الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 476 كلمة )

مدرسة عاشوراء تحصين للنفوس من التيه و الانحراف/ احمد محمد الخالدي

مدرسة عاشوراء تحصين للنفوس من التيه و الانحراف تتعرض حياة الإنسان إلى جملة من المتغيرات النفسية و الاجتماعية بسبب عدة عوامل تؤثر سلباً على مجريات حياته مما يجعله أكثر عرضةً للانحراف و الابتعاد عن جادة الصواب فيكون حينها في حيرة من أمره خاصة عندما لا يمتلك السبل الكفيلة في إخراجه من دهاليز تلك الظلمات و في مقدمة هذه السبل و الأدوات هي وجود القاعدة العلمية و الفكرية الرصينة القادرة على مواجهة مختلف التيارات الفكرية الضحلة و كذلك لها القدرة على رد جميع البدع و الشبهات التي تطرأ على الساحة الإسلامية لذلك فإن الإسلام حينما دعا المسلمين قاطبة إلى ضرورة الاستزادة من العلم و المعرفة و إن كانت في مشارق الأرض أو مغاربها لأنها الوسيلة الصحيحة لإنقاذ المجتمع من رياح الجهل و التخلف و الانحطاط الفكري الذي يؤثر سلباً على مجريات الأحداث ففي الوقت الذي نرى فيه كثرة المدعين للإسلام و أنهم من أتباعه الصلحاء ومن المتمسكين بمشروعه الإصلاحي الناجح المتمثل برسالة الرسل و الأنبياء وكل مَنْ سار على نهجهم المستقيم و تاريخهم المشرف من خلفاء راشدين و صحابة أجلاء و أئمة صالحين ( رضي الله عنهم أجمعين ) جعلتهم المدرسة ذات النهج القويم و خير قادة للأمة و أبناءها في حلهم و ترحالهم وما داموا متمسكين بها و سائرون على تعاليمها و إرشاداتها فإنهم سيكونون في مأمنٍ من نوائب الدهر و مضلات الفتن خاصة و نحن نعيش أيام الحزن و الأسى و المصاب العظيم على ما حلَّ على بيت النبوة في طف كربلاء وما جرى فيها من مآسي و جرائم فاقت كل التصورات فاقشعرت لها الأبدان لأنها بحق مدرسة لتهذيب النفوس و صونها من الانحراف و التيه و الضلال وهي على ارتباط وثيق برسالة السماء و سُنة خاتم الأنبياء بل أنها تشكل الرافد الذي يرتوي من تلك الرسالة الخالدة بخلود الإنسانية جمعاء فكانت ثورة عاشوراء التي أصبحت فيما بعد المنطلق الأساس لكل الثورات العالمية التي تنشد الحرية و رفض العبودية لكل محتل و ظلم جبار فقد وجدت فيها القيم و المبادئ التي تحمل في طياتها معاني العدل و المساواة و رفض الظلم و التعسف و الاحتلال للشعوب الفقيرة و المغلوبة على أمرها فهي درس من دروس التواضع والعمل لخدمة الآخرين ، والإحساس بآلامهم ومعاناتهم ، ومعرفة الحقوق والواجبات ، والصبر على الأذى في سبيل إعلاء كلمة الحق و قد تجلت أهداف و توجهات هذه الثورة المعطاء على لسان المهندس الصرخي وفي معرض حديثه عن حقيقة ثورة عاشوراء ومدى ارتباطها بالسماء كونها تحمل ذات القيم و المعطيات التي تسعى السماء لتطبيقها بين المجتمعات البشرية كافة داعياً إياها بضرورة التطبيق الفعلي و الصحيح لما جاءت به من عبادة خالصة لله تعالى و رفض الضيم و الحيف و رفض فساد القادة الطغاة و حكام الجور الفاسدين قائلاً :(هل جعلنا ذلك و مارسناه و طبقناه على نحو العادة و العادة فقط و ليس أنه عبادة و تعظيم لشعائر الله تعالى و تحصين الفكر و النفس من الانحراف و الوقوع في الفساد و الإفساد فلا نكون في إصلاح ، ولا من أهل الصلاح و الإصلاح ) ) بقلم // احمد الخالدي

التطبير بين العادة و العبادة / احمد محمد الخالدي
تهديم القبور بين سُنَّة خاتم الأنبياء و بدعة الأدع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 13 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 23 أيلول 2017
  3045 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فتر
4673 زيارة 0 تعليقات
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف ال
5041 زيارة 0 تعليقات
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات ا
4651 زيارة 0 تعليقات
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقط
4454 زيارة 0 تعليقات
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التو
4642 زيارة 0 تعليقات
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بال
4781 زيارة 0 تعليقات
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير
5112 زيارة 0 تعليقات
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام ي
4659 زيارة 0 تعليقات
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد
5371 زيارة 0 تعليقات
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد
6217 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال