الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 313 كلمة )

مبارك للعراق هذا الموقع العربي الهام / زيد الحلّي

بملء الفم أهنئ وطني العزيز  ، لاسيما القطاع المالي والاقتصادي ، لإختيار صندوق النقد العربي ،  محافظ البنك المركزي العراقي علي محسن اسماعيل رئيساً لمجلس محافظي الصندوق.

وذكر صندوق النقد العربي انه انتخب محافظ البنك المركزي ، وفقا لقراره المرقم (1) لسنة 2020 وبهذا القرار ، فأن حصول العراق على هذا الموقع ، يعني انه كان يسير وفق منهجية علمية في ادارة المال الوطني بعيدا عن الشللية ، ووفق معطيات اقتصادية ومالية ، لفتت انظار جميع انظار العالم المالي والاقتصادي والعالمي ، في ظروف دولية بالغة التعقيد.

ويأتي اختيار صندوق النقد العربي ، للرجل الاول في البنك المركزي العراقي ، ليكون رئيساً له ، دلالة على الكفاءة العراقية وقدرتها القيادية ، ومعرف ان الصندوق هو منظمة عربية إقليمية، تأسست عام 1976 ويعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية  ، ويضم في عضويته 22 دولة عربية، ويهدف إلى ضمان الاستقرار النقدي في البلدان العربية وإرساء مقومات الاندماج الاقتصادي بينها.

لقد اشرتُ في مقالات سابقة ، من موقع المتابع ،  الى الخطوات الناجحة التي سار ويسير عليها البنك المركزي ، ادارة ومتخصصين ، في انعاش الدورة المالية والاقتصادية في القطر، في ضوء الحاجة المجتمعية ، من خلال مبادرات لم نألفها في السابق  ، واكدتُ ان المستقبل الذي يطمح اليه البنك الى جانب انجازاته الكبير ، يحتاج إلى دعم معنوي من المسؤولين في السلطتين التشريعية والتنفيذية والى تغييرات في الذهنيات والمفاهيم، لاسيما ما يتعلق منها بمفهوم المسؤولية والعمل العام، فالمال والمجتمع صنوان لا يفترقان ، والابتعاد عن المحاصصة .. فلندع البنك وكادره الكفء ، يسير على سكة الاطمئنان والهدوء والاستقرار .. نعم ، اقولها بصدق .. لو هدمنا ما بناه البنك من رؤية مالية ، عميقة الجذور .. فسنحصد الندم لا سامح الله .

لقد فاجئني ان  خبر حصول العراق على هذا الموقع  المهم ، لم يتعدى النشر المتواضع ، ولم يحظى بأية تهنئة حكومية او برلمانية ، وكنت اتمنى ان يكون اول المهنئين السيد مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء المكلف ، لأنها بشارة خير في بواكير عهده ..

صدمة كورونا / د هاشمً حسن التميمي
المشهد غير المكتمل ! (اين النون؟) / د. نداء الكعبي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 16 نيسان 2020
  729 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12381 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
905 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7529 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8529 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7426 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7418 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7319 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9572 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8840 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8566 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال