الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 287 كلمة )

منذ قرون كنا ولا زلنا نجنح للسلام / محمد علي مزهر شعبان

بسم الله الرحمن الرحيم

 ولكم في القصاص حياة يا اؤلي الالباب . صدق الله العلي العظيممنذ قرون كنا ولا زلنا نجنح للسلام . وديدننا المحبة والوئام . قدمنا لوطننا الغالي عراقنا الحبيب ما يستوجب على مواطن من واجبات، وحرمنا من ابسط الحقوق، سحقنا همشنا قتلنا اعتقلنا . ضجت القبور في وادي السلام اجداث شبابنا وشيبنا واطفالنا . تناثرت اشلاء اطفالنا، ومساطر عمالنا . وكنا نأمل ان تبرد سخونة الغل والغيل في خوالج وحوش الغاب وذوات الانياب من تمزيق اجسادنا، ولكن من يؤوب من اختزن الحقد والكراهية لطائفة ديدنها التوحيد والايمان بالانسان اخو الانسان دينا وخلقا . ومطلبنا دوما عراق مستقل ودولة مدنية ترسو على شواطيء الامان تحت سقف خيمة العراق وارتقاءه .قدمنا التضحيات في انتفاضاتنا وثوراتنا دون العيش تحت مظلة الطغموية والدكتاتوريه، حتى جاء قدر التغير بعد تلك العذابات في دهاليز الاجهزة القمعية، واذا بنا نتساقط اشلاءا من خلال خراف التفجيرات، سيارات مفخخه او مطايا متفجره . كنا نأمل ان العدل ياخذ مجراه وان الاحكام اكتسبت درجتها القطعية، واعتراف القتلة على انفسهم وبضرس قاطع على جرائمهم . واذا بالقتلة يتمتعون بالسكن الامن ومتعة الكهرباء والمأكل في سجون اعدت كمدرسة يتخرج منها وحوش .اي دولة لا تحترم ناموس الشريعة ودساتير الامم، تحتضن القاتل ويذهب سدى دم المقتول وتنصر الظالم ويموع حق المظلوم . الاية الكريمه (فَإِن قَاتَلُوكُمْ فاقتلوهم كَذَلِكَ جَزَاءُ الكَافِرين . اين حكومتنا من تحقيق العدالة، والثأر للشهداء ؟ اين الحكومة ممثلة برئيس جمهوريتها وهو يمتنع عن التوقيع لامر القضاء القاطع . اين الحكومة من الافواه التي تحتضن هؤلاء القتله في مناصبها العليا وهي تطالب بعدم تنفيذ ارادة الشعب ؟ لازال شبابنا في البراري والقصبات والسهول والوعر من الارض يقاتلون، دفاعا عن عرض وارض من حملوا ارواحهم على أكفهم دفاعا شرف العراق . اليوم وقفتنا هذه هي المطالبه باجراء ما نصه القانون بحق هؤلاء . والا ستقوم قيامة الشعب عليكم وتسحقكم . لقد بلغ السيل الزبى، ولا هوادة ولا سكون بعد اليوم

بين العدائية والمعارضة ! / رياض عبد الكريم
آيات.. عبد الله / عبد الجبار الحمدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 17 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 26 كانون2 2021
  244 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

في كل مرة احدث نفسي بان تكسر يراعها وتمنعه من الكتابة والامعان في توضيح وشرح الواقع العراق
1496 زيارة 0 تعليقات
طروحات متفائلة جديدة لتغيير النظام السياسي في العراق..الوسائل والأهداف!! بدأت منذ فترة ليس
1488 زيارة 0 تعليقات
منذ ان تأسست ( دولة اسرائيل ) و الصراع العربي الأسرائيلي لم يتوقف او يهدأ انما كانت هناك ف
964 زيارة 0 تعليقات
فزت ورب الكعبة، هي ذي صرختك والدماء تخضب جبينك الطاهر، وتغرق وجها سجد عابدا زاهدا متقشفا م
1437 زيارة 1 تعليقات
ارحمونا يا عرببعد ان تفتت الامة واصبحت اقطارا متعددة وشعوبا مختلفة ,جاء الوقت لكي نعيد الا
1744 زيارة 0 تعليقات
ان مصطلح الإضطراب الإجتماعي يشير الى انماط من العلاقات الإجتماعية التي لاتتوفر فيها الظروف
1862 زيارة 0 تعليقات
الرجال العظماء هم اللذين يثبتون قدرتهم على تحقيق الانجاز الرائع , رغم الظروف الصعبة ورغم ا
5381 زيارة 0 تعليقات
•    ممارسة يزداد التفاعل معها كل عام .. ومنهج لا يوجد نظير له في العالم اجمع .•    تظاهرة
5674 زيارة 0 تعليقات
علم السياسة والذي يفسر بانه علم ادارة العلاقات بين الدول هو علم احترافي لا يقبل الابتعاد ع
5348 زيارة 1 تعليقات
امريكا النظام و ليس ( الشعب) ، دولة معادية ...هل يجب ان ننتصر عليها ؟ وكيف نستطيع تحقيق ذل
5384 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال