الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 403 كلمة )

النجف الاشرف تكرم مبدعيها / عباس عطيه البو غنيم

فنان تشكيلي أبن الواحد والستون عام أمتاز منذ نعومة أظفاره بحبه الى النجف الاشرف وأن بعد عنها فهو ملازم الحب والعقيدة لها ساهم في رفد نشاطاته المتعددة وفي ضل سنوات قليلة بوضع تماثيل أعطت رونقا خاصا للشوارع ومداخل المدينة  في الوقت الذي تواجد فيها الفنان التشكيلي ناجح عبد الحسين محمود أبو غنيم في مدينته المعطاء التي ضمت كثيراً من الأدباء والشعراء والعلماء هذه الرموز الكبيرة جسدها الفنان التشكيلي بتماثيل ذات طابع جديد يرفد الحراك الموروث فيها .
رفع الستار عن أول تمثال وضعه الفنان ناجح أبو غنيم في شارع دعبل الخزاعي وما لهذه الشخصية التي عدت من أشهر شعراء الشيعة في القرن الثاني والثالث الذي رسم معانات ليحمل أعواد موته الشاعر الكبير الذي ولد (148 – 246)  هـ  .
ومنها تمثال الفقيه الشاعر والأديب المفوه الشيخ عبد المنعم الفرطوسي(  1983 -1916 ) صاحب ملحمة ( أصول الدين الخمسة وأحوال أهل البيت ) جاد بها الفنان التشكيلي بوضع التمثال في مكانه المناسب فطوبى لمن أسس في النجف  تماثيل تعرفها الأجيال بأهمية العلم والعلماء والشعر والشعراء .
ومنها تمثاله الأخير ونطمح أن لا يكون عمله الأخير بل تستمر انجازاته كما عودنا وما هذا التمثال الذي نصب في مكان يعرفه أهالي النجف الكرام بشهداء عام 1918 أذ وضع تمثال  الشاعر الكبير عبد الحسين أبو شبع صاحب القصائد الخالدات التي لم تزل تصدح حناجر المنشدين والرواديد بها الشعر الذي ولد1912 ليختم حياته الشعرية والفكرية في 29/1/1980
أجلب الليل وفراشي دمع عيناي
أجلب الليل وهموم الغرام إغطاي

أجلب الليل والتجليب يآذيني
والحسبات تفرشلي وتغطيني

غفت عين التضدني وساهره عيني
أحسِّب بيك يالساكن بنص إحشاي

أجلب الليل وفراشي دمع عيناي
أجلب الليل وهموم الغرام إغطاي
أجلب الليل والتجليب إلي عاده
وراسي ما وضعته فوگ الوساده

خليني يولفي بصدرك إگلاده
أشمك وأنتعش وأنسه الذي وياي

أجلب الليل عن حالي الصَدَه يخبرك
عگب عيناك سني بعد ما يضحك
طفه ضي الينور ويشع من وجهك
عگب عيناك يمدَّلل وحش ليلاي

  ويعتبر الفنان التشكيلي احد أبناء النجف الاشرف ولد في محلة العمارة وترعرع بها هذه المحلة بعكودها ( زقاق ) وسوقها ومدارسها وبيوتها قبل أن تمتد يد الظلاميون لها لتجعلها قاعا صفصفا وهو من أسرة ألبو غنيم من القبائل العربية (عنزة ) التي أمتازت بمضاربها وكرمها وشمائلها النجفية أسرة علمية تجارية ثقافية أدبية لهم دواوينهم العامرة وعطاء اتهم المستمرة أسرة عطرت محافل سجلها الخالد منذ القدم 1690 م لتمتد جذورها إلى عبق السنين الأستاذ التشكيلي ناجح عبد الحسين محمود أبو غنيم .
وفي الختام نشكر كل من دعم الفنان بفكرة أو عطاء مادياً أو معنوياً أستمد منه العون والتقدم قدما ليباشر العمل الدؤوب شكرا لكم ايها النبلاء .

رمضان بين الاسراف والانفاق / الدكتور عادل عامر
مراحيض اليابان ومؤسساتنا / واثق الجابري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 16 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

في عام 2005 أكمل المشرعون في العراق صياغة مسودة الدستور النافذ في هذا البلد. وعلى الرغم من
3925 زيارة 0 تعليقات
** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام.
6330 زيارة 0 تعليقات
لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلم فلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسودا قرار حيك به
6236 زيارة 0 تعليقات
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
7212 زيارة 0 تعليقات
لوحة لم تكتمل بعد   (كتبت عندما تم تفجير وزارة العدل وسبقتها وزارة الخارجية في نفس المنطقة
5978 زيارة 0 تعليقات
الطاغي لَمْلِمْ شِرَاعَكَ أيُّهَا الطَّاغي وارْحَل فانَّ الغَضَبَ نارٌ أسْعَر خَيَالُكَ ال
2648 زيارة 0 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
7791 زيارة 0 تعليقات
أجرت الحوار //ميمي قدريدرة من درر الأدب العربي ... ناهد السيد الصحفية والكاتبة التي اختزلت
5609 زيارة 0 تعليقات
شكراً.. لطوق الياسمين وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين معنى سوار الياسمين يأتي به رجل إليك ظننت
5887 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
5623 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال