الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 204 كلمة )

قصيدة "هدايا ومدن"/ احمد الخالصي


لنتفق ونتبادل

الهدايا وفق معطيات

الالقاب لمدننا

وبما أننـي يجب أن أعطي

شيئاً يشابه البرتقال

قطفتُ أسمكِ

من آخر حائطٍ 

كتبتُ عليه بأبي نؤاس

وحفاظاً على قدسية

الهدية من كل دنسْ

و إزالةٍ لكل هواء مرّ عليهِ

ممزوجاً برئة المخمورين 

رميتهُ من 

فوق جسر الائمة

دون خوف 

من عدم إسترداده

فـ روح عثمان

ما تزال تجيد السباحة

ولن يكلفه ذلك

إلا عناء النداء لذلك

الطفل بإن يرده إليه

لكنني قلق بعض الحسد

فالطفل المقصود

بآخر صورة له 

قبل خلوده

كان القرآن واقفاً معه

وسورة القصص تجري

على وجنتيّ فهرسهِ 

تروي بحزنٍ مُرتل

الأنشودة الخالدة

"يمه ذكريني من تمر زفة شباب........." .

 

من ثم سأضعه

في عنوان القصيدة

ليملئ الكلمات بأشجار

ديالى

ولكن أنتِ ماذا ستهديني !

ماذا إن قدمتِ

 لي السلام 

فأفتح علبتهُ

لأُفاجأ بدُمية ضاحكة

تقول " السلام، السلام، السلام أكبر نكتة حربية في التاريخ " وتختمها بضحكة ساخرة !

لذلك أهديني شيئاً دائرياً

ودعيني أُسهل عليكِ المهمة

أعطيني نصف كل شيء

فالحب أيضا دائري

نصفه فراق والنصف الآخر 

خطوطٌ متعددة الأحاسيس

إهتمام، غيرة، شك وخيانة

أهديني النصف 

وأنا سأكمل

نصفُ الهدية بشِعرٍ

يجعل الأشكال الهندسية

تنحني مندهشة

بإقامة السهر بصفحة

ليلي

بطول تسعين ذكرى

أشتياق.

 

هامش

لم أكن أرغب أن تكون الهدية دائرية

خشية ان يلتهم الإنحراف تفكير القارئ.

 

رَدْ ترامب على القِمّة الإسلاميّة في إسطنبول؟ / عب
أي سلام بعد القدس؟ / هدى الحسيني

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 11 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 14 كانون1 2017
  2594 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
5211 زيارة 0 تعليقات
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
5338 زيارة 0 تعليقات
لم أعر اهمية الى تجنيس نصوص كتاب "الرقص مع العجوز" لعمار النجار من اليمن، قدر اهتمامي بسمة
951 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
3116 زيارة 0 تعليقات
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
2026 زيارة 0 تعليقات
مقابلة ميشيل فوكو مع جيل دولوز   " ما اكتشفه المثقفون منذ الحملة الأخيرة هو أن الجماه
719 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
4573 زيارة 0 تعليقات
(حوار مع الروح)، هو الوليد الثاني ، وهي المجموعة الشعرية التي واظبت الإعلامية المتألقة هند
538 زيارة 0 تعليقات
في غرفتي اوراقٌ مبعثرة،  وملابس على الارض،  وصحن فواكه قد تعفن، وبدأت تلك الديدان السعيدة 
248 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
2624 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال