الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 227 كلمة )

يوما ما.... / الكاتبة سناء حسين زغير

الكاتبة سناء حسين زغير  

سقط نصف العراق بيد داعش

القوات الأمنية انهارت بجميع صنوفها بسبب فساد القادة والتسليح الضعيف

تقدم داعش وحقق نكسة للعراق كبيرة وصل الى أسوار بغداد وكربلاء والنجف كان الكل مصدوم وخائف مما سيحدث وهذا السرطان كانهدفه الأول هو إبادة

(الشيعة) على طريقة سبايكر ...

كان الامريكان وكل الدول العربية والغربية تشاهد هذا الأمر بفرح وسرور وكأنه يوم فتح مكة حينها .

فانبرت عصبة من المؤمنين الصادقين لقتالهم جاءوا من كل مكان طلاب ومهندسين محامين وموظفين واطباء وكل شرائح المجتمع كلهمعراقيين في وقت كان أشباه الرجال يهربون لاجئين وخدم الى الخارج خوفا من داعش كانت تلك العصبة المؤمنة تجهز البنادق والرصاصلبدأ النزال خرج مليونين عراقي للجهاد ضدهم بأمر المرجعية الدينية لم تخرج التيارات المدنية او الحزب الشيوعي او كل تلك المسمياتالفارغة العميلة للخارج

تمكن الحشد الشعبي من طرد داعش .

من كل المحافظات العراقية وإنهاء خطره على كل العراق و (الشيعة) خصوصا..

قدم عشرات آلالاف من الشهداء والجرحى اليوم للأسف شنت حرب اعلامية كبيرة وممولة من خلال الشاشات المرئية والانترنت لتحريضالعراقيين ضده وخصوصا الأعمار الصغيرة من الشباب فأصبح الحشد الشعبي حشد إيراني والمرجعية صارت عميلة وبالنهاية شهدناأحداث مأساوية من هجمات مسلحة ضد مقرات الحشد الشعبي وقتل مجاهديه والتمثيل بجثثهم هذا الأمر جعل كل مجاهدي الحشدالشعبي في حالة صدمة وحزن كيف نقتل على يد من كنا نموت من أجلهم كيف؟

الكاتبة سناء حسين زغير


طفولة البشرية وبداية تارخ العالم / علي محمد الجيزا
اوجاع القلب / علي محمد الجيزاني

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 18 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 14 كانون1 2020
  360 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
51 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
51 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
54 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
60 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
48 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
57 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
53 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
47 زيارة 0 تعليقات
بفضلِ حجي بوش في عام 2003 تم العثور على اسلحة الدمار الشامل نعم كانت أسلحة دمار المجتمع دم
76 زيارة 0 تعليقات
يساعدنا علم النفس على معرفة ردود افعال الانسان و مايدور في داخله ، فمثلاً الطفل حينما يمنع
146 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال