الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 251 كلمة )

صفقة القرن الامريكية الاسرائيلية -2020 / فاروق عبدالوهاب العجاج

 صفقة ترامب ليست الوحيدة التي تهدد الامن والسلم الاقليمي والدولي وتقضي على الامال الفلسطينية لوحدها انما هناك صفقات اكبر منها نفذت بحق حياة وشعوب العديد من الدول العربية وما رافقها من قتل الابرياء من مختلف الاجناس وتشريد الاف منهم وتهديم مدنهم ومساكنهم على رؤسهم كما يجري في سوريا وفي العراق وفي اليمن وفي ليبيا ولا زالت الصفقات الغادرة تجري بدعم دولي مكشوف ومرتزقة ماجورين واجندة عميلة خائنة على اتم الاستعداد لتصفية الروح الوطنية والدولة القانونية وسرقة المال العام وافشاء الفقر والفساد في عموم تلك الشعوب المنكوبة بويلات تلك الصفقات الخبيثة وما كان صفقة القرن الترامبية الامريكية الاسرائيلية الا هي واحدة من هذه الصفقات المشبوهة في خططها الاجرامية متى نشعر بحقيقية هذه الماسي والزمن بنا لايرحم سكوتنا وغفوتنا وقلة حيلتنا ونحن لا زلنا عاجزين على الخروج من هيمنة تلك الدول الضالعة بالاجرام في بلداننا المنكوبة بهم وهي كما يسموها الدول العظمى وحلفائها الماجورين والخونة العملاء

تم اعلان خطة صفقة القرن من قبل ترامب واسرائيل هم بدؤا بالتنفيذ ونحن العرب والمسلمين بدءنا بالقاء الخطابات الرنانة بالرفض والاستنكار بالتضليل والخداع حتى يتم الاستيطان والاحتلال على قدم وساق وتمر بنا السنين ويزاداد الم الاحتلال والتقسيم في داخل الاوطان وتلقي الخطابات لا للاحتلال بل للاستقلال والتحرر وعلى نفس المنوال مجرد كلام

المبالغة في تضخيم المقدسات والمحرمات على اي اساس كان من معتقدات وافكار من غير الالتزام بمعانيها الحقيقية في الأقوال والأفعال وفي كل الممارسات الحياتية المجتمعية وغيرها ما هي الا صور مهينة ومخزية تقلل من هيبتها ومكانتها فتكون عرضة للضياع والاندثار لا سبيل لحماية مقدساتنا الا بالصدق والاخلاص في حب الوطن والشعب والأمة ومقدساتها

فاروق العجاج

ترتيب الأولويات / علاء الخطيب
لا.. أغنيك .. ولا أخليك تستجدي / محمد علي مزهر شعب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 25 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

شيء جميل ورائع أن يخطو المرء في أي عمل يقدم عليه بخطوات محسوبة ومدروسة العواقب، وأن يكون ا
21 زيارة 0 تعليقات
بعد سبعة عشر عام من الغزو الامريكي ,لوحت رغد صدام بالنزاهة وهي من عُرفة بإراقة الدماء نتيج
75 زيارة 0 تعليقات
 ماذا تريد السعوديه منا ؟ بعد ان لعبت كل وسائل غيلها، وتلونت وسائل تدميرها، من تحريض
67 زيارة 0 تعليقات
 مدينة وكانك أمام معمل إنتاج فخم لرجال تحمل دواوينها في اصطفاف مهيب، لرجال الشعر الاب
69 زيارة 0 تعليقات
 كان نجلا لآخر الرؤساء المعتدلين في العراق ‪قبل عام تقريبا من رحيل آخر رئيس معتدل في
71 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم  ولكم في القصاص حياة يا اؤلي الالباب . صدق الله العلي العظيممن
113 زيارة 0 تعليقات
 كانت الكذبة الأكبر للرئيس الأمريكي المهزوم دونالد ترامب الذي يَجُر بلاده حاليًّا إلى
189 زيارة 0 تعليقات
يقول جورج اورويل (( إننا نعرف أن لا أحدا يقبض على زمام السلطة وهو ينوي التخلي عنها ، ولا ي
151 زيارة 0 تعليقات
 هل هي الرغبة العارمة لإنهاء الخلاف بسرعة، ام ان ولي العهد السعودي، تحاشى في كلمته ال
196 زيارة 0 تعليقات
 في الجزء الاول من مقالتنا عن التفكير المنطقي السليم اثبتنا بالدليل القاطع ان امريكا
147 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال