الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 231 كلمة )

وزِّعي كعكَ الفرحِ/ مرام عطية

غيومُ الصَّبرِ أزهرتْ ياحبيبةُ
من عجينِ العزمِ
اختمرتِ البطولةُ
وزِّعي يادمشقُ كعكَ الفرحِ
حلوى التحريرِ
خمرةَ الإعجازِ
نصرٌ تزهو به السَّاحاتُ
وإباءٌ
نقشهُ على جبالكِ عنفوانُ الحماةِ
أسطورةُ وفاءٍ سطرتها
دماءُ الشرفاءِ في نبضِ الأمهاتِ
تزيَّني بوشم الوفاءِ
اطبعي قبلاتِ الحبِّ على جباهِ الأحرار
و لفي على خصركِ علمَ الوطن
رشِّي اللوزَ والسُّكرَ
من ذرا قاسيونَ على الشآم
من حمصَ إلى حلبَ
من السويداءَ إلى اللاذقيةَ
من دير الزُّور إلى حماةَ
إلى الرقةَ وإدلبَ
يليقُ بكَ الحبورُ
يا أميرةَ الياسمين
فهذا يومُ العيدِ
وإن تأخرتْ خطواتهِ بعضَ سنين
هيا أعيدي ترتيبَ التاريخِ
و غيري الجغرافيا المصطنعةَ
بسواعدِ الأبطالِ
ارسميني خريطةَ حبٍّ جديدةً
أخبري العالمَ أنَّا شعبٌ
رضعَ الإنسانية منذُ المهدِ
وتلقى دروسَ الوطنيةِ
قَبَلَ العلومِ و الرياضياتِ
أنَّ في مدرستهِ أساتذةٌ كبارٌ
لا يتركونه أبداً
في الليلِ والنهارِ
علومهم من غيومِ
الشَّمسِ والبحار
وأثيرِ الأشجارِ والوديانِ
من دمِ الأنهارِ والسفوحِ
الرياضِ والصحارى
من دفءِ الدروبِ المعجونةِ بأغصانِ الزيزفون
و الشواطئ ال تلوحُ لعودةِ الأحباب
من نبيذِ الكرومِ و حقولِ القمحِ والزيتون
ذابُوا في شرايينهِ
كما تذوبُ أطباقُ الثلجُ تحتَ وهجِ النارِ
وأورقوا نبتَ الصمودِ والإصرارِ
صاروا سنديانَ سوريةّ
نخيلَ الرافدين
أهرماتِ مِصْرَ
و أرزَ لبنانَ
من فيروزهم عيناهُ
ومن ياقوتهم غناهُ
من قمحهم لحمُ كتفيهِ
أجسادُ أجدادهِ و والديهِ
أحبتهُ وأحفادهُ
فكيفَ يترك قطعةً من جسده
يحتطبها التتارُ ؟!
و لا يفتديها بالوريدِ والشريانِ
و كيفَ لا يركبُ البحرَ إذا فلذةٌ من كبدهِ
اختطفتها أمواج ٌ بربريّّةْ ؟!

--------
مرام عطية

لقي طيار عراقي مصرعه إثر تحطم طائرته " F16" أثناء
الديموقراطيات الإفريقية الناشئة : كينيا نموذجا/ د.

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 17 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 07 أيلول 2017
  2936 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
5221 زيارة 0 تعليقات
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
5360 زيارة 0 تعليقات
لم أعر اهمية الى تجنيس نصوص كتاب "الرقص مع العجوز" لعمار النجار من اليمن، قدر اهتمامي بسمة
974 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
3133 زيارة 0 تعليقات
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
2052 زيارة 0 تعليقات
مقابلة ميشيل فوكو مع جيل دولوز   " ما اكتشفه المثقفون منذ الحملة الأخيرة هو أن الجماه
731 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
4590 زيارة 0 تعليقات
(حوار مع الروح)، هو الوليد الثاني ، وهي المجموعة الشعرية التي واظبت الإعلامية المتألقة هند
549 زيارة 0 تعليقات
في غرفتي اوراقٌ مبعثرة،  وملابس على الارض،  وصحن فواكه قد تعفن، وبدأت تلك الديدان السعيدة 
263 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
2651 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال