الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 459 كلمة )

المزاجية .. مرض أم سلوك ؟ / زيد الحلي

المزاجية، هل هي مرض نفساني، ام هي عادة مكتسبة، او خوف من مجهول، او نتيجة لظرف طارئ معين، عاشه الفرد، فأصبح مزاجيا دون وعي منه، او نوع من تأكيد الذات وفق طريقة ” خالف تعرف ” ؟.. هذه الاسئلة وغيرها، طافت في اجوائي منذ مدة، بحثتً عن اسبابها، فلم اجد لها جوابا على وجه الدقة .. فآثرت طرح موضوعها على القراء الكرام .. لقد تيقنت، ان الشَّخصْ المزاجي , صعب التعايش معَه، وصعب إرضاءه لأن طباعه و نفسيته لا تكون ثابتة، فالشخص المزاجي بكل شيء .. وبطريقة عنيفة، وزاوية انقلابه منفرجة …يصعب تحمله …لأنه ينتقل من شعور لآخر، على حين غرة، وتقلبه يكون في كل وقت وَهذا شيء مزعجْ .. اعرفُ شخصا احب امرأة، حد الوله .. اجده مرات في قمة السعادة، وفي مرات أخرى حزيناُ، وحين اسأله يجيب بخجل ان محبوبته مزاجية، تعيش ازدواجية في مشاعرها، وتتقلب في عواطفها .. ورغم اجواء الحنان التي اسعى الى تقديمي لها، لكنها لا تستقر على حال .. فالشتاء والصيف، ينقلب عندها في لحظة واحدة ! وايضا، حدثني زميل، اقدر مسعاه المهني الخير، ومثابرته في العمل، قائلا، ان مديره المباشر يبدأ يومه بالابتسامة والحبور، لكنه فجأة يصبح شيئا آخر، فينقلب مزاجه، حيث العصبية والتهكم والتقليل من شأن الاخرين تكون على مدار الساعة، بحيث لم نعرف رضاه من عدمه في اي شيء نفعله .. تلك المرأة المعشوقة، وهذا المدير، هما من الشخصيات المزاجية، ففي لحظات يكونا في قمة السعادة، وبعدها ينتقلان الى مرحله توتر كبيرة، هما انفعاليان في الداخل، لكن بلمح البصر، يطغي هذا الانفعال على السلوك الخارجي لهما، ليحول المحيط المبتهج الى فوضى نفسية قلقة .. في رأيي ان تقلب المزاج، يمكن ان يكون خداعاً، فيقودك إلى الاعتقاد أن حياتك أسوأ مما هي عليه فعلاً.. ومثالي على ذلك، حين يكون مزاجك صافيا تبدو الحياة رائعة، وتنظر الى الأمور بمنظور صائب وتتمتع بالفطنة والحكمة. فمزاج الإنسان عندما يكون صافياً، لا يشعر أن الأمور على درجة كبيرة من السوء، وتبدو المشكلات لديه، أقل صعوبة وأكثر طواعية للحل، وتنساب العلاقات والمحادثات مع الغير بكل يسر، وإذا حدث وانتقدك شخص ما، فإنك تتقبل ذلك بصدر رحب، وعلى العكس من ذلك، إذا كان مزاجك غير صافٍ، تبدو الحياة صعبة ومضجرة بدرجة لا تُحتمل، وتكون نظرتك الى الأمور ضيقة، كما تأخذ الأمور بمحمل شخصي، وغالباً ما تسيء الظن بمن حولك، وتنسب إلى تصرفاتهم دوافع شريرة .. فليس غريبا، ان يشبه البعض الشخصية المزاجية على أنها “تسونامي ” أي مثل العاصفة، فالشخصيات من هذا النوع يعبرون عن حالة مزاجية جيدة في أوقات، وسيئة في أوقات أخرى، ويتسم الشخص المزاجي بالتردد في المواقف، وتواجهه دوما مشاكل تؤثر على حالته النفسية.

على الانسان أن يشعر بالامتنان عندما يصفو مزاجه، وأن يتقبل الأمور عندما يتعكر، وفي المرة التالية التي يشعر فيها بتعكر مزاجه، لأي سبب، عليه أن يذكر نفسه “إن ذلك أيضاً سوف يمر” كما يقول الكاتب الامريكي الكبير صاحب مؤلف (لا تهتم بصغائر الأمور، فكل الأمور صغائر) الدكتور ريتشارد كارلسون !

السرقات – الفضائح متى تتوقف ؟! / شامل عبد القادر
من طهران إلى سوتشي .. القرارات التكتيكية الناجحة /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 13 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 24 أيلول 2018
  1410 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
7178 زيارة 0 تعليقات
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
5896 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
5906 زيارة 0 تعليقات
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
5733 زيارة 0 تعليقات
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
5606 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
5960 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
4458 زيارة 0 تعليقات
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
4335 زيارة 0 تعليقات
    هل أنا في الصباح أم نور من وهجك تسلل لمضجعي أضاء نور الشمس يقينا أنني لم  أهجر ضفاف حل
4184 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
4574 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال