الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 555 كلمة )

موقف مع مدير الامن لواء مهدي / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

سلسلة الاغتيالات صاحبتها حمامات الدم , وغلق مدارس وحسينيات ومصادرة الاف الكتب الشيعية , ومنع أي نشاط شيعي , وصل الحال ان رفعت السلطة الطائفية جميع كتب الادعية من المراقد المقدسة في العراق, ومنعت كتاب مفاتيح الجنان والكراريس التي تتضمن الادعية والزيارات . وانتهت في العراق تماما صدور أي نشرة ثقافية تخص الطائفة الشيعية ,وتحولت العتبات الى اماكن زيارة فقط..هذه الاجراءات استقطبت الجمهور الشيعي عامة والحسيني خاصة الى الحسينيات والجوامع ,( وكثرة الحضور رغم المنع في الحسينيات والجوامع الشيعية اربك ازلام النظام) ولذلك بقيت فسحة ضيقة لممارسة الخطابة الحسينية , وهي الرافد الوحيد.في تلك الاجواء كنت اشعر بثقل المسؤولية , وقمت بها والحمد لله بما اتمكن ان اقوم به , وغالبية رواد المجالس يقولون الان ( انت لا تخاف مطلقا حين تتكلم )مع لواء مهدي مدير امن البصرة : هذا الرجل اقل ما اقول عنه انه دموي حاقد مفرط في الاجرام , في عام 1999 م بعد اغتيال الشهيد السيد محمد محمد صادق الصدر, حدثت في البصرة انتفاظة طلب ثار اغتيال المراجع خاصة الشهيد الصدر. وكانت تعرف بانتفاظة 17/3/1998 .. وتم تصفية اغلب المشاركين فيها وهروب اخرين وتهديم بيوت وحسينيات من قبل الامن والحزب .في شهر محرم من نفس العام كنت اقرأ في مجلس ال شبر , وكان عدد الجمهور لا يسعه الجامع والشارع, فكانت قوات الامن متواجدة بكثافة في كل مجلس وكل صلاة جماعة , في ليلة العاشر دعاني السيد المرحوم نور الدين ال شبر في غرفة الاستقبال, وغلق الباب وطرح موضوع السيطرة على الاجواء يوم العاشر ( خوفا ان يقوموا يلطمون وترتفع شعارات ضد صدام وزبانيته) حيث كانت الاجواء متوترة وتطاول الناس بالكلام ملحوظا.اجبته :انا متوقع ذلك واعددت العدة , واطلب من الله العون في السيطرة على ادارة مقتل الحسين (ع) دون ان يؤدي الى اعتقال الشباب واعدامهم . في اليوم الثاني كان عدد الجمهور لا يوصف ,كنت انظر الى جموع الحاضرين كأنهم السيل , لما وصلت الى وداع الحسين (ع) الثاني لآل بيته , قطعت الاسترسال في قراءة المقتل, وقلت للناس بصراحة تامة ( اخواني ما بقي من مقتل الحسين (ع) الا عشرة دقائق ) فاتوسل عليكم بدم الحسين ان لا ينهض احد ويلطم , ولا يرفع احد صوته الا بالبكاء , من يعيننا يبقى في مكانه ومن هو عدو الحسين ولا يحترم الزهراء (ع) لا يحترم كلامي هذا لان فيه فائدة للجميع , ثم استأنفت , في حالة الوداع وتوديع الاسرة الطاهرة .لاحظت ان هناك شخص ممتلئ يرتدي دشداشة بيضاء , محسور الراس يتقدم بصعوبة بين الجالسين نحو حرم المسجد , اشرت اليه بيدي ان يجلس . كان ينظر لي, فلم يجلس اشرت له مرتين ثلاثة لم يجلس. فقلت له اخي اجلس في مكانك .! لم يجلس , فتصورت انه يريد ان يهتف ضد الحزب مع لحظة مصرع الحسين(ع) فقطعت المقتل ووقفت على المنبر وكلمته بهذه اللهجة , ( اخي اجلس والا انزل لك واجلسك غصب عليك.. اجلس) . فنظر اليه الناس وصاحوا اجلس فجلس , لم اعر له اهتماما بعدها, اكملت القراءة وبدات بالنعي , ثم انهيت المجلس , وخرجت مباشرة حيث سيارة تنتظرني .في ليلة الحادي عشر جئت لاقرأ اخر مجلس ( ليلة الوحشة) وجدت جماعة جالسين في صحن المجلس دعوني ان اجلس قربهم , اعتذرت , فالحوا ان اجلس , قال لي احدهم انت اشجع عراقي رايته في حياتي !! فتصورت انه يستهزأ , مالي والشجاعة .؟ قلت انا اعرف نفسي اني لست شجاعا , ربما تتصور اني قرات المقتل وهو نوع من الشجاعة تلك الفترة . قال لا : موقفك اليوم من لواء مهدي مدير امن البصرة , هذا نسميه صدام حسين ونخاف منه كثيرا, وانت اليوم تقول له اجلس لا اجلسك رغما عليك .. ابتسمت له واقسمت اني لا اعرف انه كان لواء مهدي . الحمد لله الذي انقذنا منه.الشيخ بعد الحافظ البغدادي

ايها الضائعون / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
حياتي مع المنبر الحسني جامع البيضان / الشيخ عبد ا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 17 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

 مع بدء شهر رمضان الكريم بدأت القنوات الفضائية تتنافس كالعادة في تقديم أفضل ما لديها
217 زيارة 0 تعليقات
من حقي كمواطن أن أعيش في مدينة متوفرة فيها كل سبل الراحة والطمأنينة النفسية والحياة الكريم
242 زيارة 0 تعليقات
اعتدت منذ فرض الحظر الجزئي ان أغادر مدينتي ظهر الخميس إلى أحد المدن او المحافظات لاقضي أيا
150 زيارة 0 تعليقات
سوف ندافع عن السنة, كما ندافع عن الشيعة, وندافع عن الكرد والتركمان, كما ندافع عن العرب, ون
149 زيارة 0 تعليقات
حياة الإنسان مليئة بالتجارب والدروس والمواقف عبر التاريخ، خيارات متعدّدة تصل إليك، إما أن
162 زيارة 0 تعليقات
في العقود الثلاثة الأخيرة من القرن العشرين كان العراق يئن تحت سياط الظلم والقمع والبطش، عل
143 زيارة 0 تعليقات
ما منْ إمرءٍ او حتى " نصفَ امرءٍ – مجازاً " إلاّ وصارَ على درايةٍ كاملة وإحاطة شاملة بمتطل
131 زيارة 0 تعليقات
أرجو من حضرتك يا فندم الإهتمام بما يحدث داخل أقسام الشرطة..!! فين الأمن، فين الأمان ،فين ش
381 زيارة 0 تعليقات
تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
208 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
201 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال