الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 648 كلمة )

شكراً للبرلمان الموقر / عبير حامد صليبي

لازلنا في صدمة من الاجراءات التي اتخذها الكاظمي في فض التظاهرات بطريقة ملتوية ذكية وكيف سقط القناع عنه وستمرار ازمة عدم توزيع الرواتب الموظفين والاستهتار بقوت اكثر من ثلثي شريحة المجتمع مازلنا نطرح سؤال على انفسنا هل صفقات المبرمة التي عقدت في ظل حكم الكاظمي تصب في صالح الشعب ام هي مجرد علام وهي صفقات في غرف مظلمة ..
مازلنا نحلل شخصية مصطفى الكاظمي وهل هو مع الشعب المتظاهر ام حلقة اضافية للفساد ؟؟
اين ذهب رفض الاحزاب لوجود الكاظمي في المنصب ..هل تقبلوا الامر الواقع وينتظرون الانتخابات !!!
ام اجريت المساومات وتفاهم حسب المصالح الاحزاب ؟؟
هل هو حقنه مخدر للشعب لكسب المزيد من الوقت ..
وسط تلك الحيرة والازمة الاقتصادية الخانقة للشعب حتى يتدخل البرلمان الموقر لتفجير القنبلة المعتادة في تشريع وكما يدعى على عجالة من امرهم وهو تعادل الشهادات لنجد حتى التعليم الرصين في العراق مهدد بتدنيس قدسيته ..
وكما يقال عنه صوت الشعب يحاول ايجاد فوضى اخرى لننسى المشكلة الاساسية وهنا نجد ان البرلمان يساند الحكومة ليذاء الشعب وجعله يدور بحلقة فارغة بدون هدف فقط لالغاء التشريع الجديد والان الاكاديميون في حرب لالغاء مااستطرق اليه البرلمان حديثا ..وهنا ندرك ان حرف الدال (د) التي ستسبق اسماء لن يستحقوها وكأنهم لايعرفون ماتعني من سمى هذه الكلمة (الدكتورى) كلمة ذو شأن عظيم ومن يستحقها بجدارة يجهلون كم عانى من يحملها من اسى وتعب ثمانية سنوات وخصوصاً من عاش تلك الاعوام في داخل العراق من حصار وحروب ومخاطر في الحرب الطائفية حتى يحصد هذه الكلمة ..(د) تعني التفكير المستمر في تخصص وحلم يلهث وراءه شخص اخذ منه سنوات عمر حتى استطاع الحصول على هذه المكانه وليس فقط في مجتمعنا وحتى مكانته في انفسنا وتقديره حين يطرء على مسامعنا ..وهنا يعاد سيناريو الدمج لقواتنا المسلحة التي تساوت بها الرتب الرصينة التي انجبتها الكليات العسكرية بكفاءات عالية من تدريب عسكري بدني وجهود جسدية مع دروس في الانضباط النفس والتعامل بكل مهنية مع عامة الناس والمواقف وتعادلها مع من يجهل تلك القيم والمبادئ لنشهد انواع من التعدي وحتى الجرائم في ظل وجود السلام بيد عناصر غير موهلين هذه المهام..
أن القرار الحكومي والمرسوم الجمهوري يهدف إلى تقسيم قوات الحشد إلى فرق وألوية وأفواج، بحيث تكون بنفس النظام العسكري بالقوات المسلحة النظامية ويمنح كل مكون منها رتب عسكرية
..من هنا بدأ طعن القواتنا المسلحة ..ونحن نعرف السبب وراء مثل هذا القرارات هذا القرار جاء للهروب من العقوبات والاتهامات الأمريكية التي تقول أن هذا الحشد "ولائي" تابع لإيران ونص مرسوم القرار الذي أصدره عبد المهدي على أن "تعمل جميع قوات الحشد الشعبي كجزء لا يتجزأ من القوات المسلحة، وتسري عليها جميع ما يسري على القوات المسلحة وتعمل هذه القوات بإمرة القائد العام للقوات المسلحة ووفق قانونها(…) ويكون مسؤولا عنها رئيس هيئة الحشد الشعبي الذي يعنيه القائد العام للقوات المسلحة..وهنا اصبح الوضع الخلاص صعب جدا لان ندماج ولاء للوطن مع ولاء لجهات خارجية معا وختلاط الاوراق والمشهد معقدا لانه ليس فقط سياسي باحتا ..
لماذا كل هذا التمادي على حساب الشعب هناك خطوط حمراء كل ازمة نجد البرلمان يحاول تخطيها..
ورغم رفعت الخيام وفتحت الطرق بساحة التحرير لكنه تبقى الفكره موجودة ولفتيه امنو بربهم وجود واقفين بنتظار الشهادة فأنهم اما ان ينتصروا او ان ينتصروا فالرواتب ليس اغلى من دماء الشهداء التي سالت في كل ركن ورصيف وعلى الجسر فلهم وعد لن ينقض فحذاري من جيل مفلس يعلن استشهادة قبل خوض المعركة ..
لارضى على اداء الحكومة التي غسلت شوارع من دماءطاهرة وتحسبه احد الانجازات التي تحسب لها هذا المعادلة خاطئة والحسابات غير دقيقة والان بكل اختصار تعقد جلسة على عجلة لعقد جلسة قانون اسس معادلة شهادة العليا لشهادة اعضاء مجلس النواب واصحاب الدرجات الخاصة وتنصب هذا الصفقة الى البرلمان بحد ذاته لجعل شهادتهم متعادلة ومعترف فيها والشطر الثاني يكمن بمكان جعل الشهادة جزء من صفقاتهم للمساومة واخذ بعض المليارات عن طريق اعطاء شرعية للشهادة الغير معترف بيها دولية فقط في نطاق حدود العراق وفقدان اهلية تلك الشهادات الرصينة ..فشكرا لصوت الشعب على هذه الاستهانه بشهادات العليا ..وهنا نطرح سؤال مافائدة وجود البرلمان والرواتب والامتيازات التي تثقل موازنة الدولة ..يجد ان يكون احد مطالب الشعب هو حل البرلمان
الكاتبة /عبير حامد صليبي
بابل

جمر وندى .. في عراق مضطرب / محمد السعدي
المروق من العدالة وإدعائها‎ / عارف العقراوي‎

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 12 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 04 تشرين2 2020
  348 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
19889 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16039 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15588 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15312 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14778 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12291 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11427 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10695 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10465 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10448 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال