الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 334 كلمة )

من سيعزل و سيحاسب الشعوب الفاسدة ؟ / محمد الوحداني

 ضجت هذه السنة، بالمملكة المغربية، كما السنوات الماضية، صفحات تقارير المجلس الأعلى للحسابات بالمغرب ( الهيئة الرسمية الموكول لها فتح تحقيقات في سرقة المال العام و الثروة العمومية) بملفات الفساد المالي و الإختلاسات، و سوء التسيير، و إستغلال النفوذ .
هذه التقارير ترفع منها نسخ إلى كل مؤسسات الرقابة المالية و القضائية، و الى وزارة الداخلية التي باشرت الأسبوع الأخير قرار عزل مجموعة من رؤساء البلديات، أو إحالة مجموعة أخرى على القضاء لإتخاذ اللازم قانونيا.
و ترفع منه كذلك للإطلاع نسخة إلى العاهل المغربي محمد السادس، الذي ما فتئ كل مرة في خطاباته يصر على ربط المسؤولية بالمحاسبة، و يعطي تعليماته في هذا الباب، بإحالة كل من تورط أو تم ضبط قيامه بهذه المخالفات، أمام المساءلة القانونية و المتابعات الجنائية .

مناسبة هذا المقال هو ما تم تسريبه من إجتماع وزارة الداخلية مع قادة الأحزاب المغربية، و توافقهم حول تنظيم الإنتخابات المغربية لسنة 2021 في غضون الشهور المقبلة، مع الإشارة الى أن الجديد و لأول مرة في المغرب هو تنظيم مختلف الإنتخابات في يوم واحد ( محلية و جهوية و برلمانية ) .

جيد، هذا قرار آخر ضمن قرارات عديدة سابقة لضمان شفافية الإنتخابات المغربية ( مدونة إنتخابات جديدة . تعديلات مهمة همت الميثاق الجماعي. تقوية مؤسسة رئاسة المجالس المنتخبة. تعديلات مهمة همت مدونة الصفقات العمومية، رقمنة معاملات الإعلان عن الصفقات و تدبيرها و الإعلان عنها. إلغاء التصويت بالألوان و بالورقة الفريدة، الصندوق الزجاجي، البصم على ورقة حضور عملية التصويت، حرمان المرشحين الذين تصدر في حقهم قضائية بشراء الذمم من الترشح و عزلهم ....الخ ) .
إذن هذه كلها إجراءات تعمل على محاسبة و معاقبة و مراقبة المخالفين و الفاسدين داخل المؤسسات المنتخبة و مسؤوليها.

لكن هذه النسب المهولة من الأفراد الفاسدة داخل شعوبنا من المحيط إلى الخليج، من سيحاسبها و هي التي تصنع أو تزكي النخب الفاسدة داخل مجالس مدننا و قرانا ؟
شعوب فاسدة تبيع ذمتها لمن يدفع أكثر أثناء كل موعد إنتخابي، و بعدها مباشرة تطالب بمحاسبتهم، يمهدون الطريق للسرقة و النهب و الإرهاب و الموت و التخلف و الأمية..... و بعد ذلك يشتكون من واقع حالهم و تخلفهم و فقرهم .

من سيحاسب الشعوب إذن ؟

قبلات المطر / منى فتحي حامد
كورونا في محور الفن والأدب / فواد الكنجي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 20 تشرين2 2020
  542 زيارة

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

1.اشتريت الكتاب يوم الأحد، وأنهيت قراءته في نفس اليوم، وعكفت على أن أضعه بين يدي القارئ ال
28 زيارة 0 تعليقات
الحياة الكريمة لابد أن تفتح أبوابها لأولئك اللذين صبروا وصابروا وهم لم يملكوا من حطام الدن
26 زيارة 0 تعليقات
ما أن تجلس إلى إسلاميّ شيعي في مجلس حتّى تراه متقمّصا شخصية الزاهد وكأنّه الإمام عليّ، وما
23 زيارة 0 تعليقات
اعترفت الويات المتحدة الأمريكية بالمملكة العربية السعودية وأقيمت العلاقات الدبلوماسية الكا
30 زيارة 0 تعليقات
لا يمكن أن نعول على اغلب القوى السياسية في داخل العراق أبدا في تغيير شكل النظام الحالي وال
25 زيارة 0 تعليقات
منذ الغزو الأميركي لبلاده، ظل العراق ومنذ 18 سنوات وشعبه يتألم ويعاني ويتذمر، في صمت وإباء
28 زيارة 0 تعليقات
عاش العراقيون منذ الأزل هاجس الخوف، بسبب التركيبة الإجتماعية المتداخلية والتعدد الطائفي وا
25 زيارة 0 تعليقات
لم يعدالحديث مجديا .. عن العراق البريطاني ، ولا عن العراق الامريكي .. لان الاخبار المسربة
46 زيارة 0 تعليقات
نحن مثقلون بمسؤولية أخلاقية قبل أن تكون مسؤولية وطنية لمواجهة البعد الأنساني المغيّبْ اليو
69 زيارة 0 تعليقات
ان مفهوم "السيادة" هو اكبر عملية احتيال قامت بها البرجوازية في العالم المعاصر وسوقتها وباع
52 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال