الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 236 كلمة )

التكريم على الملأ الزهور / وداد فرحان

 

يقال ان النحلة التي لا تجد حولها الازاهير، تعجز عن امتصاص الرحيق لتنتج الشهد. نعرف تماما ان المنحى الذي تتخذه أساليب التكريم، تختلف وفق الاطر والظروف المحيطة، سواء أكانت بمحدودية أم على الملأ أم في حفل تكريم خاص!. 
ونعرف ايضا ان بعض الطبائع المختلفة التي ترافق التكريم تحدد قيمة المنجز، كما يتحدد الشهد بنوع الرحيق. 
وكثيرًا ما تكون القيمة المعنوية اكثر دلالة، وخاصة عند المكافأ الذي لا يبحث عن ثمن. 
إن الإشارات التي نستشعرها من مثالية المنجز، هي التي تعبر عنها جماليات الحياة والوانها المتفاعلة، وفق السياقات والطقوس التي تعزز العلاقة المجتمعية والانتماء اليها جزئيا أو كليا. 
لقد حزت على الدكتوراه الفخرية من لدن (معهد التاريخ للعلماء والمؤرخين) مؤخرا، وكم سعدت بذلك، تطايرت فرحا للجهد المضني الذي اعتبره من يقطن الجانب الاخر من المعمورة متميزا، كي يصل بي إلى هدف لم يدر في خلدي يوما، لكنه تحقق عبر سنوات طِوال من العمل في الإصدار والتحرير والكتابة، وصولا الى هذا الاستحقاق الكريم. 
اما ما زادني غبطة وابتهاجا، تلك الزهور الربيعية التي تفتحت اوراقها، واغدقت برحيق تكريمها لأصير شهد الاستمرار الأصيل. 
هكذا كانت الرموز النسائية اللبنانية، السياسية منها والاكاديمية والثقافية والفنية تحيطني بعبقها في احتفالية خاصة لتكريم التكريم على الملأ الزهور، فكانت الاناقة رمزها والحب اساسها والتقدير عنوانها، وكانت سيدة الاحتفاء ميرنا الشعار نموذجا باهرا ومتميزا، بحسن ضيافتها وجمال بريق شفافيتها. 
ويبقى النظر في المحيط هو من يستطيع تحقيق لحظة اقتناص الصور المختلفة، ليس كالنظر في المرآة الذي يعتمد على انعكاس صورة الناظر فيها. 
وانا في بهجتي، تساءلت بسري: 
هل ينتج النحل شهدا في غياب الزهور؟

اعترافات نواب جمهورية الفساد..! / د. هاشم حسن
الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديرا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 23 تشرين2 2017
  2751 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

الدكتورسمير أمين مفكر وعالم مصري 1931-2018 ماركسي منذ أيام الشباب والصبا ، وهو عالم مبدع ف
126 زيارة 0 تعليقات
لشهر رمضان مكانة خاصة في تراث و تاريخ المسلمين ، فيه بدأ نزول القرآن إلى الدنيا، كان ذلك ف
102 زيارة 0 تعليقات
تمهيد " الثقة في النعمة. لا شيء مستحق لي. أنا لا أتوقع أي شيء لنفسي. أنا لا أطلب شيئًا ...
106 زيارة 0 تعليقات
وظلا يتابعان أحداث المظاهرات على القنوات الأجنبيّة وبعض القنوات العربيّة. قالت القناة: «وف
121 زيارة 0 تعليقات
كن ساجدا بقلبك ، وإن رفعت رفعت رأسك قل بنبضاتك سبحان ربى الأعلى ،وإن كنت ضاحك الثغر . أهمس
107 زيارة 0 تعليقات
1.قرأت الكتاب بتاريخ: الجمعة 22 جمادى الثّاني 1442 هـ الموافق لـ 2 فيفري 2021، وأنهيت قراء
104 زيارة 0 تعليقات
صوت الحرمان يملأ جراح الظلام الشوق يدني وجهك الجميل بلا أوهام لا أدري من أيقظ الإحساس أسرى
113 زيارة 0 تعليقات
خيالج من عبر...............خبلتي العقول. وكف كلشي بحياتي.........تفرمت البال. اصوم اسنين..
110 زيارة 0 تعليقات
 هو العراقيُ ذُو عزَّةِ نَفْسٍ ؤحَمِيَّةٍ وصاحبُ نَخْوَة يَنهضُ مِن عُمقِ التَاريخ بأ
111 زيارة 0 تعليقات
ماسبب صعوبه حكم العراق قديما وحاضرا !!! ماسر اختلاف العراقي عن غيره من العرب!!! ايام الاسك
126 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال