الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 305 كلمة )

من يهز كاروك الدولار ؟ / راضي المترفي

أصبح الدولار مصداقا للمثل العراقي القديم : ( مثل كاروك ام العيون السود ) وعذرا للتحريف الواقع في بنية المثل حفاظا على الذوق العام وابتعادا عن هتك المستور على رأي أصحاب نظرية : ( ياليتنا كنا معكم ) وهي نظرية فقدت مصداقها يوم مارس أصحابها سلوك الظالم فعليا وتخلوا عن طريق نصرة المظلوم عمليا مع تمسك بالتمنى فقط وليته تمنيا يحمل شيئا من الصدق إنما كان خداعا للمغرر بهم من البسطاء . ومع قناعتي ان هذا الهز المبرمج أمر دبر بليل واتفق عليه الطرفان وأصبح بموجبه جماعة ( ١١٩ ) من جانب وجماعة ( ١٤٥ ) من آخر وجيب ليل وأخذ هز وتصريحات هؤلاء يريدون طش الاسفلت في العيون والاستفادة من سوق العملة وخداع الناخبين واولئك يريدون رئاسة الحكومة وعرقلة سير الاسفلت البديل عن البطانية والمدفاة وكل يغني على ليلاه وفاتهم ان هذا الشعب المكلوم بهم يعرف تماما انهم وضعوا البصرة والجنوب ونفطه بعب الإقليم من دون وجع قلب وبكرم عجز عن مثله حتى كريم أهل البيت وليس حاتم طي وهرم بن سنان وحدهما واستحقوا عن جدارة لقب ( جماعة ابو تلف ) وعلى طريقة مال عمك ما يهمك. ان قصية الهز المفتعلة بين ١١٩ و١٤٥ والتي دفعت بالمتناحرين عليها إلى غض الطرف عن ما استحوذ عليه الإقليم من حصة المغلوبين في الوسط والجنوب وغض الطرف هذا ليس بالمجان او لوجه الله او عن قناعة بأن ما حصل عليه الإقليم هو استحقاقا فعليا له إنما لهذا الغض ثمنا آخر مفاده أن الجنوب قد يكفيه اكساء بعض شوارعه الفرعية بالاسفلت الانتخابي المبارك في حين لا تكفي هذه الحصة على ضخامتها الإقليم لوجود مشاريع ضخمة واعمار وبنى تحتية وجيوب المسؤولين فيه اما هناك في الجنوب فالاسفلت كافي وعلى رأي المثل العراقي : ( جوعان يعلجله بعلج وعريان لابس قندره ) .. المهم ان يحصل الإقليم على حصة دسمة وتمتليء جيوب ١١٩ و١٤٥ بأوراق البنكنوت ويكفي الوسط والجنوب عدد من ( القلابيات ) المحملة بالاسفلت لذرها في العيون .. وهز عيني هز .

جمعة مباركة !!! / راضي المترفي
العنكوشي ( طركاعه ) عراقية / راضي المترفي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 24 آذار 2021
  222 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

أظلل عالصديج وعلي ماظل وينه العن طريجه اليوم ماضل أغربل بالربع ظليت ماظل سوى الغربال ثابت
1 زيارة 0 تعليقات
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
ما منْ إمرءٍ او حتى " نصفَ امرءٍ – مجازاً " إلاّ وصارَ على درايةٍ كاملة وإحاطة شاملة بمتطل
146 زيارة 0 تعليقات
في العقود الثلاثة الأخيرة من القرن العشرين كان العراق يئن تحت سياط الظلم والقمع والبطش، عل
156 زيارة 0 تعليقات
سوف ندافع عن السنة, كما ندافع عن الشيعة, وندافع عن الكرد والتركمان, كما ندافع عن العرب, ون
159 زيارة 0 تعليقات
اعتدت منذ فرض الحظر الجزئي ان أغادر مدينتي ظهر الخميس إلى أحد المدن او المحافظات لاقضي أيا
168 زيارة 0 تعليقات
حياة الإنسان مليئة بالتجارب والدروس والمواقف عبر التاريخ، خيارات متعدّدة تصل إليك، إما أن
172 زيارة 0 تعليقات
 تجسس الدولة أو تجسس الدول على بعضها البعض أمر واقع ومعروف منذ قديم الزمان ! ولكنه اخ
198 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
203 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
206 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال