الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 565 كلمة )

ثقافة وفن : قاسم إسطنبولي يعيد الضوء الى السينمات المقفلة في لبنان

قاسم إسطنبولي ممثل ومخرج لبناني، ولد عام 1986، في مدينة صور جنوب لبنان، من أب لبناني وأم فلسطينية من مدينة عكّا، جده كان حكواتياً ووالده عمل في تشغيل ماكينة السينما، تخرّج من معهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية عام 2009، وشارك في ورشة تدريبية مع طلاب الماجستير في معهد الفنون الجميلة في أمستردام عام 2013 ، كما نال شهادة الماجستير في الإخراج عام 2014، وأسس مع مجموعة زملاء له في المعهد فرقة مسرح إسطنبولي عام 2008، وشاركت الفرقة في عدد من المهرجانات المحلية والدولية في كل من تونس والجزائر والمغرب والكويت وسوريا والأردن والعراق وإسبانيا والبرتغال وهولندا وإيطاليا وفرنسا وتشيلي وتركيا وجورجيا واليونان ولبنان .

وأنشأ خشبة مسرح إسطنبولي في مدينة صور عام 2014، وهو مسرح صغير يطلق عليه مسرح الغرفة، من ثم أعاد الفريق إفتتاح «سينما الحمرا» في مدينة صور بعد 30 عاماً من الغياب، وأسس مهرجان صور الدولي في المسرح والسينما والموسيقى لدورات متتالية بمشاركة فنانين لبنانيين وعرب وأجانب، كما وأعاد إفتتاح «سينما ستارز» في مدينة النبطية بعد 27 عاماً من الإقفال وأطلق فيها مهرجان لبنان المسرحي والسينمائي الدولي، فضلاً عن تأسيس «محترف تيرو للفنون» للتدريب المجاني بالمسرح والسينما والتصوير والرسم، وذلك لتعزيز القدرات والمهارات الفنية لدى الشباب، وقد أنجز أعمال مسرحية مع الطلاب منها "في انتظار غودو"، "من أجل السلام" ، "تخ تخ تو"، "مرحبا"، "غالي والشعب رخيص" بالإضافة إلى معارض رسم وصور فوتوغرافية وأفلام قصيرة، وقد تخرّج حوالي 70 طالب وطالبة حتى الآن ، تابع أربعة منهم الدراسة في الجامعة اللبنانية .

وفي العام 2015، أسس مع فريق المسرح والطلاب والمتطوعين «جمعية تيرو للفنون»، وهي جمعية غير حكومية تهدف إلى تفعيل الحركة الثقافية والفنية في المناطق والقرى المهمشة من خلال إيجاد منصات ثقافية وإقامة الورش التكوينية والنشاطات الفنية، وشاركت الجمعية في تنظيم مهرجان السينما الأوروبية، والسينما تقاوم، ومهرجان الربيع، ومهرجان سينما على الطريق، ومهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائيقية، ومهرجان فيلم 100 ثانية، ومهرجان أيّام فلسطين الثقافية، وذلك في الحمرا و ستارز.

ووقعت إدارة المسرح إتفاقية تعاون ثقافي بين صور وبغداد، وبين النبطية وكوردستان العراق، وعقدت شراكة سينمائية مع مهرجان الصيف السينمائي في مدريد، وأقامت تبادل ثقافي بين طلاب تيرو للفنون وطلاب مدرسة ريتفيلد في هولندا، وعرض طلاب المحترف ولمناسبة اليوم العالمي للسلام عرض شارع تم بثه مباشرة من مقر الأمم المتّحدة في جنوب لبنان إلى مقرّ الأمم المتّحدة في نيويورك بحضور الأمين العام “بان كي مون” وطلّاب من مختلف أنحاء العالم ، وأنتج المسرح أعمالاً لشوشو الإبن منها "جوَا وبرَا" و"حكاية العم شوشو". ويقوم فريق المسرح حاليّاً بالعمل على إعادة تأهيل وافتتاح سينما ريفولي في مدينة صور بعد 29 عاماً من الإقفال.

ومن الأعمال المسرحية التي قدمتها الفرقة والتي تختص في عروض الفضاء المفتوح ومسرح الشارع : "قوم يابا" ،"نزهة في ميدان معركة"، "زنقة زنقة"، "تجربة الجدار"،"البيت الأسود"، "هوامش" ،"الجدار"،"عرس النصر"، "حكايات من الحدود "، "مدرسة الديكتاتور"، "محكمة الشعب" ، "نساء بلا هوية"، وقدمت جميعها في مسارح ومهرجانات وعرضت أمام السفارات وفي الساحات العامة وعلى الأرصفة .

وحصدت الفرقة جائزة أفصل عمل مسرحي من وزارة الثقافة اللبنانية في مهرجان الجامعات عام 2009، وجائزة أفضل ممثل في مهرجان "عشيات طقوس" في الأردن عام 2013، أما عمل "تجربة الجدار" الذي شارك في مهرجان ألماغرو الإسباني فيعتبر أول عمل عربي يدخل في المسابقة الرسمية للمهرجان في العام 2011.

هذا وتأثّر إسطنبولي بمسرح أرابال وبريشت ولوركا وبيتربروك والمسرح الفقير، وقام بتدريس المسرح في المدارس، وشارك في أعمال درامية وسينمائية منها: "فوييه ألبير" لبرونو طبال، و"الغالبون" لباسل الخطيب ، و"درب الياسمين" لإيلي حبيب، "وهلق لوين؟" لنادين لبكي، و"33 يوم" لجمال شورجة ، و"المحضر" و"رمشة عين" لشادي زيدان، و"أيودي" لفرقة مشروع ليلى، من إخراج نويل بول .

واشهقك مع تكبيرة الفجر / نور الموسوي
بم نختلف عن شعوب الغرب؟ / علي علي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 27 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 13 تموز 2017
  3029 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

هل يكفي ان تكون مخرجا جيدا حتى تصنع فيلما مكتمل الشروط الفنية ويثير إهتمام محبي ونقاد السي
61 زيارة 0 تعليقات
 رشحت دول عديدة أفلامها للدخول في تصفيات جوائز أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة 202
67 زيارة 0 تعليقات
 كل التوقعات تذهب الى ترشيح الممثل " كاري أولدمان " في فيلم "مانك" لخطف أوسكار لأفضل
87 زيارة 0 تعليقات
 فاز فيلم الرسوم المتحركة، الروائي الطويل ( جوزيب JOSEP) للمخرج أوريل Aurel، (أوريلين
122 زيارة 0 تعليقات
 الفيلم يسير باتجاهين الأول متابعة الكاتب والناقد المسرحي والسينارست "هيرمان جاكوب ما
126 زيارة 0 تعليقات
 صنع الممثل الكندي كريستوفر بلامر (مواليد 13 كانون الأول/ ديسمبر 1929)، التاريخ عندما
154 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن الممثلوالمخرجوالمؤلفالموسيقيوالمنتج المخضرم "كلينت ايستودد" وجد موضوع فيلمه القادم
183 زيارة 0 تعليقات
تم إنشاء متحف الصورة المتحركة (The Museum of the Moving Image) في منطقة أستوريا في كوينز،
230 زيارة 0 تعليقات
فيلم إل أمبارو El Amparo يعتمد على واقعة درامية حقيقية، حدثتفي أكتوبر / تشرين الأول عام 19
240 زيارة 0 تعليقات
كانت مدينة كان التي يقام فيها أشهر مهرجان سينمائي دولي ينقصها مرفق حيوي، هو متحف كبير للسي
242 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال