الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 650 كلمة )

مقارنة الفلسفة الكونفوشيوسية بالطاوية / دنيا علي الحسني

 يؤمن كونفوشيوس بنزعة البشرية الى الخير، قام هو واللوتسا مؤسس الطاوية بدمج مفهوم (التاو) في أيديولوجيتهما.إلا أن نسختها من (تاو) مختلفة بشكل واضح.يعتقد كونفوشيوس أن (التاو) هي قوة اخلاقية تدفع الانسان ليكون اخلاقيا أكثر، تعاليمه لها وجه أخلاقي واجتماعي بشكل كبير. من ناحية أخرى لدى لاوتسا ايمان راسخ بالتقاعس عن العمل حيث ركز على اللاعمل. حيث أن الاخلاق أقل أهمية وتركيزه يصب على عدم عمل أي شيء. نعم أدرك أن هذا كلامه غير منطقي، لكن التقاعس هو أفضل شكل من أشكال العمل وأفضل طريقة للعيش في وئام مع الطبيعة. لا يحظى التفاعل الاجتماعي بتقدير كبير، تجنب العلاقات الاجتماعية بل دائما البحث عن الذات، يجب أن يسير الجميع في طريقهم الخاص لا يجاد الذات الحقيقية نسخة (لاوتسا) من التاو هي انها القوى الطبيعية. انها كل شيء دفعة واحده،لاينبغي على المرء أن يحاول تعريفه. لأن (التاو)عند إذ سيختصر على وجهة أو كيان واحد. تختلف نسخة (التاو) من شخص الى أخر، وعلى المرء أن يجد (التاو) الخاص بنفسه.
فيما يتعلق بالقيادة لديهما أراء مختلفة،يؤمن كونفوشيوس بان دور القائد هو رعايته الأفراد.دور الحاكم مطالب بغرس الخير في رعاياه. القائد الجيد هو شخص ذو معرفة وتعليم . ويكون قادرا على اتخاذ القرارات لصالح شعبه، يجب أن لا تتملكه المشاعر السلبية كالكبرياء أوالجشع. وهي خصائص تتعارض بشده مع أساليب كونفوشيوس، وعلى نقيض من ذلك يعتقد لاوتسا. أن الحاكم يجب أن يكون قدوة في عدم التصرف. يجب أن يكون دوره محدود وضئيل جدا في الدولة. يجب أن يعيش في (التاو)، وأن يشجع الناس لذلك. الفكرة هي اذا كان المرء أن يجد نفسه وأن يحب نفسه ويعرف من يكون، يمكنه هذا التعامل مع العالم بنفس العناية. اجتماعيا تلعب الطقوس واحترام التقاليد دور كبير في تعاليم كونفوشيوس، فهو يؤمن بإظهار الاحترام، يجب على المرء أتباع الطقوس المناسبة على سبيل المثال : رعاية الوالدين وزيارة قبور الأقارب والتفاعل الاجتماعي هو أيضا مفتاح ويحبب مفهوم الإحسان .
لاوتسا لا يركزعلى ذلك هو يوصي بعدم فعل أي شيء. باختصار فأن وصايا كونفوشيوس هي: كن خيرا، تعرف على نفسك، أحب نفسك وأحب الأخرين، كن حسن العشرة، كن متواضعا، أحترم الجميع، أطلب المعرفة أتبع الطقوس، يجب على الحاكم الاهتمام بالرعية. بالنسبة لاوتسا فأنه يدعو إلى حد كبير (للأناركية) هي لا تعمل شيء، وأن اللاعمل هو أفضل عمل لست بحاجة إلى المعرفة أو السفر. فقط أبحث في داخلك وستجد السلام مع نفسك. (التاو) بحد ذاتها غير قابلة للتحديد وهي شاملة لكنها تعرف بأنها قوة الطبيعة، التي تؤدي إلى العيش بانسجام وسعادة في البيئة التي يتواجد فيها الانسان. وعلى الرغم من الاختلاف الجذري فيما بينهما. الا أن هناك فلسفة لاحقتا ظهرت سميت النيوكونفوشيوسية، وتحاول هذه الفلسفة دمج الكونفوشيوسية التقليدية مع الطاوية والبوذية هذه الفلسفة ظهرت في القرن الثامن بعد الميلاد. واستمرت بعدة أشكال لحين قرن الثالث عشر. تدعو النيو كونفوشيوسية، الى توسيع مدى رؤية لتبحث ليس فقط في التعاملات والعلاقات الإنسانية بل كذلك البحث في كيان الإنسان وكذلك علاقته بالطبيعة.
الختام : منذ سقوط الامبراطورية الصين العريقة سنة 1911. والصين حاولت جاهدة أن تنسى ماضيها لكي تستبدلها بالحداثة. وبعد انهيار الاتحاد السوفيتي، ادركت الصين أن من الخطأ اتخاذ ماركس ولينين رموز لها. وأن مستقبل هذه الدولة ليست في اتباع الشيوعية، فقد تبين أن الشعوب لا تستطيع أن تنسلخ من تراثها ومن ماضيها. الكونفوشيوسية هي هوية الصين وستبقى كذلك. لذلك من الافضل العمل على ما تمتلكه بدل العمل على الأيدولوجيات المستوردة. ولتكون لها الريادة في العالم تحاول الصين أن تذكر الجميع بانها صاحبة حضارة وتاريخ. بالاضافة في انها تحمل رسالة انسانية تريد ايصالها بشكل وبأخر لكل البشرية. وهي أن الحل لكل الازمات العالمية، هو في تقديم ايدلوجية جديدة. مختلفة عن الليبرالية الغربية التي تسيدت العالم بما يزيد عن قرن. اليوم الحكومة تمول حملات تثقفية وتطبع الكتب، لنشر الفلسفة الكونفوشيوسية الى أرجاء العالم كون المخطط الحكومة الحالية في أعادة أمجاد الصين، هو في تذكير شعبها أولا بالكونفوشيوسية. ومن ثم نشر أفكارها إلى العالم. بتأكيد هذا مما يتعارض مع الثقافات الأخرى، فلكل منطقة شعوبها وخلفياتها الحضارية والدينية والتي من الصعب تغيرها. والصين تدرك جيدا ذلك لكنها عازمة على تجاوز جميع العقبات، في سبيل سطوتها على العالم فهل ستنجح في غزو العالم بأيديولوجيتها. مثل ما غزته بصناعتها الزمن وحده كفيل بالإجابة على هذا السؤال.

شارع الرشيد والدولار والاسبرين / اسعد عبدالله عبدع
متى تتوقف سرقات الهاتف النقال .. اسيا سيل انموذجا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 13 نيسان 2021
  153 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

تزمَّلَ رأسي ترواده النبوةملأ الخوفُ زوايا المكان فيا أيها الْمُزَّمِّل ايها العقل المقدس 
11 زيارة 0 تعليقات
إليكَ أُسافرُ كأيِّ زائر   وفي قلبي حنينٌ   بعمقِ السنينِ والمشاعر   وعلى شفتيَّ اشتياقٌ  
23 زيارة 0 تعليقات
لا أستطيع أن أنسى، يكفي أرجوك لا تطلب مني أن أراك، أحدثك، او أقترب منك... لا تحاسبني على ذ
79 زيارة 0 تعليقات
لشهر رمضان مكانة خاصة في تراث و تاريخ المسلمين ، فيه بدأ نزول القرآن إلى الدنيا، كان ذلك ف
105 زيارة 0 تعليقات
في القدس ثورةنائمة كالطفلةالصغيرة فينافي عيوننا هيأكبر من الحقيقةولأنها القدستسكننا وحدناو
109 زيارة 0 تعليقات
1.قرأت الكتاب بتاريخ: الجمعة 22 جمادى الثّاني 1442 هـ الموافق لـ 2 فيفري 2021، وأنهيت قراء
111 زيارة 0 تعليقات
خيالج من عبر...............خبلتي العقول. وكف كلشي بحياتي.........تفرمت البال. اصوم اسنين..
112 زيارة 0 تعليقات
في النصف الثاني من سبعينات القرن الماضي ، حللتُ في دائرة السياحة ، للعمل مهندساً. وعلى هام
114 زيارة 0 تعليقات
كن ساجدا بقلبك ، وإن رفعت رفعت رأسك قل بنبضاتك سبحان ربى الأعلى ،وإن كنت ضاحك الثغر . أهمس
114 زيارة 0 تعليقات
صوت الحرمان يملأ جراح الظلام الشوق يدني وجهك الجميل بلا أوهام لا أدري من أيقظ الإحساس أسرى
116 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال