الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 229 كلمة )

الامتحانات للدراسات الجامعية / فاروق عبدالوهاب العجاج

 من عجائب الامور وغرائب القضايا في قضايا التربية والتعليم ونتائج الامتحانات-
في الجامعات والمدارس العامة في البلاد-1- يجري امتحان الفصل الاول بعد امتحان الفصل الثاني من غيرسعي مع انه كان الدوام في في اشهر الفصل الاول مقطوع بسبب التظاهرات وخاصة في بغداد واغلب جامعات المدن العراقية ما معنى هذا الامتحان –ان لم يقتل في قنص التظاهرات يقنص في يوم الامتحانات بسبب التظاهرات وعدم الدوام من قبل الطلبة لاسباب عديدة ليس اقل من ذلك بتاتا -- دون مراعات ظروف تلك الفترة التي مر بها الطلبة دون دراسة ومتابعة التعليم فيها مع اي استاذ او اي مدرس في اي مدرسة عراقية كما تقتضي المناهج التعليمية
–2- يجري الامتحان للمكملين لبعض الدروس من بعد النتائج باقل من اسبوع مع بقاء نفس السلبيات من غير سعي ولا تحضير وتهيئة لازمة للامتحان- قنص امتحاني اخر لقتل الروح المعنويةللطلبة بغية المحافظة على سمعة الجامعات العراقية في المحافل الدولية امتحانات جارية وفق الاصول المرعية كما يزعمون - على حساب مستقل الطلبة الابرياء الذين يطالبون بحقوقهم في ثورتهم التشرينية وحق عليهم العقاب اليوم في قنص الامتحانات من نجى منهم من قنص التظاهرات – ويحسبون ان الشعب غافل عما يفعلون ومايخططون ان كان ذلك بقصد او من غير قصد-- ان هذه الاجراءات لم تكن عادلة ومنصفة للطلبة ابنائنا وابنائكم ايها المسؤلون الكرام ان تعيدي النظر في نتائج الامتحانات وتعالجوا فيها سوء ها واضرارها الجسيمة قبل فوات الاوان ليزيل كل الشك عنها ان شاء الله ومن الله التوفيق –

اختصار ما بين الاصلاح والتغيير / فاروق عبدالوهاب ا
ما بين الصمت و السكوت عن الكلام / فاروق عبدالوهاب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

في الأزمات المستعصية على الحل لعقود يشتد فيها اعادة انتاج خطاب الكراهية للمكونات الاجتماعي
1338 زيارة 0 تعليقات
لا يخفى على الجميع أن النظام العشائري في العراق يعد من الأنظمة الاجتماعية التي دأبت الجماع
2241 زيارة 0 تعليقات
هبت عاصفة لامبرر لها في مواقع التواصل الاجتماعي بعد الاعلان عن اصابة اللاعب العالمي احمد ر
857 زيارة 0 تعليقات
 زرعها الإنكليز(كخلية نائمة) في أحشاء دولتنا عند الولادة لقد وجد الإنكليز ، عندما شرعوا بإ
3937 زيارة 0 تعليقات
شهد أحد أحياء بغداد الاسبوع الماضي حدثاً مؤلماً قد يكون الأول من نوعه في عموم العراق ، فقد
4761 زيارة 0 تعليقات
"احسبها زين".. عبارة لطالما سمعناها ممن هم بمعيتنا، في حال إقدامنا على خطوة في حياتنا، وسو
3905 زيارة 0 تعليقات
مصطلح الأستدامة المالية        Financial  Sustainabilityأو الحكومية هو أحد المصطلحات المست
3664 زيارة 0 تعليقات
لماذا نتعلم؟حينما وجهنا هذا التساؤل لاب لم تتاح له الفرصة للتعليم والتعلم وهو من الرعيل ال
1700 زيارة 0 تعليقات
قيل في الأثر أن ثلاثة تجلي البصر: الماء والخضراء والوجه الحسن. وأصبح هذا القول مثالا يبتهج
1990 زيارة 0 تعليقات
على أرض مساحتها 437,072 كم مربع، يقطن منذ بضعة آلاف من السنين شعب اختلفوا في قومياتهم وأدي
2343 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال