الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

7 دقيقة وقت القراءة ( 1477 كلمة )

على طاولة الشعب ومنه الى الحكومة العراقية: (الكوثر) مشروع مياه ستراتيجي للبصرة والمنطقة

على طاولة الشعب ومنه الى الحكومة العراقية: (الكوثر) مشروع مياه ستراتيجي للبصرة والمنطقة

*رعد اليوسف / كوبنهاكن

يبقى العراق كبيرا بأبنائه .. يحبهم مثلما تحب الام بالغريزة اولادها ، فيبادلونه بالوفاء محبة وتقديرا.. العراقي لن ينسى الوطن ، وان يرغمه الزمن على الغربة والهجرة.. من بعيد يرصد الدكتور دريد الشريفي المهندس المعماري ..ابن البصرة المنتمي الى العراق كله ، يرصد المِحنة .. محنة الوطن ، ويتحسس وجع الأهل في البصرة التي تمنح الدولة ذهبا دون ان يحصل ابناؤها على شربة ماء صالح في قسمة لئيمة قاسية.. فينتفض مطلقا العنان للعقل كي يبدع ، شأنه شأن المبدعين من اخوته الغيارى ، فيولد على يديه مشروعا استراتيجيا يحسم مشكلة المياه في البصرة ويهيئ لشعبها الماء الصالح وللأجيال القادمة .. كما يعيد الامجاد للنخيل بزراعة 120 مليون نخلة .. و يشغل 40000 عامل و3000 خريج .. والاجمل من ذلك يستبدل مصطلح ( حرب المياه) الى ( تنمية المياه).. ليسود السلام .. انه مشروع الكوثر .. وقد وضعه الدكتور دريد الشريفي عبر الصحافة والإعلام على طاولة الشعب ومن بعده الحكومة.. فهل من اجابة ودعم ؟!

* من اين سنأتي بالمياه ؟!
-------------------------
* تشير المعلومات الى اعدادك مشروعا ستراتيجيا لإنقاذ البصرة وخدمة الوطن .. أطلقت عليه مشروع ( الكوثر ) .. ماذا عن هذا المشروع .. ؟
- الكوثر ..العطاء الإلهي لنبينا (ص) حوضٌ من اليمن حتى ضفاف الفرات .. هذه حقيقةٌ ضاعت و تلاشت لمّا كان الإهمال والجهل بأنعم الله .. كانت ارض العراق لآلافٍ السنين تنعم بخيرات دجلة والفرات حين كان الماءُ ينساب من منبعه حتى مصبه في مياه البحر بحريةٍ حاملا معه تلك المعادن والكنوز من تربةٍ سوداء تدفع مياه البحر بعيدا حتى صارت ارض السواد و ارض كوفان ، فاصبح العراق لكثرة أنهاره و تعرقها متغللة بين أطيان أرضه حلةً من البرسيم والفواكه والكروم تحت ظلال النخيل والخير العميم من الحبوب و بقلها وفومها و عدسها .. ونسي من بيده الامر من الولاة ان ينظر بتحسب الى مستقبل الاجيال والحاجات التي تكبر للمياه .. فحصلت المشاكل وتفاقمت حتى وصلت الى الحد الذي نراه الان .. خاصة وان اعداد الناس في تزايد ليس في العراق فحسب بل في الاقطار المجاورة حوله وإن كمية المياه مهما كبرت فإن الحاجة تكون لها اكبر ..هذه هي المشكلة الرئيسية تُنَمّيها أسباب الجفاف والإهمال والتبخر والتلوث و ما قام به الإنسان من تغيير في طبيعة المنشأ من مجاري مائية من حيث السدود والنواظم و باقي انظمة الري و البزل ، وما كان من أيدي تعمل سواء بالإتجاه الصحيح أو الخاطئ أوصل تراكمها مع الأيام إلى ما وصلت إليه اليوم .. ذلك وعوامل اخرى جعلتني افكر جديا بانجاز مشروعي هذا ..بعد ان ادركت إن حد الفقر المائي حسب منظمة الفاو و منظمة الأمم المتحدة هو 1000 متر مكعب سنويا ولمّا كان سكان تركيا حاليا قرابة 85 مليون نسمة و سيبلغون 100 مليون عام 2030 .. و عدد سكان إيران 90مليون وفي عام 2030 سيكون 105 مليون .. وسوريا 30مليون نسمة وفي عام 2030 سيكون 40 مليون .. و على نفس المنوال فان عدد سكان العراق سيقفز من 40 مليون الى 50 مليون عام 2030 ..ووفق المخطط الذي سنقوم بتنقيذه للعمل برؤية عام 2030 الذي سيكون فيه عدد سكان حوضي دجلة والفرات و روافدهما حوالي 300 مليون نسمة بمعنى اننا سنحتاج قرابة 300 مليارمتر مكعب سنويا من المياه علما في سنوات الرطبة لايعدو مايجري في أحواض الأنهار وروافدهما أكثر من 120مليار متر مكعب سنوي مما يعني ان المنطقة تكون تحت حد الفقر المائي ب 700 مترمكعب سنويا أي في حاجة إلى 180 مليارمتر مكعب سنويا.
السؤال من أين سنأتي بهذه الكمية من المياه ؟! في ظل ظروف ستسعى فيها دول المصب الى ضرب جميع الإتفاقيات والمعاهدات عرض الحائط لتجنب شعبها الوقوع تحت حد الفقر المائي ..إذاً ماذا نفعل و نحن دولة مصب ؟؟؟
الحل ما وضعناه في حلول إستراتيجية في مشروع الكوثر الذي سيجنب العراق هذه المشاكل حاليا وعلى المدى البعيد بحيث يصل إلى تحقيق خزين مائي 100 مليار متر مكعب سنويا عام 2090 عندما يصبح عدد سكان العراق 100 مليون نسمة .

 

مفتاح المشروع واللسان الملحي..
--------------------------------
يتكون المشروع من خمس مراحل كلٌ منها له أهداف يبلغها و نطاق عمل محدد .. المرحلة الأولى (إيقاف النزيف ) وهي مفتاح المشروع وبه يتم القضاء النهائي على اللسان الملحي و إلى الأبد و كذلك توفير مياه الشرب و الري ، و ستنفذ هذه المرحلة بمدة تتراوح بين ستة اشهر إلى سنة و بايدي عراقية و بمبلغ لا يتعدى 100 مليون دولار و بموارد عراقية لا إستيراد فيها للمواد إطلاقا .. وتنطلق المرحلتان الثانية والثالثة بعد شهر من المرحلة الأولى ، لاسباب موضوعية تتعلق بالوضع النهائي للمخططات التفصيلية و تهيئة المواقع لطبيعة العمل .
وركزت المرحلة الثانية على ( زرع الأوردة و الشرايين ) حيث سيتم إنشاء شبكة الري والبزل الجديدة لمدينة البصرة و الشروع في إنشاء بحيرات الخزن ..فيما سيتم في المرحلة الثالثة إعادة تاهيل الأنهار على مستوى العراق وهي المرحلة التي سنقضي فيها على الأمراض التي تراكمت عبر الدهور في الأوعية الدموية (القسطرة ) لجسد العراق .



  • تنمية المياه .. بدل حرب المياه !
    -------------------------------
    وتعد المرحلة الرابعة مرحلة الإنطلاق نحو الغاية العظمى وهي أنهاء ما يسمى ب (حرب المياه ) إلى مصطلح أطلقت عليه لأول مرة في التاريخ ( تنمية المياه ) ..و ذلك بإنشاء شركة قابضة تدخل فيها دول الخليج و تركيا و سوريا كل حسب النسب التي يستحقها والدور والواجبات التي تناط به ، لتتحول المنطقة الى جنان خضر مصداقية لقول الرسول الأعظم (لا تقوم الساعة حتى تغدوا أرض العرب مروجاً وأنهارا )..

 

  • حصاد المياه !
    ---------------

اما المرحلة الخامسة فهي مرحلة (حصاد المياه ) وهي طويلة الأمد و هي عبارة عن مرحلة وضع النظم والقوانين التي تساعد في المحافظة على الثروة المائية وتنميتها و فيها اساليب و تقنيات مختلفة ..

 

برلين ولندن واليابان نموذجا !!
-------------------------------
• كيف تنظر الى امكانية تحقيق المشروع ، وهل هناك امل في ذلك في الظروف الصعبة للبلد الان ؟
- تبقى ارادة البناء اقوى من الظروف الصعبة وتعقيدات السياسة وحتى الحروب .. في الحروب مهما كانت سواء تقليدية هدمت مدن و دمرت قرى ولكن حين توفرت ( إرادة شعب )عادت الحياة اجمل ... برلين ، لندن نموذجا.. وهناك حروب ذرية و نووية مسحت مدن و تشوهت اجيال و لكن ببقاء الأمة و قيمها كان كوكب اليابان .. و اخرى حروب إقتصادية بوحدة شعب و قوته صارت الصين عملاق الإقتصاد الحديث بلا منازع ..
نعمل بهذه الروحية ونستنهض الهمم خاصة وان العراق اليوم وشعبهٌ يقف على هاوية العدم ، وان المنقذ بعد الله ، كما ارى مشروع الكوثر الذي إذا سار وفق ما مخطط له وبما سيدخل عليه من دراسات و بحوث اضافية .. فان البصرة والصحراء والوطن والمنطقة ستشهد الازدهار والحياة الاجمل ، وسيكون العراق سيد نفسه و له مكانته العالمية كما كان على مر العصور ..
أما عن امكانية تحقيقه .. اقول بعون الله نعم 1000 % وليكون في الحسبان ان للمشروع هذا اوليات في التاريخ اذ المشروع قام بتنفيذه ابناء العراق في زمن الحجاج قبل أكثر من 1400 سنة ، بالمعاول والمجارف حتى صارت البصرة كما ذكر المستشرقون ( لقد كانت البصرة عبارة عن حُلَّةٍ من برسيم والفواكه والكروم تحت ظلال النخيل من دجلة (شط العرب )حتى جبل سفوان (حدود العراق مع الكويت)) .. فكيف بنا اليوم والتكنولوجيا من المعدات الثقيلة والخبرات العلمية و الأساليب و الأدوات و الأيدي العاملة الكثيرة و ما نمتلكه من أمكانات لوجيستة و تقنيات ..
بصريا ثم خليجيا
-------------------
• هل ان المشروع خاص بالبصرة والعراق ، ام انه يقدم الخدمة لدول الجوار .؟
الجواب ..المشروع يبدأ بصريا في المرحلة الأولى و الثانية .. ويصبح عراقيا في المرحلة الثالثة .. ويكون للعراق و دول الجوار الخليجي في المرحلة الرابعة ( وللعلم هناك أرضية إستقبال للمشروع في دول الخليج إذا وضع في إطار الشبكة القابضة لإخراج المشروع من تحت الوصاية السياسية ) .

 

120 مليون نخلة .. ومدن سياحية
---------------------------------
• بعض المعلومات تؤكد سعيك عبر (الكوثر) زراعة 120 مليون نخلة ، في محاولة لإعادة المجد لنخيل البصرة.. ما هو السبيل لتحقيق هذا الهدف ؟
- من اهداف المشروع الآنية والمرحلية زراعة 120 مليون نخلة في البصرة حيث سيتم إستصلاح أراضي زراعية حول البحيرات وشبكات الري المستحدثة بأكثر من 500 ألف هكتار كل هكتار أربعة دوانم أي مليوني دونم في كل دونم 40 نخلة .. ليكون المجموع 80 مليون نخلة إضافة إلى إستصلاح الأراضي الزراعية الموجودة أصلا وفيها يتم زراعة 40 مليون ليكون المجموع 120 مليون نخلة ..
وفي اهداف المرحلة الثالثة إستصلاح اراضي على مستوى العراق التي ستزرع فيها 180مليون نخلة مع مايستصلح من الأراض الصحراوية .. وستكون هناك واحات و محميات في المنطقة الصحراوية في العراق في أربع أودية كل منها بنصف قطر 80 كم وستنشأ عليها المدن السياحية المرابع والمشاتي ..

 

تشغيل 40000 عامل و3000 خريج !
----------------------------------------
• ماذا تريد من حكومة العراق .. وهل باعتقادك انها ستلبي لك ما تطلب .. ؟
- انا اضع مشروعي على طاولة الشعب .. هو الذي يقرر .. هو مصدر السلطة .. لا اعول على الحكومة كثيرا ، الا اذا توفر الرئيس المخلص في حكومته للوطن والشعب .. أنا لاأخاطب حكومة ( الحياة لا يصنعها الحكام ... بل يصنعها قادةٌ عِظام ) .. القرار للشعب والمطلب يجب أن يكون جماهيري حيث ستحتاج المرحلة الأولى إلى 40000 عامل و ثلاثة آلاف خريج. . وهذا وجه اخر من وجوه المشروع في حل مشكلة البطالة .

أم تروي قصة طفل في زمن الحرب / خلود بدران
إبداع للثقافة الإنسانية .. حوار ل( شبكة الاعلام )م

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 11 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 07 أيلول 2018
  2420 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

منحت اكاديمية البورك للعلوم في الدنمارك اليوم شهادة الدكتوراه الفخرية للزميل رعد اليوسف في
4728 زيارة 0 تعليقات
الشبكة - خاص # قرر مجلس أكاديمية البورك للعلوم في مملكة الدنمارك تنسيب الزميل رعد اليوسف ا
3432 زيارة 0 تعليقات
شكراً لكل من قدم واجب العزاء والمواساة لنا بسم الله الرحمن الرحيمأصالة عن نفسي وعن اولاد ع
846 زيارة 0 تعليقات
برعاية وزارة الثقافة وتحت عنوان ( لنصدح عالياً لبغداد .. الحضارة والسلام )  افتتح الأستاذ
4875 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم العلاقات والإعلام في دار المأمون للترجمة و
6482 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك تصوير يونس عباس سليم استضاف عميد ديوان أمارة قبائل
11873 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجي مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظمت دائرة الفنون التشكيلية
5841 زيارة 1 تعليقات
عباس سليم الخفاجي مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  تصوير يونس عباس  أقام
5782 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  أفتتح الدكتور شفيق المهدي مدير عام دائرة الفن
6022 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  تصوير يونس عباس سليم جرت مساء يوم الأربعاء ال
6566 زيارة 1 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال