الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 406 كلمة )

للانسانية مدار هندسي متميز / عزيز الحافظ

في العراق تقريبا كل شيء حالك....على الاقل في الذائقية المجتمعية

والسبب السوداوي هو تراكمات نفسية متتالية كالمتواليات العددية في علم الرياضيات،جعلت كل المنظور الوطني لكل إشراقة محتملة ... نوع من السراب اللامرئي!

ومن بين العتمة دائما هناك يبزع ..أملا يخترق العتمة..... مهما كانت براقيته الضوئية خافتة.. إلا إنه في النهاية يسطع كخيوط الشمس في غيوم ترتدي آزياء الذهب كقلادة على جيد بضّ!!!

سقت المقدمة كمنار لحالة مجتمعية منسية جدا في ظل التخبط الحكومي في كل مفاصل الحياة العراقية إلا مفصل مكاسب النخبة التي صاغوا قلائدها بالجواهر للابد على جيد كل منهم بحيث لايمسها أحد ولايتقرب للهبها أحد! إلى حين يبعثون.

دار للمسنين في أطراف بغداد.. بائسة الفحوى والمحتوى تضم رعيلا ممن جمعتهم الاقدار بالصدف الهندسية اللاتوافقية كنسيج إجتماعي غريب عن التقاليد والاعراف العراقية الآصيلة المتجذرة.. فلم يتعود العراقي بطيبته ونهوضية مشاعره وغيرته ،أن يُدخل أبوه وامه دارا للمسنين ترعاهم الدولة لإي سبب كان فهذا عقوق كبير في النظرة الاجتماعية الشمولية العراقية منذ آمد بعيد.. ولكن الدار في بغداد كانت تضم للاسف عينات كل منها تصلح ان تكون قصة من قصص الالم المنظور.. وعندما يجد المُسّن نفسه وسط دار بائسة لاتبعث البهجة في إلمه وغربته ، تزداد عنده معدلات الكآبة والحزن ويتمنى سريعا الموت على وجوده فيها.... ولكن في العراق دائما هناك نهضة فورية للنوايا الطيبة.. دائما هناك في النفوس إلق ضامر يشهق عند الحاجة! تناخت المشاعر الطيبة الرؤؤمة عند مدير عام شركة نفط عراقية لايبحث عن شهرة إعلامية ليسطر إسمه... ومع جهود ناهضة لقسم الإعلام في تلك الشركة..ليحيلا الدار التي غلفّتها الاحزان من كل صوب وجنب،الى جنة خضراء تسّر الناظرين! فلم يصدّق النزلاء هذه الثورة التعميرية الرؤؤفة التي أثارت مدامعهم! واتسعت أحداقهم دهشة !وأحالت كآبتهم وصبرهم وتأففهم وصمتهم الذي عجزت كل موسيقى الحزن عن رسم حدوده، إلى بهجة مونقة!

هكذا تنهض الانسانية من سجونها عند الطيبين القلائل! وتحيل خراب النفوس المضطربة، الى فرح غامر ينال شريحة تقضي بقية العمر... في دار للمسنين أصبحت جنة في الارض بما بنتها سواعد الاخيار الابرار لهم في ليلة وضحاها... الاعلام العراقي صامت صمت القبور لانه اليوم مشغول بسياسة الكتلة الكبرى والصراع الأزلي على المناصب الوزارية.. ومليون دار للمسنين بالصيغة التشبيهية الاستعارية، تحتاج أنامل الطيبين ولكن لاتجدها! ويكفي في البصرة والفقر المدقع خير دليل!

بوركت القلوب التي كانت إياديا عند نداء الضمير لمعاونة هولاء المسنين.. بوركت الضمائر الحية التي نهضت من العقول لتجلب البسمة لمن كانت وجوههم ترتدي فقط كل آزياء الحزن!

بوركت هذه الجهود التي عملت بصمت وانجزت بصمت ومسحت دموع النزلاء بإكمام شغاف قلوبها!

ملبية كل إحتياجاتهم التي كانت فقط ..آحلاما في المخيلة!

الصمت آحيانا أبلغ تعبير!

عزيز الحافظ

شغاف القلوب! / عزيز الحافظ
لن يهاجرالمسيحيون العراقيون ابدا / عزيز الحافظ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 18 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 21 تشرين2 2018
  1234 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
53 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
57 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
58 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
63 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
52 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
61 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
57 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
51 زيارة 0 تعليقات
بفضلِ حجي بوش في عام 2003 تم العثور على اسلحة الدمار الشامل نعم كانت أسلحة دمار المجتمع دم
78 زيارة 0 تعليقات
يساعدنا علم النفس على معرفة ردود افعال الانسان و مايدور في داخله ، فمثلاً الطفل حينما يمنع
148 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال