الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 430 كلمة )

الوقاية من التزمت في الدين / الشيخ حسن الصفار

من أجل حماية الدين من ظاهرة التزمّت والتشدّد أكّدت النصوص الدينية على أنّ طبيعة التشريع الإسلامي ومنهجيّته قائمة على أساس السّماحة واليسر، ورفع الحرج والعسر، مما يعني رفض توجّهات التزمّت والتشدّد.

يقول تعالى: ﴿يُرِيدُ اللَّـهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ﴾ ويقول تعالى: ﴿وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ﴾ و ﴿يُرِيدُ اللَّـهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ ۚ وَخُلِقَ الْإِنسَانُ ضَعِيفًا﴾ .

وفي السنة النبوية الشريفة نجد أبوابًا تضمّ عددًا من النصوص في مصادر الحديث تحت عنوان (الدين يسر)[ البخاري، كتاب الإيمان، باب الدين يسر]، وعنوان (يسّروا ولا تعسّروا) [ البخاري، كتاب الآداب، باب قول النبي : يسروا ولا تعسروا].

ومن تلك النصوص أنَّ (أَعْرَابِيًّا بَالَ فِي المَسْجِدِ، فَثَارَ إِلَيْهِ النَّاسُ ليَقَعُوا بِهِ، فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ ( ص ): دَعُوهُ، وَأَهْرِيقُوا عَلَى بَوْلِهِ ذَنُوبًا مِنْ مَاءٍ، أَوْ سَجْلًا مِنْ مَاءٍ، فَإِنَّمَا بُعِثْتُمْ مُيَسِّرِينَ وَلَمْ تُبْعَثُوا مُعَسِّرِينَ). وقال ( ص ): (لَا تُشَدِّدُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ فَيُشَدَّدَ عَلَيْكُمْ، فَإِنَّ قَوْمًا شَدَّدُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ فَشَدَّدَ اللهُ عَلَيْهِمْ).

وروي أنه ( ص ) قال لأبي موسى ومعاذ حين بعثهما إلى اليمن: (يَسِّرَا وَلاَ تُعَسِّرَا، وَبَشِّرَا وَلاَ تُنَفِّرَا، وَتَطَاوَعَا).

وعن عائشة أنها قالت: (مَا خُيِّرَ رَسُولُ اللَّهِ ( ص ) بَيْنَ أَمْرَيْنِ إِلَّا أَخَذَ أَيْسَرَهُمَا مَا لَمْ يَكُنْ إِثْمًا، فَإِنْ كَانَ إِثْمًا كَانَ أَبْعَدَ النَّاسِ مِنْهُ).

ورأى رسول الله ( ص ) (شيخًا يُهَادَي بينَ ابنَيْهِ، قالَ: ما بالُ هذا. قالوا. نَذَرَ أنْ يمشِي. قالَ: إنَّ اللهَ عن تعْذِيبِ هذا نفسَهُ لغَنِيٌّ. وأَمَرَهُ أنْ يَرْكَبَ).

وعنه ( ص ): (إِيَّاكُمْ وَالتَّعَمُّقَ فِي الدِّينِ، فَإِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ يُحِبُّ مَا دَامَ مِنْ عَمَلٍ صَالِحٍ وَإِنْ كَانَ يَسِيرًا).

وورد عن الإمام الصادق ( ع ) أنه قال: «اجْتَهَدْتُ فِي الْعِبَادَةِ وَأَنَا شَابٌّ، فَقَالَ لِي أَبِي: يَا بُنَيَّ، دُونَ مَا أَرَاكَ تَصْنَعُ؛ فَإِنَّ اللّهَ ـ عَزَّ وَجَلَّ ـ إِذَا أَحَبَّ عَبْداً رَضِيَ عَنْهُ بِالْيَسِيرِ».

 

  • الحذر من توجّهات التشدّد

الظروف التي تمرّ بها مجتمعاتنا حاليًّا تجعل الأرضية مناسبة لنموّ توجّهات التزمّت والتشدّد، فهناك إقبال على الدين، قد يستغلّه البعض في تمرير ثقافة الغلوّ والاستغراق في الطقوس والشعائر، كما أنّ تفجّر صراع الهويات في المنطقة قد يشجّع على قبول المواقف البينية المتشنجة، وقد يكون من مصلحة الأطراف الخارجية الطامعة أن تدعم تيارات التطرّف والتشدّد.

لكلّ هذه الأسباب يجب الحذر واليقظة حتى لا تُستغلّ العواطف والمشاعر الدينية، وخاصة لدى فئة الشباب الناشئين الذين يمتلكون فائض طاقة تبحث عن تصريف. وعادة ما تتجه إليهم تيارات الغلوّ والتطرف.

إنّ هذا الحماس العاطفي المتدفق عند جيل الشباب يجب أن يوجّه إلى تحصيل العلم والمعرفة، وتعميق الوعي، وبناء الكفاءة، وخدمة المجتمع والوطن، وزيادة الفاعلية في الإنتاج والعطاء.

يجب أن نقدّم لهذا الصّاعد المعارف الدينية الحقيقية، وثقافة التسامح والانفتاح، وأن نعلّمهم أنّ «أَحَبُّ الدِّينِ إلى اللَّهِ الْحَنِيفِيَّةُ السَّمْحَةُ» وأنّ «خَيْرَ دِينِكُمْ أَيْسَرُهُ».

https://www.alraimedia.com/Home/Details?id=6d58bc80-f54b-4e60-84f2-f781f24859e4

الراي الكويتية
 
 
الشيخ الصفار يتهم الصهيونية العالمية بافساد العلاق

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 14 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 25 حزيران 2018
  1757 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

أما آن للطبقة الحاكمة أن تقر بعجزها عن قيادة العراق ؟ أما آن لها أن تجهر بفشلها في توفيرال
1189 زيارة 0 تعليقات
حملة أهل البيت للحج والعمرة تفتح باب التسجيل لحج هذا العام 1439هـ /عمران موسى الياسري  
4140 زيارة 0 تعليقات
جمعية الوحدة الاسلامية بمدينة كريستيان ستاد تستضيف مدن فكشو وهلسنبوري وهسلهولهم وتكرم اطفا
2589 زيارة 0 تعليقات
إعداد وتصوير عمران الياسري Kristianstad زار مبعوث المرجعية الدينية والمشرف العام على مؤسسة
1333 زيارة 0 تعليقات
يحدثنا التاريخ ان عمر ابن سعد، كان كارها لقتال الأمام الحسين (عليه وعلى نبينا و اله السلام
1097 زيارة 0 تعليقات
ماهذا اللهاث المحموم والتسقيط الذي ينفث سموم، بتكاثف الزيارات، قبيل موعد موسم الانتخابات ؟
2715 زيارة 0 تعليقات
تواترت الأنباء عَنْ ظهور إصاباتٍ بمرض " الحمى النزفية " فِي مناطقٍ مختلفة مِن البلاد، مع ا
1766 زيارة 2 تعليقات
في مثل هذا الوقت من كل عام، تحيي أستراليا أسبوعا للاجئين، هدفه نشر الوعي والتعريف بالظروف
1114 زيارة 0 تعليقات
* شاعر يخرج من دوره المعلن إلى الخفيبنظرة عميقة عبر الحقب التاريخية نلاحظ أن الشعر يعد معا
1370 زيارة 0 تعليقات
الصباح هنا مُتَغَيِّر ، مسؤول بعده عن يوم دون أن تكون حائر، برنامج متحكِّم فيك وسط عقلك طو
997 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال