الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 293 كلمة )

خطر تعنيف المجتمع / شهد حيدر

 في الآونة الأخيرة انتشرت ظاهرة العنف بإشكاله المختلفة منه اللفظي وأخر جسدي يضاف إليه العنف الجديد بمفهومه الصوري الالكتروني بشكل ملفت للنظر داخل المجتمع العراقي ، وهذا أمر في غاية الخطورة ما يتسبب بانهيار المنظومة الاجتماعية للعراق وتأثيره على الأسرة بشكل خاص ما لم يتم معالجته من قبل المختصين .
وعند دراسة هذه الحالات والتدقيق في بداياتها تجد أنها تعود نتيجة الإحداث التي جرت على الشارع العراقي من حروب ودمار وإرهاب وتفجيرات إضافة الى العامل الاقتصادي وتفشي البطالة بين الشباب .الخ ، تركت بصمتها الواضحة على نفسية الفرد العراقي نتيجة للضغوطات والصراعات التي مر بها على مر أكثر عقد من الزمن ، ونتيجة للكبت وكثرة المشكلات اليومية والأزمات السياسية والاقتصادية والأمنية والاجتماعية، لكونها ألقت بضلالها على المجتمع وتحطيم البنية التحتية للروح المعنوية الايجابية .
المجتمع العراقي أصبح ساحة مفتوحة للعوامل الخارجية التي دخلت عليه بفوهة واحدة وبتقديرات متزامنة لعادات وتقاليد جديدة يضاف اليها الانفتاح الغير متوازن للخطاب في مواقع التواصل الاجتماعي،، واكتسابه لجيل جديد لم يعرف يتذوق ما ينفعه نتيجة عوامل اغلبها اقتصادية تم ذكرها أنفا، وبالتالي بدا بعكس تلك الثقافات في الشارع ليكون الجيل الجديد هو المستهدف من هذه الآثار المدمرة للقيم الأسرية، ونتائجها السلبية على المجتمع.
تعتبر الأسرة النواة الحقيقة للمجتمع، فكيف اذ بهذه النواة ان تفقد رصانتها وقوتها وتصبح عرضة للعنف والتهميش والإقصاء، وكذلك ارتفاع معدلات الجرائم والقتل بشكل ملحوظ، تكمن خطورة العنف فيما يخلفه من اثأر سلبية على المجتمع في المستقبل ، وما سيولده من انحرافات سلوكية قيمية ،، ذلك على المختصون، التقليل من حجم هذه الظاهرة، عن طريق إنشاء مراكز وبحوث متخصصة في علم الاجتماع والنفس لمعالجة هذه الظواهر وليس تشخيصها فقط، إضافة على ذلك يجب قيام وسائل الإعلام على مختلف إشكالها بنشر رسائل توعية ونصح وإرشاد وتحذير من مخاطر العنف على المجتمع، لكون لا يمكن تحقيق تقدم واستقرار من دون الحفاظ على استقرار وتماسك المجتمع من الداخل وهي الأسرة.

تكتيم الأفواه بحيل قانونية مسلية للسلطة / شهد حيدر

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 13 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 28 كانون2 2021
  266 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
19 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
23 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
19 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
22 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
20 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
23 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
24 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
18 زيارة 0 تعليقات
بفضلِ حجي بوش في عام 2003 تم العثور على اسلحة الدمار الشامل نعم كانت أسلحة دمار المجتمع دم
52 زيارة 0 تعليقات
يساعدنا علم النفس على معرفة ردود افعال الانسان و مايدور في داخله ، فمثلاً الطفل حينما يمنع
123 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال