الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 338 كلمة )

حضرت الولاءات وغاب الوطن / علي الزبيدي

الوطنية شعور ينمو مع الانسان في بيئته الاولى البيت والمجتمع وهي ممارسة وافعال وليست اقوال ولهذا ترى كل انسان يحرص على اظهار ارتباطه بوطنه من ما يمارسه من اعمال تعبر عن ذلك الحب والانتماء للوطن ويتشرف بحمل اسمه. 
والوطنية تنمو لدى الفرد والمجتمع بعدد من العوامل التي تؤكد على حب الوطن والفخر به وعمل ما من شأنه رفع اسم الوطن عاليا وفي وطننا العراق اصبحت الوطنية اكثر كلمة تقال يوميا لكنها بعيدة كل البعد عن الوطن والشعور الوطني فنحن نذكر الوطنية عند انقطاع التيار الكهربائي الحكومي وعودته لاننا نطلق عليه مجازا اسم الوطنية. 
واليوم ومن خلال متابعة تصاعد الاحداث في التهديدات الامريكية الايرانية وما ينتظر المنطقة من كوارث الحروب والدمار فيما اذا اشعلت شرارة الحرب بين الطرفين والتي اذا ما وقعت لا سامح الله فان شررها سيعم المنطقة كلها والعراق في وسط هذا الاتون المدمر لكن الملاحظ ان تعدد ولاءات احزاب وشخصيات سياسية جاءت تبعا لمرجعية تلك الاحزاب والكتل والشخصيات فمن يرى بان امريكا هي المنقذة والمحررة اعلن صرحة انه مع امريكا صاحبة الفضل عليهم ومنهم من يرى ان ايران جارة ودولة اسلامية وانها تحارب الشيطان الاكبر لذلك اعلن وقوفه مع ايران في مواجهتها مع امريكا وبين هذا الموقف او ذاك توزعت ولاءات قوى واحزاب الى السعودية وتركيا وغيرهما من دول الجوار حسب الانتماءات العرقية والمذهبية والطائفية وامام هذا الكم من الولاءات المتقاطعة غاب الوطن وتلاشى الشعور الوطني وكأن العراق فندقا وليس وطنا تجذرت فيه دماء اجدادنا وتكونت ذرات ترابه من اجسادهم الطاهرة وليس الوطن هو الهوية والتاريخ. فغياب الوطن والشعور الوطني وبروز الانتماء العرقي والمذهبي والطائفي لهو دليل على نقص في التكوين والبناء الوطني لدى هؤلاء ومن يجعل الوطن خلفه ويبحث عن مصالح هذه الدولة او تلك على حساب مصلحة الوطن والشعب اكيد هناك خلل في التكوين الوطني والذي يجب ان يكون فوق كل انتماء فهو الاول قبل كل شيء وليس هناك شيء قبله الا الله سبحانه وانه شرف للمواطن ان يدافع عن وطنه ومصالحه وان لا يكون الوطن في اخر اهتمامات بعض الاحزاب والشخصيات التي تدعي الانتماء للوطن فحب الوطن من الايمان. 
ورحم الشاعر احمد شوقي القائل
(وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتني اليه بالخلد نفسي)

في ذكرى الف باء – الدلالات وعباس فاضل / محسن حسين
مصلحة الوطن في خبر كان ! / طارق الجبوري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 21 أيار 2019
  842 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9604 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
5288 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9591 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
9394 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
5277 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
6322 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8643 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4803 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
5 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال