الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 406 كلمة )

رسالة في العلن إلى الأصدقاء !! / زيد الحلّي

لا اقول جديدا ، حين اذكر ان الماء الراكد لا ينشئ نهرا ، فمن البديهي ان ميزة الأنهار هو تدفق موجاتها ، وتجدد مياهها ، حتى تستمر عذوبتها الذائبة في نقائها .. والأمر نفسه مع الأصدقاء ، ففيهم من يدعي الصداقة الحقة ، فيما هو مثل ماء راكد ، يتحرك حينما تستجد له حاجة عندك ، وفيهم من يتصيد المناسبات ، مؤكدا انه نهرا ، رقراقاً ، لكنه سرعان ما يعود الى طبيعته ، صحراء ، يملأ دواخله اليباب ، حين تنهي المناسبة ، وفيهم ، من يمنحونك هواء عليلاً ، لأنهم شدو نهر عذب في جريانه ، همه السؤال عنك ، والتبحر في احتياجاتك … هو شريانك ، مرتع الخصب في حياتك .. فالحياة ليست طويلة لنجرب كل شيء ولا قصيرة ، لنتذكر كل شيء ، علينا ان نكون صادقين في انسانيتنا وصداقاتنا ، ومن المسلم به أن المحبة ، المقترنة بالصداقة الحقة , إن لم تكن مصاغة ، صياغة انسانية, تتسق فيها الكلمات مع المعاني, تفقد قيمتها, وتسيء الى متلقيها بدلا من أن تثري الوجدان , لأن من يضحي بالقيمة الانسانية في سبيل القيمة الحسية للصداقة فإنه يتنكر للقيمتين معا.
والحق اقول ، ان معاناتي قليلة ، بل معدومة ، مع ” اصدقاء ” الماء الراكد ، ومزدوجي المشاعر من اصحاب الوجوه المتلونة ، لأنني اصلاً لم اضعهم في خانة الصداقة ، كما ليس لي اشكالات مع الأصدقاء الحقيقيين ، فهم تاج ، أضعه على رأسي حيثما مشيت ، لم ار منهم إلاّ خير الدعاء ، والمبادرة في التفقد ، ومحضر خير في غيابي .. بعيدون عن مرض النميمة ، احد اسوء سمات صداقة ( الماء الراكد) داءٌ وبيل وشر خطير، يولد أعظمَ الشرور، وينتِج أشد المفاسد … مرض خطير من أمراض القلوب وآفات اللسان ، ولن اكون قاسيا ، بقولي ان النميمة.. بضاعة إبليس التي عرضها على الناس فاشتروها بثمن بخس . والنمام هو صديقُ إبليس الصدوق، وساعده الأيمن، ووكيله المُعتَمد !
ان الصداقة ، لاسيما الممتدة مع العمر ، شأنها شأن السراج المضيء ليست بحاجة الي دليل , لكن لن اخفي حدسي أن مفهوم الصداقة، قد يختلف عند الكثيرين , وهذا موطن القوة فيها لا موطن الضعف, لأنها تتجاوز به رؤى الذاتية المفرطة, في حين أن العرف العام للصداقة ، لا يعرف هذا الاختلاف أو هذا التجاوز إلا في أضيق نطاق. تحية لكل الاصدقاء ، الذين مثلوا حديقة حياتي ، فكانوا زهور قرنفل وورود الكاردينيا ، ، وتحف اصيلة، تزداد قيمتها كلما مضى عليها الزمن..
كم يحسدني ” البعض ” على نبلكم .. انهم على حق في ذلك ..فالصداقة في هذه السنين العجاف .. طيور حب بلا اجنحة !

أمانة بغداد .. رأيكم لطفاً ! / زيد الحلّي
قرار لم انجح في اتخاذه / زيد الحلي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 14 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 30 حزيران 2019
  881 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

تعتبر الدنمارك رائده في تبني الأفكار التربويه وأن لم تكن هي المخترع الأساسي لبعضها... سأخت
13891 زيارة 0 تعليقات
تركت رياضتنا العراقية في شتى المجالات تركات كبيره وثقيلة من خيبات الأمل وسوء الإدارة والتخ
10278 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9476 زيارة 0 تعليقات
هي رواية فرنسية من تأليف غاستون ليروي. وكانت بالأساس مسلسل قصصي نشرت في مجلة "Le Gaulois"
8756 زيارة 0 تعليقات
منذ 1400 عام استشهد سبط رسول الله صلى الله عليه واله وسلم على يد جيوش الكفر والنفاق جيوش ي
8344 زيارة 0 تعليقات
بقلم الدكتور نعمه العبادي مدير المركز العراقي للبحوث والدراسات تزايد الاهتمام بسؤال (كيف ن
8169 زيارة 0 تعليقات
حدّثني المذيع الشهير رشدي عبد الصاحب ، الذي مرت امس ذكرى وفاته عن أحدى محطات حياته الوظيفي
7902 زيارة 0 تعليقات
  برعاية وزير الثقافة الاستاذ فرياد راوندوزي وحضور وكيل الوزارة الاستاذ فوزي الاتروشي استذ
7627 زيارة 0 تعليقات
اﻟﺣﺩﻳﺙ ﻋﻥ التراث والعادات والتقاليد وﺍﻟﺣﺭﻑ ﺍﻟﻳﺩﻭﻳﺔ ﺍﻟﺗﺭﺍﺛﻳﺔ يعطينا ﺍﻷﺻﺎﻟﺔ ﻭﺍﻟﺩفء ﻭﺍﻟﻧﺷﻭﺓ.
7620 زيارة 0 تعليقات
ضمن سلسلة (أوراق كارنيغي)،أصدرت مؤسسة كارنيغي للسلام العالمي ومقرها واشنطن ، في الأول من ش
7507 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال