الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 343 كلمة )

نهار مع حراس البوابة الغربية ../ عكاب سالم الطاهر

عندما انهيتُ ما جئتُ من اجله في

المكتبة المركزية لجامعة الانبار ، عمدتُ

للاتصال هاتفياً بالدكتور احمد الراشد ،

نقيب الصحفيين فرع الانبار.

رحب الصديق الراشد ، وتفاجأ حين اعلمتُه

انني في مكتبة الجامعة. اتفقنا على اللقاء

في مقر الفرع. وزودني بالعنوان.

  بعد دقائق قليلة ، عاد الدكتور احمد ، ليقول

لي : ابق في مكانك.. 

الدكتور نعمان سيتوجه اليك ، ويصحبك الى

حيث مقر الفرع.

  مع الدكتور نعمان..

حوالي ربع ساعة ، امضيتُه في حوار ونقاش

مع كادر المكتبة المركزية ، يتصدرهم الدكتور

عبدالكريم ، حين اطل الدكتور نعمان في المكتبة المركزية لنغادر سوية الى مقر فرع

النقابة .شكرت كادر المكتبة. وودعتُهم.

مباني الجامعة بعيدة عن مركز المدينة.  ولم

الاحظ وسائط نقل عام ، اهلي او حكومي.

في الطريق لاحظت الكثير من المباني  المهدمة ، لتخبرنا ان الارهاب الداعشي كان هنا.

نصل المقر. وادلف الى مكتب رئيس  النقابة.

لاقابل بالترحيب الحار من قبل الزميل الصحفي الدكتور احمد الراشد وبقية الزملاء

من الهيئة العامة لنقابة الصحفيين ، فرع الانبار .

      الاجتماع التشاوري

لاحظت عددا غير قليل من الاخوة الصحفيبن.

ومن النقاش ، عرفتُ انهم موجودون لحضور

اللقاء التشاوري تمهيدا لانتخابات الفرع التي

ستجري الخميس ، الثامن والعشرين من كانون

ثاني 2021.

وحين غادروا  الى قاعة الاجتماعات ، اصر الدكتور

الراشد على ان اكون معهم. بل واكون على منصة الحديث ، واساهم في النقاش.

وكان ذلك موقفاً مهنياً محملا بدفء المشاعر

ونقائها. وعلى المنصة كانت لي كلمة.

وفي ختام اللقاء ، قدم لي الدكتور الراشد

هدية لا تقدر بثمن ، واعتز بها. انها المصحف

الشريف .

  الدكتور الاعلامي

عبد الرحمن علي ؟!

من بين وجوه الحاضرين ، تعرفتُ على الدكتور عبدالرحمن علي. عندها استعدتُ

وقائع لقائي الاول به. كان ذلك عام 1996

حين رن الهاتف في بيتي. وعلى الجانب الثاني

من الاتصال كان طالب دراسة الماجستير 

عبدالرحمن.

 حددنا موعداً للقاء. وهكذا زارني في بيتي.

كان موضوع اطروحته : صحافة ذي قار.

تحدثتُ له. نال الماجستير فالدكتوراه.

وعام 2004 ، واثناء اقامتي معرضاً للكتاب

في كلية المامون الجامعة ، التقيت الدكتور

المدرس في تلك الكلية ، عبدالرحمن علي.

والان هو استاذ الاعلام في جامعة الانبار.

تصافحنا واستعدنا الذكريات.

 بعض كتبي ، وبعض اصدارات مكتبتي

كانت حاضرة. اهديت ما حملتُه.

معنى الخبيثون للخبيثات / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
نحن بشر أولا..!! / د. أكانكشا ساكسينا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 13 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 27 كانون2 2021
  189 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

الحالمون نحن الله في خاطرنا قريب منا رغم تحكم طغمة بارعة في كسر الخواطر لا نطلب الكثير ولا
10 زيارة 0 تعليقات
عندما تجتاحك القوة من الله لا يكابدك الوهن والألم... هي عبارة طالما رددها صاحب تلك العقدة
13 زيارة 0 تعليقات
خذني ألم خذني شجن خذني خذ قلبي الحزين وأنت في شرياني دمعة كسحائب المُزنِ تمطر كل حينِ خذني
12 زيارة 0 تعليقات
 يؤمن كونفوشيوس بنزعة البشرية الى الخير، قام هو واللوتسا مؤسس الطاوية بدمج مفهوم (الت
10 زيارة 0 تعليقات
جنى الميلاد تهنئة رمضان كل عام والحب بخير وسلامللطفل للحياة للآمال نحننسير في طريق تعبده ل
13 زيارة 0 تعليقات
صباح بان أرخى ليل مصون والندى تجلى انعاما مركون البلابل غردت في أعشاشها تشدو الحياة من هذا
11 زيارة 0 تعليقات
على نارٍ أهدأُ منْ هادئةْ كأنّها متّقدةً منذ عصورٍ بائدةْ , تتربّعُ على النّارِ رَكوة الرك
118 زيارة 0 تعليقات
عندما سألوني عنهما،مفهومي الصدق والمجاملة لملمت انفاسي ابتهاجا للحديث و للحوار عن تلك السم
120 زيارة 0 تعليقات
عليك عجبيكيف تضحيماذا تجنيأنا وحديوحدك وطني بنت الجبلتراقص الأرضتنظر للسماءتعشق وتحبتنبت ا
129 زيارة 0 تعليقات
" لا يضيع العقل من خلال التفكير" تمهيد: لكلمة العقل معانٍ متعددة، لأنها تحدد ملكة العقل ال
117 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال