الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 368 كلمة )

مظاهرات أمريكا وعنصرية ترامب / راني ناصر

تشهد الولايات المتحدة موجة من الاحتجاجات الشعبية بعد مقتل الشاب جورج فلويد ذو الأصول الافريقية في مدينة مينيابوليس على يد أحد افراد شرطتها البيض. هذه الحادة سلطت الضوء عن تنامي العنصرية والتميز في المجمع الأمريكي خصوصا بعد وصول دونالد ترامب للحكم.

فحوادث العنصرية من قبل الشرطة الامريكية ضد أصحاب البشرة السمراء عادة ما تنحسر احتجاجاتها في المدينة التي تقع فيها الحادثة كما حصل في 2014 عقب مقتل إيرك فارنرن في نيروك، ومايكل براون في بالتيمور؛ أما حادثة مقتل جورج فلويد فقد أشعلت احتجاجات في أغلب الولايات الأمريكية، مما أدى إلى استنجاد حكام 26 ولاية بالحرس الوطني لحماية المراكز الحيوية والمراكز التجارية من بعض اعمال التخريب التي صاحبة الاحتجاجات.

انتهاج الرئيس ترامب خطابات عنصرية كتعليقه في 2018 على المهاجرين من سلفادور وهايتي وهندوراس والبلدان الأفريقية ووصفهم بأنهم "أشخاص من بلدان القذارة."، وتغاضيه عن خطابات الكراهية الصادرة من الجماعات التي تؤمن بالتفوق العرقي للبيض والتي تشكل نسبة كبيرة من قاعته الشعبية؛ أدى إلى تنامي جرائم الكراهية في المجتمع الأمريكي وترسيخ العنصرية فيه.

فبين أعوام 1996 و2014، انخفضت جميع جرائم الكراهية من 10,706 جريمة إلى 6418 جريمة، لكنها ارتفعت كثيرا منذ وصول ترامب للبيت الأبيض؛ فقد أفاد تقرير صدر عن " مكتب التحقيقات الفدرالي FBI " أن عدد جرائم الكراهية المبلغ عنها في الولايات المتحدة في نهاية عام 2017، أي بعد سنتين فقط من رئاسة ترامب، ارتفع بشكل ملاحظ وكان الأعلى منذ 16 عامًا ليصل إلى 7,120 جريمة؛ وإن 60 % من هذه الجرائم كانت مدفوعة بسبب العرق أو النسب أو الدين، وإن ما يقرب من 47% منها كانت مدفوعة بالتحيز المناهض للسود أو الأميركيين الأفارقة.

تجاهل ترامب للمتظاهرين، وعدم الاستماع لمطالبهم، وتهديده باستخدام الجيش لفضهم من ساحات الاعتصام بالقوة، أدى إلى احتقان وتأزم الوضع الداخلي، وانشار المظاهرات وعمليات التخريب، مما دفع وزير الدفاع الأمريكي السابق جميس ماتس إلى اتهامه بتقسيم البلاد، ومناشدة الشعب الأمريكي بالتلاحم والتصدي له لفشله في إدارة البلاد، وتسببه في تنامي العنصرية والانقسامات العرقية في المجتمع الأمريكي؛ وكذلك رفض وزير الدفاع الحالي مارك إسبر تسيس الجيش بعدم موافقته على تهديده بإرسال او استخدام الجيش لفض الاعتصامات.

من السابق لأوانه التنبؤ بفوز أو خسارة ترامب في الانتخابات الرئاسية القادمة، ولكن نستطيع ان نقول انه يدمر إمكانية إعادة انتخابه بنفسه؛ فقد نجح في توحيد صفوف المعارضة والأقليات ضده، وقدم لهم حافزا للخروج للتصويت لصالح منافسه في الانتخابات جو بايدن!

المناسبات العالمية للطفولة ومأساة أطفال العراق / د
ادعموا المفاوض العراقي / جواد العطار

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 08 حزيران 2020
  534 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال