الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقيقة وقت القراءة ( 769 كلمة )

عليا خيربك : هدفنا تنمية مواهب لأطفال الإحتياجات الخاصة وتقديم دعم نفسي للمتضررين

شبكة الاعلام في الدانمارك – حوار : عباس الصائغ

ان الأسس والمبادئ التي تنطلق منها جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية ، السعي الدؤوب الذي تقوم به للعمل الخيري، وإضفاء صفة الجودة والنوعية على مخرجاتها وخدماتها الراقية، التي يتحسسها جميع أفراد المجتمع، فتهدف إلى المساهمة في مساندة المجتمع وحلحلة جميع مشاكله التي تتعلق بمناحي الحياة العصرية، وأيضاً تساهم بشكل مباشر لرسم واعادة البسمة على وجوه الاطفال من مختلف شرائح المجتمع ،

في حديثها ل " شبكة الاعلام في الدانمارك " أكدت ( عليا خيربك ) رئيسة جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية بوضع ضمن خطة عمل ل هذا العام مشروع المونة للساحل السوري ومركز المعالجة الفيزيائية بدمشق ومركز تنموي لأطفال الإحتياجات الخاصة بدمشق ، وقالت ان جمعيتنا من السوريين لكل السوريين دون تحيز أو تمييز، باب جمعيتنا مفتوح للجميع و نحاول أن نساعد ضمن الإمكانيات المتاحة لجميع الحالات ، واوضحت خيربك ان في مقدمة اهداف الجمعية الرئيسي أن نخفف من اثر الحرب على اهلنا، و ندعم أطفالنا الذين كبرو قبل الأوان للأسف.. 

هدفنا مختصر بشعارنا "أمل يعطى.. مستقبل يبنى" و نعمل بجد على اعطاء الأمل و بناء المستقبل ..كما اعدت الجمعية مشروع تعليم مجاني لأي طفل محتاج تنمية مواهب لأطفال الإحتياجات الخاصة ودعم نفسي للمتضررين من الحرب وتأمين الحاجيات للأطفال لتحسين مستواهم المعيشي والتي تشمل كل اطفال سورية ، وفي الحوار التالي مع ( عليا خيربك ) رئيسة جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية نتعرف على المزيد من جهود الجمعية : -

• هل لكِ ان تعرفين نفسك للقراء وتعرفينا بجمعيتكم الخيرية ؟ 

- "عليا خيربك " رئيسة جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية.. 

بدأنا كفريق تطوعي تحت شعار 

"أمل يعطى مستقبل يبنى" 

جيل من الصبايا لتحسين المجتمع و نشر الوعي تركيزنا على الطفل و المرأة بتأمين الدعم النفسي و بتحسين مستواهم المعيشي.. 

خدماتنا: تنموية.. تعليمية.. صحية.. تعليم المهن و تأمين فرص العمل للأفراد.. 

إهتماماتنا: أبناء الشهداء.. الأيتام.. جرحى الجيش.. أطفال الإحتياجات الخاصة و الشلل الدماغي.. المسنين.. 

تأسست جمعيتنا بتاريخ 17/5/2016 بدمشق و تم افتتاح فرح الساحل باللاذقية.. 

وصل عدد المتطوعات بالجمعية الى 672 صبية من كل المحافظات السورية كما يضم فريقنا صبايا من الأردن و فلسطين الحبيبة.. 

• من صاحب فكرة تاسيس الجمعية ؟

-تأسيس الجمعية ليست فكرة انه مشروع تطور بعد ما أسست مجموعة صبايا على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك التي تضم اليوم 200000 صبية من كل أنحاء العالم.. 

مجتمعين بعيدا عن خلافات السياسة و الدين ، الهدف من هذه المجموعة اثبات بأن الحرب جمعتنا و لن تفرقنا..

بهذه المجموعة ندعم بعض و نؤمن فرص العمل للصبايا كما نطلب المساعدة لبعض الحالات الطارئة و يتم تأمين المطلوب.. 

و بعد فكرة مجموعة صبايا تابعت بتطويرها لتصبح جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية..

• ماذا عن النشاطات المخصصة للجمعية ؟ 

نشاطات الجمعية كثيرة و متنوعة: تعليم مجاني لأي طفل محتاج 

تنمية مواهب لأطفال الإحتياجات الخاصة دعم نفسي للمتضررين من الحرب 

تأمين الحاجيات للأطفال لتحسين مستواهم المعيشي..

• ماهي الشرائح الاجتماعية التي تخصون بها عملكم الخيري هذا ؟

- جمعيتنا من السوريين لكل السوريين دون تحيز أو تمييز، باب جمعيتنا مفتوح للجميع و نحاول أن نساعد ضمن الإمكانيات المتاحة لجميع الحالات..

• لاشك في أن هناك أهدافا محددة تسعى" جمعية صبايا العطاء التنموية الخيرية " لتنفيذها.. فهل لنا أن نتعرف على تلك الأهداف ؟ 

- هدفنا الرئيسي أن نخفف من اثر الحرب على اهلنا، و ندعم أطفالنا الذين كبرو قبل الأوان للأسف.. هدفنا مختصر بشعارنا "أمل يعطى.. مستقبل يبنى" و نعمل بجد على اعطاء الأمل و بناء المستقبل.. 

• من أين تستمد الجمعية الدعم اللازم لتنفيذ برامجها وخططها في سبيل تفعيل العمل الخيري ؟

- نحن كجمعية نعتمد على التبرعات و المساهمات من الصبايا كما نقيم الفعاليات التي ريعها يعود الى تغطية تكاليف أنشطة الجمعية.. و من ضمن خطة عملنا لهذا العام اقامة مشاريع لدعم اهداف الجمعية و تأمين فرص العمل للسيدات..

• لاشك في أن الجمعية تبذل جهودا كبيرة في مجال التعاون مع المؤسسات الأخرى بهدف دفع العمل الخيري.. أليس كذلك ؟ 

كجمعية نعمل مع الجهات الحكومية، الشركات و التجار كما نتعاون مع الجمعيات الخيرية و المنظمات الإنسانية فبالنهاية هدفنا واحد..

• هل من صعوبات تواجهكم ؟

- عند تحقيق الهدف بعملنا ننسى الصعوبات و من يسببها، بالنهاية ضحكة اطفالنا و دعوات امهاتنا اكبر دافع لنستمر و نهمش الصعوبات التي لا تذكر..

• هل من مشاريع مستقبلية تذكر ؟

- ضمن خطة عملنا ل هذا العام مشروع المونة للساحل السوري مركز المعالجة الفيزيائية بدمشق مركز تنموي لأطفال الإحتياجات الخاصة بدمشق .

• كلمة اخيرة نختم بها حوارنا ؟

- كلمتي الأخيرة ستكون لجيش بلدي الذي حامي أرضنا و عرضنا حماة الديار عليكم السلام و منصورين بإذن الله.. لصبايا الجمعية محبتي لكم و بكم افتخر.. 

لعائلتي و اصدقائي اعتذر عن تقصيري و شكرا لتفهمكم و الدعم المستمر.. 

شكرا  ل " شبكة الاعلام في الدانمارك " اتمنى لكم التوفيق و النجاح الدائم.. شكرا لك صديقي عباس..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مكتب شبكة الاعلام في الدانمارك  / عباس عبد الصائغ 

الرئيس التنفيذي لأكاديمية البورك للعلوم يلتقي كاد
برامج انتخابية ام تصفية حسابات / علاء الخطيب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 25 كانون2 2018
  4736 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

سماحة العلامة السید جعفر الشیرازي نجل الامام الشیرازي الراحل(قدس) ناشد سماحة السيد جع
762 زيارة 0 تعليقات
منذ عقود وتحديداَ في السنوات الأخيرة تزداد معاناة المرأة العراقية، والى يومنا هذا هي تعاني
5256 زيارة 0 تعليقات
فوزي الأتروشي وكيل وزارة الثقافة.. علينا الوقوف بوجه كل القوانين المجحفة بحق المرأة اثناء
1358 زيارة 0 تعليقات
  شرعَ المفكر العراقي حسن العلوي بكتابة سلسلة مقالات عن ابرز الصحفيين في العراق من خلال وج
5973 زيارة 0 تعليقات
كتبت / زهرة عنان  - مصر شبكة الاعلام في الدانماركلكل بداية نهاية الا التنمية البشرية فهى ع
5086 زيارة 0 تعليقات
ابتسام ياسين روائية وقاصة فلسطينية تأبى الا ان تنشر اريج الامل في بلادها المضطهدة فترسم ال
6230 زيارة 0 تعليقات
شكرا جزيلا لزميل السنوات الطويلة الصحفي المبدع ريسان الفهد رئيس تحرير المرسى نيوز ، لمتابع
5018 زيارة 0 تعليقات
تعد الفرقة السيمفونية الوطنية العراقية الواجهة الحضارية المتميزة وذات نشاط واسع محليا وعال
5041 زيارة 0 تعليقات
عبدالامير الديراوي البصرة : مكتب شبكة الاعلام في الدانمارك كما هي ليلة الجمعة تختلف عن الل
4740 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - على الرغم من ان شخصية " ام وردة " التي جسدتها في مسلسل
8098 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال