الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 161 كلمة )

المطبعي في رحاب الرحمن .. وداعاً نصفي الثاني / زيد الحلي

ابا الخنساء ... ابا بسام ... اخي الذي لم تلده امي... الكبير .. الكبير حميد المطبعي ، غادر الحياة اليوم بعد معاناة مع المرض ، لكن الحياة لم تغادره ، فهو نخلة عراقية ، دائمة الثمر .. اعرفُ ان وجوده في الحياة لم يكن عبثاً ، بل كان له دوراً مهماً فيها ، واستشعر بعد عشرة عمر زادت على نصف قرن ، أن الله جلّ وعلا ، خلق حميد المطبعي لغاية مهمة جداً ، حيث أودع فيه كل الطاقات المذهلة لتحقق شيء عظيم ، هو موسوعيته وذاكرته واسلوبه في الحياة والكتابة وحبه ومساعدته لمن يطرق بابه .. .. فمعنى الحياة هو أن تصبح لحياة الفرد قيمة و دلالة و مغزى و هدف سام.. وهكذا كان المطبعي
شخصياً ، اعجز هذه اللحظات عن الاستمرار في الكتابة ، فحميد المطبعي صنوي الذي فقدته اليوم .. اعزي نفسي مثلما اعزي اسرته الكريمة ..
لقد ذهب المطبعي الى دنيا الخلود ، وقد سبقنا .. وسنلحق به يوما .. رحمك الباري اخي الغالي حميد المطبعي الكبير..

علمت شبكة الاعلام في الدنمارك : الدكتور علاء الجوا
مؤلفون يتشرفون بإهداء كتبهم إلى مكتبة الروضة الحيد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 17 نيسان 2018
  2804 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

غيب الموت رائد رسوم الأطفال ، ممتاز البحرة في سوريا ، الذي يعد احد من أعمدة هذا الفن في ال
7879 زيارة 0 تعليقات
عبدالامير الديراوي البصرة : مكتب شبكة الاعلام في الدنمارك. ودعت البصرة اليوم الثلاثاء احد
8742 زيارة 0 تعليقات
الى عائلة الفنانة الرائدة الراحلة ناهدة الرماح المحترمين تلقينا بألم بالغ خبر رحيل المبدعة
9281 زيارة 0 تعليقات
متابعة /إنعام العطيوي : اعلن نقيب الصحفيين العراقيين السيد مؤيد اللامي نبأ استشهاد الصحفي
7656 زيارة 0 تعليقات
وداعا صالح السعيدي بحزن عميق وبمشاعر مؤلمة ودعنا امس شاعرنا الكبير صالح السعيدي بعد صراع م
6852 زيارة 0 تعليقات
بعيون دامعة، ونفوس ملؤها الأسى تلقينا نبأ وفاتك أيها الصديق النبيل ، والوفي الكاتب والصحفي
6593 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم { كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُ
7281 زيارة 0 تعليقات
لم اخجل يوما من وظيفتي كمديرا عاماً لدائرة السينما والمسرح وكالةً،،،الا في اليوم الذي وطئت
5590 زيارة 0 تعليقات
أعلنت دائرة السينما والمسرح التابعة لوزارة الثقافة العراقية، الأحد، عن وفاة الفنان العراقي
5876 زيارة 0 تعليقات
رنا العجيلي في ذمة الخلود......قدر العراق وطنا وشعبا ان يكون على مذبح الحرية .الحرية لا تت
6744 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال