الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 315 كلمة )

لقاء سنوي!! في اواخر العام الماضي 2018 وبعد فراق 50 عاما التقيت بالصديق د احمد الحسو في دبي

التقيت بالصديق د احمد الحسو في دبي جاء هو من بريطانيا وجئت انا من لبنان.
و رغم تجاوزنا الثمانين من العمر فقد تعاهدنا ان نلتقي في العام المقبل. وهكذا كان.
قبل يومين كلمني كما يفعل بين فترة واخرى لكنه فاجأني قائلا: علمت انك في دبي انا ايضا هنا في دبي في زيارة قصيرة هل تذكر اننا في العام الماضي تعادنا على اللقاء عام 2019.
مفاجأة جميلة ورائعة ان نلتقي ونتحدث عن هموم الوطن وشعبنا الثائر على الفساد والفاسدين ونستذكر وضع العراق في مختلف العهود التي عاشها العراقيون.

 ووجدنا ان النظام الحالي لا مثيل له في تاريخ العراق الحديث في الفساد والتدخل الاجنبي ونهب اموال الدولة وتفشي البطالة والامية والفقر وتدهور الصناعة والزراعة حتى باتت أسواقه مكتظة بالمنتجات الأجنبية إلى حد التخمة.
الموصل الحبيبة اخذت جانبا من احاديثنا فنحن لنا ما يربطنا بهذه المدينة البطلة هو من ابناء الموصل  اما انا فان ام علاء من مواليد الموصل ووالدتها رحمها الله مصلاوية. كلنا امل تعمير الموصل بهمة ابنائها والعراقيين الخيرين.
كنا قبل نصف قرن نلتقي في بغداد كان د.أحمد قد عين سكرتيرا صحفيا للرئيس عبد السلام عارف ثم الرئيس عبد الرحمن عارف وكنت في وكالة الانباء العراقية (واع) معاونا للمدير العام وبحكم عملنا كنا نلتقي ونسافر سوية مع الرئيسين.
احمد الحسو اتجه للتاريخ فأصبح من أساتذته بعد ان نال الدكتوراه وعمل أستاذا في جامعات عراقية وعربية منها الموصل وفي الأردن والجزائر وليبيا ثم بريطانيا حيث يقيم ويعمل الآن.
اما انا فقد شغلني الخبر في واع وفي مجلة الف باء وفي وكالة نينا ثم وكالة اين.
ووجدنا خلال الحديث عن عملنا في نصف القرن ان هناك أساسا واحدا لعمل المؤرخ والصحفي المختص في الخبر فكلاهما يعتمد على نقل الأحداث بصدق كما هي دون تشويه او تزييف.
بعد ساعتين وجدنا ان لقاءنا يعود الفضل فيه لابنائنا واحفادنا الذين نلاحقهم حيثما يكونون في بلاد الغربة ونجد فيهم العزاء لما حل بنا والامل بمستقبل افضل لهم ولشعبنا ووطننا.
رغم الثمانينات من العمر تعاهدنا ان نلتقي في العام المقبل.
ان شاء الله

لا لتهميش دور العقل والفكر/ صبحي غندور
العصا والجزرة / د. هاشم حسن

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 23 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 25 كانون1 2019
  923 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

معاناة المسيحيين العراقيين في مدينة الموصل والمجازر التي يتعرضون لها من وقت الى آخر وتتسبب
673 زيارة 0 تعليقات
اسعد كامل وكيل وزير الثقافة العراقي في كوبنهاغن في الامس من يوم الجمعة الموافق 12-10-2012
734 زيارة 0 تعليقات
لا احب العتب وليس لدي اسرارا والفنان لعائلته ولبيته ولنفسه السويد / سمير ناصر ديبس / اسعد
5475 زيارة 0 تعليقات
  السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنمارك في أجواء ثقافية عراقية ممتعة ، جمعت جمهو
5557 زيارة 0 تعليقات
  عرفته صحافيا نشيطا ..ومثابرا ، متميز الاداء ..دقيق الاختيار..يكتب في الفن ، ويتابع كل جد
7082 زيارة 0 تعليقات
بالمحبة والسرور استقبلت هيئة التحرير في شبكة الإعلام في الدانمارك انضمام الزميل المحرر عبا
5992 زيارة 0 تعليقات
·  في احصائية تشير الى ان اعداد المسلمين في تزايد في الدنمارك ،حيث بلغت 300 الف. وهناك حاج
9443 زيارة 0 تعليقات
كرم الأستاذ وكيل وزارة الثقافة مهند الدليمي المحترم مصمم الأزياء ميلاد حامد بدرع الإبداع ل
8194 زيارة 0 تعليقات
لا احد ينكروﻻ يستطيع ان يتجاوز ما حصل في تكريت من انتصار باهر للمقاتلين العراقيين عموما وﻻ
5917 زيارة 0 تعليقات
*اللون الشعبي من الغناء قريب لي ويلامس قلوب الناس * شاركت في العديد من المهرجانات الغنائية
6961 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال