الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 405 كلمة )

جائحة كرونا تفضح عورات العالم العربي / راني ناصر

من خلال الانتشار السريع لجائحة كرونا في جميع اقطار العالم، وتسببها في انهيارات اقتصادية سريعة خصوصا في الدول المتقدمة، نجد أنفسنا تائهين أمام ركام هائل من التحليلات والآراء التي تتحدث عن مصدر هذا الفيروس وأسباب انتشاره.

فعندما ظهر الفيروس في الصين، واعترفت حكومتها بانتشاره وخطورته كوباء، وقالت إن هناك احتمالا أنه نتج عن احتكاك واكل مواطنيها لبعض الحيوانات، امتلأت مواقع التواصل العربية بنظرية إن ما يحدث في الصين هو نتيجة غضب الله على قمع الحكومة الصينية لمسلمي الإيغور، وعندما انتشر الفيروس في الدول العربية والأوروبية قال البعض ان أمريكا اختلقته بمختبراتها، وقامت بنشره خارج حدودها لتدمير الاقتصاد الصيني والإيراني وإغلاق مساجد المسلمين، وعندما وصل إلى أمريكا قال البعض إن الصين كانت تجري أبحاث وخرج الفيروس خارج مختبراتها بالخطأ، والبعض الآخر قال انها مؤامرة إمبريالية لنهب ثروات بعض الدول من خلال بيع اللقاح لدول العالم الثالث الخ.

وعلى الرغم من هذه الادعاءات المتضاربة، فإن الحقيقة التي لا يمكن أنكارها هي ان هذا الفيروس الحق أضرار بالغة بجميع دول وشعوب العالم؛ فقد تكبد اقتصاد الولايات المتحدة خسائر جسيمة؛ وخسر سوق اسمها جميع أرباحه التي حققها في آخر 10 أعوام والتي تقدر ب 11.5 ترليون دولار، وفقد ما يزيد عن 3.2 مليون امريكي حتى كتابة هذه الاسطر وظائفهم وأرغموا على طلب مساعدات من الحكومة، واما الصين فقد تكبد اقتصادها خسائر تقدر ب 196 ترليون دولار خلال شهري كانون الثاني وشباط من هذا العام.

وبناء على يقوله خبراء الفيروسات، وما أوردته عدة مصادر علمية من بينها موقع Science Newsو Live Science فإن تركيب وخصائص هذا الفيروس الجينية تدل على أنه لم يتم صنعه في المختبرات. لهذا فان القول بأنه مؤامرة امريكية صهيونية، أو صينية، أو امبريالية ليس سوى مجرّد خيال لا يستند الى حقائق علمية، ومحاولة منا نحن العرب للهروب من واقعنا المرير؛ فمن المعيب أن يكون 400 مليون عربي منتشرين في 22 دولة عربية، تمتلك أغلبها ثروات هائلة بلا مركز علمي متطور واحد يقوم بأبحاث لمحاولة إيجاد علاج لجائحة كرونا أو أي جائحة اخرى تهدد البشرية، ومن المعيب أنه لا يوجد في جميع الدول العربية مجمع طبي أو مركز أبحاث طبي واحد يحتوي على تقنية طبية مميزة ومعترف بها عالميا، ومن غير المعقول أن يعتمد 1.8 مسلم على الأبحاث العلمية والأدوية واللقاحات التي تنتجها دول الغربللبقاء على قيد الحياة.

من غير المعقول أن تكون جائحة كرونا أخطر علينا نحن العرب من أنظمتنا التسلطية الشمولية التي جعلتنا عبئا على الإنسانية، ورهنت مصيرنا بأيدي من يريدون نهب ثرواتنا ومقدراتنا، ولا نملك غير الدعاء للخلاص من كورونا بينما يقوم حكامنا بإهدار المليارات على القصور، واليخوت، والحفلات، والخيانات والمؤامرات على بعضهم البعض.

رسالة ساخنة .. !! / ضرغام الدين علي
الوصفة النقية !!! / الدكتور ميثاق بيات الضيفي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 30 آذار 2020
  701 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
918 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
969 زيارة 0 تعليقات
النظام السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية شديد التعقيد قائم على أساس التحالفات وتقاطع ا
492 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1970 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
5283 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
1502 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
2156 زيارة 0 تعليقات
لا اريد العتب على الاعلام عندنا ، فهو مشغول بمجالات شتى ، في بلد ضبابي النزعات ، لكني اعتب
382 زيارة 0 تعليقات
لم يعد قيس يجن جنونه بـ " ليلى" ، كما يبدو، ولم يعد يهتم بأخبارها، بعد وباء كورونا ،الذي ش
755 زيارة 0 تعليقات
أدى الانفجار الهائل الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 4/ 8/ 2020 إلى
570 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال