُ كَم نَحتاجُ إلى فِكرٍ مُبدِعٍ؛ يُخرِجُنا مِنَ العالَمِ المَرئي إلى عالَمٍ يَعيشُ فينا، لا يَملِكُ أحَدٌ مِنَ البَشَرِ غَيرنا أن يَجعَلَهُ مَرئِيًا... أو يَجعَلَنا نَعيشُهُ.
***
أحِبُّك.. وكلَّما حاوَلتُ أن أكونَ أنتَ... أو أحمِلَكَ عَلى أن تَكونَ أنا... شَعرتُ بالوُجودِ يَنكَمِشُ فَيَتَقَزّمُ.. فأدرِكُ أنَّ الوجودَ هو أنا وأنت... والحبُّ روحُنا.
***
أغرَبُ ما في الإنسانِ أنَّهُ قد يَعتادُ على الأشياءِ إلى حَدِّ نِسيانِ وُجودِها!
-    هَل لهذا أنسى نَفسي؟
-    هل لِهذا يَجعَلُني حُبّي لَكُم أختارُ أن أقتَرِبَ لأحِسَّكُم.. وأبتَعِدَ لأشتاقَكُم.. وأشتاقَكم لأجدَ ما يَستَحِقُّ أن أضَحّيَ مِن أجلِهِ؟
كلُّ ما أفَكِّرُ فيهِ الآنَ.. أنّني يَجِبُ أن أكونَ غَدًا غيرَ ما كُنتُ عليهِ اليومَ... هكذا فقط أضمَنُ أن أبقى أنا الذي يُحِبُّكُم!
***
لا شيءَ يَتَوَقَّفُ تَمامًا في هذهِ الحياة... وكلُّ ما فيها يَنفُرُ من حالِ الثّبات.. فكُلُّنا نَعودُ مِن حَيثُ ذَهَبنا.. ونَذهَبُ مِن حَيثُ عُدنا.. نحيا لنَموتَ، ونموتُ لنحيا...  نَهرُبُ مِن مُرِّ واقِعِنا إلى حلاوَةِ الحُلُم... ثمَّ نكتَشِفُ أنَّ الحُلُمَ عاشَ جَنينًا في رَحِمِ الواقِعِ... وأنَّ الواقِعَ ليسَ سِوى انتِصاراتِ الأحلامِ الخَلّاقَةِ العظيمَةِ..
***
لِكُلٍّ مِنّا أسطورَتُهُ الخّاصَّةُ... وَكُلُّ مِنّا مَجنونٌ مَفتونٌ بِأسطورَتِهِ، وعَلى طريقَتِهِ الخاصَّةِ... والحَكيمُ فينا.. مَن يَجعَلُ أسطورَتَهُ تَنطَلي عَلى نَفسِهِ فَقط.. ولا يُحاوِلُ أن يَجعَلَها تَنطَلي على الآخَرينَ.. أو أن تَكونَ بَديلًا عَن أساطيرِهِم الخّاصّة.
***

خصخصة الكهرباء - هو ترويض " لثقافة الترشيد" / عبدا
ألاف المليونيرات يقابلهم ملايين الجياع في كردستان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 17 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 31 كانون2 2017
  4623 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

من بعد ظهر يوم الجمعة ، المصادف 30 -- 4 -- 2021 كانت السيارة التي تقلنا ، تنهب الطريق ، مغ
108 زيارة 0 تعليقات
إليكَ أُسافرُ كأيِّ زائر   وفي قلبي حنينٌ   بعمقِ السنينِ والمشاعر   وعلى شفتيَّ اشتياقٌ  
89 زيارة 0 تعليقات
الدكتورسمير أمين مفكر وعالم مصري 1931-2018 ماركسي منذ أيام الشباب والصبا ، وهو عالم مبدع ف
177 زيارة 0 تعليقات
لشهر رمضان مكانة خاصة في تراث و تاريخ المسلمين ، فيه بدأ نزول القرآن إلى الدنيا، كان ذلك ف
149 زيارة 0 تعليقات
تمهيد " الثقة في النعمة. لا شيء مستحق لي. أنا لا أتوقع أي شيء لنفسي. أنا لا أطلب شيئًا ...
153 زيارة 0 تعليقات
وظلا يتابعان أحداث المظاهرات على القنوات الأجنبيّة وبعض القنوات العربيّة. قالت القناة: «وف
176 زيارة 0 تعليقات
كن ساجدا بقلبك ، وإن رفعت رفعت رأسك قل بنبضاتك سبحان ربى الأعلى ،وإن كنت ضاحك الثغر . أهمس
150 زيارة 0 تعليقات
1.قرأت الكتاب بتاريخ: الجمعة 22 جمادى الثّاني 1442 هـ الموافق لـ 2 فيفري 2021، وأنهيت قراء
153 زيارة 0 تعليقات
صوت الحرمان يملأ جراح الظلام الشوق يدني وجهك الجميل بلا أوهام لا أدري من أيقظ الإحساس أسرى
150 زيارة 0 تعليقات
خيالج من عبر...............خبلتي العقول. وكف كلشي بحياتي.........تفرمت البال. اصوم اسنين..
146 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال