الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 684 كلمة )

سيناريو واحد لأزمتين / حيدر عبد علاوي

في قمة ازمة احتلال الكويت اتصل الامير جابر الصباح امير البلاد انذاك بالرئس الامريكي بوش وكان قلقاً للغاية بسبب خشيته من انسحاب صدام حسين وجيشه من الكوبت ، وقد طمنه بوش وانهم - الامريكان - متحسبين لكل طارئ ، على اثرها جمع بوش مجموعة من الاساتذة العراقيين والعرب المتخصصين بالشؤون السياسية وطبيعة التفكير والنوازع التي تصنع القرار العربي عامة والعراقي بوجه الخصوص ، أكد المتخصصون هؤلاء لبوش ان صدام عربي عنيد ذو نزعة بدوية ، وافضل حل لتفويت الفرصة عليه وتأخير انسحابه من الكويت الا بضربات التحالف هو ان يقوم الاعلام الغربي والامريكي بتحويل لغة الخطاب الى لغة اكثر شخصية والتركيز على شخص صدام حسين ، تحركت مطابخ الاعلام الامريكي بهذا الاتجاه ، فكان بوش يستعمل عبارة ( سوف نحفظ لصدام حسين كرامته اذا ما انسحب من الكويت ) او ( سندع صدام ينفذ بجلده من العقاب اذا ما انسحب ) ، انطلت خدعة الاعلام الامريكي وبلع حاكم بغداد الطُعم ، فكانت ردوده اكثر تعنتاً وتصلباً ، واصدر مبادرة ١٢ اب ١٩٩٠ والتي ربط انسحابه من الكويت بانسحاب اسرائيل من فلسطين وسوريا من لبنان ، كانت الخطة الاعلامية الامريكية محكمة واوصلتهم الى اهدافهم التي دشنوها صبيحة يوم ٣١/ ١/ ١٩٩١، ضربت بغداد والقوات العراقية بهجمات جوية بالطائرات والصواريخ بطريقة دمرت العراق بالكامل ، لم يبق جسراً او مؤسسة عسكرية او مدنية ، وطالت الضربات الكهرباء والماء والمطارات وكل مايمت للبنية التحتية التي تمثل عصب الاقتصاد العراقي ، تحققت الاهداف ودخل العراق ونظامه في الشرك المحكم الذي انهى مقدرات العراق الاقتصادية والعسكرية مما ادى الى تدهور واضح بالبنية الاجتماعية والوطنية ، والذي ادخلنا بالنهاية الى ضياع وانهيار الارادة السياسية وحتى يوم الناس هذا... نسوق هذه المقدمة للتعريج على شروط دول الخليج التي قدمت لقطر حتى يتم رفع الحصار والعقوبات التي فرضت عليها مع مهلة عشرة ايام للتنفيذ ... العقل العربي للاسف قابل ليكون حقل تجارب من جديد ، ولا يتعلم من التاريخ القريب جداً ، فها هو سيناريو قديم ومفضوح يعاد تنفيذه من جديد ، فالشروط الخليجية التي عبر عنها وزير الخارجية الامريكي بانها ممكنة التنفيذ ، تجدها من المستحيل ان يوافق عليها امير قطر الشاب ، فالشروط تحوِّل الازمة من سياسية الى شخصية وفيها تنكيل وتحقير لن يرضى بها الرئيس الصومالي نفسه فكيف اذا ما عرضت على امير دولة تستعد بلاده الى تنظيم كأس العالم ... لابد لقطر ان تعي ، ان ليس كل سحابة صيف زائلة او هينة ، بعض سحابات الصيف تكون اكثر تلبداً من شباط ، وقد تمطر بٓرٓداً وعواصف لاتبقي ولاتذر ، ليس كل سحابة صيف طارئة ، فلا يغرنك الصيف عندما يبدو منكمشاً لائذاً بالظلال فقد تأتيه ساعة تترحم فيها على تسونامي .. لو كانت النوايا الخليجية صادقة للخروج بحل للازمة ، ولو كانوا جادين بالفعل للحفاظ على لحمة الدار والاخوة ، لكانت المفاوضات هي الحاسم والحوار المباشر هو الطريق للخروج من الازمة ، ولكن يبدو ان هناك ستراتيجية قادمة تتطلب بقاء قطر في حصار وتهديد ، فموافقة قطر على الشروط المعلنة ربما ستكون مفاجئة للخليجيين وقد تدمر مشروعاً يحاولون تنفيذه وتمريره .. في الشروط التي سربها الاعلام ، قطع العلاقات مع ايران وهذا عجب عجاب فدول الخليج كلها لديها سفارات وعلاقات حميمة مع الجار الشيعي الكبير ماعدا السعودية التي قطعت العلاقات على اثر ازمة التدافع بين الحجاج ، فكيف يطلب من قطر ذلك لوحدها ، وكذلك قضية الجزيرة والعلاقات مع تركيا والقاعدة التركية في حين ان دول الخليج عبارة عن قواعد وملاذات للطائرات الامريكية والغربية ، وفي الشروط إعادة من تم تجنيسه من الخليجيين الى البلدان الاربعة ، وطرد حماس ورجالها وحزب الله ورجاله ، اين اسرائيل من هذين الشرطين ؟. بالامس كان جابر الصباح يخشى من انسحاب صدام حسين من الكويت ؟ ! لأن الكويتيين يريدون ان ينهوا التهديدات والقلق ليس من صدام ونظامه فحسب بل كل تهديد عراقي قادم ، وهاهي الايام اثبتت ذلك ، فبعد سقوط صدام لم تعد الكويت خائفة تترقب بل العراق هو الذي يطالب ان تكف الكويت يدها عنه ، من التعويضات وفوائدها ، وقضم الحدود وبناء ميناء مبارك الذي يهدد الاقتصاد العراقي برمته ويحوله الى بلد طفيلي يعتاش على ماوراء الحدود ، نجح ذلك المخطط الذي اوقع العراق بالشرك وحوله من عزيز قوم تلاعبت به الديكتاتورية وسياساتها الغبية حتى جعلته كالأسد الجريح يلوذ بآلامه وشيخوخته كلما رأى اشباح الطوارد التي كانت بالامس تتخفى وتسير على اطرافها خشية منه ومن سطوته ....

لا زلت بانتظارك / مها ابو لوح
ماذا بعد خمسين عاما ً من الإحتلال ؟ رسالة مفتوحة إ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 17 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 25 حزيران 2017
  3317 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9541 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
5233 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9530 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
9333 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
5211 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
6250 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8595 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4755 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
5 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال