الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 347 كلمة )

شكرا صديقي .. / زيد الحلي


لم يخبرني صديقي، كيف عرف بموعد ذكرى يوم مولدي، فهذا اليوم لا يشكل لغيري شيئا، لكنه بالنسبة لي، يثير الفرح والمواجع .. الفرح، يتمثل في بهجة عائلتي، من خلال قيامهم باحتفال تقليدي، يحيوه في كل سنة، حيث تعلو على وجوههم البسمات، وهم يطفئون الشموع، إيذانا بمقدم سنة جديدة لرب الاسرة، اما المواجع التي تعتريني، وتجعلني فاقدا لهدوئي، فهو بأنني سأغلق صفحة من حياتي … اليس للإنسان عمر محدد؟
قلت لصديقي : انا الان في عمر، أتوسل أيامه ان تطول، وساعاته ان لا تنتهي … ولا اريد احدا يشعرني بأني إقتربت من نهاية طريق الحياة وانا حي، وهذا الشعور، الذي يشبه الاعتراف الصريح، يعيدني الى خارطة جدلية الحياة التي نعيش، ففي مرحلة الطفولة، نتمنى ان تسرع الحياة، لمسك خيوط الصبا والشباب، ثم نحث الخطى لبلوغ الرجولة، وبعدها تبدأ تخيلات ما بعد ذلك !!
لكن العاقل هو من يفهم حقيقة البداية والنهاية في كل شيئ.. مثل الربح والخسارة … فالربح يثير الفرح، والخسارة تسبب الألم ..
حين حدثني صديقي، عن ذكرى ميلادي، تذكرتُ رواية الرائع ديستوفيسكي “الإخوة كارامازوف ” التي فسر فيها تناقضات النفس البشرية حيث ذكر ” نحن أناس على حالة الطبيعة، يختلط فينا الخير والشر اختلاطًا غريبا. نحب الثقافة، لكننا نعربد في الحانات، نكره أن نكون مضطرين إلى العطاء، ولكننا في مقابل ذلك نحب أن نأخذ كل شيئ” ويعني الكاتب الكبير اننا ازاء أناس قادرين على أن تضم نفوسهم جميع تناقضات الحياة، وترنو بأبصارهم إلى الهوتين المتناقضتين في آن واحد… الهوّة العليا التي تحلق فيها أنبل المثل، والهوة السفلى التي تغوض فيها أحقر الملذات وأدنى أنواع السقوط ..
أعرف ُ ان في حياة كل منا، لحظة، لا تعود الحياة بعدها كما كانت… هي سيرورة الدنيا منذ الخليقة،. والذكي، من يدرك ان الحياة خداعة، فهي تسرنا دقائق، وتسؤنا ساعات، ولا يمكن تأمين مكرها فهي مثل أمواج البحار ما تفتأ تهدأ، ثم تعود الى الهياج!
اقنع نفسي دوما، ان اعيش يومي، وان افكر بالغد بما هو نافع وخير، ولدي قناعة بان هناك من يحس بيّ دون أن انطق بكلمة، وهناك من لا يسمعني ولو تحدثت أمامه العمر كله، فعليّ ان لا اضيع وقتي في التفكير بما هو آت … فعلاً !
شكراُ صديقي، لأنك جعلتني ابوح، بما لم ابح به سابقاُ .. ومرحبا بالسنة الجديدة.

الرجل الصامت .. يتحدث ! / زيد الحلًي
عراقيو الخارج .. وقطار الموت! / زيد الحلي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 18 آذار 2018
  2255 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

كلما مررت من إمام سيطرة للتفتيش اقرأ العبارة الازلية (لاتخشى الشرطة إن لم تكن مذنبا )فأحس
272 زيارة 0 تعليقات
إنّه الصديق الراحل (عاطف عباس).. إنسان غير كُلّ النّاسِ.. مُتميزًا ومتفرّدًا بما حَباه الل
504 زيارة 0 تعليقات
بلاد الرافدين تعاني من شح المياه !!‎إنها مفارقة مبكية وتنذر بخطر قادم .. ‎بعضهم المحللين و
3126 زيارة 0 تعليقات
فيها ولد أبو الأنبياء ‎النبي إبراهيم وبها انطلقت حضارة [ العُبيَد ] وعلى ارضها قامت الح
394 زيارة 0 تعليقات
 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفك
5166 زيارة 0 تعليقات
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح
4709 زيارة 0 تعليقات
الكاتبة سناء حسين زغير   سقط نصف العراق بيد داعش القوات الأمنية انهارت بجميع صنوفها ب
412 زيارة 0 تعليقات
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
2900 زيارة 0 تعليقات
ويبقى العربي الفلسطيني ممتلئا من الروح المقاوم مهما فعلت أبالسة القرن وشياطينه فمكتوب أَنْ
1452 زيارة 0 تعليقات
يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار--- زهرة وأبتسامة وحبتحية أجلال وأكرام وحب وتقدير لتلك
2945 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال