الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقيقة وقت القراءة ( 710 كلمة )

انا وحنا مينه والقناديل الزرق وبقايا صور / مريم محيي الدين ملا

 حين التقينا كان لليل عتمة كان لقاؤنا ربما هو العاشر اتفقنا فيه ان كل واحد منا يات حاملا مؤلفاته جاء وهو يحمل الابنوسه البيضاء، الشمس في يوم غائم ، الشراع والعاصفة ، الثلج يات من النافذة ، القطاف ، المستنقع ، البحر والسفينة وهي، الياطر ، و حدث في بيتاخو، شرف قاطع ، عاهرة ونصف مجنون ، النار بين أصابع امراة .
اما انا فقد جئته حاملة معي مؤلفاتي امومة وغربة ، الليل الأبيض ، شجرة التين ، زمن الصبر، شظايا نافذة ،حدائق النار، رسائل بحار ، عوشة والجد مطر ، الثلج الحزين، هذه حياتي ، ياه ودرور حتا ، اوديل هي القصيدة ، مجموعة قصص قصيرة مهاجرة عنوانها تاج من الملح .
جلسنا في مقهى وسط دمشق القديمة ومن حولنا مؤلفاتنا التي كتبتها ارواحنا وقلوبنا وعواطفنا واحاسيسنا وفكرنا وخيالنا وموهبتنا قبل اصابعنا وكل منا ينظر الى مؤلفات الاخر بحب وفخر .
كان هو الأستاذ بالطبع وانا كنت التلميذة التي اصغت لنصيحته وعملت بها كان سروره بالغا في نجاحي وتفوقي وقررنا ان نستعيد معا بعض من لقاءاتنا وحوارتنا الأولى في تلك الجلسة
سالني ذات لقاء وانا احمل مؤلفي الأول والوحيد أمومة وغربة ماذا كتبت قبله يازميلتي الجميلة ؟
اجبت : لاشيء ابدا هذا فقط أيها الأستاذ الكبير
قال : مستغربا كيف هذا ؟ لم اعرف ولم اسمع كاتبا او كاتبة كتب الرواية مباشرة فانا تعبت في كتابة المقالات والقصص القصيرة التي نشرتها في الصحف قبل ان ابدأ بكتابة الرواية
اجبت : صدقا لم اكتب شيء ولا حتى مقالة وهذا العمل الوحيد الذي كتبته في كل حياتي وصدر هذه العام عن ابنتي وغربتي حتى لو بحثت لن تجد أي كتابة لي او نشر مهما كان صغيرا .
قال : حسنا لقد قرأت ما كتبته عن ابنتك وامومتك لكن اريد منك الان ان تكتبي العمل الثاني لاشخاص لم تجتمعي بهم وليسوا في حياتك اطلقي العنان لمخيلتك انا ساحضر الى الامارات بعد فترة ونلتقي .
بعدها باشهر التقينا في ابوظبي قدمت له أوراقا لرواية اسمها الليل الأبيض اخذها من يدي بلهفة واخذ يقرأ وبدأت ملامح وجهه تتغير ويميل لون وجهه الى الاحمرار بدأ يدخن سجارة خلف سيجارة ولم يتوقف ونسى انني موجودة بقيت انتظر وانتظر حتى انتهى من القراءة حينها تنبه لوجودي طلب مني رقم صحيفة الاتحاد الرسمية وطلب أيضا ان اخرج من المكان في اليوم الثاني نشر بالجريدة ما ادلى به عني بانني لو تابعت بهذا الأسلوب ساصبح روائية عملاقة ! قبل ان يسافر حاملا بحقيبته روايتي الثانية التي لم تطبع بعد قال انني كاتبة طبيعة ماهرة وانا كاتب بحر ماهر لهذا اطلب منك ان تكتبي رواية عن البحر وعودي الي وسافر .
كتبت 50 صفحة من رواية زمن الصبر اخترت ان اكتب عن الامارات قديما وتناولت البحر بشكل موسع وغادرت مسرعة اليه طلب مني ان نلتقي في مكتبه والتقينا اخذ مني الأوراق واخذ يقرا بتمعن شديد وقبل ان ينتهي اجلسني على مكتبه وقال لي تابعي واكتبي من حيث توقفت وانا ساجلس بعيدا عنك اكتبي بهدوء كل ما تريدين .
امسكت بالقلم وعلى مكتبه ولمدة 3 ساعات دون توقف كتبت وكتبت وكتبت حتى تعبت كان هو لايزال جالسا في مكانه لم يتحرك يفكر و يدخن بشراهه بعد ان توقفت اخذ كل ماكتبته وقرا بسرعة غريبة وتبدلت ملامحه وكسى وجهه اللون الأحمر مرة أخرى كان كانه يبحث عن شي ما في روايتي وحين وجده انفرجت اساريره وابتسم ابتسامة عريضة مشجعة .
قائلا : احسنت ايتها الجميلة انت كما قلت عنك في الصحيفة تماما ولم تخيبي ظني هل تعرفي متى تكون سعادة الكاتب المخضرم ؟ عندما يكون احساسه صحيحا وامله لم يخب وانا فخور بك لانك لست كاتبة طبيعة فقط بل انت كاتبة بحر ماهرة أيضا وانا البحر ذاته يا لموهبتك ! بعد ذلك تجولت في مكتبه وبحثت في مكتبته اساله عن مؤلفاته التي لم اقراها هي بقايا صور، والقناديل الزرق بحث معي ولم يجدها غادرت دمشق بعدها عائدة لالملم كياني وروحي التي تبعثرت تحت ضغط هذا الامتحان وبظل تلك الكلمات التي سمعتها من شيخ الرواية السورية الذي كتب الكثير من الروايات وابدع فيها شعرت بالفخر وبالاعتزاز . بعدها باسبوعين ارسل لي عبر البريد رسالة اعتذار انه لم يجد ماطلبته من مؤلفاته فارسلت له رسالة اشكر اهتمامه ووعدته بانني سأبقي على فوانيسه الزرق مضاءة وعلى صورنا ورسائلنا ومؤلفاتنا كبقايا صور وفاءا مني له طوال حياتي فارسل لي عوضا عنهم ثلاث مؤلفات هي نهاية رجل شجاع ، حكاية بحار ، اما الثالثة كانت الربيع والخريف التي اختارها ليكتب على صفحتها الأولى العزيزة مريم المرأة التي أتمنى ان ارسم ملامحها بالكلمات ثم اقطع اصابعي . دمشق 20/ 2/ 2002 حنا مينه .
مريم محيي الدين ملا
روائية سورية

قائمة بالممثلين المرشحين لجائزة الأوسكار لعام (202
معرض استذكاري للمُلهمة وصانعة الامل وحاصدة الجوائز

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 13 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

أرَقٌ... وجُرحُ الأمسياتِ يعودُناومرارُ قَهوَتِنا يُطاعِنُ غُربَةًمِن أينَ تُستَسقى الجَسا
4614 زيارة 0 تعليقات
للشاعرة: ماري إليزابيث فرأيترجمة:فوزية موسى غانملا تقفِ على قبري وتبكٍانا لست هناك ، انا ل
4881 زيارة 0 تعليقات
اقام المركز العلمي العراقي ندوة بالتعاون مع كلية العلوم الاسلامية وبعنوان " التغيرات الخاص
5358 زيارة 1 تعليقات
الى: رمز الحرية(موسى بن جعفر) ابالغ بالخطى والخطى لا ينجليازورك واللقاء لا يكتفياطرق
4743 زيارة 0 تعليقات
مثل ورقة غارحط اسمك على كفيإيهاب شفرة تلك التي فتحتقلب النعناع لقلبك إيهاب ماظن قاتلك هجع
5051 زيارة 0 تعليقات
يسند أحمد ظهره المتعب إلى قاعدة عمود نور..مصباحه مشنوق ..لا يضيء سوى نفسه، يبحر في طلاسم (
5239 زيارة 0 تعليقات
إنها هي ، نعم هي .رايتها في ظل الكهف الخرافي ، في تلك المغارة العجيبة ،التي أبدع الخالق بت
4224 زيارة 0 تعليقات
يفتش عن الحياة صباحاً تعبت قدماه من السير ودق الابواب .. جلس على الرصيف منهكاً يتطلع للبيت
4308 زيارة 0 تعليقات
يعتبر الملا جحا من أروع وأشهر الشخصيات الفكاهية الساخرة في دنيا الشرق الأوسط. روى حكاياته
4598 زيارة 0 تعليقات
ناءت روحي بثقل الاغتراب من نكون نحن تفوح رائحة العفن في كل مكان دم هابيل مازال ينزف قابيل
4156 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال